أعضاء من حزب البديل الألماني يغادرون قاعة برلمان الولاية أثناء إحياء ذكرى ضحايا النازية

ميونخ ـ (د ب أ) – تعمد عدد من أعضاء من حزب البديل من أجل ألمانيا ببرلمان ولاية بافاريا مغادرة قاعة البرلمان أثناء فعالية لإحياء ذكرى ضحايا النازية.

وجاءت مقاطعة الأعضاء الجلسة احتجاجا على كلمة رئيسة الجالية الثقافية الإسرائيلية في ميونخ وبافاريا العليا، شارلوته كنوبلوخ، واستمرت المقاطعة عشر دقائق.

وكانت كنوبلوخ قد هاجمت حزب البديل بشكل مباشر في كلمتها وناشدت المجتمع وجميع الأحزاب الديمقراطية حماية الديمقراطية في ألمانيا قائلة: “هناك اليوم، وهنا، حزب ممثل يزدري هذه القيم ويهون من جرائم النازيين (القوميين الألمان) ويقيم علاقات وثيقة بالوسط اليميني المتطرف”.

وعاد أعضاء الحزب بعد انتهاء كلمة كنوبلوخ.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here