أعضاء فريق كرة القدم للشباب المحاصر في كهف تايلاندي يتدربون على الغطس قبل عملية إنقاذهم

شيانج راي  (د ب ا)- قال مسؤولون الأربعاء إن أفراد كرة القدم الشبان الاثنى عشر ومدربهم، الذين حوصروا في كهف بشمال تايلاند منذ أكثر من أسبوع، يتعلمون كيفية الغطس قبل مهمة إنقاذهم المرتقبة.

وقال نارونجساك أوسوتهاناكورن ، قائد مهمة البحث والإنقاذ وحاكم إقليم شيانج راي، حيث يقع الكهف، في مؤتمر صحفي” هم يمارسون وضع أقنعة أكسجين والتنفس تحت سطح المياه”.

وأضاف” ولكن مستوى الفيضانات في الكهف مازال مرتفع جدا بالنسبة لهم لكي يقوموا بالغطس. الموقف المثالي هو أنه يجب أن يكون الكهف جافا تماما، ولكن هذا سوف يستغرق وقتا طويلا”.

وأوضح” هناك طعام كاف في الكهف للمحاصرين، وبمجرد أن يصبح مستوى المياه منخفض بصورة كافية سوف نعمل على إخراجهم”.

ومازال لم يتضح متى وكيف سوف يتم إخراج أفراد فريق كرة القدم وتتراوح أعمارهم بين 11 و 16 عاما ومدربهم .

ويشار إلى أن هناك خيارين محتملين لإخراج المجموعة من الكهف. فانه يمكن للخبراء في الغطس قيادة المجموعة عبر المدخل الرئيسي للكهف أو يمكن لرجال الإنقاذ حفر فتحة بالكهف لكي يتم نقلهم جوا.

وقال حاكم الإقليم إن الخيار الأول هو الأفضل، مما يعني أن مسؤولي الإنقاذ في حاجة للاستمرار في تجفيف المياه.

وكانت مجموعة الشباب قد قامت بزيارة كهف “تام لوانج خون نام نانج نون” الذي يبعد بمسافة ألف كيلومتر شمالي العاصمة بانكوك، بالقرب من الحدود مع ماينمار، وذلك بعد تلقيهم دورة تدريبية في 23 حزيران/يونيو الماضي.

وقد حوصر الفريق بعدما أغلقت مياه الفيضانات مخرج الكهف.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here