أعضاء بإدارة ترامب بحثوا إمكانية تصدير تكنولوجيا نووية للسعودية رغم تحذيرات بشأن مخاوف تتعلق بالأمن القومي

واشنطن ـ (د ب أ)- كشف تقرير جديد أعده ديمقراطيون بمجلس النواب الأمريكي، أن أعضاء في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحثوا إمكانية تصدير تكنولوجيا طاقة نووية إلى السعودية، رغم تحذيرات بشأن مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

ويعتمد التقرير المكون من 24 صفحة الصادر عن لجنة الرقابة في مجلس النواب على مسربي معلومات، ويركز على الأسابيع الأولى في رئاسة دونالد ترامب.

وقال إليجا كامينجز، رئيس اللجنة، إن “اندفاع البيت الأبيض لإنجاز الصفقة يمكن أن يكون قد مثل انتهاكا لقانون الطاقة الذرية وكان يجرى أيضا “دون مراجعة الكونجرس، كما يتطلب القانون”.

وذكر التقرير أن شركة “بروكفيلد أسيت مانجمنت” لإدارة الأصول، التي لها شراكة مهمة مع جاريد كوشنر، صهر ترامب وأحد المبعوثين الرئيسيين إلى السعودية، هي جزء من اتحاد “آي بي 3 كونسورتيام” الذي ينظم المبيعات النووية المخطط لها إلى السعودية.

وقال كامينجز إن الجهود المبذولة لإبرام الصفقة ربما لا تزال مستمرة.

ويأتي التقرير في الوقت الذي يستعد فيه كوشنر للقيام بجولة في الشرق الأوسط، تشمل الرياض، في وقت لاحق من الشهر الجاري.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. من هم الأعضاء في إدارة ترامب الذين بحثوا إمكانية تصدير تكنولوجيا طاقة نووية إلى السعودية ؟؟!!….
    عندما يريدون تفخيم (من الفخامة) و تضخيم شأن مقربيهم لا يذكرونهم بالأسم ، و إنما يُومُونَ إليهم بالإشارة و التلميح حتى يحتار المتتبع عن من هي “هذه الشخصيات الوازنة” التي بحثت لهم في هذا “الموضوع الإستراتيجي”!!… ؛ في حين أن هذه الشخصيات هي مجرد أبو شنب بولتون و بنيس و بومبيو و كوشنر الذين يحسب عليهم اترامب بأنهم “صقوره العمالقة”!!… ؛ (عمالقة في التخريب و سقوط الإمبراطورية إن شاء الله)!!!….

  2. هل من المعقول و من الطبيعي و من المنطق و من الموبيقات السبع أن نضع زرا نوويا تحت يد و إرادة و تصرف مراهقفوبي و مريضفوبي و مجنون ؟؟!!…
    ذهب قومٌ يشتكون للسلطان تَذَمُّرَهم من الفيل و قالوا له : “يا حُرمة السلطان جئناك لتنقذنا من تجبر فيلٍ جامح تسلط على قريتنا فرفس لنا مزارعنا و كسر لنا أبوابنا و هجَّر لنا مواشينا… فهل من حل.. أنقذنا يا حضرة السلطان”؟!!…
    بماذا رد عليهم السلطان ؟!…. : “الفيل و حتى يرجع إلى صوابه فلا بد له من الفيلة” !!… فأمر الحرس و زادوهم الفيلة !!…. و مذ ذاك : “” ذهبوا ليشتكوا من الفيل فزادوهم الفيلة”” !!….
    إذا فلنصلي صلاة الجنازة على اليمن و قطر و سوريا و العراق و غزة و الضفة و لبنان حتى.. و أما إيران فحالة خاصة ؟؟!!…..
    في الوقت الذي ينسحب فيه من الإتفاق النووي مع إيران يدفع بأيديه العشر ليبني التكنلوجيا النووية للسعودية !!… التعامل مع الحليف إذاً ليس هو التعامل مع القطب المضاد حتى و لو هو من المحرمات ؟؟!!!….

  3. وضع تكنلوجيا نووية في يد المراهق المتهور سيحتم الحرب العالمية الثالثة

  4. كل يوم السعوديه تبهرنا بخبر جديد
    اتوقع خلال ١٠ سنوات
    بتكون السعوديه شي كبير جدا بالشرق الاوسط

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here