“أطباء بلا حدود” تفتتح أول مشفى بمناطق سيطرة المعارضة في جنوب السودان

جوبا / أتيم سايمون / الأناضول

أعلنت منظمة “أطباء بلا حدود” العالمية، الثلاثاء، إنشاء مشفى في مدينة أولانق الواقعة أقصي شرقي دولة جنوب السودان على الحدود مع إثيوبيا، والخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة.

والمستشفي، الذي يعد الأول للمنظمة في مدينة أولانق وفي المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة بصفة عامة، سيخدم أكثر من 100 ألف مواطن في تلك المدينة، والمناطق المحيطة بها التي حرمتها سنوات الحرب الطويلة في البلاد من الخدمات الصحية.

وقالت “أطباء بلا حدود”، في بيان وصل الأناضول نسخة منه: “قمنا بإنشاء أول مشفى في أولانق، وهو المرفق الوحيد الذي سيقدم الخدمات الصحية لحوالي 100 الف مواطن من المقيمين بالمدينة والقري المحيطة بها”.

وأشارت إلى أن الحرب الأهلية أجبرت العديد من المواطنين الذين كانوا يعيشون في المنطقة التي تحولت لساحة حرب على الفرار إلى داخل الأراضي الإثيوبية، بينما عاد البعض إلى قراهم، لكنهم لم يستطعوا الاستقرار بها جراء انعدام الخدمات.

وأوضحت أن هدفها هو “تقديم خدمات الرعاية الصحية للمواطنين الذين يعيشون في أوضاع عصيبة في ظل انعدام الخدمات الأساسية”.

وفي 5 سبتمبر/أيلول 2018، وقع فرقاء جنوب السودان، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اتفاقا نهائيا للسلام، بحضور رؤساء دول “الهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا” (إيغاد).

وانفصلت جنوب السودان عن السودان عبر استفتاء شعبي في 2011، وشهدت منذ 2013 حربًا أهلية بين القوات الحكومية والمعارضة أخذت بُعدًا قبليا.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اطمئنوا دخل الكيان الغاصب ..! انتظروا الفتن والحروب .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here