أصبوحة شعرية للشاعر حيدر محمود في ” الأردنية”

 في أطار إحتفالات الجامعة الأردنية بمرور عشرين عاماً على تولي  الملك عبد الله الثاني سلطاته الدستورية احيا وزير الثقافة الأسبق الشاعر الكبير حيدر محمود اليوم أصبوحة شعرية في كلية الآداب .
وأستهل محمود ألاصبوحة التي حضرها رئيس الجامعة الدكتور عبد الكريم القضاة بحديث مفعم بالأمل والمستقبل وقال “أن هذه المناسبة تحمل بعدين اساسيين حزيناً نستذكر الحسين طيب الله ثراه الأب والملك وكبير العائلة ، ونتعامل مع الملك عبدالله الذي انتقل اليه الارث ايضاً كوالد للأردنيين جميعاً وانتقل هذا المفهوم للعرب” .
وأضاف أن  الملك عبدالله حمل الرسالة في مراحل صعبة وهو قادر على تأديتها مع شعبه وجيشه بحكمة وشجاعة وامانة واخلاص .
وقرأ الشاعر محمود قصائد شعرية ابرزها قصيدة ” المقامة العمانية ” التي نظمها في عهد جلالة المغفور له الملك الحسين رحمه الله ، وقصيدة عنوانها ” كأني عشت عمري مرتين ” .
وتتميز قصائد الشاعر محمود بالوان الشعر العربي ومنها قصائد مغناة جوهرها محبته للأردن ملكاً وشعباً ووطناً ، الى جانب الدفاع عن القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والمقدسات الاسلامية في القدس الشريف .
وكان عميد كلية الآداب الدكتور محمد القضاة الذي أدار ألاصبوحة قد أشاد بعطاء ومسيرة شيخ الشعراء الشاعر حيدر محمود الشعرية ومكانته في الأردن والعالم العربي .
وأكد القضاة في ألاصبوحة التي استمع اليها عدد من اعضاء هيئة التدريس وحشد من طلبة الجامعة أن رسالة قصائد حيدر محمود الشعرية تعتبر إنموذجاً في الصدق والإنتماء للوطن وقيادته الهاشمية وحضور في الروح والوجدان .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here