“أسوشيتد برس”: المغرب يجمد مشاركته ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن وتستدعي سفيرها لدى المملكة بعد تقرير نشرته محطة تلفزيونية سعودية في تصعيد للتوتر بين البلدين

الرباط ـ وكالات: قال مسؤول حكومي مغربي اليوم الخميس إن المملكة أوقفت مشاركتها في العمليات العسكرية مع التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن.

وصرح المسؤول المغربي بأن بلاده لن تشارك في التدخلات العسكرية أو الاجتماعات الوزارية في الائتلاف الذي تقوده السعودية.

وذكرت وكالة “أسوشيتد برس” أن المسؤول المغربي لم يذكر المزيد من التفاصيل، مضيفة أن الحكومة المغربية لم تكشف عن تفاصيل مشاركة قواتها في التحالف العربي ضد الحوثيين.

كما أفادت الوكالة بأن الرباط استدعت سفيرها لدى المملكة العربية السعودية، مشيرة إلى أن حدة التوتر تصاعدت بين الرباط والرياض وسط مخاوف دولية بشأن الأعمال السعودية في حرب اليمن وقضايا أخرى.

وقال مسؤول مغربي ثان في تصريح لـ”أسوشيتد برس″ إن السفير المغربي لدى السعودية تم استدعاؤه بعد تقرير نشرته محطة تلفزيونية سعودية.

وتحدث المسؤولان للوكالة الأمريكية شريطة عدم الكشف عن هويتهما.

كما نشرت الخبر عدد من وسائل الإعلام المحلية، بينها موقع “اليوم 24” (خاص)، نقلا عن مسؤول حكومي لم تسمه، دون تفاصيل.

وفي 23 يناير/ كانون الثاني الماضي، قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، إن بلاده “غيّرت” مشاركتها في التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن.

وأضاف بوريطة، في مقابلة مع شبكة “الجزيرة”، أن المغرب شارك في أنشطة التحالف، و”غيّر مشاركته انطلاقا من تقييمه للتطورات على أرض الواقع، وانطلاقا من تقييم البلاد للتطورات في اليمن، خصوصا الجانب الإنساني”.

ويعد ذلك التصريح الأول من نوعه، عقب تقارير محلية أشارت إلى انسحاب الرباط من العمليات التي يقودها التحالف العربي.

وأكد بوريطة عدم مشاركة بلاده في المناورات العسكرية الأخيرة التي شاركت فيها دول الخليج، مضيفا أن الرباط لم تشارك أيضا في عدد من الاجتماعات الوزارية لدول التحالف.

يشار أن المغرب غاب للمرة الثانية على التوالي بداية يناير/ كانون الثاني الماضي، عن مناورات “الموج الأحمر” في السعودية.

ومنذ 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، القوات الحكومية اليمنية، في مواجهة الحوثيين المسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ 2014.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. الورزازي/المغرب
    (اما عن الصحراء فسياتي يوم ليس ببعيد سيلتئم شملنا مع اخواننا في الجزائر ….)
    الحل الوحيد بين الجزائريين والمغاربة يكمن في السماح للشعب الصحراوي بإستفاء
    تقرير المصير الذي قبله الملك الحسن الثاني بهذا سيلئم الشمل ، اما المراوغات فلا.
    نحن الجزائريون لم ندخل في احلاف ضد المغرب ، لا بشكل مباشر ولا مستتر ، رغم
    عشرية الإرهاب ، وأزمة البترول في الثمانينات ، ورغم الإغراءات الخليجية حافظنا
    على حيادنا ، لأن الدماء اليمنية هي دماء اسلامية ، وكذلك السورية ، والعراقية ، ولم نقبل
    المساومات من أي طرف ، وسيشهد التاريخ أننا لم نقتل طفلا ، او إمرأة ، أو أي فرد من
    إخواننا في اليمن ، أو سورية ، ولله الشكر والمنة .

  2. يقول اخوتنا المراكشيون ‘( العشا الزين كيعطي ريحته من العصر)

  3. كنت ولا زلت اعتقد ان ابا منشار اجلس على كرسي العرش من قبل اسياده في البيت الاسود في واشنطن ومن وراءهم الصهاينة في فلسطين المحتله مقابل هدف واحد ووحيد وهو تشتيت ما بقي مجتمعا من الشمل العربي .مستغلين قلة تجريته وطيشه وغلبة طابع البداوة عليه لذلك فهو يقوم بالمهمة على اكمل وجه ويضرب يمينا وشمالا على كل من يتحرك وعند نفاذ ذخيرته سيجد نفسه وحيدا وجها لوجه مع من اجلسوه على العرش ليخيروه بأي طريقة يفضل ان يؤكل بها بضم الياء

  4. جاء الوقت ليظهر فيه الأغنياء الوطنيون المغاربة الحقيقيون تضامنهم الفعلي ليفهم القاصي والداني أن وطن 350 الف متطوع لن يصعب على أغنيائهم جمع 350 مليار لتعويض ما كانت تتصدق به المملكة السعودية على المغرب واقامة مشاريع تنموية فلا ثقة في الخليجييين فلهم أيام نحس وأيام سعد فهم أصحاب زه أعطه مائة ألف دينار وأصحاب هات السيف والنطع وعسى أن توقظنا هذه الأزمة ونكف عن الأتكال على غير الله سبحانه وتعالى لتنمية بلدنا العزيز الذي لا يفرقه عن كوريا الجنوبية وماليزيا الا الحزم والأرادة السياسية وتظافر جهود الجميع لخلق ثورة اقتصادية تغني عن دخان البترول وان لم نتحرك بعد هذه الضارة النافعة فقد لا نتحرك أبدا وما النصر الا من عند الله

  5. عام التقلبات في النصف الأول من السنه 2019في جميع المجالات عاطفيا وعمليا واجتماعيا ..

    والنصف الثاني اكثر استقرار وحظ والحصول على الحب المناسب وتطورات حلوه جدا وهذه السنه أفضل كثير من الأعوام التي مضت وسوف تتخلص من مشاكل وعقوبات ولابد من الثقة في نفسك.

    قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

  6. بعد ماذا ، بعد ماهزموا كلهم باليمن على يد أصل العرب والاسلام ،
    انسحاب المغرب وحمقها ليس له علاقة بمايدور في اليمن وانما خلافات شخصية بين الاسرتان المالكة من منهم آقرب وآجدر بالولاء لأسرائيل وامريكا فقط لاغير ،،،

  7. كل هذا التصعيد من المغرب كان سببه نقص وتأخرفي هبات ومساعدات (الرزالسعودي )للمغرب أرجوا من الحكومة المغربية أن تُشمر على ذراعيها ولا تنتظر مساعدات مالية من السعودية

  8. كان واضحا للعيان منذ البداية أن مشاركة المغرب السعودية في مغامراتها لن تنتهي بخير فليس من عادة المملكة المغربية ولا من تقاليدها في السياسة الخارجية أن تتورط مع سياسيين متشبعين بالفكر البوشي الهيمني ا ما أن تكون معنا أو ضدنا اكل هذا مقابل حفنة من المليونات يمكن أن توقفها السعودية في أية لحظة وما مثال الاردن ببعيد عنا رغم ما قدمته من خدمات للسعودية سواء في العراق لتخريبه أو في سوريا لتدميرحرثها ونسلها وما تعانيه اليوم السودان من مشاكل رغم تضحية أبنائها في حرب سعودية ليست لهم فيها لا ناقة ولا جمل وحاكم السعودية المحترم اليوم أخد سياسة أمريكا وبدأ بتطبيقها حرفيا دون ادخال أي تغيير عليها معتمدة على ادلال واهانة كل من تقدم له حفنة من الملايين فهي تريد من عملائها أن يتخلوا عن شخصيتهم وتاريخهم وثقافتهم السياسية ويركعوا لأوامر المملكة دون قيد أو شرط والا ركزت على نقطة ضعف هذه الدول واستغلتها أسوء ما يكون الاستغلال وبالنسبة للمغرب استغلت قضيته الوطنية الأولى التي لا تراجع عنها باجما ع كل الفعاليات السياسية المغربية بتنوع انتماءاتها كما استغلت مظاهرات الأردن لتركيعه لولا تدخل دولة قطر التي أنقدت الموقف وأقول لأحبتنا الحاكمين في السعودية ودون الدخول في مناوشات كلامية لا طائل من ورائها أقول لهم وأنا مسلم مغربي وأفتخر لن تتمكنوا من اركاع المغرب لا اليوم ولا غدا ولا بعد غد وعندنا مثل يقول ( جوعي فكرشي وعنايتي فراسي) ومعناه بعربية قريش حتى وان كنت جائعا فكرامتي فوق كل اعتبار ورب ضارة نافعة فعسى أن تتخد حكومتنا الأجراءات اللازمة لمحاربة الفساد المالي في البلاد بالطرق القانونية وليس بطريقة فندق الريتز في الرياض أو بطريقة القنصلية السعودية في اسطانبول ومنذ تغير الحكم في المملكة السعودية ولائحة خصومها وأعدائها تزداد طولا وعرضا وكأنهم جاؤوا خصيصا لهذه المهمة ويبقى أحبتنا السعوديون فوق الراس والعين ولن نركع الا لخالق السماوات والأرض ولا حول ولا قوة الا بالله

  9. نحن المغاربة لا يشرفنا التحالف مع نظام لازال يعيش في القرون الوسطى يقوده ديكتاتور دموي و يظن ان ملك المغرب يمكنه ان يفعل ما يريد .
    المغرب و رغم القمع له احزاب و نقابات و جمعيات ومجتمع مدني متحرك يمكنه ان يفيض الشوارع بالملايين .اسباب رفض الملك لاستقبال بنسلمان في المغرب لم يكن الكورة او كاس العام بل تفاديا لحركة الشارع المغربي .
    النظام الدموي في ارض الحجاز اجتاز جميع الخطوط الحمراء في اليمن و مع قطر و الان معنا نحن المغاربة فلينتظر اذن ان تاتيه الضربات القاصمة من حيث لا يعلم !
    اما عن الصحراء فسياتي يوم ليس ببعيد سيلتئم شملنا مع اخواننا في الجزائر و سنعمل سويا (وعلى قول السيد علي بلحاج ) على افتكاك ال12000 كلم مربع التي تحوي الاماكن المقدسة من ايدي العابثين وذلك بمساعدة الجاليات العربية و الاسلامية في شتى بلدان المعمور
    حان الوقت لخلق فاتيكان اسلامي يمتد من الطائف جنوبا الى المدينة شمالا و من البحرالاحمر غربا و في عمق 100 كلم شرقا
    نظام مجرم دموي يقتل الابرياء و يبتز الدول على طريقة المافيا و من احضانه خرج الارهاب الذي يضرب العالم لا يمكن ائتمانه على اقدس المقدسات الاسلامية.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here