أسماء بارزة وأخرى مجهولة في سباق الانتخابات الرئاسية…. جزائريون: أين هي برامجكم؟

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

في وقت تباينت رؤى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر، بشأن هوية المرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر / كانون الأول القادم، خاصة بعد بروز رئيس الوزراء السابق عبد المجيد تبون ضمن قائمة الأسماء التي أعلنت دخولها السباق الرئاسي ودخل البعض في رحلة بحث عن “الفارس المنتظر” انبرى قطاع عريض من رواد المنصات الاجتماعية  للحديث عن برامج الشخصيات المرشحة لهذا الموعد.

وكتب الناشط أبو محمد حبيب، تدوينة على الفايسبوك: ” وأخيرا ذاب الثلج وبان المرج ” في إشارة منه إلى اتضاح هوية الرئيس القادم بعد سحب تبون استمارات الترشح للاستحقاق الرئاسي القادم.

واستبعد الإعلامي حسان زهار التسليم بأن رئيس وزراء بوتفليقة السابق عبد المجيد تبون هو مرشح النظام فكتب أن ” على بن فليس وعبد المجيد تبون سيخسران المعركة لصالح فارس سيظهر قريبا “.

وغرد الناشط بن عيسى جطني بالقول ” أعتقد أن الفارس المنتظر لم يركب جواده بعد، ما دون ذلك هو بارود زفاف “.

ووصف الأستاذ الجامعي يوسف بن يزة، ترشح كل من علي بن فليس وعبد المجيد تبون، بـ ” التماسيح القديمة ” وكتب على صفحته الخاصة أن ” بروز التماسيح القديمة في السباق أرعب الجمهور، وأن آلة التزوير الذكي والأصوات الداعية لمقاطعة الانتخابات انطلقت، لكن يجب ألا تنطلي علينا الحيلة مرة أخرى، الناخب هو من يصنع الرئيس “.

ومن جهته أخرى تساءل نشطاء عن برامج مرشحي الانتخابات الرئاسية في الجزائر، وقال الناشط محمد فقير: ” أزمة اقتصادية عالمية كبرى منتظرة سنة 2020 تأخذ الأخضر والأصفر فما هو برنامج كل مترشح للرئاسة “.

أما الخبير الاقتصادي سليمان ناصر فقال: ” يسألني بعض الأصدقاء عن رأيي في بعض المترشحين أو من أبدى نية الترشح للرئاسة، هل يلقي لهذا المنصب أم لا ؟ “،وأوضح سليمان في رده على هذا السؤال قائلا إنه يجب التركيز أكثر على برنامج الشخص وما يحمله من أفكار حتى يعرف الشعب صاحب البرنامج المقنع، مِن صاحب البرنامج الفارغ أو من لا يملك برنامج، ومن يعد الجمهور ببرنامج قابل للتطبيق، ومن يمارس عليه الشعبوية ولغة الخشب “.

وتجاوز عدد المرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في الجزائر بتاريخ 12جيسمبر / كانون الأول القادم، الـ 60 مُرشحا بعد أن سحب عبد المجيد تبون رئيس الوزراء الأسبق في عهد الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة استمارات الترشح.

ويعتبر عبد المجيد تيون، من أبرز المتنافسين في الانتخابات القادمة، إلى جانب رئيس الحكومة الأسبق وزعيم حزب طلائع الحريات المعارض على بن فليس، بالإضافة إلى مسؤولين ووزراء سابقين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here