“أسعار العلاجات وحيتان الدواء”..قضية رأي عام جديدة في الاردن”تتدحرج” وتنفجر في حضن وزير الصحة الجديد بعد الإخفاق في شرح أسباب “إقالة” الدكتور الزبن واستعادة ذكرى الراحل “ملحس” ومجلس النواب دخل في “الاشتباك”

عمان- راي اليوم – خاص

بدأت تطفو على السطح في الاردن وتتدحرج قضية اسعار الدواء وحيتان سوق المستودعات المتعلقة بالأدوية.

 وذلك على خلفية ميول الراي العام لمحاولة تفسير اسباب اقالة وزير الصحة السابق والذي يتحول الان الى رمز  شعبي بعد الاطاحة به فجأة وبدون مبرر وكذلك اسباب تعيين وزير الصحة الجديد.

الوزير الجديد  وهو جنرال تقاعد للتو من الخدمات الطبية العسكرية سعد جابر وبمجرد استلامه لوزارته انفجر في حضنه ملف الادوية والتسعير كما لم يحصل من قبل خصوصا بعدما استحضر الجمهور وعلى نطاق واسع وعبر منصات التواصل الاجتماعي وزير الصحة الراحل الدكتور عبد الرحيم ملحس عندما فتح ملف حيتان الادوية قبل  اكثر من 20 عاما .

 سر الجدل حول هذا الموضوع بدأ عندما قال ناشطون بان الحيتان في قطاع الأدوية اطاحوا بالوزير السابق غازي الزبن لأنه شكل لجنة لإعادة النظر في اسعار الدواء .

لم يرد على لسان الزبن اي تعليق حول هذا الموضوع بإستثناء انه لا يستطيع أحد تهديده .

 لكن  تشكل انطباع قوي لدى الراي العام بان اسعار الدواء المبالغ بها نكاية بالمواطن الاردني اطاحت بالوزير الزبن عندما حاول مناقشتها .

وما يزيد من جماهيرية وشعبوية هذه القضية هو ان المواطن الاردني يشتكي اصلا من ارتفاع كبير وغير مبرر في اسعار الدواء قياسا بسعره في الاسواق المجاورة خصوصا في تركيا ومصر ويقال حتى في العراق وسورية .

وازاء حجم التركيز الاعلامي والاجتماعي على القضية اعلن وزير الصحة الجديد بان اللجنة التي شكلها سلفه المستقيل او المقال الدكتور الزبن ستواصل اعمالها.

 لكن الوزير جابر ابلغ صحيفة الغد بعدم معرفته بالأسباب التي تدفع شركات ادوية كبيرة في العالم لتقديم بعض الادوية الى الاردنيين بأضعاف أضعاف سعرها خلافا لما تقدمه لمصر مثلا .

 دخلت اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب على خطوط الاشتباك في هذه القضية التي تتدحرج بصورة متسارعة  وسط استياء  الراي العام وعدم فهمه لمبررات التعديل الوزاري الاخير خصوصا وان وزير الصحة المقال لا يوجد عليه ملاحظات تتعلق بالأداء وبدأ يعمل على فتح الملفات التي تزعج المواطن .

رئيس اللجنة الاقتصادية النائب خير ابو صعيليك اعلن بان مستودعات الادوية الكبيرة تظلم وتستهدف الصيدليات وبان لجنته تجري مشاورات وتدقق في تفاصيل سعر الدواء.

ووسط حالة احتقان عامة وضغط اقتصادي وعدم وجود اجوبة حكومية حاسمة يمكن القول بان ملف اسعار الدواء قد يزيد من منسوب الاثارة في الايام القليلة المقبلة .

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. شوفو، هناك اشخاص معدودين على اصابع اليد الواحده بستوردو دواء وممكن من دول معينه وتباع باسعار رهيبه. يعني نفس علبة الدواء التي تباع في نيويورك بعشرين دولار تباع في عمان بخمسه وعشرين دولار، وتباع في كوبا بعشرة قروش وفي طهران بدولار واحد.

  2. ______________ مواطن ماليزي ؛ زار إبنه الذي يدرس في الجامعة الأردنية ؛ عند رجوع الأب إلى ماليزيا ؛ سألت الأم …الأب عن الأردن وأهله ؛ قال الأب : الأردن بلد جميل وأهله طيبون لكن المشكله عندهم جماعة ………..” المعزب ” يرفضون مشاركة الضيوف بالأكل ؛ ويقولوا ” المعزب ” رباح ؛ أما إذا قعدوا على الأكل مثل الجراد ما يخلو شيء ؛ سألت الأم بإستغراب : هل عددهم كثير وأين يتواجدوا ؟! ؛ أجاب الأب وين ما تروحي في الأردن فيه ” معزب “.
    _______________ ” المعزب ” الصغير أمره هين ؛ المشكلة في ” المعزب!! ” الكبير .

    _ المعزب : المضيف / صاحب البيت.

  3. أولاً شركات الأدوية العالمية تحترم نفسا ولديها تسعيرات متقاربة مع بعض الإمتيازات بالكمية وطريقة الدفع . ثانياً : الأسعار العالية والمضاعفة بالفواتير هي تواطؤ من المستورد الأردني مع الشركة لغايات قذرة ، كما أن هناك سلعاً أخرى تخفض فواتيرها لنفس الأسباب ، وهذا سلوك ومنهج أردني وراجعوا الجمارك ! ثالثاً يمكن إستيراد ذات الأدوية من نفس شركات التصنيع الدوائي وليس من أصحاب الماركات التجارية بأسعار قد تصل الى 10 بالمئة من السعر الأصلي { مافيا مستودعات الأدوية الأردنية تعلم ذلك وتسمى Generic } وأفضل دول بالعالم في الوقت الحالي هم كندا وكوستاريكا والهند ، وسوريا قبل تخريبها وإن أردتم مساعدتي فإني أتقاضى أتعاباً لذلك !

  4. و ملف اللحوم المستوردة ،، حيتان لا تقدر عليهم الحكومة ،،،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here