أزمة “عقال الرأس″ الطائر تعيد إنتاج السؤال حول”سمعة” البرلمان: الديمقراطية الأردنية على الهواء العالمي مجددا ولكن عبر مشاجرات النواب.. أصناف الأسلحة الطائرة بعد الاحذية والرصاص وزجاجات المياه وأوراق التشريعات شملت “الشماغ الأحمر”

عمان – خاص بـ”رأي اليوم”:

تحول اطراف البرلمان الاردني المعنية بأزمة “عقال الرأس الطائر” إلى نجوم في المجتمع والاعلام بعد المشاجرة التي اصبحت فورا من الأخبار “العالمية” بين عضوين في مجلس النواب الاربعاء .

نشر الاردنيون وبصورة متواصلة  عشرات الفيدويهات المنقولة بتصرف والتي تخضع للدبلجة بعد مشاهدة احد النواب وهو يحاول ضرب زميل له وسط  حشد من الوسطاء فلم يجد إلا عقال الرأس الذي يرتديه زميله الجالس بالقرب منه لإلقاءه باتجاه خصمه.

 من إستل عقال رأس جاره وحوله إلى سلاح أومقذوف هو الدكتور صداح الحباشنة رئيس قسم العلوم السياسية سابقا في إحدى الجامعات الحكومية.

 اما صاحب العقال  فلم يكن اصلا طرف في المشكلة او المشاجرة وهو النائب مفلح الخزاعله الذي تصادف وجوده بين نائبين حاولا الإشتباك.

 الطرف الاخر وهو النائب زيد شوابكه نشرت له الاف اللقطات وهو يهم بمهاجمة الحباشنة على طريقة”المصارعين” قبل تمكن زميله خليل عطية من السيطرة عليه ومنعه بعدما تحرك- اي الشوابكه- برشاقة بالغة بإتجاه الحباشنة بعد ان ضربه اصلا الأكاديمي السياسي بزجاجة مياه.

أصل المشكلة لها علاقة بإحتجاج الحباشنة على سعي الشوابكه لإسكات زميلهما محمد الرياطي وهو يتحدث بملف له علاقة بمكافآت حصل عليها بعض القضاة من سلطة اقليم العقبة.

 المشهد عموما اصبح مثارا للتندر على مستوى الشارع الاردني وحتى في الاعلام العربي.

 واضيف إلى نخبة من مشاهد الضرب والاعتداء التي حفلت بها قبة البرلمان الحالي طوال العامين الماضيين.

مستوى السخرية من تكرار محاولات النواب والمشرعين الاعتداء على بعضهم البعض بالأيدي والعراك وبما يطير من المتاح مثل عقال راس طائر او زجاجة مياه  او ملف اوراق ومنفضة سجائر وصل إلى مستويات غير مسبوقة دفعت عشرات المعلقين في المنصات للمطالبة بحل البرلمان.

الساحة الإلكترونية مليئة اليوم بمناشدات حل البرلمان والتخلص من مجلس النواب الحالي .

لكن النجم الابرز في مواجهة “العقال الطائر” وهو النائب الحباشنة إستقبل بحفاوة من قبل اقاربه في مدينة الكرك عصر الاربعاء تكريما لجرأته في التصدي للشوابكه دفاعا عن الرياطي كما قال مناصروه.

بالمقابل في زوايا اعمق من المشهد يسأل سياسيون وصناع قرار عن الاستمرار في كلفة دفع مثل هذه المشاهد وتصويرها وانتشارها في العالم بعد تكرارها حيث استعملت الأحذية في وقت سابق كما استعمل سلاح رشاش في  حادثة مشهورة وظهرت مسدسات

Print Friendly, PDF & Email

8 تعليقات

  1. أنا كمواطن أقول أن هذا المجلس لا يمثلني…هذا المجلس مجرد مجموعة من السماسرة والمتسلقين والزعران الا من رحم ربي…

  2. هذه هي الأردن ، نعم مجلس نواب ومقاعد ومكاتب وثيره على أحدث الموديلات ، نواب يجتمعون اغلبهم من المثقفين وحاملي درجات جامعيه معتبره ، لكن تحت عقاالاتهم رؤوس تحمل أفكار وعادات عشائريه قبليه لا علاقه لها بالنيابه وتمثيل مواطنيها . مصيبه العالم العربي ليس لها مثيل ، كلها تملك برلمانات ومجالس نيابيه صوريه لا علاقه لها بالتمثيل النيابي . مجالس على نفس النمط واسوء . في مصر التي تعتبر نفسها عريقه أكثر من غيرها يعمل نوابها على اختراع قانون ودستور يأله الرئيس ليجعله رئيسا مدى الحياه وكأن مصر بمئه مليونها لا يوجد فيها رجل يستطيع قيادتها سوى رجل واحد لم نكن حتى نسمع بأسمه قبل سنوات قبل قيامه بانقلابه العسكري وتولى السلطه . دول خليجيه تملك ما لا يحصى من الأموال لديها مجالس نيابيه وشورى بمقاعد ومكاتب مطليه بالذهب فقط لكي تدعي أنها تملك مجالس نيابيه كباقي دول العالم . رئيس بعمر قريب من المئه عام يصر على أعاده انتخابه رئيسا لدولته لأن لديه القناعه أن لا أحد في بلاده قادر على القيام بتلك المهمه . ودوله عربيه رئيسها غير عربي وعنده انتماء وصداقه مع اسرائيل أكثر من أي دوله عربيه أخرى . ودولا لها أعلام وممثلين في الأمم المتحده وكافه دول العالم تتصارع على لعبه كره قدم وتعتقل من لا يشجع فريقها علما بأن لديها وزاره مختصه بالسعاده والرفاه ، ودوله تقطع من يعارضها بمنشار وتشتري سكوت العالم عن الجريمه بالمال ، ودول أخرى تتخبط عشوائيا لا تدري ما تفعل وغير قادره على اطعام مواطنيها ، ودوله غير موجوده على الخريطه يمثلها رئيسان وحكومتان محجوز عليهم ومحاصرين لا يستطيعون حراكا ألا بأمر اسرائيل . بصراحه .. الأردن بعقالاتها وقناني المياه والمنافض الطائره أهون من غيرها .

  3. البرلمان الاردني هو مرآة طبق الاصل عن حال الدوله ككل فوضى عارمه لا قانون ولا نظام يحكم
    حسب القانون الغير مفعل في جميع نواحي الحياة في الاردن هو ان النائب له الحق التحدث وقول ما يشاء دون مقاطعة من احد غير حتى ينهي حديثه ومن اراد التعليق يجب عليه ان يطلب من رئيس البرلمان التحدث وفي حدود السياسه والدبلوسيه
    ولكن عندنا في الاردن النزعه والهبه والحماس العشائري وأد القانون والنظام والعقل والفكر تحت قدمه لينتج لدينا عناتر حامله سيوف
    لقد دخلوا البرلمان يتابطون النزعه العشائريه على برامج العمل
    انهم هم وغم يساوي هم وغم الفساد السائد
    هؤلاء هم ولفساد والفوضى وعدم احترام القانون اشقاء ولدوا من رحم واب واحد

  4. WE ARE VERY VERY SORRY FOR THIS BARBARISM ACTION T…. YES WHAT WE NEED IS EDUCATION AND MORE ETHICS ….GOOD LUCK

  5. هذا دليل على عدم كفاءة النواب المذكورين في مناصبهم وأنهم لا يستحقون أن يكونوا ممثلين للشعب . هذا لا يحدث في مجلس الأعيان بالرغم من أنه يتعين من قبل الملك الأردني . أقترح أن يتم وضع قانون لفصل أي نائب يسيء الأدب في مجلس نواب أو خارجه أو يستغل منصبه للمحسوبية والواسطة . ممكن أن يؤدي هذا إلى إغلاق مجلس الواب الأردني!!!!!!!!!!!!!!

  6. مجلس النواب .طرف يصارع نفاق للحكومةوالنظام من اجل الكسب والمنفعة واللهط…وطرف يصارع من اجل ربما من هو جاد لمصلحة الوطن او للظهور الشعبي….قانون الانتخاب قبلي عشائري مناطقي…مال واعمال ومشايخ وقيادات عسكرية..والشعب يتوجع ويتالم واقترب انتحاره امام معاضل لا تحل ولا نية لحلها ..لكن الحلول ورق وقصص وضحك ع الذقون…

  7. ليس بشي جديد على مجلس العشائر ،نفس الأحداث تكرر بين فتره وأخرى وتوكد ان هذا المجلس هو عباره عن موقع يتم منها تقسيم المناصب والوظائف و الامتيازات على النواب وأقربائهم وابناء العشيره و هو نتيجه عن قانون انتخابي يخدم فكره العشيره لا التمثيل العادل لفئات الشعب ،ليس له اي علاقه بالعمل السياسي او الحزبي او الأحرى التشريعي القادر على تطوير القانون بما يخدم المجتمع ، للاسف ستظل فكره العشيره وابناءئها ومناصبها مسيطره على كامل مفاصل الدوله .

  8. I think this is utmost shame on the house , speaker and the PM! This is the result of collecting the votes after making a banquet of 100 Mansafs ( traditional Jordanian foods ). Besides, 90 % of the members of the Parliament have only degrees but not education and culture and scruples. Alas to Jordan.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here