أزمة المتعطلين عن العمل في الاردن: المئات يتحشدون من غالبية المحافظات أمام  مكاتب الديوان الملكي للحصول على “حصصهم” بعد تعيين جميع أمثالهم في العقبة..الحكومة لا تزال “غائبة”عن المشهد و”العيسوي رجل قوي” ونجم التوظيف

 عمان- رأي اليوم- خاص

توسعت على نطاق غير مدروس وخلال يومين مسيرات العاطلين عن العمل إلى الديوان الملكي في العاصمة الاردنية عمان بعد إعلان رئيس الديوان الملكي يوسف عيسوي”الرجل القوي” عن توظيف جميع العاطلين عن العمل من مدينة العقبة جنوبي البلاد.

 وبدأت مبادرات من عدة مدن ومحافظات بالتعاون مع بعض النواب تتجهز للتجمع أمام مقر الديوان الملكي بحثا عن وظيفة ووعود مماثلة لتلك التي التزم بها العيسوي لشباب العقبة الحاضرين لعمان مشيا على الاقدام.

 وبدا إعتبارا من مساء الخميس ان مقر الديوان الملكي اصبح عنوانا للباحثين عن وظيفة سريعة ومدعومة حيث تعهد العيسوي بأن يتدخل لصالح التوظيف عبر علاقاته مع القطاع الخاص وعبر التعيين في الأجهزة الامنية والعسكرية.

 واعلن نشطاء من بلدة ذيبان تجمعوا عصر الجمعة أمام بوابة الديوان الملكي انهم تلقوا الوعد بتعيين 47 عاطلا عن العمل منهم وشوهد احدهم يؤكد انه لن يغادر المكان حتى يحضر “جلالة الملك” من رحلة خارجية.

وتجمع ايضا بعض العاطلين عن العمل من مدينة الزرقاء على طريق عمان الزرقاء الدولي بإتجاههم للبحث عن حصتهم في وظائف الديوان الملكي.

وتواجد امام الديوان الملكي طوال يوم الجمعة متعطلين عن العمل من مدينة مادبا وكذلك من مدينة الكرك وحضر عضو مجلس النواب صداح الحباشنة لدعم مطالب الاهالي .

وعقد المتعطلون عن العمل في قرى الحمايدة جنوبي الكرك إجتماعا تقرر فيه التوجه بمسيرة مماثلة لتدبير وظائف لهم  إعتبارا من صباح السبت وإلى الديوان الملكي الاردني.

 ويبدو ان إعلان العيسوي التعميمي عن تعيين جميع العاطلين عن العمل في العقبة دفع بشرائح مماثلة من الشباب المتعطلين للتوجه طلبا للعدالة إلى مكاتب الديوان الملكي.

 ولم يعرف بعد ما اذا كان العيسوي قادر فعلا على التدخل  وتعيين كل من يبحث عن وظيفة في القطاعين العام والخاص  خصوصا وان زحف المشاه بحثا عن الوظيفة بدأ يتكاثر أمام الديوان الملكي.

 وتثير هذه القضية إرباك الحكومة التي لا تتواجد في الميدان .

وحولت إلتزامات العيسوي الحاسمة الرجل إلى نجم إجتماعي حيث اشاد به العديدون وطالبوا بتعيينه رئيسا للوزراء.

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. العيسوي ابن الشعب والجيش وافعاله تدل على نبل اخلاقه وهو يستحق كل تقدير

  2. الى Al-mugtareb
    سيدي الكريم
    من اين سيأتي المال و المبلغ المطلوب كبير جدا الى الموظفين الجدد حتى في الدول المتقدمة لم يفعلون هذه و هل الملك وافق على هذه الموضوع

  3. من بطالة ظاهرة إلى بطالة مقنعة تواصل عملية الهدم الممنهجة.

    حلول هبلة نتيجتها الانفجار العظيم في المستقبل القريب.

  4. ملهاة جديدة للاردنيين وعلى رأي المغترب فيلم هندي سكوب والالوان ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

  5. انصاف الحلول لا تجدي و لا تنفع . الحكومه قالت إن البطاله في نهايه عام ٢٠١٨ وصلت ٢١ بالميه اي عشرات الاف من الوظائف يجب توفيرها اسوة باخوانهم في العقبه. المشكله اذا كانت هذه الوظائف موجوده فعلا و متاحه بهذه السرعه لماذا لم توظفوهم قبل تفاقم الوضع الى مسيرات. جماعة العقبه كلهم ٥٠ واحد شو راح تعملوا لما يهجم على أبواب الديوان ١٥٠ ألف كما وظفتم ال ٥٠ عليكم بتوظيف ال ١٥٠ ألف ننتظر و نرى العيساوي ماذا سيفعل .

  6. .
    الفاضل *اردني*
    .
    — سيدي ، انت فعلا تتابع فلم هندي ، بلد يمر بازمه خانقه يحاول معالجتها رئيس وزراء نزيه يحمل شهادتي دكتوراه بالاقتصاد والقانون من جامعتي هارفارد MIT مع شهاده خدمه بالبنك الدولي ونجاح في كل مسووليه تولاها .
    .
    — بالمقابل يحاول ان يتدخل في صلب عمله ويفرض عليه الحلول خلافا لصلاحياته رئيس ديوان تم تعيينه لفتره انتقاليه يقارب الثمانين من عمره يحمل الشهاده الإعدادية وتدرج من جندي الى رئيس ديوان وطموحه الان لاكثر من ذلك .
    .
    لكم الاحترام والتقدير ،
    .
    .

  7. بلد لا يوجد فيها نظام تعين على أسس صحيحه تعتمد على الخبرات والمهارات ولكن من الشعب الى قمه الهرم هنالك فساد عندما تعتمد على المحاصصة لإسكات الأصوات

  8. دام العيسوي قادر على حل جميع مشاكل الاردن لماذا لايسند اليه الامر!

  9. وكأنني أتابع فيلـم هنـدي.

    يبدو أن هدف كل احداث الفيلم تلميع صورة رئيس الديوان وإيجاد رصيد شعبي له لتولي رئاسة الوزراء!!

  10. سوائل علمي كم عدد الوظائف المصطنعة و من اين يأتي المال و ما هو الانتاج و كم عدد الموظفين
    لا حوله ولا قوه الا بالله العلي العظيم

  11. هذه صحيفه لها مصداقيتها وعلى مراسليها ان يكونوا اكثر مصداقيه بنقل الواقع

  12. كيف ستكون دولة مدنية ديمقراطية لكل المواطنين اذا الحقوق العادية البسيطة يتم تحصيلها بهذه الطريقة البدائية والعشائرية، يتسولون الحقوق بهذه الطريقة المهينة والمضحكة، ونجحوا في مرادهم بقتل الدولة المدنية وللابد.

  13. .
    — اذا اردتم الجواب تجدوه عند عاطف الطراونه يحرك بإتقان احجار الشطرنج فهل سينجح بالإطاحة بالرزاز قبل ان يفتح الرزاز ملفات جمدها لسنوات الطراونه هو ما علينا الانتظار لمعرفته .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here