أرملة الدكتور مرسي في رسالةٍ مُفاجئةٍ لروحه: جعلتني أميرة وصاحبة سمو!

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

كتبت السيدة نجلاء محمد أرملة الرئيس المصري الراحل د. محمد مرسي رسالة بحسابها على الفيسبوك خاطبت فيها زوجها قائلة: “جعلتني أميرة وصاحبة سمو وكل الدنيا بيدي يوم جمع الله بيني وبينكمرسي الحبيب الشهيد السعيد”.

ما كتبته السيدة نجلاء أثار إعجاب الآلاف، وحرص عدد كبير من متابعيها على التعليق الايجابي، ودعوا  لزوجها الراحل  وأثنوا عليه. وعلق سعيد عباسي قائلا: “حضرتك الاميرة فعلا وصاحبة السمو والسيدة الاولي ليس فقط لكونك اعظم زوجة لأعظم رئيس في تاريخ مصر ولكن لسمو أخلاق حضرتك وأخلاق سيدنا وحبيبنا ووالدنا الرئيس الشهيد رزقنا الله صحبتكم في جنة الفردوس ياأغلي من عرفنا وتشرفنا”.

وقالت متابعة أخرى: “أنتي اميرة وصاحبة سمو في قلوبنا يا أجمل اخت وأم واجمل أخلاق… يازوجة أطيب وأرجل رئيس احببناه وسيكتب التاريخ سيرته العطره بماء من ذهب”.

وعلقت أخرى قائلة لها: “اختاره الله تعالى شهيد وبهذه الطريقة المشرفة لأنه يستحق هذا الشرف ولأن حضرتك أصيلة كريمة صبورة اختارك الله زوجة لرئيسنا الشهيد الشجاع الحر … ربح البيع آل مرسى .. دمتم شرف للدعوة والإسلام …”.

Print Friendly, PDF & Email

23 تعليقات

  1. لقد تمت تصفيته من طرف الانقلابيين بمساعدة حكام الخليج و اسرائيل ، رحمه الله واسكنه فسيح جناته

  2. جزاك الله خير يااخ …عمر البيروتي…، والله انك عبرت عن الذي ابي أن أقوله فهذه نظرة اهل الخليج عامة ماعدا البعض في قطر. وتحياتنا لاهل لبنان لأنهم على رأي واحد مع أهل الخليج حيث عانوا ماعانوا من ظلم وجبروت وإجرام الإخوان. واسمح لي يااخ عمر أن أضيف إن التاريخ يعيد نفسه ، مرسي وعلى خطى الإخوان اعتبر إسرائيل دولة صديقة لأنها تحتل المسجد الأقصى وهذا إثبات أن إسرائيل لها مكانة خاصة عند الإخوان ومرسي. واسمح لي أن أن أضيف إن مرسي هو من أعطى الأمر بقتل المتظاهرين ضده في ميدان التحرير. ومرسي هو نفسه شخصيا من تخابر وتامر على مصر لصالح قطر وتركيا وإسرائيل.. تحية للقضاء المصري العادل.. تحياتي لك اخ عمر البيروتي.

  3. عمر البيروتي،،،،،، للأسف اما انك مغيب لدرجه غريبه وإذا كان كذلك لماذا علقت؟! وأما انك تعرف الحقيقه ولكن بدافع كرهك للدين وللاخوان وللحق علقت بما علقت، وتناسيت من الذي قتل وانقلب، من الذي تنازل وتواطئ مع الظلمه، من الذي حرق وسجن ولاحق كل من رفع رأسه بوجه الظلم،،،،،،،،، لكن لا نقول الا رحمك الله يا مرسي ونحسبك عند ربك شهيدا

  4. الله يرحمه ويحسن إليه ويجعل مثواه الجنة وبحشره مع الانبياء والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وان شاء الله ربنا يجمعك معه في الجنه وتكونوا من الحوريات للشهيد البطل صاحب كلمة الحق والرئيس الشرعي والمنتخب لمصر وأنت يااختي اميره وملكه لأنك زوجة الشهيد محمد مرسي

  5. رحمه الله وغفر له واسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون

  6. سيذكر التاريخ اي رجل اضاعو ا الوحيد المنتخب اي شرف حصلت عليه واي صبر صبرته علي الجلاد والظلام وصناع الموت واي قلب احتويته واثرت السكوت حفاظا علي بلدك واي خاتمه مشرفه وثبات علي الحق عشت شريفا ومت سهيدا رحمك الله

  7. اشرحوا لنا الأمر، جزاكم الله خيرا، لقد التبس علينا الأمر، اليس القضاء المصري قضاء نزيها وهو نفسه القضاء الذي نصب مرسي رئيسا ، اليس هو القضاء نفسه الذي أوقف مرسي بتهمة الخيانة العظمى مع قطر وتركيا ، على أي أساس يقول البعض انه شهيد، هل البعض يسميه شهيد لأنه أمر بقطع العلاقات مع سوريا وإغلاق سفارتها، هل البعض يسميه شهيد لأنه قوى أواصر التعاون والتنسيق الأخواني مع أخيه شمعون بيريز وأبقى على علاقات قوية وثيقة مع إسرائيل المحتلة للأقصى وفلسطين، ولم يغلق سفارة إسرائيل في مصر، ولم يغلق سفارة مصر في إسرائيل..هل البعض يسميه شهيد لأنه أمر بقتل المتظاهرين المصريين المناهضين للإخوانجية , .. غريب انه اصبح البعض يلقي بافتاءات عشوائية. وليس لها أساس من الصحة.

  8. هنيئا لك يا اميرة محمد مرسي الشهيد بكونك اميرة قلوب الصادقين الطيبين من امة الحبيب محمد بن عبد الله النبي الامي صلى الله عليه وسلم ورحم الله الرئيس الشهيد

  9. رحم الله الرئيس الشهيد السعيد عند ربه تعالى الدكتور محمد مرسي. وجمعنا الله معه بالجنة

  10. رحم الله الرئيس الشهيد محمد مرسي و اسكنه فسيح جنانه . و كان الله في عون شعب مصر على ما يعانيه من ظلم و تسلط .

  11. رحم الله شهيد الحق محمد مرسي نذكره وستذكره الأجيال القادمة بالخير وسيلعن التاريخ كما ننعلهم الآن نحن خصومه عملاء الصهاينة ونقول لزوجته أنت زوجة صادقة تمنينا كل النساء أمثالك لا يضحك عليهم الصليبيين والصهاينة ونحن نحبكم في الله لا مصلحة لدينا
    أعز الله الإسلام والمسلمين بأمثالكم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here