أرملة القذافي ترد على ترامب برسالة خطية بعد مطالبته تمديد العقوبات على عائلتها وتجميد أصولها

دبي ـ وكالات: كتبت أرملة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، بخط يدها، ردت فيها على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعد مطالبته تمديد العقوبات على عائلة القذافي وتجميد أصولها.

وقالت أرملة الزعيم الليبي الراحل، صفية فركاش، “من الذي يسبب التهديد.. هل هم الثلاث الذين قتلتموهم عملاء وجواسيس أمريكا.. أو الأسرى الثلاثة” في إشارة إلى سيف الإسلام القذافي، وهانيبال، والساعدي، حسب ما جاء على “روسيا اليوم”.

وأضافت صفية فركاش “عندما تسمعون أن الشعب يلتف حول سيف الإسلام، تركضون إلى الجنايات الدولية تتهمونه زورا وبهتانا وكذبا”.

وتابعت بالقول: “تشوهون عائلة القذافي بأنها تملك المليارات فأين هي.. أخرجوا أي إثبات”، مضيفة أنها تنتظر ردا على كلامها.

وطلب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، من الكونغرس، تمديد العقوبات على عائلة الزعيم الليبي الراحل العقيد معمر القذافي، وتجميد أصولها.

وفي خطاب وجهه إلى الكونغرس، طالب ترامب بتمديد العقوبات المفروضة على عائلة القذافي وشركائه عاما إضافيا، من أجل منع تحويل أصول البلاد.

كما اعتبر الرئيس الأمريكي أن الوضع في ليبيا ما زال يشكل تهديدا غير عادي، وغير طبيعي بالنسبة للأمن القومي، والسياسة الخارجية للولايات المتحدة، مشيرا إلى أن بلاده بحاجة إلى حماية تحويل الأصول أو غيرها من الإساءات من قبل أشخاص يعيقون المصالحة الوطنية الليبية، بما في ذلك عائلة القذافي وشركاؤه.

وأكد أنه من الضروري مواصلة حالة الطوارئ الوطنية فيما يتعلق بليبيا، كما أن العقوبات المفروضة على ليبيا جاءت لمنع المزيد من زعزعة الاستقرار فيها.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. هل يكفينا غطرسة الخواجه الترامبية وحليفه نتن الصهيونية، ولا داعي لإستمرار ظلم ذوي القربى من الأشقاء ؟!

  2. هل يكفينا غطرسة الخواجه الترامبية وحليفه نتن الصهيونية، ولا داعي لدواهي ظلم ذوي القربى من الأشقاء ؟!

  3. لماذا لا يفرض الحاج ترامب عقوبات على الدول التي تمول المليشيات والتي يعرفها القاصي والداني ام ان تلك الدول تمول شركاته وتحفظ مصالحه
    وابناء القذافي الذين يتقاذفهم الشتات يحاصرهم لانه يخاف تهديدهم لمصالحه اذا عادوا الى ليبيا وحموا مصالح وطنهم
    هذه هي الديمقراطية التي ينادي بها ترامب وامثاله ديمقراطية النهب واللصوص امثال ساركوزي وبقية الصهاينة الذين يدعمهم الاعراب
    سلام

  4. والله ياتاجر العقارات ياحاكم أمريكا الخسيسة وليست العظمى ، ان دولتك وانت من يحكمها هي اليوم المصدر الوحيد في العالم الذي يشكل تهديداً خطيراً لكافة دول العالم …….حكومتك وانت على رأسها ممكن ان تعمل كل شئ مخزي وشرير للبشرية جمعاء …..حتى فيروس الكورنه انت وبلادك متهمة بنشره أولاً في الصين وبعده في كل دول العالم …..وهذا امر غير مستبعد من تاجر خردة يريد ان يضع اقتصاد بلده فوق كل اقتصاديات الدول الأخرى حتى وان كلف ذلك نشر وباء من جراثيم وبائية تنتج في مختبرات أمريكا العظمى (الخيسيسة) ….
    وها انت من تفاهتك تجمد أصول عائلة القذافي الذي دولتك هي اول الدول التي شاركت في إنهاء حكمه والتسبب في مقتله …..ولن يكون مصيرك اقل من مصيره !!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here