أرسنال يفوز على نابولي ويتأهل للمربع الذهبي في الدوري الأوروبي

نابولي (ايطاليا) ـ (د ب أ)- تأهل فريق أرسنال الإنجليزي إلى الدور قبل النهائي للدوري الأوروبي لكرة القدم بفوزه اليوم الخميس على نابولي الإيطالي /1 صفر، في إياب دور الثمانية للمسابقة.

واستفاد أرسنال من فوزه ذهابًا 2 / صفر، ليتأهل إلى المربع الذهبي بعد تفوقه 3 / صفر في مجموع المباراتين. وسجل الفرنسي أليكسندر لاكازيت هدف مباراة اليوم الوحيد في الدقيقة 36 من ضربة حرة مباشرة. ويلتقي أرسنال بفريق بلنسية الإسباني في الدور قبل النهائي، حيث تقام مباراة الذهاب في لندن في الثاني من آيار / مايو المقبل، ومباراة العودة في التاسع من نفس الشهر.

وبدأ نابولي المباراة بالضغط على أرسنال من أجل تعويض نتيجة مباراة الذهاب التي انتهت بفوز الفريق الإنجليزي 2 / صفر، لكن ضغط الفريق الإيطالي لم يكن مثمرًا ولم يستمر سوى خمس دقائق فقط، انتزع بعدها النادي الإنجليزي زمام الأمور.

وفي الدقيقة السادسة جاءت أول الفرص الخطيرة في المباراة لصالح أرسنال، حيث أرسل البوسني سياد كولاسيناك كرة عرضية من الجهة اليسرى لتصل إلى الويلزي أرون رامسي الذي فشل في تسجيل الهدف بعد ضغط دفاع نابولي. وسدد السويسري جرانيت شاكا كرة قوية من ضربة حرة بتجاه مرمى الحارس اليكس ميريت الذي لمس الكرة بيده وأبعدها عن مرمى فريقه في الدقيقة الثامنة. وواصل أرسنال ضغطه على مضيفه وكاد الدولي الجابوني بيير ايميريك أوباميانج أن يسجل الهدف الأول في الدقيقة التاسعة، لولا تدخل المدافع السنغالي خاليدو كوليبالي في اللحظات الأخيرة ليمنعه من التهديف. وفي الدقيقة 18، كاد الإسباني خوسيه كاييخون أن يسجل الهدف الأول لنابولي، بعد تمريرة رائعة من لورينزو إنسيني، لكن الحارس التشيكي المخضرم بيتر تشيك أبعد الخطر عن مرمى فريقه.

وواصل نابولي بحثه عن تسجيل هدف التقدم، وفي الدقيقة 28 وصلت الكرة إلى البولندي اركاديوش ميليك داخل منطقة الجزاء، ليسدد كرة قوية ابتعدت قليلًا عن شباك تشيك.

وسجل الفرنسي أليكسندر لاكازيت الهدف الأول لأرسنال في الدقيقة 36 من ضربة حرة مباشرة رائعة، سكنت شباك الحارس أليكسندر ميريت، ليمنح فريقه أفضلية كبيرة مع نتيجة مباراة الذهاب التي جاءت في صالحه.

وحاول نابولي بعد الهدف إيجاد توازن في الهجوم حتى لا تهتز شباكه بهدف آخر ينهي آماله رسميًا، فعاد إلى مناطقه الدفاعية بحثًا عن امتصاص حماس لاعبي أرسنال.

ولم يشهد الشوط الأول أي جديد لينتهي بتقدم أرسنال /1 صفر.

وفي الشوط الثاني، تراجع نابولي إلى الخلف تاركًا السيطرة للفريق الإنجليزي الذي وجد سهولة كبيرة في اختراق دفاع فريق المدرب كارلو أنشيلوتي.

وكاد أوباميانج أن يسجل الهدف الثاني لأرسنال في الدقيقة 48، بعد أن وصلته كرة عرضية من البديل هنريخ مخبتاريان، لكن الحارس ميريت تألق في التصدي لكرته الخطيرة.

وألغى الحكم هدف التعادل لنابولي، بعدما وصلت الكرة إلى كوليبالي داخل منطقة الجزاء، ليهيأها برأسه إلى درايس ميرتينز الذي وضعها في الشباك في الدقيقة 58، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل. وواصل نابولي سعيه لتسجيل هدف التعادل، لكن محاولة ميليك في الدقيقة 63 تصدى لها تشيك بكل قوة.

وبينما حاول أرسنال إضافة هدف آخر، كاد نابولي أن يتعادل عن طريق ميليك الذي استغل عرضية كاييخون بشكل جيد قبل أن يسدد كرة قوية أمسك بها تشيك في الدقيقة .78

وفي الدقيقة 80، كاد الإسباني ناتشو مونريال مدافع أرسنال أن يسجل هدفًا بالخطأ في مرمى فريقه، عندما حول الكرة العرضية من ميليك مباشرة إلى مرمى تشيك الذي تصدى للكرة بصعوبة.

وفي الدقائق الأخيرة من المباراة، تناقل لاعبو أرسنال الكرة بهدوء فيما بينهم، فيما نال التعب من لاعبي نابولي الذين استسلموا للأمر الواقع ولعبوا باقي الدقائق بدون هدف محدد. ولم تشهد الدقائق المتبقية جديدا، ليطلق الحكم صافرته معلنًا تأهل أرسنال إلى الدور قبل النهائي، عقب فوزه 1 / صفر في ملعب “سان باولو” في نابولي، ليضيف ذلك إلى الفوز في مباراة الذهاب 2 / صفر في لندن.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here