أربع تطوّرات قد تُحَدِّد حاضِر أمريكا ومُستَقبلها وأمنها واستقِرارها؟ ما هي السّيناريوهات المُتوقّعة في الأيّام الثّمانية المُقبلة؟ ولماذا نَستبعِد استِقالة ترامب أو عزله؟ وهل استِخدام بومبيو “فزّاعة” تنظيم “القاعدة” ووضع الحوثيين على قائمة الإرهاب تَمهيدٌ للحرب على إيران؟

عبد الباري عطوان

لم تبقَ إلا ثمانية أيّام من عُمر الرئيس دونالد ترامب في البيت الأبيض، وربّما تكون هذه الأيّام الثمانية هي الأخطر في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكيّة القصير (حواليّ 300 عام)، فالأمر المُؤكّد أنّ الرجل لن يستقيل، كما أنّ إجراءات مُحاكمته في الكونغرس التي ستبدأ غدًا الأربعاء قد لا تنتهي بعَزلِه، ليس لضيق الوقت، وإنّما أيضًا لدعم غالبيّة النوّاب والشيوخ الجُمهوريّين له، وعلى رأسهم نائبه مايك بنس خوفًا من تَبِعات هذه الخُطوة.

لا أحد يملك بلّورة سحريّة يُمكن أن تُمكّنه من التنبّؤ بطبيعة الخطوات التي يُمكن أن يُقدم عليها ترامب وأنصاره، ومن تبقّى من المسؤولين حوله في أيّامه الأخيرة، ولكن هُناك أربعة تطوّرات رئيسيّة وقعت في اليومين الماضيين يُمكن من خِلال تأمّلها بعُمق مُحاولة رسم صورة تقريبيّة للمشهد المُتوقّع:

  • الأوّل: تسريب مكتب التّحقيقات الفيدرالي الأمريكي مُحتوى تقرير أمني داخلي للإعلام يتضمّن معلومات جمعها عُملائه تُؤكّد أنّ هُناك تَحرُّكًا مُسلّحًا تُنظّمه جماعة مُتطرّفة مُوالية لترامب لاقتِحام مباني الحُكومات والمؤسّسات الرسميّة المحليّة في حواليّ 50 ولاية في حال تمّ عزل الرئيس أو تجريده من سُلطاته.

  • الثاني: توجيه مايك بومبيو وزير الخارجيّة أمس اتّهامًا مُفاجئًا لإيران بدعمها لتنظيم “القاعدة” وتقديم ملاذ آمِن لقادته مِثل أبو محمد المصري “الرجل الثاني” في التنظيم الذي اغتالته مجموعة تابعة لجهاز “الموساد” الإسرائيلي على الأرضي الإيرانيّة قبل بضعة أشهر، وقال بومبيو إنّ ادّعاءاته هذه تستند إلى معلوماتٍ للمُخابرات الأمريكيّة جرى نزع السّريّة عنها.

  • الثالث: اتّصال السيّدة نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النوّاب الأمريكي، يوم الجمعة بالجِنرال مارك ميلي رئيس هيئة أركان الجُيوش الأمريكيّة ودعوته لمُقاومة الضّغوط من قبل ترامب لاستِخدام القوّات المُسلّحة للقِيام بأيّ مُغامرات عسكريّة ضِدّ “الأعداء” في تلميحٍ المقصود به إيران.

  • الرابع: لقاء “المُصالحة” بين ترامب وبنس في البيت الأبيض واتّفاقهما على مُواصلة عَملهُما “في سبيل مصلحة أمريكا حتى نهاية ولايتهما” دون أيّ تحديد لهذه النّهاية.

***

من خِلال تَفَحُّص هذه التطوّرات الأربعة، في ظِل ما تشهده السّاحة الأمريكيّة حاليًّا من قلقٍ وتوتّر وانقِسامات داخليّة، وبالقِياس إلى شخصيّة ترامب وما تتّسم به من غطرسة وتَهوّر يُمكن توقّع سيناريوهين مُحتملين لعرقلة، أو التّشويش، على “مهرجان” نقل السّلطة في 20 كانون ثاني (يناير) الحالي في البيت الأبيض، أو حتّى منع إقامته من الأساس:

  • السّيناريو الأوّل: نُزول أنصار ترامب، أو مُعظمهم، الذين يبلغ تعدادهم 74 مليونًا، وينخرطون في حزبه المُستقبلي “أمريكا أوّلًا” الذي يُمكن أن يكون البديل المُحتَمل للحزب الجمهوري، نُزول هؤلاء بسِلاحهم، وعتادهم العسكريّ الثّقيل، لاحتِلال المباني الحُكوميّة في مُعظم، أو جميع الولايات، الأمر الذي سيُؤدِّي إلى صداماتٍ دمويّةٍ مع أنصار الرئيس الفائز جو بايدن، ومُعظم المُعادين للعُنصريّة و”الديكتاتوريّة البيضاء” التي يرفع شِعارها بايدن ويُحَرِّض عليها، مثلما يُحَذِّر مكتب التّحقيقات الفيدرالي ويتَوقّع.

  • السّيناريو الثّاني: استخدام ذريعة دعم إيران تنظيم “القاعدة” وتوفير المَلاذ الآمِن لقياداته التي طرحها بومبيو فجأةً، إلى جانب ذرائع أُخرى كثيرة لشن هُجوم عليها، وإعلان حالة الطّوارئ في البِلاد ممّا يعني تعطيل مراسم نقل السّلطة في الموعد المُقَرَّر، وتعميق الانقِسامات وحالة الفوضى فيها.

إعلان الرئيس ترامب حالة الطّوارئ في واشنطن أمس قد يكون من أجل تحقيق أهداف لها عدّة أوجه وتفسيرات بعضها مُعلَن وأخرى سريّة مُستترة، فنُزول 15 ألف جُنديًّا من الحرس الوطني والجيش إلى شوارع وميادين العاصمة قد لا يكون لتأمين الاحتِفال بنقل السّلطة من ترامب إلى بايدن، وإنّما لتأمين سلامة ترامب أيضًا في حال اندِلاع المُواجهات الدمويّة المُسلّحة بين المُحتجّين ومُعارضيهم، وربّما كمُقدّمة لتوسيع حالة الطّوارئ هذه لتشمل الولايات الخمسين الأُخرى، في حال الإقدام على أيّ هُجوم على إيران ومُنشآتها النوويّة وبُناها التحتيّة، فحاملات الطّائرات والغوّاصات النوويّة وطائرات “B52” القاذفة العِملاقة ما زالت جميعًا تُرابِط في مِياه الخليج وأجوائه وفي حالةِ تَأهُّبٍ.

عندما يطير اليوم ترامب إلى ولاية تكساس أحد أبرز عواصم العُنصريّة الفاشيّة البيضاء، وزيارة الحائط العُنصري على الحُدود المكسيكيّة الأمريكيّة الذي أقامه لمنع تَسَلُّل المُهاجرين وبتكلفة 5.7 مِليار دولار، ويعتبره من أبرز إنجازاته فإنّ هذه الخطوة الاحتِفاليّة المقصودة بعنايةٍ، لا تَعكِس أيّ نوايا بعَزْمِه مُغادرة السّلطة بطَريقةٍ سَلِسَةٍ وِفقًا لأحكام الدّستور.

***

فمثلما استخدم العُنصريّون في بريطانيا فزّاعة الهجرة وتَدَفُّق المُهاجرين للخُروج من الاتُحاد الأوروبي (البريكست)، وتحشيد أنصارهم خلفها بكميّاتٍ هائلةٍ من الكذب والتّضليل، يستخدم ترامب الأُسلوب نفسه للتّرهيب والتّخويف وللبقاء في السّلطة وعدم الاعتِراف بالهزيمة بالتّالي.

يعيش العالم أيّامًا ثمانية مصيريّة، وتاريخيّة، بكُل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى، ولا نَستَبعِد دورًا إسرائيليًّا في سيناريو الهُجوم على إيران بعد أن حصل نِتنياهو على مُكافآة التّطبيع، والتّحالف السّعودي الإماراتي الذي يخوض الحرب في اليمن على هديّة تجريم حركة “أنصار الله” الحوثيّة ووضعها على قائمة الإرهاب في الدّقيقة قبل الأخيرة من ولاية ترامب.. واللُه أعلم.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

60 تعليقات

  1. السلام علیکم و رحمة الله
    لا تخافوا ولا تحزنوا و لا تقلقوا
    اما بعد فمع احترامی و اکرامی للاستاذ عبد الباری عطوان و تعلیقاته و تحلیلاته الثمینة
    قد قلت لکم و اکرر مرة اخری 1- ترامب الغبی سیسلم السطة و لایستطیع العدول عن اوامر الماسون الیهوی ( الذی یختفی خلف الستار و هو الحاکم الحقیقی فی امیرکا )
    2- لن تجرأ امریکا و الکیان الصهیونی شن الحرب علی ایران و محور المقاومة ( فلا حرب و لا جدال )
    3- ایران الاسلامیه صامدة بعون الله و قائدها لایخاف الا الله و هو حافظه من کل سوء
    4- فی الاشهر القادمة سیتم اجراء انتخاب رئیس الجمهوریة فی ایران و سیستلم الحکم والقوة احد ابناء الامة الاسلامیة و یقلب الورقة علی کل الخونة اللیبرالیین اللایرانیین و یمحو ما فعلوه من الغضط علی الناس من الحصار الخانق الامریکی
    الاروبی ویفتح بابا لمواجهة کل الاعداء خاصة الصهیون و محتلی فلسطین الحبیبة و ابناءها الاعزاء . ویوما علی یوم
    سوف یشدد حلقة الحصار علی اعداء محور المقاومة . و الایرانیون سییعشون بعزة وهناء ان شاء الله
    5- محور المقاومة من ایران و العراق و سوریة و لبنان و الیمن و ینتظر وقت الانتقام الحقیقی من الخونة و محورالشر و الشرور وهو الکیان الصهیونی اساس کل شر فی کل العالم و هذا لیس هدفا تافها صغیرا بل انجاز سیغیر کل معدلات العالم و الله غالب علی امره
    6- فی الایام المقبلة لا یحدث ای حادث هام یضرنا فلاتخافوا . الان و فی الزمن الحالی العدو باکمله فی ارتباک و قلق
    ینتظر الحظة الموعودة الانتقامیة من جانب ابناء الاسلام . هم الخائفون القلقون الحقیقیون و لسنا نحن .
    7 – ننتظر الایام القادمة و من جدید اسلم علیکم و علی السید الدکتور عطوان و اتمنی لکم الخیر و التوفیق

  2. ________ أما تطورات الكوفيد 19 منذ يوهان إلى البوم فهي من فيروس قاتل إلى فيروس مبيد . ما يعجبل بطرح السؤال التالي /
    .. من يدفن من ؟؟… ورشة كبيرة في إنتظار بايدن و فريقه بدءا من وأد .. فترة ترامب الخللية .
    .

  3. فأين أموت يا أبي؟
    أبي لن تصل إليه دمعتي، كان في وسعي أن أوصل إليه كل شيء، من السبحة، إلى معطف الصوف الرماديّ، إلى اعتذاري، ولكن دمعتي لن تراه. سامحني يا أبي، لأن ما بيننا من أيام مكسورة لا تكفي لأن أكون جديراً بالعرق الذي غرفت من لغتي.
    هل كان عليكَ أن تصمت كل هذا الصمت، خمساً وسبعين عاماً، لكي أتعلم كل هذا الكلام الذي لا يشبه سنبلة، ولا يقوى على إيصال دمعتي إليك؟
    سامحني يا أبي…
    وسامحني لأني لم أنجب لك حفيداً يفعل بي ما فعلت بك يا أبي!

    وأبي يا أبي،

    غَضّ طرفاً عن القمر،

    وانحنى يحفن التراب،

    وصلّى

    لسماء بلا مطر،

    ونهاني عن السفر

    وأبي قال مرة:

    الذي ما له وطن،

    ما له في الثرى ضريح.

    ونهاني عن السفر!

    وسامحني يا أبي..
    [محمود درويش]

  4. صديقي ابو انس العربي الأصيل…
    بعدما يتخلص من الكورونا .. ومن دونالد ترامب ..سيجد لنا لقاحا..
    على كلن صديقي العزيز.. لا ندعي تمام المعرفه..
    ولكن على الارجح..ان هنالك( خروج عن النص)تجلى هذا في هذا التوحد السياسي والفكري والإعلامي .. وعلم الإجرام والإوهام.. على ضرورة الخلاص منه …ووجدو نفسهم للمرة الاولى …امام حالة تمرد.. وشخص في هذا العالم بايعها… ويعرف انه قد يلقى حتفه.. ويعرف انه قد تتطلق عليه رصاصه..وهو على استعداد لتلقيها …مقابل ما يؤمن به… سواء كان جيدا ام سيئا ..
    المهم والممتع… ان تأثيره اذا بقي او ذهب ..سيبقى.. وريع جنونه…سيصب في جيب صغيرة ..لطفل صغير ..يعمل في كراج تصليح شاحنات.. او ملاك صغيره وبريئه.. تبيع قلادات الورد .. عند مفترقات الطرق.. لتساعد ذويها البسطاء..في دول تعيش وتحتها بحار من النفط…المختزل .. وعشرون يمتلكون ثلثي الخيرات… ويدفعونها من اجل البقاء..
    خروج عن النص… فكره جميله ..ومناسبه.. تؤيدها المعطيات..
    مسألة طبيعيه..ولطالما حدثت ..
    مع اني اصر …ان ورائه عقول مفكره…
    ودوله عميقه… لا تريد الإستسلام..والإنكفاء على نفسها.. ستقاوم… وهذا افضل سيناريو قد يحدث.. سيختصر على الانسانيه الكثير..
    بصراحه …ما كان يخطر على عقل اي احد..
    فهذه إرادة الله عز وجل… وهم يمكرون والله يمكر.. وهو خير الماكرين..

  5. صديقي عابر سبيل ،،

    (( نعم انه خروجا عن النص ،، ))

    هذا الخروج جعل البعض ممن يستطيعون حرق او تدمير او مسح دولة الاحتلال يعيشون اسوأ ايامهم خوفا من جنونه ،،
    هذا الخروج جعل من الامعات الذين باعوا اوطانهم وشعوبهم يتلحفون بعباآتهم داخل سراديبهم المسردبة تحت قصورهم ،،
    هذا الخروج عن النص ،، هذا الخروج ان استمر فسيغير كل المعادلات ويقلب كل الموازين ،،
    هذا الخروج اربك كل المتآمرين ،، وينتظرون ساعة الفرج ،،

  6. نتفق 100% مع ما كتبه الاستاذ “بدوي ينشد بعارينه”
    نعطي ترامب وغيره ممن حكم وسيحكم امريكا حجما اكبر من حجمه وما هم الا اراجوزات وماريونت يمسك باحبالهم من هم خلف الستار”الدولة العميقة”
    لن يحدث شيئا وسيتم وبشكل سلس تسليم “السلطة” للوجه “الجديد”
    ونبدأ صفحة جديدة من الاحلام والتوقعات والتحليلات…
    وصب القهوة
    ….
    ونحزن علي المصابين بفوبيا ايران ومتلازمة المؤامرة الايرانية الامريكية..
    من بطريق وبحر وقمر واصيل بصل وعابر وسبل ونام وبهلول ومهلول وراح وما اجاشي..
    ربما سنجد لها ولهم لقاح بعد الانتهاء من جائحة كورونا وترامب؟؟؟؟؟؟

  7. الاحداث في امريكا ..وهذا الإحتقان الكبير…
    وطبيعة الصراع .. تمثل معركه استباقيه مهمه جدا ..ودونالد ترامب .. لن يذهب حتى وان خرج من البيت الأبيض.. سيبقى ..كعنوان لذالك الرجل النبوخذي الاشقر.. الذي سيمارس كل الجنون ..وسيربك الحسابات كلها ..
    ربما يكون خروجا عن النص ..وربما لا ..وربما يكون اداة ايضا…من اجل التخلص من الاثاث القديم ..وستتجلى تلك الفكرة العظيمه..على ان (العقاب من جنس العمل)
    فالإنسانيه المسكينه … لا تمتلك مقومات المواجهه… مع هذه القوى المتغلغله.. والظلم افاق واسعه.. وإمكانياته كبيرة جدا…ويحلق على ارتفاعات شاهقه جدا… ولا تستطيع اطفال الحجارة إسقاطه… ولا مقاليع العرمه …
    التدمير الذاتي … والخلاص من العمال القدامى ..
    وأفتعال حرائق الغابات …والتخلص من العائلات القديمه المتنمقه… …واصحاب الايادي الزرقاء.. التي تريد الصعود الى السفينه .. والهجرة نحو ارض الأحلام…ويريدون مكافئات .. ومناصب .. وإستمراريه.. والدخول في جناته… بعدما قدمو القرابين..
    ولكنه لا يريدهم.. يقول لهم هنا نهاية المطاف …
    لا تتسع السفينة لكم .. ولا احلامكم ..
    و لا اريد ضجيكم…
    كان هنالك …واصبح هناك … والان يريد الرحيل ..
    الى الوطن البديل .. ويريد ان يتبر ما علا هنالك تتبيرا..
    دنيا عجيبه ودواره.. سيناريو رائع .. وإعجاز عظيم..
    واحداث لا تتكرر … فلنأخذ ما استطعنا من عبر..
    ولنراقب الظلم كيف يأكل نفسه…
    ولنرى ما تفعله (الجواري الكنس…)
    عابر سبيل..

  8. إلى معقب .
    ________ با أخي تعليقي كان عن ’’ التوحش ’’ و تعقيبك قافية و شعر و نتر . وبهكذا فهم أنت تتعب حالك و حالنا .
    .

  9. ترامب في وضع سيئ جدا ولا يستبعد أن يقوم بأية مغامرة تخلط الاوراق وتغير الاولويات إن استطاع وليس أمامه في هذا الوقت الضيق جدا غير ملف إيران فهل سيشعلها حربا؟ وهل سيجد من يؤيده؟ وإذا أشعل الحرب هل يمكن أن يتصور أحد سيناريوهاتها وهل ستمتص إيران الصدمة كما تعودت وتعد بالرد في الوقت والزمن المناسبين ؟؟ الاكيد أن إيران في هذه الحالة لن يكون أمامها أي خيار غير الردو بأقصى قوة أما حسابات إلربح والخسارة فستكون كما يلي: سيتم تدمير إيران تدميرا ساحقا وستجرب عليها كل أنواع الاسلحة ،،،،،،أما من الناحية المقابلة فلن تخسر أمريكا الكثير بل سينزل 90بالمائة من جحيم ودمار الصواريخ الإيرانية على دول الخليج و10 بالمائة عل اسرائيل وطبعا لا أحد يمكنه التكهن كيف ومتى ستنتهي هذه الحرب ان اشتعلت ،،،لكن يمكن التكهن بسهولة أن هذه الحرب لن تحدث أبدا لأنه لن يسمح لترومب بأن يلعب هذه اللعبة غير المحسوبة أبدا

  10. الأخ أبو خالد.. يا غالى..

    أثمن التحليل الواقعى و المنطقى لما يمكن أن يحدث فى الولايات المتحدة الأمريكية فى الأيام القادمة و المتبقية من حكم الرئيس ترامب .. و خاصة المحاولات التى تقوم بها الدولة العميقة و يقودها نواب الحزب الديمقراطى في الكونغرس و مجلس الشيوخ الأمريكى من أجل شيطنة ترامب و محاولة عزله و إخراجه من المشهد السياسي..
    و كذلك كتابتك للسيناريوهين الممكن حدوثهما سواء فى داخل امريكا من خلال نزول المليشيات المسلحة اليمينية المتطرفة و العنصرية إلى المدن الأمريكية و ما يتبعها من إجراءات.. او من خلال افتعال حرب أو عدوان ضد إيران..
    و لكن السيناريو الثالث الذى لم تطرحه و هو أن تمر الأيام القليلة المقبلة بشكل طبيعى و على خير .. و خاصة أن كل محاولات عزل ترامب و إقالته من الرئاسة الأمريكية ستبوء بالفشل.. و لن يتم لا حرب أهلية فى الداخل الأمريكى و كذلك لا حرب و لا عدوان أو هجوم على إيران.. و سيتم تنصيب الرئيس الأمريكى جو بايدن فى الموعد المحدد فى 20 من الشهر الجاري كرئيس للولايات المتحدة الأمريكية. و سيتم التداول السلمى للسلطة بدون حضور الرئيس ترامب مراسيم تنصيب الرئيس الأمريكى الجديد..
    احترامى و تقديرى لك..

  11. يا سيد ابو أنس العربي
    لا بأس في احتكامك الى القراء.
    ففي مداخلتي التي سبقت ردي عليك، كتبتُ فيها عن ترامب: ” هذا الذي يعتبره البعض شجاع ومحترم”، ولم اذكر اسمك نهائيا في مداخلتي.
    صحيح انك انت تصفه بالشجاع .. لكن كثيرون هم المعجبون به ممن وصفوه انه محترم.
    لذا من الحري بك توخي الحقيقة والقراءة جيداً والتدقيق في تعابيرك وانتقائها بدون توتر وحقد وعصبية، لأن ذلك يُفقد البشر احترامهم وأخلاقهم ويجعلهم يراشقون الآخرين باتهامات وتعابير منبوذه كأتهامهم ب “الكذب والدلس”

    وإذا كنت حضرتك قد وصفت ترامب حرفياً بالشجاع، والشجاعة في معجم اللغة العربية تعني القوَّة و الجرأة وشِدَّة القَلْبِ عِنْدَ اليَأْسِ و رَبَاطَة الجَأْشِ والشهامة. فلا تستطيع ان تلزمني بتبني نظرتك هذه لترامب.
    أما حول المسأله الخلافية، فأنت لم تقل عنه حرفياً انه “محترم”. لكن ابداعاتك الانشائية الفذة توحي بأكثر من ذلك، حيث كتبت جنابك: “انني اراه اشجع وارجل رئيس امريكي .. واثبت انه ندا قويا للنظام العالمي الماسوني، وهذا الرجل يصلح لان يكون رئيس لدولة يؤسسها بنفسه.. هذا الرجل عرى النفاق والكذب العالمي ، هذا الرجل يحترم القادة الاقوياء ، ويحتقر ويهين ويذل القادة الامعات ، ويتشابه بالرئيس الروسي في ذلك ،،،”..
    يحسبك المرء تتكلم عن صلاح الدين الأيوبي الذي استعاد القدس من الصليبيين وأعادها لأهلها، وليس عن ترامب الذي اهداها للصهاينه. او يخيل للمرء انك تتكلم عن عمر المختار أو عزالدين القسام أو احمد ياسين..

    كلامك عن ترامب وإطرائك ومديحك له بهذا الشكل يظهر مدی قيمة فلسطين والقدس عندك ومكانتها بقلبك. من الواضح ان آخر همك هو تعرية الأنظمه الاجرامية والمستكبرة والمغتصبة لحقوق الشعوب والمحتلة لأراضيها والسالبة لحقوقها.. بل همك الوحيد فحسب هو التصويب علی النظام السوري المقاوم ورئيسه الصامد وتوجيه نار حقدك علی كل نظام او حركة او شعب يتبنی المقاومة والنظال والوقوف في وجه المشروع الصهيو امريكي.

    عذراً علی الإطالة وشكراً للنشر !!

  12. امريكا غابة كبيرة
    ولكننا نتمنى لو كانت دولنا العربية شجرة في هذه الغابة الكبيرة ..حيث تستطيع رئيسة البرلمان محاكمة الرئيس بشبهة التحريض على العنف …وعليه ان يقف ووجه الى الجدار وهو يرفع احدى قدميه وسيعامله البرلمان الامريكي
    كما لو كان تلميذا في الصف …
    لماذا تمارسون علينا كل هذا الخداع وتخفون حقيقة ان امريكا دولة ديمقراطية عريقة ..يستطيع رئيس موقع تويتر او فيسبوك او مدراء البنوك ان يغلقوا حسابات الرىيس ..ثم لا يستطيع ان ينصب لهم المشانق في الساحات .العامة ..
    انتم تحاولون اخفاء الحقاىق هذا كل ما تستطيعون فعله ..
    وعلى من ينتظر انهيار امريكا ان يبكي على نفسه اولا ..فلامريكا مؤسسات وديمقراطية عريقة تحميها.

  13. كنت استمع لتقرير ال BBC. و المذيع عقد لقاءات مع أنصار ترامب. يا جماعة الخير هؤلاء فقدوا البوصلة تماما و يحفزهم شعور ديني كان يغلي لعقود تحت الرماد.
    أرى أن أمريكا انقسمت بغير رجعة و لا شيء سيصلحها الآن. الحرب الأهلية قادمة و هؤلاء ناس يمتلكون أسوأ أنواع الأسلحة الفتاكة و الأوتوماتيكية و من يقول أن الشرطة أو الجيش سيقف لهم بالمرصاد واهم لأنه لا يقدر حجم الدعم و التعاطف معهم في صفوف هذه القوات التي ستنشق و تنضم لهم (هل يذكركم هذا بأحداث مشابهة في دولة أخرى من العالم؟!) كما تدين تدان و الملك لله الواحد الديان.
    أما عن حصول حرب خليجية ضد إيران تزهق فيها ممالك الخليج كما تزهق الحشرات الطائرة في أتون النار المحرقة فهو أمر محدث عنه و اسمه هلاك الملوك و إسرائيل لها المصلحة الكبرى في شن الحرب كون ممالك الخليج ستكون أول من يحترق فيها بينما الكيان الصهيوني هو الدولة الوحيدة في هذا الحلف الجديد التي لديها القدرة التقنية على تجنب الدمار الشامل في مثل هكذا حرب.
    عمران بيت المقدس خراب يثرب. و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  14. هنا اود التذكير بان ال ٧٤ مليون صوتوا للحزب الجمهورى الذي ينتمى له ترامب وليس لترامب. أما الذين صوتوا لترامب بمعنى افكاره المتطرفة وعنصريته فأجزم بان عددهم لايتجاوز ال٥ ملايين وهؤلاء المجرمين القتلة منهم الذين حضروا للتظاهر دعما له وتصديقا لكذبه بان الانتخابات كانت مزورة فلا يتجاوز عددهم بضعة آلاف. بدليل ان عدد من نواب الحزب الجمهوري تخلوا عنه.
    لن تقع حروب او اى احداث حربية قبل تولى بايدن الرئاسة فى ٢٠ يناير والايام بيننا

  15. بغض النظر عن أي سيناريو محتمل نحن ممتنون لترامب الذي أرانا ماكان مخفياً من وجه الولايات المتحدة الأمريكية البشع القبيح وزيف ديمقراطيتها.وكلامي إلى الأخوين”ديمقراطي” و” مستغرب”.كفانا استيلاباً وجلداً للذات ومازوشية.

  16. هذه امريكا اليوم على حافة الانقسام ..هذه امريكا العظمى على حافة الانهيار ..لا نملك غير الدعاء الى الله ان يقسم ظهر هؤلاء البغاة الظالمين ..وان يشتت جمعهم ..اللهم كما مزقت روسيا ..مزق شمل امريكا ..ربنا هؤلاء طغوا في الارض واكثروا فيها الفساد والدمار والقتل ..ابادوا شعوبا ودمروا بالقنابل الذرية مدنا ..وحرقوا بالنبالم اطفالا….وقتلوا شعب العراق ظلما وبهتانا.. اللهم اجعل بأسهم بينهم شديد ..اللهم اجعل كيدهم في نحورهم .اللهم انت القادر عليهم ..اللهم يا قاسم ظهر الجبارين ..اقسم ظهر امريكا…

  17. أعتقد أن سيناريو شن ترمب حرب مجنونة على إيران مطروح و بقوة، مما حدا برئيس هيئة الاركان الاميركية ورئيس اركان الجيش لإعتزام إلقاء كلمة الى الجنود الاميركية للتذكير بان دورهم هو حماية الدستور فقط بحسب ما ذكرت وسائل اعلام اميركية.
    لقد أصبت يا دكتور عبدالباري، ترمب لن يرحل قبل أن يدمر المعبد على رؤوس الجميع. الأمل في أن يكون هناك ما يكفي من العقلاء في أمريكا لكبت جماح هذا المجنون قبل أن يدمر العالم بأسره

  18. ________ مرور ترامب على البيت الأبيض كان بطعم ( مهرجان كان للسنما ) لكن الريش طار و الماكياج سال . و قد دق الجرس معلنا رفع خيمة سرك الأسراك .
    . هل عرفتم الآن لماذا ترامب يعشق الكورونا . و الكورونا تعشق ترامب ؟؟
    .

  19. أمريكا ليست دولة الرجل الواحد ، والحاكم الواحد ، والرئيس الملهم الواحد ، الذي يبقى رئيسا طول حياته ويورث الحكم لابنه . فمهما كانت قوة الرئيس وصلاحياته التي يمكن ان تظهر انها دكتاتورية ، لكن هناك حدود لا يستطيع تجاوزتها ، وان فعل ذلك مثل ترامب فسيكون مصيره مصير ترامب الذي تخلّى عنه الكثير وعند خروجه من البيت الأبيض لن يبقى له أصدقاء او داعمين ، سوى هؤلاء المتطرفين البيض . عند خروج ترامب من البيت الأبيض سيم اعتقاله اذا كرر تصريحاته التي تدعو الى العنف .
    في بلاد الدكتاتورية العربية اذا رحل الرئيس تخرب البلد ، مثل سوريا وليبيا والعراق والاردن وغيرها لان البلد هي الرئيس او الملك ليس الشعب .
    امريكا ستتجاوز هذه المرحلة بكل بساطة لانها دولة مؤسسات ديموقراطية . انها اي امريكا ضد ايران و دول عربية وضد حقوق الفلسطينيين فهذا امر آخر ولن يتغير بتغير الرئيس الأمريكي . تحياتي

  20. انشاء الله ترامب ذاهب ويتبعه كل عملائه الذين تصهينوا على يده وعانقوا الكيان الصهيوني وفتحوا عواصهم لقدوم طائرات العار الصهيونية لتستفز شعوبهم . الجد والخلود للمقاومة الشريفة التي تحمي حدودها والتي تعمل على إقلاع الاحتلال الصهيوني من جذوره من أرض فلسطين ، أرض مليار ونصف مليار مسلم. لن يدوم ترامب ولن تدوم حمايته للعملاء ولن يدوم التطببع مع الكيان الصهبوني اكثر من ثمانية أيام من عمر ترامب وصهره كوشنر المتبقية لهم في الببت الأبيض الأمريكي

  21. لا حرب بل تخادم بين ايران وامريكا وتركيا على حساب العرب الذين تاهو في متاهات السياسة وخلطوا بين المصالح وبين قواعد واسنراتيجيات العمل السياسي والاماني والاحلام الشخصية .

  22. لا جرح ولا تجريح دولنا او شعوبنا تعيش تحت وطاة الذل والهوان كل الجعجعات لا تغير شىء من يملك راي او مخالف بمايقوله لافرق في دول الصمود والتصدي او المقاوله والممانعه والممالك كلها سجون للذل والاذلال

  23. نحن في فلسطين لا تعنينا كل سيناريوهات الدنيا ..نحن في فلسطين على يقين تام ان امريكا لن تنصفنا ولن تقدم لنا شيئا في صراعنا مع هذا الكيان الغاصب …هم لا يعلمون ان هناك فلسطين وشعب فلسطين وارضه محتله ..هم مهوسون بالدفاع عن اسرائيل ومصالح اسرائيل وكل العرب عندهم لا يساوي شيء امام اسرائيل ..وكل من يراهن على امريكا هو مخطأ مخطأ ..الرهان فقط على وحدة شعبنا الفلسطيني ووحدة سلاحة ..وان ننظم انفسنا ونستفيد من تنظيم اخوتنا في النضال ..اهل حزب الله ..علينا ان نجد لنا من يقودونا مثل نصر الله ..وان لم تجدوا في القيادات من يشبه نصر الله …اذهبوا الى غزة وابحثوا عن مجاهد احتضن صاروخه بعد ان صلى الفجر ودعا ربه بالنصر او الشهادة ..قولوا له انت فينا نصر الله ..

  24. اكرر المحاولة مرة أخری. ففي المقال السابق لم يُنشر ردي. اتمنی علی فريق رأي اليوم نشره هذه المرة انطلاقاً من مبدأ حق الرد وكون الموضوع لا زال يدور حول الاحداث المتعلقة بترامب والانتخابات الامريكية !!

    السيد / ابو انس العربي المحترم /

    سواء قلتَ “ان ترامب لا يتعامل الا مع القادة الشجعان”
    او قلت “انه لا يحترم الا القادة الاقوياء ويهين ويذل القادة الامعات” ، فهذا لا يغير شيء، لا بل يزيد الامور سؤاً.

    اهانة ترامب لمن تسميهم بالقادة الامعات واذلاله لهم، هو ليس دليل علی شجاعته، إنما علی جبن هؤلاء القادة وعمالتهم وتخاذلهم كونهم انصاف واشباه رجال كما وصفهم الرجل الرجل.

    ترامب لم يحترم احد. فهو اهان شيوخ المشيخات الاذلاء، لكنه ايضاً كان يقف صاغراً ذليلاً امام الزعيم الكوري الشمالي ويهينه ويتكلم عنه بسوء بعد عودته لامريكا. كان يستجدي اتصالاً من القيادة الايرانية و كان عرضة لسخرية الزعماء الاوروبيين.. ببساطة لانه ليس محترم ولأنه ساقط اخلاقياً وانسانياً،

    لا يمكن لأي انسان مسلم عربي أصيل ان يطلق علی ترامب صفة الشجاع. فهو سرق القدس والجولان واستباح العراق وسرق نفط سوريا وقتل سليماني، ليس لأنه شجاع، لا بل لأنه سفاح مجرم سارق جبان يعمل علی طريقة قطاع الطرق ويحتمي بدولة عظمی تمتلك اكبر ترسانة عسكرية في العالم ووصل الی كرسي الرئاسة باصوات شعب عنصري متطرف ودعم لوبي صهيوني يعلم نقاط ضعفه ويعرف كيف يستفيد منه لأقصی الحدود.

    ترامب رجل الفضائح الاخلاقية وسيكون قريباً عرضة للمحاكمه بسبب فضائحه وتعريض بلاده وشعبه للخطر. ترامب السارق القاتل المجرم لا يمكن ان يكون محترم وشجاع يا اسيد ابو انس. لاهو ولا اسلافه ممن شنوا الحروب ودمروا البلاد وقتلوا العباد.. وإلا فإن نظريتك تنطبق ايضا علی جورج بوش الأبن الذي هاجم عراق قائدك صدام…
    السارق الجريء يا سيد ابو انس هو لص وقح وليس شجاع.. والقاتل بقلة دين وضمير وانسانية هو مجرم بكل المعايير الدينية والاخلاقية والانسانية وليس شجاع. فترامب لم يشهر سلاحه ويذهب الی ارض المعركة كما يفعل القادة الشجعان من شهدائنا العظام، إنما ارسل بلطجيته للقيام بما يريد.
    فأنت من يعجبك اسم “عربي اصيل” كان مفترض بك ان تعرف علی من تُطلف صفة الشجاعه والشهامة !!!

  25. اذا اقدم ترام على حرب ضد ايران ستكون هذه نهاية الوجود الامريكي في المنطقة لأن ايران منذ ٤٠ سنة اعدت لها ما استطاعت من قوة و رباط الخيل كما امر الله سبحانه و تعالى حيث قال:
    (وَأَعِدُّوا۟ لَهُم مَّا ٱسۡتَطَعۡتُم مِّن قُوَّةࣲ وَمِن رِّبَاطِ ٱلۡخَیۡلِ تُرۡهِبُونَ بِهِۦ عَدُوَّ ٱللَّهِ وَعَدُوَّكُمۡ وَءَاخَرِینَ مِن دُونِهِمۡ لَا تَعۡلَمُونَهُمُ ٱللَّهُ یَعۡلَمُهُمۡۚ وَمَا تُنفِقُوا۟ مِن شَیۡءࣲ فِی سَبِیلِ ٱللَّهِ یُوَفَّ إِلَیۡكُمۡ وَأَنتُمۡ لَا تُظۡلَمُونَ)
    [سوره اﻷنفال 60]

  26. اذا ترامب اقدم على حرب ضد ايران ستكون نهاية الوجود الامريكي في المنطقة ان شاء الله لأن ايران منذ ٤٠ عام و ايران اعدت لها ما استطاعت من قوة و رباط الخيل كما امر الله سبحانه و تعالى حيث قال:
    (وَأَعِدُّوا۟ لَهُم مَّا ٱسۡتَطَعۡتُم مِّن قُوَّةࣲ وَمِن رِّبَاطِ ٱلۡخَیۡلِ تُرۡهِبُونَ بِهِۦ عَدُوَّ ٱللَّهِ وَعَدُوَّكُمۡ وَءَاخَرِینَ مِن دُونِهِمۡ لَا تَعۡلَمُونَهُمُ ٱللَّهُ یَعۡلَمُهُمۡۚ وَمَا تُنفِقُوا۟ مِن شَیۡءࣲ فِی سَبِیلِ ٱللَّهِ یُوَفَّ إِلَیۡكُمۡ وَأَنتُمۡ لَا تُظۡلَمُونَ)
    [سوره اﻷنفال 60]

  27. ما يفعله بومبيو هو وضع العصا في عجلة بايدن, فقد ادرج كوبا وانصار الله على قائمة الارهاب الامريكي واتهام ايران بأيواء عناصر القاعدة جاء تتويحاً للحقد الدفين على الديمقراطيين ووضع قنابل موقوته في طريق الادارة الامريكية الجديدة لكي لا تعود الى الاتفاق النووي مع ايران وذلك بتشجيع من الصهاينة
    تستعجل ادارة ترامب تخصيص مليارات الدولارات من حساب وزارة الدفاع لصندوق بناء الجدار وذلك لكي لا يستطيع بايدن تحويلها الى التصرف بها ولذلك جاءت زيارته لرؤية الجدار فهي زيارة الوداع قبل عزله ومحاكمته
    رفض الاتحاد الاروبي استقبال بومبيو في زيارته المقررة الى بروكسل وطلبوا ننه تأجيلها
    تم تجريد ترامب من كل شيء وهو الان معزول في مكتبه في البيت الابيض ولا يمكنه اصدار اية اوامر , وبدأ الجميع ينفض من حوله سلامة لانفسهم لان المسألة ليست بسيطة كما يعتقد ترامب وزبانيته, احد البنوك التي تتعامل مع ترامب قامت بغلق حساباته ومنع اي تعامل معه او منحه اية قروض في المستقبل ومع جميع السياسيين الجمهوريين الذي رفظوا فوز بايدن, العديد من الشركات قطعت التمويل عن السياسيين والحزب الجمهوري لنفس السبب, الشركة المنظمة لمنافسات الغولف اعلنت قطيعتها مع ترامب حيث كانت تقام المباريات في منتجعه في فلوريدا وذلك يعد خسارة مالية كبيرة لتجارة ترامب, الحزب الجمهوري بدأ يلوّح بفصل ترامب من الحزب
    شن الحروب هي سنه امريكية لكن هنالك شروط لشن الحروب اولاً يجب ان يكون هنالك توافق بين الحزب الجمهوري والديمقراطي على شن الحرب على دولة ما ويجب تحضير الشعب وتهيئته للتضحية وهذان الشرطان غير متوفران الان وبالنسبة للزر النووي فلو كان ترامب ملك او رئيس عربي لكان الزر النووي في جيبه
    اعتقد ان الربيع الامريكي على وشك الازهار محملاً بالخراب والدمار والدماء اكثر مما تتصوروا مما يمهد لفكرة انفصال العديد من الولايات
    لا يمكن لليهود الصهاينة الان انقاذ ترامب فقد انقذوه عدة مرات (وفي تعليق لاحق سأشرح بالتفصيل عن هذا الامر) وذلك حفاظاً على مكتسباتهم وعلى الهدايا التي قدمها لهم ترامب مجاناً فقد كان يعتقد انهم سيساعدوه في معاركه هذه وما حصل في الالسبوع الماضي والتي ارغب بتسميتها موقعة القرن رداً على صفقة القرن فتعد من اكبر الكبائر لدى الامريكان لذلك يفضل الصهاينة التضحية بترامب على استعداء الشعب الامريكي والادارة الجديدة للعلم اليهود الان في امريكا لا حس ولا خبر (لابدين)
    امريكا دولة المؤسسات والقوة الاولى في العالم والتي تستطيع تغيير الانظمة وقلب الدول رأساً على عقب والقبض على رؤوساء الدول في قصورهم وحشد دول العالم كالارانب ورائها لمهاجمة دول اخرى لا يمكن ان تقع تحت رحمة ترامب المعتوه وزبانيته او تقع فريسة للابتزاز من هذا الارعن
    سيلقنونه هو وزبانيته وانصاره المعتوهين والحزب الجمهوري درساً لن ينسوه ابداً

  28. الحقد والكراهية التي يختزنها ترامب والصهيوني المتطرف بومبيو لكل ما هو عربي ومسلم يجعلنا نفكر بالاسوا القادم من الثنائي الحاقد ترامب وبومبيو لا يريدون الإقناع بأن العالم كله عرب يسبحون بحمده وينفذون أوامره حتي في ساعاته الأخيره وليس أيامه
    العنصري الحاقد بومبيو الغي زيارته لبروكسل لأن جميع المسؤلين في الإتحاد الأوروبي رفضوا مقابلته قرفا واشمزازا من طلته الغير بهيه ومحاولته فرض بعض الاوامر لإثبات أنه لا زال موجودا..
    في المقابل لو طلب بومبيو اليوم أو قبل ساعات من العشرين من هذا الشهر بالتطبيع لنفذوا فورا لأنهم مخلصين لمن يجلدهم وأبطال وهميين على بعضهم البعض
    احتمالات ضربه جنونيه امريكيه لإيران لا زالت قائمه بل هي الأكثر وقوعا بعد نفاذ كل الاعيب ترامب لعدم مغادرة البيت الاسود واتهامات بومبيو الآن بأن إيران تأوي قيادات القاعده أنهم حثاله بدون اي مشاعر انسانيه سفك الدماء يشبع غريزتهم وساديتهم وممارسة التجويع والحصار على الشعوب العربية والإسلامية هي احقاد دفينه في صدورهم..ندعو الله أن تمر الأيام الباقيه لهذا المخلوق المعتوه بدون مزيد من الآلام والكوارث

  29. الوضع وشك الانفجار ليس على المنطقة العربية وبالتحديد شبه الجيرة العربية وإنما على العالم اجمع لكون مايحدث من سيناريوهات قبيل تسليم السلطة من حزب سلم رقبته للمقاول ترامبالى حزب ديمو ارستقراطي فتيلة مشتعلة لم تصل إلى البرود ولانعلم هل هناك حرب أهلية جديدة بين الجنوبيين الجدد بقيادة العراب ترامب وبين الشمال الليبرالي بقيادة بايدن وهل تشهد أمريكا سيناريو تعودنا عليه فقط في هوليوود وهل تستمر به الضرورة الدرامية ام الواقع يفرض نفسه مجردا من تلك الضرورة التي تجمل العم سام بقيمه الإنسانية المفروضة علينا وأنه الزعيم المرتجى ام سياسة ألقطب الواحد شارف على الانتهاء وظهور فترة تعدد القطبية في زعامة العالم.

  30. انشر لو سمحت
    لن يحدث أي شيء
    الأمور ستنتقل بسلاسة الى جو بايدن
    والولايات المتحدة ستعود أقوى مما كانت عليه
    أما إيران فسلاح العقوبات كاف لتركيعها ولا طاقة لها بأي حرب مع الولايات المتحدة فعنترياتهم مكشوفة

  31. لو نزل الجيش فى كل ولايات امريكا خصوصا ذات الاغلبيه البيضاء واستمر تواجده فى الشوارع حتى نهاية فبراير مع تناقص مستمر فى العدد من اول فبراير حتى نهايته فلن يحدث اى شيئ يضر بالامن القومى …. هذا بجوار افراد الشرطه .

  32. غالبا ربما جئ بترامب ليضع نهاية لإمبراطورية الدولة العظمى أمريكا ويخالف كل ما جاء في الدستور الأمريكي المقدس ويزعزع إستقرار أمريكا ويهدد مصالحها وأمنها القومي ويضرب بدمقراطيتها عرض الحائط وينزع الغطاء عن عنصرية وطغيان وإستبداد وإرهاب أمريكا وكشف وجهها الحقيقي المتستر بالدمقراطية المزعومة بعد أن عرى عباد التطبيع الأعرابيين وسيكون الصهاينة ممتنين إن ضرب إيران كهدية وداع قبل تركه البيت الأبيض

  33. الحرب القادمه ..
    لن يخرج نطاقها عن ارضنا العربيه .. حرب اسرائيليه شرقيه غربيه … تستهدف الارض الفلسطينيه وبقية بلاد الشام والعراق واليمن .. والجزيرة العربيه… التي ستخوض حربا مع ايران …
    ربما بعد ايام او اسابيع من بدأ الحرب ..
    الحرب التي ستكون بمثابة كرة الجليد المتدحرجه…والتي ستأخذ طابعا عالميا شيئا فشيئا..
    ايران ربما بعد إحتلالها لعدة مناطق في الجزيرة العربيه ..
    واندلاع صراعات داخليه .. معده سلفا …نتاج الحرب .. وحدوث الفوضى العارمه .. وتكون الاحداث بمثابة قيامة صغرى..
    وتكون المؤامرة قد قطعت شوطا كبيرا ..
    ويقتلوننا قتلا لم نعرف مثله ابدا …
    لذالك بإعتقادي …ان المدافع مصوبة نحو بلادنا العربيه ..وحتى لو تلاشى ترامب … واصبح نسيا منسيا… سيبقى هذا الخطر محدق… وربما مهر لابد ان يدفعه الديمقراطيون .. كدين على عاتقهم..لمن ضمن لهم الوصول الى السلطة… وتكفل بإخراجهم من عنق الزجاجه.. ومن جحيم نجاح ترامب … الذي كان سيكون بمثابة كارثة كبرى… واربع سنين اخريات.. من الحساب الترامبي العسير..
    الحرب هي نهاية مطاف لكل هذه الحشود العسكريه والاساطيل…
    وتدمير الدول التي وصل اليها النفوذ الإيراني .. او تحت هذه الحجه..
    ولن تمد ايران يد المساعده… وستستثمر بالفرصه التاريخيه التي لا تتكرر.. ومع هذا …
    ستقف امتنا العربيه بأذن الله عز وجل … وستصمد .. وسيتم إعاقة المؤامرة.. وامتنا لديها ما يكفي من اوراق القوه والصمود…
    ويكفينا مصر والجزائر … التي لن تقف متفرجه… رغم ما يحاك لهما .. والاستماته في الهائمها في نفسيهما …حتى تكتمل فصول المؤامؤه…

    ربما بعدها … تتطور صراعاتهم الوهميه.. من كيد وخبث ومكر … وتبادل ادوار .. واتفاقيات بلا احبار..
    الى صراعات حقيقه …وداميه.. تزيح عن كاهل الإنسانيه هذا العبء.. والصراعات السرابيه ..التي تهلك الحرث والنسل.. ومعها الانظمة العربيه .. وتخلص الشعوب .. من هذه الوتيرة المزريه.. حيث اصبح الناس سكارى وما هم بسكارى.. والفراغ يبتلعهم…
    هذه الحرب اذا اندلعت … ستكون لحظة تاريخيه …وفرصه لتحقيق انتصار كبير جدا …
    تحتاجه امتنا كثيرا … تحتاج انتصار واحدا …
    يعيد لها نبض قلبها… وتستطيع ان تواجه كل هذه الاطماع العالميه…وتدافع عن وجودها …وحقها بالحياة على ارضها … بدون غزاة ومحتلين…
    نعرف هذا ونشعر به… ونكاد نلمسه.. ونحسن الظن بالله عز وجل .. ينجي امتنا العربيه والاسلاميه…وينصر امة حبيبه المصطفى عليه الصلاة والسلام

  34. اطمأنوا ، لن يفعلها ترامب ويشن حربا على ملالي ايران ولو اضطر الامر لقتله من قبل الدولة العميقة، فلن يسمحوا لترامب ان يكشف حقيقة زيف ادعائهم بعدائهم المصطنع لنظام الملالي ، واهم من يعتقد ان امريكا خائفه من ان يجرها ترامب لمواجهة ايران القوة العظمى والخارقة!! خوفا من ان تهزم في هذه المواجهة ، ان ترامب عراهم جميعا وفضحوا انفسهم بسرقة اصوات الناخبين الامريكيين ، فكان لهم ندا قويا ، وهذه والله اعلم انها إرادة الله لبداية السقوط الحقيقي لامبراطوريتهم المجرمة ،

  35. أربع تطوّرات قد تُحَدِّد حاضِر أمريكا ومُستَقبلها وأمنها واستقِرارها؟

    أبو خالد يتحدث عن المستقبل و الله تعالى أعطه الإنسان الخيار و العرب يقولون و انا صابر عل المكتوب و نبش القبور

  36. سلام ورحمة من رب العباد يطفي بها لهيب النار الدي اشعلته السياسة واهوائها في المجتمع البشري اخي عطوان نسيتم ياسيدي احتمالا ثالثا لايقل خطورة عن سابقيه وهو انهيار المنظومة السياسية الامريكية بكاملها وسقوط نظام كان يحكم العالم بالمادة ليقلب الصفحة ليحكم بالعقيدة واهم مؤشرتها اسرائيل الكيان وقدرة عصابة من الجناة على بناء دولة على قيم ثوراتية مزورة وادكر البعض بعدد الاصواة التي حصل عليها ترامب الم يكن هؤلاء من الشعب الامريكي وغالبيتهم الساحقة من اليمين الانجليكاني انها بوادر حرب صليبية جديدة يابناء العروبة والاسلام وقد يتقدمها اعور دجال .تطبيق لما جاء في نبؤات كاهنهم الكبير نوستراداموس ولكم في السنة النبوية الشريف الخبر عن هدا الاعور وما له وما عليه .والطريق لهدا التيار الحاملين لرايات الشيطان معبد بالورود اليوم فكل مايقع اليوم في المهزلة السياسية الامريكية يميل في مصلخة هدا التيار فبايدن الرئيس الفاءر لايستبعد ان يغتال من من سخنت عقولهم بالاديولوجيات اليمينية او يموة فهو اصلا محاط بجوقة من الاطباء المتخصصين بسبب او بدون سبب المهم ان يخلي الطريق للسيدة هاريس الرئيسة الاولى والاخيرة لنظام يسمى اليوم الولايات المتحدة الامريكية لتسمى بعد دلك الولايات المتحدة العالمية كما اشار اليها اخونا من طهران .هو احتمال من بين الاحتمالات قد يسقط على الرؤوس كقدر يخطط له الشيطان لكن في صراع الكبار يسحق الصغار والحرب اشواط والحق في الاخير هو الفائز لان وعد الله حق (ان عدتم عدنا ) فها انتم اليوم في عز جبروتكم فعودتكم هده فعلت قدرا من الله مفعولا والله المستعان

  37. السيد امين الدهيني ،

    لا زلت تدلس تكذب وتقولني ما لم اقله ، نعم انا قلت ان ترامب شجاع ولم اقل انه محترم ، فشتان بين الكلمتين ، واتحداك امام جميع المعلقين ان تثبت انني كتبت بتعليق ان ترامب محترم ،!! وانا انتظر منك الاثبات ،،،،

  38. ان شاء الله نرى ونسمع السيناريو الاول ، اللهم لا شماته ،لان أمريكا منذ الأزل دولة مارقه وترامب زادها مراقة ، وتكون أمريكا بذلك (وعلى نفسها جنت براقش) .
    الاتحاد السوفيتي تم تفكيكه على يد رئيس مجنون ، وهكذا بعون الله ، تفككك الولايات المتحدة على يد مجنونها ترامبو ….آميين يارب العالمين ….

  39. أمريكا لم ولن تضر ايران ولا انصار الله في اليمن ولا حزب الله في لبنان والحشد الشعبي وحزب الله في العراق لان هذه الاحزاب كلها تقدم خدمة جليلة هم وايران بعد اشعالهم للحرب في المنطقة وقتال المسلمين لبعض لن تخسرهم أمريكا واسرائيل

  40. اتفق مع من يستبعد توجيه ضربة لإيران بالرغم من التسليم بهوس وغطرسة وتهور ترامب ، ولكن ما يجعلنى اقول ذلك هو ان اميركا هى دولة مؤسسات بالفعل شئنا ذلك ام ابينا ، رغم ذلك اتمنى ان تحدث فى الداخل الاميركى_ وليس عندنا بالطبع _ ما يثلج صدورنا ويذهب غيظنا ، ويسعدنا، انتقاما لما فعلته اميركا بشعوبنا وديننا وثرواتنا.

  41. لقد امضی هذا الرئيس المعتوه المتهور ولايته في ممارسة ابتزاز وحلب المشيخات، السخرية من الزعماء، احتقار الشعوب، نشر الكراهية والحقد والعنصرية وتقديم ما ليس ملكه ولا ملك دولته من ارض ومقدسات عربية واسلامية كهدية للكيان الصهيوني الغاصب.
    هذا الذي يعتبره البعض انه شجاع ومحترم، ليس هو سوا لص قام بسرقة النفط السوري بعدما انهكوا الدولة بحرب ارهابية كونية علی مدی ما يقارب التسع سنوات.
    وقبل كل ذلك عاش هذا “الشجاع المحترم” حياة حبلی بالفضائح الاخلاقية التي لا زالت تلاحق هذا الثمانيني ليومه هذا.
    وبعد هذا وذاك وبعدما شارفت ولايته علی نهايتها، و‏في أيامه الأخيرة البائسة والهزيلة يسعى ترامب كسب ود الصهاينة لإنقاذه من ورطته من خلال إستهداف قوى المقاومة وآخرها وربما ليست الأخيرة سعيه لتسمية أشراف العرب، اليمنيين ‎أنصار الله بأنهم إرهابيين وكذلك لرفع معنويات التحالف ‎السعودي_الإماراتي المهزوم والحكومة الفندقية اليمنية بالرياض.
    ربما خطط الثلاثي الشيطاني الحاقد، ترمب – بومبيو – كوشنير، لهجوم علی الجمهورية الاسلامية الايرانية قبل عدة ايام وربما فشلت خططتهم وتدخلت العناية الإلهية لحماية عباده المؤمنين عبر واقعة الكابيتول التي اوقعت ترامب وفريقه في ورطة لم يخرج منها بعد.

    وأخيرا ربما يخط الثلاثي الشيطاني الحاقد لحرب علی ايران في ايامهم الاخيرة وعبر بوابة القاعدة والتهم الملفقة حول هذا الملف، من اجل الدخول في حرب تمنع انتقال السلطة.. لكن دون ادنی شك، مرة أخری سيكون النصر حليف المؤمنين الشرفاء الذين منعهم ويمنعهم شرفهم من خيانة هذه الأمة والإرتماء في احضان الكيان الغاصب لفلسطين والقدس.

  42. استبعد توجيه أي ضربه على ايران في الوقت الحالي لأنها في وضعيه لا تشكل أي خطر على أي أحد و قد تم احتواؤها بالكامل بسبب الحصار و اقتصادها الضعيف..كما أستبعد حدوث أي قلاقل في أمريكا خصوصا أن الكل يعرف أن الخلاف سيقوض اساسيات الدوله كما حدث سابقا في دول الثورات العربيه التخريبيه كسوريا و ليبيا…على تحليلي فأن التطورات الأخيره هي فقط لتثبيت الحصار على ايران من قبل الحكومه الجديده و وضع العراقيل أمام العوده لاتفاق النووي السابق.. اما وضع أنصار الله في قائمة الارهاب مع فالح الفياض قائد الحشد الشعبي فهذا غالبا لتسهيل التدخل الأمريكي الاسرائيلي لتوجيه ضربات قاصمه لهما لأنهما الذين يشكلان خطرا على القوات الأمريكيه و اسرائيل..و لكن ذلك سيتم في ظل الحكومه الجديده ..طبعا ستظل ايران و حزب الله و سوريا و المقاومه الفلسطينيه على نفس الحياد الذي هو حاصل الان ختى لا تتعرض لضربات انتقاميه ..لا تعطو محور المقاومه أكثر من حجمه في الوقت الحالي..و الله أعلم.

  43. نعم يا ابو خالد المحترم
    تحليل سليم منطقي و النرجسيه من المستحيل مغادرتها عقل ترامب و ترامب لن يقبل في الهزيمه و هذه أكيد و الان القرار في يد بنس نائب الرئيس غير هيك مفيش و بنس
    يتحمل المسؤولية الان سيد الموقف .

  44. كل ما قدمه بومبيو اليوم عن إيران لا يقدم ولا يؤخر وكأنما أراد منه صرف إعلام بلاده عن الأزمات الداخلية وهي محاولة فاشلة، أما ترامب المهزوز المهزوم فشغله الشاغل الأزمة الداخلية ومصيره بعد استلام بايدن السلطة وغير ذلك مغامرات محكوم عليها بالفشل

  45. طرمب تعلم من ديكتاتورييه قتل ومحاربة شعوبهم ولا طاقة لهم على مواجهة أعدائهم وهذا ما يسعى أليه طرمب تحويل مهمة البانتاغون إلى عدو الشعب عوض حماية الشعب ظنا منه أيضا أن تحوله إلى ديكتاتور على النمط الشرق أوسطي كاف لتحويل البانتاغون إلى جيش طرمب لحماية عرش طرمب !!!
    وبالمختصر : دخل طوريرو طرمب منتفخا وسيخرج مسحوبا من كوارعه
    وقد قدم للعالم فرجة أكثر متعة مما قدمته ميادين طوريرو الإسبانية ؟!

  46. أرحج الحرب الأهلی
    الحرب الأهلی، بلى، ممكن و مرحب به
    الحرب العدواني، كلا، غير ممكن و غير مرحب به
    ترامب لديه ٧٥ ميليون ناخب مخلصين له و فرص نجاحه في الحرب الأهلية أكبر مما هی في الحرب مع إيران الغيیر مضمون النتائج، لكن على أى حال إيران مستعدة لأن ترامب أرعن و متهور و لا يمكن التنبؤ به و شکرًا

  47. ارجو ان يكون الاحتمال الاقل ضررا هو الذي سيقع ( اذا وقع احتمال ) وان تكون الاضرار داخل امريكا فقط .

  48. نسأل الله تعالى ان يضرب الظالمين بالظالمين ويخرجنا من بينهم سالمين
    كم قتلوا وكم شردوا وكم ظلموا وكم طغوا وكم تجبروا

  49. يا سيد عبد الباري
    انت هناك في لندن ، وتحت نظرك كل وسائل المعرفة ، اما نحن المبتلون في هذا الشرق ، فزوايا النظر تضيق ، والصوت مقموع ، والبحر عميق ومظلم .
    تذكرني الاخبار الجارية وخاصة على بعض القنوات ، بما جرى للعراق : تضخيم مجنون ، أسلحة كيماوية ، وجرثومية ، وجيش هو الرابع ، ومشاريع نووية ، وكأن العالم يرقص جريحا على سكين صدام ، واخطار غزوه للعالم . وحين تبدأ المعركة ينكشف جبل الملح : انهيارات ، وسقوط ، وخيانات .
    قد يكون ترامب بشعا ، وعنصريا ، وصريحا إلى حد الوقاحة لكنه لا يختلف كثيرا عن أي رئيس أمريكي ، دعم مطلق لإسرائيل ، وخلق أعداء حقيقيين أو وهميين . وفي النهاية وفاء لقواعد اللعبة السياسية ، واملاءات الدولة العميقة .
    لسبب ما يتعلق ببنية الدولة الأمريكية ، وصراعات القوى الحاكمة ، ومراحل العلاقات الدولية ؛ خصوصا الروسية والصينية ، قرروا ذبح ترامب ، من الوريد الى الوريد ، مثلما حصل مع العراق ، مستغلين البروبغاندا ، ومخاوف الناس ، وحاجاتهم . مستغلين الديماغوجية ، وبعض الجماعات الفوضوية … ترامب ليس أكثر من قربان على مذبح إمبراطورية ضالة . ليس أكثر من فكرة قديمة تبنى عليها خريطة جديدة لعالم جديد : تسوده العنصرية والمال ، والنهب ولكن باشكال مستحدثة . سيأتي يوم عشرين . لن يحدث جديد : العبيد عبيد ، ومن خلف الستائر يضحكون .

  50. ________ ما نستنتجه من هذه كل المهزلة . أن إرهابي حكم أمريكا ل4 سنوات . و سيواصل الحكم من برة البيت !!!
    . و ناس عمالة تمدح في ديمقراطية أمريكا و مؤسسات أمريكا و موز أمريكا و الحال قديد مملّح .
    .

  51. السيد ابو خالد حفظه الله
    بالنسبه لإعلان حاله الطوارئ بواشنطن دي سي فهي بناء على طلب من عمده المدينه ووافق عليها ترامب ربما مكروها وعلى غيض.
    فمن هذا المراكز فالتحليل غير دقيق من ناحيه البقاء بالسلطه واحتلال المركز الحكوميه بالبلاد.

    في كل لو قام بتوجيه ضربه لإيران فليس هناك نص بالدستور لكي يبقى بالسلطه
    هناك من يعارض سياساته الخارجيه وسوف يلجموه بل سوف يجبرونه بأن لا يتصرف كما لو انه حاكم مطلق.
    بالنسبه لنائب الرئيس بنس فعدم قبوله بتفعيل الماده الخامسه والعشرون فليس من مكارم أخلاقه وليست من انه مخلصا ووفيات لرئيسه وليس وفاء منه . لانه لو وافق على تفعيل الماده الخامسه والعشرون من الدستور ولقائه ترامب فسوف يصبح رئيسا لمده اسبوع .لكنه يتطلع للانتخابات القادمه سنه ٢٠٢٤ ولا يريد خساره قاعده ترامب.

  52. ________ لهذه الأسباب الموانع و الإكراهات يستحيل إذن عزل ترامب؟؟؟!!!
    ـــــــــــــــــــ حينئد نتساءل / هل أمريكا دولة ؟؟؟ .. أم غابة كبيرة ؟؟؟!!!
    .

  53. نعم، ان ما يحدث الآن في أمريكا والتحذيرات من ميليشيات مسلحة هو تطورات خطيرة ومهمة جدا. ومؤشراتها وتداعياتها ستكون كارثية على مستقبل أمريكا التي عرفناها على مدى سنوات.
    بالنسبة لإيران مع أنني شخصيا استبعد حدوث ضربة لإيران، إلا انه بوجود رجل مجنون مثل ترامب فكل شئ ممكن ولكن ان حصل فهذا يعني حرب إقليمية كبرى وربما عالمية.
    ان وصول ترامب للبيت الأبيض كان أسوء شئ حصل لأمريكا في التاريخ الحديث.

  54. امريكا دولة مؤسسات ولن تسمح المؤسسات بمن فيها الجيش الامريكي لتتلاعب اي قوى او اي فرد مهما كانت سطوته بمصير الديمقراطية الامريكية .التي هي من اعرق الديمقراطيات العالم .
    ولن يحدث شيء وكل ما يطرح في الاعلام الامريكي ..ماهو الا ممارسة الضغوط على ترمب بسبب علاقته المتوترة مع الاعلام منذ الايام الاولى لتنصيبه عام 2017
    عندما فضح الاعلام علاقته بالروس والاوكرانيين ودورهم في دعمه للنجاح في الانتخابات عام 2016..
    صحيح ان هذا الاسبوع سيكون اسبوع صعب على ملالي ايران . ولكن لن يحدث شيء. فالمؤسسات التي تبلور القرار في امريكا وليس ترمب او بومبيو

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here