“أرامكو السعودية” تنوي الطرح في البورصة المحلية وأخرى دولية كبداية

thumbs_b_c_7307403deb05eac864c118ac4d06d643

الرياض/فارس كرم/ الأناضول

قال أمين الناصر، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية، أكبر شركة نفط في العالم، إن الشركة تدرس حاليا الطرح في البورصة المحلية وبورصة واحدة دولية.

كان مسؤولون سعوديون، ذكروا سابقا أن الشركة تستهدف الطرح في البورصة المحلية، بجانب بورصة أو بورصتين عالميتين.

وأضاف الناصر في مقابلة مع قناة العربية السعودية، الخميس، على هامش فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في “دافوس” السويسرية: “تم الإنتهاء من المرحلة الأولى للعمل مع البنوك التي تعمل على الاكتتاب.. نجهز حاليا للمرحلة الثانية، فيما لم يتم اختيار بنوك المرحلة الثانية بعد”.

وأعلنت حكومة المملكة منذ قرابة عامين، عزمها طرح 5 بالمائة من أسهم “أرامكو” للاكتتاب العام خلال 2018، بهدف استخدام الأموال المتحصلة من الطرح في تنويع الاقتصاد الذي تضرر جراء التراجع الحاد في أسعار النفط.

الطرح وفق المخطط، سيكون جزء منه في البورصة المحلية “تداول”، التي تعد الأكبر في المنطقة من حيث القيمة السوقية، وتضم 180 شركة موزعة على 20 قطاعا.

وترجح التقديرات أن يصبح الطرح هو الأضخم في العالم، متفوقا على اكتتاب شركة التسوق الإلكتروني “علي أكسبرس”؛ إذ تشير التقديرات إلى أن حصيلة الطرح ستبلغ 100 مليار دولار، استنادا على القيمة المقدرة للشركة والبالغة تريليوني دولار.

وتتنافس كبرى البورصات العالمية، بشدة، للظفر بحصة من طرح “أرامكو”، ومن بينها بورصة نيويورك، وبورصة ناسداك الأمريكية، بورصة لندن، وبورصة طوكيو وبورصة هونغ كونغ الصينية، وبورصة تورنتو الكندية وبورصة سنغافورة، وفق رصد للأناضول.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here