“أرامكو” السعودية تعتزم زيادة توزيعات الأرباح لجذب المستثمرين للطرح العام الأولي

الرياض – (د ب أ)- كشف بيان نشرته شركة النفط السعودية العملاقة “أرامكو” على موقعها الإلكتروني اعتزامها زيادة التوزيعات النقدية للمساهمين عن العام المقبل إلى 75 مليار دولار.

من ناحيتها ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أنه وفقا لقيمة التوزيعات، المعلنة، والسعر المستهدف لبيع سهم الشركة في الطرح العام الأولي، فإن العائد على الاستثمار في الشركة سيكون أقل من العائد الذي توفره أسهم الشركات المنافسة مثل “إكسون موبيل” الأمريكية و”رويال داتش شل” الهولندية البريطانية.

يذكر أن الحكومة السعودية تستهدف الوصول بقيمة “أرامكو” خلال الطرح العام الأولي المنتظر إلى تريليون دولار، لتصبح أكبر شركة في العالم من حيث القيمة السوقية، ومن حيث عائد الطرح العام الأولي.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن “أرامكو” المملوكة للدولة والتي تنتج حوالي 10% من إجمالي إنتاج النفط في العالم تعتزم إعلان خطة الطرح العام الأولي خلال الأسابيع المقبلة على أن تبدأ بيع الأسهم في بورصة الرياض للأوراق المالية في تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

وذكرت الوكالة أنه في ضوء الأرقام الحالية، فإن التوزيعات النقدية المقترحة للعام المقبل تعادل 75ر3% من قيمة السهم وهو ما يقل عن معدل الربحية لأسهم الشركات المنافسة حيث يبلغ 22ر6% بالنسبة لسهم شركة “شل” و9ر4% لسهم “إكسون موبيل”.

في الوقت نفسه فإن المستثمرين في أسهم “أرامكو” سيحصلون على عائد أعلى قليلا مما يحصل عليه المستثمرون في سنداتها حيث يصل العائد على السندات العشرية التي تستحق السداد عام 2029 حوالي 3%.

من ناحية أخرى يمكن لشركة “أرامكو” أن ترفع قيمة التوزيعات النقدية من خلال المنح غير المتكررة للمساهمين حيث صرفت خلال النصف الأول من العام الحالي 20 مليار دولار للمساهمين نتيجة “الأداء المالي القوي الاستثنائي” خلال 2018، بحسب ما ذكرته الشركة في آب/أغسطس الماضي.

وفي محاولة لجذب المستثمرين، قالت الشركة إنه إذا قلت قيمة التوزيعات النقدية خلال الفترة من 2020 إلى 2024 عن 75 مليار دولار سنويا، فإنها ستعطي للمساهمين من غير الحكومة السعودية التي تمتلك حصة الأغلبية الساحقة من أسهمها الأولوية في الحصول على أرباحهم.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here