أدنوك ترسي عقدا لتصميم مصفاة نفط جديدة على مجموعة بريطانية

ابوظبي – (أ ف ب) – أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” الخميس أنها أرست عقدا لتصميم مصفاة نفط جديدة بسعة 600 ألف برميل يوميا على مجموعة “وود” البريطانية.

وهذا المشروع جزء من استثمار بقيمة 45 مليار دولار من قبل حكومة أبوظبي العام الماضي لتطوير مصفاة الرويس لتصبح أكبر مجمع متكامل لعمليات التكرير والبتروكيماويات في العالم بحلول عام 2025.

وأكدت أدنوك في بيان أنه “سيتم تصميم المصفاة الجديدة بحيث تمتلك قدرة تحويل كاملة إضافة إلى تحقيق التكامل مع صناعات البتروكيماويات في الرويس والتي تعد رابع أكبر مصفاة في العالم في موقع واحد”.

وتمت ترسية عقد ما قبل خدمات التصميم الهندسي الأولي على المجموعة البريطانية، وهذه المرحلة الثانية من عملية مؤلفة من أربع مراحل قبل البناء، بحسب البيان.

ولم يتم توضيح قيمة الاتفاق المتوقع الانتهاء منه قبل نهاية العام الجاري.

وقال الرئيس التنفيذي لأدنوك للتكرير جاسم الصايغ إن “ترسية هذا العقد تمثل خطوة مهمة تدعم تنفيذ استراتيجية أدنوك للتكرير التي تهدف لبناء أكبر مجمع متكامل لعمليات التكرير والبتروكيماويات في موقع واحد على مستوى العالم”.

وعند اكتمال المصفاة الجديدة، سيصل إجمالي طاقة التكرير لدى أدنوك إلى 1,5 مليون برميل يوميا بحلول عام 2025، مقابل 922 ألف برميل يوميا حاليا.

وكانت أدنوك أبرمت الشهر الماضي اتفاق شراكة مع الإيطالية “إيني” والنمساوية “أو أم في” بقيمة 5,8 مليارات دولار في مجال التكرير، بحسب بيان رسمي.

وبموجب الإتفاق، ستحصل “إيني” على 20 بالمئة وو”أو أم في” على 15 بالمئة من أدنوك للتكرير، وستحتفظ الشركة الإماراتية بحصة أغلبية بنسبة 65 بالمئة، بحسب البيان.

وتملك ابوظبي اكثر من 90 بالمئة من احتياطي النفط الخام الاماراتي الذي يقدر بـ98 مليار برميل.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here