أحمد بن قريش: أنطوان إماز

قصائد ترجمها أحمد بن قريش

1

إنه الفصل

لم يبق شيء كثير من المقول

نغش قليلا نكذب

ربما لم تكن بتاتا

كلمة حق واحدة

في هذا الزمان

حيث لم نستطع

ثانية أن نغامر

أهو قدر قد أتى

أمر متعلق بمن ينظر

2

وأخيرا التخلص من حمولتنا

استطاعة القول

قد انتهينا إذا

الأمور متوقفة بالرأس

الصمت أو التفوه

النوم لإغلاق الخوف

هاهو الطفل يثبت حضوره في الأحلام

لكنه بعيون تعبة بالية

قلة النعاس

معلوم

هكذا اللسان كمهد

لا كلا إطلاقا

لا لسان

موجة مجوفة

مهدهدة تحت

لا  أم كذلك

هذا المساء

رحيل لسان

من يهدهد

من الأخر

من ينام

.

3

 

 

في الليل أولئك الذين يعملون نحن

لا تراهم نحن

أناس النهار

نعلم فقط أننا نستطيع

شراء الخبز صباحا على الساعة السادسة

عندما يجمد الشتاء الشارع

و أنه جيد  خبز

الليل

الساخن هذا

***

نحن لا ننام

نفرز نكتب نعجن ونجمع

نسهر نكور نتعب و ننتظر

أن يعود في أسفل السماء

بعض الخفقان بالبياض

فالقصيد أيضا

طريقة لرؤية

الكلمات مثل سماء افجر

تنبثق من الظلماء

4

بلا هدف

في تكرار الأمواج

ألية الجسم

ثم الرياح

ضوء الصباح

منحنى طويل من الرغوة

تحت الشمس

ترسمه العين

أرضية مستقرة في الزمان

شاطئ في الذاكرة

نفسه

سنوات من الرمل

ثمة الأمواج

و ما يتبقى

السماء الرمال

ما يتحرك لا يتقدم إلى الأمام

فيهتز و يدور

يرجف بقوة يحرك

للبقاء هناك أيضا

في النهاية

في الحقيقة

سوى نحن من نمر

سوي نخن من نعبر

نقطع في الفضاء

ربما نستثني الريح

انطوان  إماز (1955-2019) شاعر فرنسي

كاتب من الجزائر

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here