أحماض “أوميجا 6” تقي من تصلب الشرايين

محمد السيد / الأناضول
أفادت دراسة بريطانية حديثة، بأن أحماض أوميجا 6الدهنية يمكن أن تقي من تصلب الشرايين، الذي يقود لخطر الوفاة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.
الدراسة أجراها باحثون بكلية العلوم البيولوجية في جامعة كارديف البريطانية، ونشروا نتائجها، الأحد، في دورية (Biochimica et Biophysica Acta — Molecular Basis of Disease) العلمية.
ويحدث تصلب الشرايين عندما تصبح الأوعية الدموية التي تحمل الأكسجين والمواد الغذائية من القلب إلى بقية الجسم (الشرايين) سميكة ومتيبسة، ما يمنع تدفق الدم أحيانًا إلى الأعضاء والأنسجة.
وعادة تكون الشرايين السليمة مرنة وقابلة للتمدد، لكن مع مرور الوقت، يمكن أن تتصلب جدران الشرايين، وتؤدي إلى تجلط الدم وحجبه داخل الشرايين، ما يهدد بإصابة الأشخاص بأمراض مثل السكتات الدماغية أو النوبات القلبية.
وللوصول إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون تأثير تناول مجوعة من الفئران المصابة بتصلب الشرايين، لأحماض أوميجا 6.
وركز هذا البحث على تأثير تلك الأحماض على الخلايا المناعية للفئران، ووجدوا أنها يمكن أن تخفيف أو تمنع تصلب الشرايين، وخاصة عملية تخفيف التعبير الجيني المؤيد للالتهابات.
وقال البروفيسور ديباك رامجي، قائد فريق البحث:تشير أبحاثنا إلى أن أحماض أوميجا 6 يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على تصلب الشرايين في عدة مراحل، وخاصة عن طريق التحكم في العمليات الرئيسية المرتبطة بالالتهاب
وأضاف: لاحظنا أيضًا التأثيرات الوقائية لتلك الأحماض على العمليات المرتبطة بتصلب الشرايين الرئيسية في الخلايا البطانية وخلايا العضلات الملساء، وهما نوعان مهمان من الخلايا المعنية بتصلب الشرايين
وأحماض أوميجا 6 الدهنية، هي نوع من الدهون المتعددة غير المشبعة الموجودة في الزيوت النباتية والمكسرات والبذور، حين تؤكل باعتدال يمكن أن تصبح مفيدة للقلب، بدلامن دلا من الدهون المشبعة الموجودة في اللحوم ومنتجات الألبان.
وتتواجد أحماض أوميجا 6 الدهنية بشكل طبيعي في أطعمة منها زيت فول الصويا وزيت النخيل وزيت زهرة الربيع وزيت بذور القطن، وبذور عباد الشمس وبذور اللفت، والدواجن والبيض، والحبوب الغذائية، بالإضافة إلى جوز الهند والأفوكادو والأسماك والصنوبر والجوز، كما تتوافر في صورة مكملات غذائية بالصيدليات.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here