أجبرها على مشاهدة الأفلام الإباحية.. إحالة أوراق مصري اغتصب ابنته وقتلها للمفتي

متابعات – احالت السلطات القضائية في مصر مساء الأحد أوراق السائق المتهم باغتصاب ابنته وقتلها في محافظة الشرقية إلى مفتى الجمهورية تمهيدًا لإعدامه.

وتعود تفاصيل الواقعة عندما تلقت الأجهزة الأمنية بالشرقية، إخطارًا يفيد بقيام “شريف.ط.م.م”، 36 عامًا، بالاعتداء الجنسي على نجلته “بسملة”، 10 سنوات، وقتلها، والتخلص من جثتها بمنطقة “ابني بيتك” بمدينة العاشر من رمضان.

وبالانتقال للأجهزة الأمنية ومعاينة مكان الواقعة، تبيَّن أن المتوفاة مسجاة على ظهرها أمام دورة المياه بالمنزل، ووجود جرح طعني بالبطن وآثار للخنق وكتم النفس ببنطلون الطفلة المجني عليها، وتم نقل الجثة للمشرحة لبيان سبب الوفاة.

وكشفت التحريات أن وراء ارتكاب الجريمة البشعة والدها بعد انفصاله عن والدتها، وزواجه من أخرى، والتي كان دائم الخلافات معها؛ ما أدى إلى مغادرتها للمنزل ومكوثها بمنزل عائلتها بإحدى قرى مركز الزقازيق، إذ استغل المتهم تواجد طفلته بالمنزل وقام بإجبارها على مشاهدة الأفلام الإباحية، ثم الاعتداء عليها جنسيًّا، وخوفًا من افتضاح أمره قام بخنقها وطعنها بضع طعنات بالجسم، والتخلص من الجثة وإبلاغ الشرطة بالعثور عليها مقتولة بحسب موقع ارم الالكتروني .

واعترف المتهم بعد إلقاء القبض عليه بارتكابه الواقعة للسبب ذاته، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية كافة حياله وحبسه، ثم إحالته لمحكمة الجنايات.

يذكر أن رأي المفتي هنا استشاري وليس ملزمًا بالنسبة للقاضي الذي يتخذ قراره بمنتهى الحرية على خلفية الرأي الشرعي الذي يصله من دار الإفتاء.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. هذه الحوادث تحدث و حدثت في الماضي كثيرا ولكن مع تطورالاعلام أصبحنا نسمع عنها. هوءلاء الأشخاص مختلون عقليا و يجب معاقبتهم باشد العقاب ليس بالقتل لان هذهالطريقة سوف تريحه لكن بالسجن مع الأشغال الشاقة الى ان يموت.
    انا شخصيا ضد احكام الإعدام لانه عبارة عن قتل قانوني ولا يوجد فرق بينهم وبين اَي قاتل اخر

  2. بسم الله الرحمن الرحيم (الم اعهد اليكم يا بني آدم الا تعبدوا الشيطان انه لكم عدو مبين).
    العقاب للجاني لا يكفي. يجب طحن وغربله كل مكونات هذه الامه الفكريه والثقافيه والسياسيه لكسر الشيطان

  3. اتمنى قتله سريعا بأبشع عملية قتل تجعله يشعر انه يموت مليون مرة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here