22nd Nov 2019

ليزا حسن اسحق - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

ليزا حسين اسحق: الإفراج عن الوحش النووي الإيراني كان أفضل من البركان الذي تقوم عليه المنطقة اليوم

17th May 2019 12:33 (5 comments)

ليزا حسين اسحق

كان من الأفضل لمنطقة غرب آسيا بأسرها لو امتلكت إيران السلاح النووي، بدلاً من التوقيع على الاتفاق عام 2015، الذي حد من طموحات إيران النووية مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

 ذلك أن الأسلحة النووية ذات طبيعة “ردعية” تحث على التعقل والميل نحو الاستقرار في العلاقات الدولية ليست أسلحة هجوم إنما أسلحة دفاع بسبب قدرتها التدميرية الشاملة.

  لو امتلكت إيران السلاح النووي لكانت المنطقة التي تغلي اليوم على صفيح من نار أكثر استقرارا وأمنا وسلام، ولأثنت الولايات المتحدة وإسرائيل – الوحيدة التي  تمتلك سلاح نووي في المنطقة – عن التفكير في خيار شن حرب ضد إيران، ولأجبرت الولايات المتحدة وإسرائيل على خلق استراتيجات جديدة تتناسب مع الحالة الإيرانية ومع المحور الذي تدعمه، عندها فقط علينا التصديق  بمبادرات السلام التي تطرح من قبلهم لأنها ستنبع من الخشية على أمن إسرائيل، إنه توازن القوى الذي جنب العالم التصادم النووي في الستينات بين القوتين العظمتين، وهو ما يجعل كوريا الشمالية ترعب البيت الأبيض وتدفعه للتفاوض بشروطها.

[+]
حُكم الإعدام السياسيّ صدَر.. والزّنزانة التي ستستقبل نِتنياهو قيد التّحضير.. لماذا تُذكّرني هذه النّهاية لـ”ملك إسرائيل” بسِرٍّ كشَفه لي الرّاحل عرفات؟ وهل ستتعمّق الفوضى السياسيّة الإسرائيليّة وتتّسع؟ ولمَن القِيادة في هذه المَرحلة الانتقاليّة؟  وما هي فُرَص المُغامرة بالحرب؟
أربعة أسباب وراء استضافة الرياض بشكلٍ طارئٍ للقمّة الخليجيّة الـ39.. ما هي؟ ولماذا اعتَذرت أبو ظبي بعد مسقط عن استِضافتها؟ وأين إيران ومِصر في المشهد الخليجيّ الجديد المُتوقّع؟
المصالحة الخليجية وشيكة والمصافحات التاريخية بين بن سلمان وتميم وبن زايد تقترب.. البداية كروية والانهاك النفسي والمالي واليأس من الحماية الامريكية ابرز الأسباب.. ماذا عن الاتصالات السرية؟ وماذا عن الدور الكويتي؟ وما هي قصة دعوتي للكويت التي لم تتم؟
ضجة في السعودية بسبب تصريحات ربط فيها وليد جنبلاط بين “أرامكو” وصدام حسين
ثلاث مُلاحظات “عميقة” لمجلس استشاري “البنتاغون” على تداعيات “الحرب ضد اليمن”: الفشل السعودي بالحسم العسكري يُلحق “ضررًا بالغًا” بمصالح الولايات المتحدة و”يخدم” ويُعزّز النفوذ الإيراني.. أبو ظبي في حالة “قطيعة وانسحاب” وتحالف عاصفة الحزم “يتفسّخ” وطائرات الحوثي الصغيرة “خطرٌ على الجميع”
القبس: تغيير مكان القمة في الرياض سيشكل خطوة كبيرة نحو إصلاح ولم شمل البيت الخليجي
صحف مصرية: السفير معصوم مرزوق: سامحينا يا غزة على عجزنا وهواننا سنثأر لك ذات يوم.. والمناوي: ترامب يهدف إلى محو الهوية العربية وتغيير ديموغرافية الأرض الفلسطينية والجسد العربي ميت! التعديل الوزاري والأسئلة المسكوت عنها! سوزان مبارك في العناية المركزة!
“نيويورك تايمز”: مؤتمر لمجموعة عربية في لندن تدعو للتطبيع مع “إسرائيل”
فاينانشال تايمز: أرامكو السعودية لا تحكم العالم
فوينيه أوبزرينيه: تل أبيب ونفط لبنان “المنسي”
استعراض قوة أميركي قبالة إيران لطمأنة الحلفاء
ميثم الجنابي: نقد الخلل التاريخي للهوية العراقية الحديثة
ميشيل شحادة: لا يوجد شيء خالد للأبد غير الوطن
د. يوسف يونس: قراءة في نتائج انتخابات الكنيست الـ22
عمر نجيب: مفترق الطرق بين الشرق والغرب…. تركيا إلى أين؟ هامش مناورات أنقرة يتقلص والاقتصاد أمام امتحان صعب
الدكتور حسن مرهج: تركيا وتل تمر في ريف الحسكة.. أبعاد استراتيجية
أحمد الدثني: ما هو مصير “الحكومة الشرعية” اذا تم الاتفاق بين الرياض وصنعاء؟
ربى يوسف شاهين: الحرب على سوريا وتأثيراتها الإقليمية
فرج كُندي: لبنان والعراق… حراك جيل… ما بعد الطائفية
أحمد عبد الرحمن: قطاع غزة .. نار الحرب ما زالت تحت الرماد!وصواعق التفجير اكثر من عوامل الهدوء!
صلاح السقلدي: حرب اليمن… السعودية تتلمس طريق السلام
 م. فلاح طبيشات: رجل المرحلة الدكتور خالد الوزني خيار ملكي لما بعد الرزاز يحظى بدعم مباشر
د. وليد بوعديلة: تحديات انتخابات “الريّس”: جزائرنا  بين “صنوق الانتخاب” ورهان “السلمية”؟
رأي اليوم