1st Nov 2020

د. سعد ناجي جواد - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

في ذكرى مولد سيد الكائنات محمد ﷺ

3 days ago 13:38 (18 comments)

د. سعد ناجي جواد

تحل اليوم الذكرى العطرة لولادة نبي الرحمة محمد عليه افضل الصلاة والسلام. لم يخطر في بالي يوما من الايام ان اكتب مقالا احياءا لهذه الذكرى المحببة الى قلبي لسبب بسيط هو اعتقادي ان ما قام به هذا الرجل اليتيم الامي العظيم اكبر واعظم من ان يقيّمه شخص بسيط مثلي. ولأني مؤمن باني مهما كتبت وكتب غيري فان ذلك لن يوفي الرسول الكريم حقه، وان وجود ملياري مسلم يؤمنون برسالته ويعملون بموجب الكتاب الذي اُنزِلَ عليه وسنته الشريفة كاف لتقويم سيرته العطرة وانجازه الانساني الكبير. لهذا لم يكن غريبا ان يصنفه كبار الكتاب والمثقفين الغربيين ومن غير المسلمين كاعظم شخصية في تاريخ البشرية، وبالعبقري الذي اصلح حالة امة باسرها ووضعها على خارطة الحضارات الانسانية.

[+]

بيان صادر عن نخبة من الاكاديميين والمثقفين.. تطبيع أم اعتراف؟  

4 days ago 12:52 (13 comments)

في الوقت الذي تتسع فيه “حركة المقاطعة العالمية لإسرائيل (BDS)”، تلجأ زعامات انظمة عربية الى فك الخناق عن النظام العنصري الصهيوني، وانقاذه من عزلته الدولية المتزايدة وتدني شعبية زعمائه. مسددة بذلك طعنة للشعب الفلسطيني والتضامن العربي وقوى العدالة في العالم وجهود استعادة الشرعية الدولية.

ان ما يسمى ب” التطبيع”، هو في حقيقته اعتراف بالكيان الاستعماري الاستيطاني، عن طريق اتفاقيات علنية توجت علاقات سرية طويلة، تهدف الى خلق تحالف عسكري- أمني – اقتصادي بين المطبعين والكيان الاستيطاني .

[+]

العراق يقف على حافة الهاوية.. وهذه هي نتائج الفوضى الخلاقة التي اعتمدتها الادارة الامريكية.. وهل صحيح ان الولايات المتحدة تريد غلق سفارتها في بغداد؟

5 weeks ago 11:40 (20 comments)

د. سعد ناجي جواد

الاخبار التي تتناقلها وسائل الاعلام عن العراق تؤكد ان الوضع خطير بل وخطير جدا. ومن يتحدث مع من هم في داخل البلاد يستشعر حالة الرعب الكبير الذي يعيشونها، ومخاوفهم من القادم المجهول. اما قلقهم على حياتهم وحياة اطفالهم فهو ما لا يمكن وصفه بكلمات بسيطة. ولا يحق لاحد ان يلومهم، فكل السيناريوهات المحتلمة تنذر بقادم أسوأ مما مر به العراق منذ بداية الاحتلال ولحد الان.

بغض النظر عن ما يقوله السياسيون المتعاونون مع الاحتلال والراغبين في بقاء القوات الامريكية من اجل مصالحهم الخاصة، او ما يقوله المعارضون الموالون لايران المطالبون بمغادرة القوات الامريكية فقط، والذين هم بالاساس جاءوا معها و وجدوا الحرية الكافية للعمل بدون حسيب او رقيب بسبب فوضى الاحتلال وما خَلَّفَه، فان مطلب خروج القوات الاجنبية من العراق، مهما كان نوعها وجنسها امر مشروع ومطلوب ووطني.

[+]

ما مدى دستورية الحكومات التي حكمت العراق منذ بداية الاحتلال ولحد الان؟ وهل المرجعية الدينية هي المسؤولة عن الاصلاح السياسي؟

18th September 2020 11:25 (17 comments)

د. سعد ناجي جواد

اثار الحديث الذي ادلى به المرجع الديني الاعلى في النجف الاشرف قبل ايام، سماحة السيد علي السيستاني، حول الاوضاع في العراق ودعمه لفكرة الانتخابات المبكرة والمطالبة بمعالجة الفساد وبمعاقبة قتلة المتظاهرين وامور اخرى، الكثير من ردود الافعال المؤيدة له، والمفارقة الاهم ان اكثر من اندفع في تاييد هذه التصريحات هم السياسيون الذين كان يفترض بهم ان يكون ما قاله السيد هو صلب عملهم وجهدهم، (يقف على راس هولاء رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس واعضاء البرلمان)، وهم بالاساس من اعتبرتهم المرجعية، حتى وان لم تذكرهم بالاسم، مسؤولين مسوولية كاملة عن تدهور الاوضاع.

[+]

هل ستتجرأ حكومة عراقية على إتخاذ قرار بالتطبيع مع اسرائيل؟ وهل سيتحمل من يقوم بذلك ردة الفعل الشعبية في العراق؟

10th September 2020 11:24 (29 comments)

د. سعد ناجي جواد

تداولت وسائل تواصل موخرا شريطا مصورا يوثق مقبرة الشهداء العراقيين في نابلس والتي تضم رفات شهداء الجيش العراقي في حرب فلسطين عام 1948، ومن اسماء هولاء الشهداء الكرام يستطيع العراقي خاصة ان يكتشف انها تمثل ابناء كل مكونات الشعب العراقي عربا واكرادا وتركمانا مسلمين ومسيحيين وغيرهم. كما تطرق التحقيق الى مقبرة جنين التي تضم عددا اكبر من الشهداء الذين رووا بدمائهم ارضها بعد تحرير جنين وانتزعها من يد العصابات الصهيونية. هذا الامر اثار مرة ثانية ذكريات عن مواقف جيش العراق ورجالاته وسياسيه من قضية احتلال فلسطين.

[+]

القاتل بريء والسارق محصن من العقاب وعلى الضحية ان تستجدي عطف الجلاد: هذه هي الديمقراطية التي اتى بها الاحتلال ومن جاء معه للعراق والعراقيين واحتمال الاذى ورؤية جانيه غذاء تضوى به الاجسام

25th August 2020 12:09 (18 comments)

د. سعد ناجي جواد

ليس اصعب من فقدان الوطن والاضطرار الى العيش في الغربة الا فقدان الامل باستعادة الوطن نفسه. هذا ما اوصلنا اليه الاحتلال البغيض والمخططات الصهيونية- الامريكية- البريطانية. لم يكن يدر في خلد الغالبية العظمى من العراقيين انهم سيضطرون الى هجرة وطنهم الغالي، وعندما اضطروا الى فعل ذلك تصوروا ان هذه الغربة ستكون لفترة قصيرة يعودون بعدها الى ديارهم. وظلت عيونهم الدامعة ترنو الى وطنهم، ولكن المحتلين ومن اتى معهم كانوا عازمين على جعل العراق ارضا غير صالحة للعيش الكريم، وكانوا ولا يزالون مصرين على ان تظل دموع العراقيين جارية على ما يجري في بلدهم، وفي كل يوم يضربوا لنا امثالا على هذه الحقيقة المرة.

[+]

يوم عربي كئيب اخر.. وهل من علاقة بين كارثة بيروت واعلان التطبيع بين الامارات العربية واسرائيل؟

15th August 2020 10:45 (12 comments)

د. سعد ناجي جواد

مرة اخرى يهرع نظام عربي اخر لانقاذ حكام الكيان الصهيوني من مازقهم، ويرمي لهم طوق نجاة ليس فقط لا يستحقونه وانما بالتاكيد سيزيدهم غطرسة وتجاهلا للحقوق العربية، والفلسطينية منها بالذات. ناهيك عن كونه يمثل اعترافا بالوجود الغاصب لارض فلسطين واستهانة بالمشاعر الشعبية العربية. وفي تقديري المتواضع ان كارثة بيروت، والتي نتج عنها ارتفاع الاصوات النشاز المطالبة براس المقاومة واتهامها بانها المسؤولة عن كارثة المرفا، كانت هي ما شجع الامارات العربية على الاقدام على هذه الخطوة، وبتشجيع من الولايات المتحدة.

[+]

هل حقا ان العراق دولة مصطنعة؟ او انه كيان هجين؟ وماذا كان موقف اكراد العراق من مسألة تنصيب الملك فيصل الاول

9th August 2020 10:43 (30 comments)

د. سعد ناجي جواد

مرة اخرى يخرج علينا وجه قبيح من وجوه السياسية الاميركية (جون بولتون) ليتحدث لنا عن ضرورة وحتمية تقسيم العراق. هذا الحديث (الذي قد يفرح البعض) هو ليس بالجديد. لقد تعودنا بين الفينة والاخرى ان يخرج علينا من يخبرنا ان العراق دولة مصطنعة قامت بريطانيا الدولة الاستعمارية (بتشكيلها) بعد ان اكملت احتلال الاراضي الممتدة من الخليج العربي (الذين كان يعرف بخليج البصرة) الى سلاسل جبال زاغروس في الشمال والشرق. وهي المنطقة التي عرفت عبر التاريخ بالعراق والتي كانت اثناء الاحتلال البريطاني تمثل الولايات العثمانية الثلاث: بغداد والموصل والبصرة.

[+]

قضاة اعرق حضارة وضعت اول القوانين البشرية يقفون متفرجين على قضاة الغرب وهم يطبقون ما سطرته حضارة اجدادهم في وادي الرافدين

4th August 2020 11:20 (12 comments)

د. سعد ناجي جواد

الحديث عن الفساد في العراق اصبح حديثا مملا ومكررا وسقيما وبدون اي فائدة. والسبب ليس في تفشي هذه الظاهرة او لكونها لا علاج لها، وانما بسبب الاستمرار في الاعتماد الكبير على الفاسدين وعدم اتخاذ إجراء واحد لمحاسبة رأس من رؤوس الفساد. وفي كل يوم تظهر حقائق جديدة واساليب مبتكرة في سرقة اموال العراق، يقف القضاء العراقي منها موقف المتفرج. قبل ايام نشرت صحيفة النيويورك تايمز الامريكية المعروفة بحثاً مطولاً وعميقاً وجديراً بالقراءة اكثر من مرة عن (دولة اللصوص) في العراق، وفي الوقت الذي اذهلت الحقائق التي وردت في هذه الدراسة كل من قراءَها والاساليب المبتكرة والمفضوحة في نهب ثروات العراق، وصلتني مقالة باللغة العربية تتحدث عن صفقة فساد كبيرة جداً تم تمريرها، يؤكد كاتبها ان هذه الصفقة لم تكن لتمر لولا موافقة الرئاسات الثلاثة عليها (الجمهورية والوزراء والنواب)، ولولا اقرارها من مجلس النواب وعدد غير قليل من الوزراء والمدراء العامين في الدولة.

[+]

من سيحاسب الولايات المتحدة وحلفائها على جرائمهم ضد الانسانية ومتى؟

21st July 2020 11:58 (20 comments)

 

 

 

د. سعد ناجي جواد

اعاد الفيلم الوثائقي الذي اعدته قناة (بي بي سي المحطة الثانية/ الانكليزية) عن الحرب على العراق كل الذكريات المؤلمة التي عشناها تحت القصف والتدمير والقتل اليومي التي طالت العراقيين الابرياء، وما ارتكبته القوات الامريكية الغازية ومن تحالف معها من فضائع اثناء حرب احتلال العراق 2003، (وقبلها حرب 1991). ربما ما افسد هذا البرنامج نوعا ما بعض الضيوف، الذين كانوا في حينه اما اطفالا غير مدركين لنوايا الاحتلال الامريكي، الامر الذي صور العراقيين وكانهم كانوا راضين عن الاحتلال، او الذين لم يكونوا على مستوى الفليم الوثائقي نفسه، مثل السيدة ام قصي.

[+]

الى متى يستمر سيل الدماء في العراق؟ ومن سيحاسب مرتكبي هذه الجرائم ومتى؟

9th July 2020 12:18 (29 comments)

 

 

د. سعد ناجي جواد

مرة اخرى تمتد يد الغدر لتنال من عالم وباحث عراقي كبير ومقتدر هو الشهيد الدكتور هاشم الهاشمي، الذي راح ضحية فكره المتنور والمعتدل والعميق، ليلتحق بقائمة طويلة من العلماء وشهداء الفكر والراي في العراق، الذين فقدوا حياتهم بسب علمهم ورجاحة تفكيرهم. وربما من اغتاله واغتال اقرانه من العلماء والعقول الكبيرة المتنورة اشخاص لا يمتلكون حتى الشهادة الابتدائية، ولا يفهمون معنى ان يكون الانسان عالما ولا كم بذل من الجهد المضني لكي يصل الى هذه المكانة. لم اتشرف بالتعرف عليه شخصيا، الا انني كنت اتابع كتاباته ومقابلاته واشتركت معه في بعضها، واستطيع ان اؤكد من خلال اطلاعي على ما كان يقول ويكتب، ان العراق والدارسين في الجماعات المتطرفة والارهابية ومراكز البحوث العالمية فقدوا موسوعة نادرة وقامة علمية من الصعب تعويضها.

[+]

العراق: يتعاونون مع الولايات المتحدة ويدعونها لاحتلال بلادهم ويشاركون في تمكين الاطراف الخارجية من تمزيق اوطانهم ويدّعون المقاومة.. حديث صريح في مفهوم المقاومة

30th June 2020 11:50 (44 comments)

د. سعد ناجي جواد

المقاومة اسم كبير وشريف بل ومقدس ويستحق التبجيل، استطاعت من خلالها حركات تاريخية محترمة ان تحقق الاستقلال والعزة والكرامة لبلدانها ولشعوبها. حتى الولايات المتحدة، الدولة الباغية الاكبر في عصرنا الحديث تفتخر بانها نالت استقلالها عن طريق مقاومة الاحتلال البريطاني. وهناك نماذج كثيرة اخرى مشرفة في العالم الثالث وفي الوطن العربي بالذات. لا بل ان التاريخ الحديث يخبرنا ان المقاومة الشعبية الجزائرية البطلة التي انهت الاحتلال الفرنسي الذي دام ثلاثة قرون كانت نموذجا سارت عليه ثورات ومقاومات كبيرة مثل المقاومة الفيتنامية وجنوب افريقيا كما صرح الرمز نلسون مانديلا.

[+]

ما يحدث بالعراق اليوم ليس بريئاً وليس بمعزل عن مجريات الاحداث في المشرق العربي.. الصهيوأمريكيون يطلقون اخر ما في جعبتهم للقضاء على المقاومة عن طريق التجويع والتركيع

29th June 2020 11:29 (44 comments)

د. عبد الحي زلوم

في مقال الاستاذ الدكتور سعد ناجي جواد في رأي اليوم في عدد الاحد بتاريخ 28/6/2020  كان عنوانه :” ماذا يحدث في بغداد هذه الايام؟ وهل بدأت المواجهة الحقيقية بين حكومة السيد الكاظمي والفصائل المسلحة ومنظومة الفساد؟ ” بدى لي بأن الكاتب قد وضع  مواجهة حكومة الكاظمي في كفة ميزان ووضع الفصائل المسلحة ومنظومة الفساد في كفة الميزان الاخرى.

واذا كان هذا الاستنتاج صحيحا فإن هذه المقاربة ينقصها الدليل ذلك لأن منظومة الفساد والفاسدين والذين اوصلوا العراق الى شبه دولة فاشلة جاؤوا جميعاً على ظهور دبابات الاحتلال الامريكي.

[+]

ماذا يحدث في بغداد هذه الايام؟ وهل بدات المواجهة الحقيقية بين حكومة السيد الكاظمي والفصائل المسلحة ومنظومة الفساد؟

28th June 2020 10:15 (40 comments)

 

 

د. سعد ناجي جواد

منذ مساء الخميس 25 حزيران/يونيو بدات تصل من بغداد اخبار يعبر عنها العراقيون بانها مفرحة مقلقة، مع التشديد على الصفة الثانية. البداية كانت في الاعلان عن عملية جريئة ومباغتة تمكنت فيها قوات مكافحة الارهاب من مداهمة مقر لاحد فصائل الحشد الشعبي المتهمه باطلاق الصواريخ على المنطقة الخضراء، والقاء القبض على مجموعة من قياداته مع اشخاص اجانب (ايرانيين). مع مداهمات اخرى، والقاء القبض على افراد اخرين من نفس الفصيل. كما تم الاعلان عن مصادرة منصات للصواريخ الجاهزة للاطلاق.

[+]

في ذكرى جائزة ناجي جواد الساعاتي لادب الرحلات

16th June 2020 14:44 (9 comments)

 

 

لندن ـ قبل ايام وصلني استفسار، بصيغة عتب، عن نتائج جائزة ناجي جواد الساعاتي لادب الرحلات، والتي اعتادت لجنة الحفاظ على تراث رائد ادب الرحلات في العراق ان تقيمها في نهاية شهر ايار/مايو من كل عام، حيث يتم توزيع الجوائز على الاعمال الفائزة بهذه الجائزة، مع دروع وجوائز تكريمية للادباء الذين رافقوا الاديب الراحل او كتبوا عنه.

لقد حدثت تطورات كثيرة في هذا العام، او بالاحرى كوارث وماسي غير متوقعة جعلت اللجنة تؤجل الاحتفالية لهذا العام. اول هذه الماسي كان اختطاف الاخ الصحفي الاستاذ توفيق التميمي في ٩ اذار/مارس من هذا العام، من قبل جهات مجهولة.

[+]

دعوة الولايات المتحدة للعراق لاجراء “حوار استراتيجي” حول مصير العلاقة بين الطرفين هل هو محاولة لشرعنة الوجود الامريكي مرة ثانية ام بداية لإشعال فتنة داخلية جديدة

12th June 2020 12:26 (21 comments)

 

د. سعد ناجي جواد

الحديث الدائر عن الحوار (الاستراتيجي) بين الولايات المتحدة والعراق لا بد وان يثير تساؤلات عديدة. حول التوقيت والاسلوب المتبع في اجراءه والاشخاص الذين انيطت بهم هذه المهمة،

هل هو حوار متكافئ؟ وهل ستكون هناك فائدة للعراق وللشعب العراقي من ورائه؟ الى غير ذلك من الاسئلة التي تدور في اذهان العراقيين غير المشاركين في العملية.

ابتداء وبكلمات واضحة وصريحة ان كل الدلائل تشير ان نتيجة هذا الحوار ستكون الطلب من الولايات المتحدة ان تبقى في العراق لمدة اطول. وهذه النتيجة ليست تنبوء ولا تمثل قدرة على كشف الطالع، وانما مبنية على حقائق عدة، منها اولا رغبة الولايات المتحدة في البقاء وتأكيدها على انها لن تغادر العراق، واذا ما حدث الاحتمال الضعيف جدا والمستبعد بنسبة 98% وجاء طلب الجانب العراقي منها ان تخرج، فانها هددت بانها ستلاحق العراق اقتصاديا وستفرض عليه عقوبات مشابهة لتلك المفروضة على ايران.

[+]

في محاولة لفهم ما يجري في العراق: مآسي وعبر مؤلمة

4th June 2020 12:24 (30 comments)

 

د. سعد ناجي جواد

يؤكد بعض المؤرخين ان في تاريخ الامم حوادث بسيطة الا ان ما ينتج عنها يمكن ان يغير مسار اية امة من الامم سواء سلبا او ايجابا. في حالة العراق فان الاحداث ذات التاثير السلبي مع الاسف تبقى اكثر من غيرها. في ظل الظروف التي سببتها الجائحة البغيضة، التي جعلت كل منا وهو حبيس المنزل، يستعيد احداثا كثيرة سواء مع نفسه او مع اقرانه واصدقائه، وجدت نفسي استذكر حوادث ثلاث كلما جرى الحديث عن اسباب ما يحصل في العراق.

الحادثة الاولى حدثت بعد ست سنوات من الحرب العراقية-الايرانية البغيضة، هذه الحرب التي لم تكن مطلوبة ابدا وكان يمكن تفاديها بالقليل من الحكمة وضبط النفس، ولكن الطرفان سعيا لها باندفاع وغرور وعنجهية، كل طرف يعتقد انه يستطيع ان يحسمها لصالحه في مدة وجيزة، حتى التهمت نيرانها ارواح خيرة شباب البلدين وافرغت ميزانيتهما الكبيرتين.

[+]

الدكتور كامل ابو جابر وداعا

30th May 2020 11:06 (15 comments)

د. سعد ناجي جواد

مرة اخرى نفجع بغياب اخ كريم وزميل عزيز اخر، الشخصية العلمية والسياسية والوطنية، الاستاذ الدكتور كامل ابو جابر، استاذ العلوم السياسية ووزير الخارجية الاردنية الاسبق.

يندر ان تتمكن شخصية علمية شامخة وسياسية كبيرة ان تجمع بين التواضع والشفافية وروح النكتة ودماثة الخلق والثقة بالنفس، الا ان هذه الصفات كلها، وغيرها مثل الادارة الجيدة والقدرة على التحليل الصائب كلها تجمعت في الراحل الاستاذ الدكتور كامل ابو جابر. وربما من يعرفه جيدا يستطيع ان يضيف خصال حميدة اخرى لهذا الرجل.

[+]

مجلة انترناشونال بوليسي دايجيست: انهيار أسعار النفط والمأزق السياسي يترك النخب العراقية مكشوفة

30th May 2020 10:26 (8 comments)

 

ترجمة د. سعد ناجي جواد

نشرت مجلة انترناشونال بوليسي دايجيست “International Policy Digest” بتاريخ 27/5/2020 مقالة مهمة تتحدث عن واقع الاحوال في كردستان العراق، ودرجة الفساد فيها، بقلم الكاتبة (Wenyuan Wu) بعنوان:

انهيار أسعار النفط والمأزق السياسي يترك النخب العراقية مكشوفة “Collapsing oil prices and political deadlock leave Iraqi elites exposed”

جاء فيها:

وكأن العراق، ثالث أكبر مصدر للنفط في العالم ، لم يواجه من التحديات ما يكفي مع جائحة COVID-19 إلتي دفعت أسعار النفط الخام إلى مستويات منخفضة تاريخية، حتى برز الفصل الأخير من النزاع المرير بين الحكومة المركزية العراقية وإقليم كردستان بشأن عائدات إنتاج النفط في كردستان العراق، هذا النزاع الذي دفع قادة حكومة إقليم كردستان إلى الدعوة إلى إشراك وسطاء دوليين مثل الأمم المتحدة. 

[+]

تمرير وزارة السيد الكاظمي: نصر أمريكي ام مناورة إيرانية ذكية؟

11th May 2020 10:57 (34 comments)

 

 

د. سعد ناجي جواد

 

عكس ما كان متوقعا وبالضد من التصريحات الكثيرة التي صدرت عن قادة الكتل السياسية في العراق الذين أعلنوا بانهم غير موافقين على ترشيح السيد مصطفى الكاظمي لمنصب رئاسة الوزراء، وإنهم بالتالي لن يسمحوا لكتلهم بالتصويت لصالح تشكيلته الوزارية، كل حسب اسبابه، مرت عملية منح الثقة للوزارة الجديدة بسهولة غير متوقعة. نعم حصلت اعتراضات على بعض الاسماء ورفضت اخرى لكن بالنتيجة، وعكس ما حصل مع مرشحين اثنين في محاولتين سابقتين (محمد توفيق علاوي و عدنان الزرفي)، فان الغالبية العظمى من ترشيحات السيد الكاظمي حظيت بتأييد البرلمان وحلف الوزراء الذين اختارهم اليمين الدستورية في ساعة متاخرة من ليل الأربعاء 6 مايو الجاري .

[+]
تصريحات ماكرون لـ”الجزيرة” بداية التّراجع والنّزول عن شجرة الأزَمة العالية التي سبّبتها تصريحاته العُنصريّة وتطاوله على الإسلام ورسول الرّحمة.. لماذا نعتبرها غير كافية؟ وكيف نُفسِّر هذا التّراجع غير المُفاجئ؟
ترامب يُوافِق على صفقة بيع الإمارات طائرات “إف 35” ويُحيلها إلى الكونغرس.. ما هي فُرص اعتِمادها؟ وهل سيحظى طلبٌ قطريٌّ مُماثلٌ بالمُوافقةِ نفسها رغم العُلاقات مع إيران و”حماس”؟ وهل ستسير السعوديّة على الطّريق نفسه بعد الانتِخابات الأمريكيّة؟
لماذا سنختلف مع الصّحف الأمريكيّة ونُعطي صوتنا لترامب وليس لبايدن؟ وكيف تحوّل ترامب إلى شيخٍ عربيٍّ لا تنقصه إلا الغِترة والعِقال؟ وما هي السّيناريوهات الدمويّة الأربعة للحرب الأهليّة التي يُجمِع الخُبراء على اشتِعالِ فتيلها أثناء وبعد الانتِخابات؟ وهل نَشكُر “كورونا” الذي سيُؤدِّي لتقسيم أمريكا؟
إصابة المتحدث باسم أردوغان ووزير الداخلية التركي بكوفيد-19
انتخابات مُبكّرة.. كلمة السّر المُربكة: تركيا وهي تنتظر نتائج المُواجهة بين ترامب وبايدن: معركة خلف النّوايا وتحت “الحِزام”.. مشروع تحالف خارج السّتارة لإسقاط “نظام الرئاسة” واتّجاه مُضاد يُقلّص من نسبة “فوز الرئيس”
فزغلياد: في فرنسا أعلنوا عن بداية صراعات دينية
الاندبندنت: عدد الفلسطينيين الذين تشردوا وباتوا بلا مأوى بسبب الممارسة الإسرائيلية في هدم المنازل في الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية قد بلغ “أعلى مستوى له منذ أربعة أعوام”
الغارديان: التونسي إبراهيم العويساوي تحدث إلى عائلته قبل 12 ساعة من الهجوم دون أن يقدم أي إشارة إلى أنه كان يفكر باستخدام العنف
“نيويورك تايمز”: أسئلة حول خطأ الاستطلاعات والمجهول الذي ينتظرنا
نيزافيسيمايا غازيتا: أردوغان رسم خطا أحمر أمام بوتين
الإمام الصادق المهدي: الحبل الرابط بين التطبيع والتركيع والتقطيع 
د. السّفير محمّد مَحمّد خطّابي: أغرب الطقوس فى احتفالات المكسيك بيوم الموت
أ.د. سعد بوفـلاقـة: قـراءة في كتاب: «الـبربر عـرب قـدامى»
محمد عبدالرحمن عريف: عبر الرابطة العربية الإفريقية.. الدعم العربي والإفريقي لثورة التحرير الجزائرية
نادية عصام حرحش: عندما يلتقي الخط الأخضر مع المناطق الخضراء من أجل تهويد القدس: وادي الربابة
د. بسام روبين: توحيد جهود الاردنيين في مواجهة كورونا!
فداء المرايات: ممارسة الازدراء والكراهية في رداء الحرية (ماكرون) 
أسعد العزّوني: عقاب سوريا إلى متى؟
أحمد عبدالله الرازحي: التهجُم والنقد الهدام ليس سبيل صلاح الأمم… بل هدم لما بناه الدين الحنيف من قيم ومبادئ عُليا!
الدكتور حسن مرهج: أردوغان لا حلفاء ولا رؤية استراتيجية.. تخبطات سياسية
هادي زاهر: فتيات يهوديات يرفض التجنيد وعربيات يتطوعن في الجيش الإسرائيلي.. هل نسير الى الهاوية؟
صلاح السقلدي: من العراق الى سورية وليبيا واليمن… المال العربي يدمرنا.. انظروا
مروان سمور: ترامب وبايدن… ايهما افضل لهذه الدول؟
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!