22nd Jan 2020

دكتورة ميساء المصري - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

حرة عربية.. ترد على تصريحات السفير الأمريكي ضد الأردن

5 days ago 12:22 (31 comments)

دكتورة ميساء المصري

الى السفير الأمريكي في “إسرائيل” ديفيد فريدمان…تحية الحرية …. ثم بعد.

في بداية قولنا نحن العرب نبدأ بسم الله ، حتى تكون حفظ وبركة من أي شر, وبما أنني أتكلم بعروبتي هنا , فيجب التنويه أننا نحن العرب في كينونتنا وبدوافع أيديولوجية لصدق نضالنا ، والدفاع عن أوطاننا ومقدساتنا فيها، نعتبر أنفسنا طالِبوا شهادة ، ونؤمن أنها تتحقق لمن يدافع عن دينه وعرضه وماله وأرضه والسيادة عليها وعلى ما تملكها هذه الأرض.  ولا أضع هنا نفسي في مقاربتكم الأمريكية حول المقاومة وتصنيفاتها ومسمياتها .

[+]

العشائرية الأردنية.. قادم الأيام لكم فلسطيني أم أردني؟

1 week ago 13:02 (37 comments)

دكتورة ميساء المصري

بداية، يمنع قراءة المقالة لمن هم مصابون بمرض العنصرية ومتلازمة التعصب، وممنوع قراءتها لمن لا يؤمن بالحقوق إيمانا مطلقا، وبالواجبات الوطنية تفصيلا، ممنوع قراءتها للمصابين بأحادية وجهات النظر، وعدم تقبل الرأي الأخر، ومن لايؤمنون بالأردن وفلسطين جسدا واحدا ضمن الوطن الكبير هي فقط لمن يرى الأردن بعينيه الأثنتين وليس لمن يراه بعين واحدة، وهي فقط لمن يرى فلسطين دولة بهويتها لا بثعلبة المكون.

وبعيدا عن الأصوات الجوفاء التي مازالت تعلو بتساؤل عقيم هل الأردني من أصل فلسطيني  أردني؟ وبين المسميات المقيتة الدخيلة عن المكون الفلسطيني والتي تشبه بسمومها تسميات المكون السني والمكون الشيعي في دول الجوار فأنه في قياسات الهوية، علينا ان نتشبث في هذا الوقت التاريخي الحرج، بكوننا شعب أردني واحد بمختلف المنابت والأصول، وإختلاف الهويات لأنها مجرد تفصيلات للهوية الوطنية ليس إلا.

[+]

الإعلام الصهيوني: اليمين الإسرائيلي يخطط للملك عبد الله الثاني بأيدي إيرانية

2 weeks ago 13:09 (29 comments)

دكتورة ميساء المصري

  يقال أن هنالك عدو حقيقي وهنالك عدو مصطنع , وعدوك الحقيقي ليس من يطلق عليك النار بل من يدل خصمك على أسهل الطرق لتوجيه رصاصاته!,ومع إختلاف المواقع وتناثر المواقف، وما يحصل في إقليم الشرق الأوسط من مخططات واللعب بإسم الطائفية للضحك على الشيعة العرب من جهة وقتل العرب السنة من الجهة الأخرى، وأيضا على وتر فلسطين وتحريرها حتى أصبحت القضية مرتقة من الداخل قبل الخارج .

  ويقودنا ذلك، الى الدخول في لعبة إزدواجية العدو للعرب , وهل يمكن إعتبار إيران عدونا الأول؟ والصهيوامريكية عدونا الثاني؟ أم العكس , إن جاز تصنيف وترتيب الأعداء تبعا لخطورتهم علينا نحن العرب ؟

 

 ولن أسمح بجلد الأخر لي والتشكيك بإتجاهاتي ومبادئي .

[+]

ترامب.. نتنياهو.. خامنئي.. ربحوا… وخسر العرب كل شيء

2 weeks ago 12:02 (22 comments)

دكتورة ميساء المصري

جاء الرد الإيراني بصواريخ استهدفت قاعدة عين الأسد وقاعدة أربيل في العراق. و بإختلاف الروايات وصدق حصيلة الخسائر البشرية والمادية أو عدمها وايران تزيد أرقامها، وامريكا تنفي حصولها. نقف على أرضية حقيقية تعطي لنا رؤيا واضحة عن ماهية الأحداث حولنا.

قتل سليماني وتتابع الاحداث بعدها يؤكد ان الولايات المتحدة، مستفيدة، وفي نفس الوقت ايران كذلك رغم خسارتها الرمزية للجنرال، وكذلك الكيان الإسرائيلي يعتبر من معسكر الرابحين.

أمريكا استخدمت أسلوب الملهاة , بمعنى واجهت الأمر باللامبالاة وانتظرت ردود الفعل.

[+]

الأردن بين مواجهة أمريكا و إيران

3 weeks ago 13:05 (8 comments)

دكتورة ميساء المصري

وجه نائب مثير للجدل سؤالا لرئيس الوزراء الأردني حول قدرة الأخير على مواجهة نتنياهو . ومع تحفظي وعدم درايتي بالنيات المخفية من النائب بطرحه للسؤال الا ان الطرح ياتي في سياق ما يحدث في إقليم الشرق الأوسط وضمن الإتجاهات الأربع للأردن .

ويقودنا بالتالي الى أهمية الحديث عن علاقة الأردن بعمق التصعيد المتتابع بين واشنطن وطهران، والذي يزداد لحظة بلحظة .. بعد اغتيال قاسم سليماني.خاصة مع التهديدات المتلاحقة من كل الأطراف والتي بلا شك ستلقي بظلالها على عمان .

الاردن إستعد لأسوأ إحتمالات مفترضة من بينها نشوب مواجهات وفوضى عسكرية على الحدود مع العراق وسورية والكيان الاسرائيلي.

[+]

إغتيال سليماني… وطريق الحرير الإيراني في الشرق الأوسط

3 weeks ago 13:23 (8 comments)

دكتورة ميساء المصري

في ذات اليوم الذي قتل فيه قاسم سليماني , كان نتنياهو يوقع إتفاقية مد خط أنابيب الغاز التاريخي لإسرائيل , بإستثمارات 7 مليار دولار لنقل الغاز الى قبرص و جزيرة كريت اليونانية ، وإلى شبكة الغاز الأوروبية عبر إيطاليا. بعد يوم من بدء نقل الغاز الى مصر والأردن .

وفي نفس اليوم أيضا صرح ظريف تصريح مثير له دلالاته اذ قال “وزراء دول صغيرة وزعماء بالمنطقة وراء توريط واشنطن في إغتيال سليماني”. كيف عرف بذلك؟ ولماذا قال كلمة (توريط), التصريح أيضا قد يعني تبريرا لضرب أهداف بدول عربية وأولها بنك أهداف نفطية بلا شك ، مع إدراك ظريف أن استهداف دول عربية سيسعد ترامب ، وسيستثمرها أحسن إستثمار لحلب أوسع وأكبر .

[+]

الأردن 2020: مشهد مختلف.. هل تصدق توقّعات حكومة الرزاز؟

27th December 2019 13:43 (6 comments)

دكتورة ميساء المصري

 يتشائم الشارع الأردني من العام الجديد 2020 بأنه لا يحمل في طياته بوادر الخير,  في حين ترى الحكومة الأردنية ان العام المقبل زاخر بالأرقام والحزم التي ستكون داعمة للمواطن على الصعيد الاقتصادي والمعيشي قبل السياسي . وما بين التفاؤل والتشاؤم , نتشاءل بحقائق هذا العام بعيدا عن الأوهام المعلنة وعلى رأسها ربما بإستهلال بداية العام بصفقة إستيراد الغاز الفلسطيني المسروق من قبل الإحتلال المرفوضة شعبيا . فقد أعلنت الشركة الوطنية للطاقة الكهربائية في الأردن إن الإمداد التجريبي للغاز الطبيعي من شركة “نوبل إنيرجي” للطاقة إلى المملكة الأردنية سيبدأ في أوائل عام 2020.وربما تكون بداية العام بخيبة شعبية غير متوقعة ؟

يستمر السؤال سنة 2020 بمن المستفيد من مشاهد الفوضى المقصودة أو غير المقصودة. 

[+]

الأردن وهجمة اليمين الصهيوني: من إنهاء اتفاقية السلام الى تمرير اتفاقية الغاز و تجميد ضم الأغوار والشعب الأردني يحتاج الملك لمساندته.

26th December 2019 12:34 (4 comments)

دكتورة ميساء المصري

   هجمة شرسة يشهدها الأردن والملك عبدالله الثاني من قبل  كتاب اليمين الاسرائيلي في صحف (هآريتس و اسرائيل اليوم ,معاريف و مكور ريشون) التابعة للموساد أخرها تهديد اليمين الإسرائيلي بإنهاء السلام مع الأردن.

   المقالات المطروحة لا تصنف ضمن مقالات الرأي بقدر ما هي مسالة بروباغندا و إرسال رسائل ووضع تصورات. وكان المنحى مكشوفا في أن غالبية الكتاب اتفقوا على نفس المنهج وتطابق الأفكار ، في خطوة مفهومة وواضحة المغزى في هذا التوقيت الزماني ..

    فيما يبدو من المشهد, أن الكيان الإسرائيلي الآن يبتعد عن السياسة الناعمة لتزداد خشونة في التعامل مع الأردن.خاصة مع ما تتعرض له السياسة الداخلية للكيان من صداعات , وسواء كانت رئاسة الحكومة لساعر أو لنتنياهو فان النتائج لا تبشر بخير فلكل منهما حساباته ضمن الأحزاب.

[+]

من الإلتباس الى الوضوح: الأردن وإسرائيل علاقات في أسوأ أحوالها

18th December 2019 12:12 (9 comments)

 

دكتورة ميساء المصري

يقول المثل العربي أنه رجل يعرف من أين تؤكل الكتف ..بالمقابل هنالك حالة مرضية مؤلمة جدا لصاحبها تعرف بما يسمى جمود الكتف ..تصل بالمصاب الى درجة لا يستطيع بها ممارسة حياته العملية,  فهو نمط غريب من التكلس في المفاصل…يشبه تماما ما يسمى بالتكلس السياسي والجمود الإقتصادي الذي يؤدي الى تآكل الدولة .

 ومع الحديث عن التآكل يحضرني تصريح وزيرة الطاقة الأردنية عن إكتشاف حقل نفطي بقيمة إنتاج تصل الى حوالي 3 ملايين قدم مكعب يوميا. وقد سمته الوزيرة (بالإنجاز) الذي يسجل لشركة البترول الوطنية الأردنية.مع أنه في عرف القطاع النفطي لا يعترف بهذه الكمية كرافد إقتصادي وتتخذ إجراءات بإغلاق البئر, لكننا هنا نتحدث عن واقع الأردن المختلف, خاصة وأن الوزيرة لم تفيدنا بمعلومات عن الحقل وآباره من حيث الضغط، الحرارة، العمق وأكبر كمية يمكن أنتاجها AOF  وهل هناك دراسة عن تناقص ضغط البئر مع الزمن؟؟ ومدى الأستفادة ؟.

[+]

حالة حقوق الإنسان في الأردن 2019: إنتهاكات واضحة.. وتغافل حكومي

11th December 2019 13:30 (6 comments)

دكتورة ميساء المصري

تتوالد الإحصائيات الحكومية يوما بعد آخر عن حال الأردنيين,وحال حقوقهم ,في حين تتوارد الأخبار في اليوم العالمي لحقوق الأنسان عن أن الأردن قطع أشواطا في تحقيق الحقوق المنشودة , وما بين النظرية والتطبيق , دعونا نقف على أرضية الواقع بكل شفافية .

كتبت وزارة العدل عبر موقعها الرسمي ذات يوم خبرا يفيد بأن الأردن حازعلى إعتراف دولي بأنه الأول عربيا في حقوق الإنسان، وحصل على تصنيف متقدم عالميا بإحتلاله المرتبة 78 على مستوى العالم. تصنيف معقول ولكن هل نصدقه ؟؟؟ وكيف نفسر ماوصلنا له من إنتهاكات لحياة المواطن المعيشية والإعتقال السياسي وإحتجاز حرية المواطنين حتى لو كتعبير قيل على شبكات التواصل الإجتماعي؟!, والعنف وأحيانا التعذيب خلال فترات التوقيف والإعتقال وهي في كل الأحوال مسألة تنفيها السلطات الأمنية مرارا وتكرارا.

[+]

ازمة حزم أردنية.. من يكسب الرهان الرزاز أم حكومات الظل؟

19th November 2019 12:20 (8 comments)

دكتورة ميساء المصري

بداية أنا لا أنتقد ولست من معسكر تحطيم الإنجازات كل ما في الأمر أنني أشخص الواقع بكل واقعية برغماتية في زمن كثر الحديث فيه عن حكومات التكنوقراط والتكنوسياسة وربما الملكية الدستورية .

وفي الأردن بعد التعديل الوزاري الأخير, وإطلاق الحزم الإقتصادية خلال فترة قصيرة لا تتجاوز الأسابيع , جاءت ردود الفعل ما بين متفائل ومتشائم وأخر متشائل و يبدو أن الشعور السائد في الشارع الأردني هو الخذلان وعدم الثقة . فرئيس الوزراء نفسه حذر من المقبل علينا من عام 2020 وأن الموازنة خياراتها معدومة مع تسجيل نسبة عجز هي الأعلى في تاريخ الموازنات الأردنية، والدين العام هو الأعلى كذلك في تاريخ المملكة، فكيف نراهن هنا على صناعة الصورة للمواطن وللفقراء وأصحاب الياقات الزرقاء .

[+]

 الأردن: فقر مدقع ينهك المواطن.. وفساد بشد عكسي

16th November 2019 11:45 (8 comments)

دكتورة ميساء المصري

 كل يوم تتوالى علينا التصريحات المتناقضة تارة أو صعبة التصديق تارة أخرى أو بعيدة المنال تارة ثالثة، ولا نملك إلا أن نمررها مرور الكرام أو نقف عند بعضها لنثير التساؤلات.

 آخر التصريحات المثيرة للجدل.. فجرت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد في الأردن أزمة من الوزن الثقيل في المناخ السياسي والشعبي والبرلماني الأردني عندما أعلنت انها ستواصل واجبها وعملها رغم وجود ”قوى الشد العكسي” التي تحاول إعاقة عملها. بتصريح يحمل الكثير من المبررات حول إعاقة عملها ضد الفساد. رغم تراشق إعلامي عن قضية فساد كبرى ستطال رئيس وزراء في القريب العاجل وكذلك وزير عمل على إعاقة عمل احدى الشركات وخسارتها لملايين الدنانير في وقت يشهد فيه الأردن موجة من إفلاس الشركات الكبرى المتعثرة نتيجة للأزمة الإقتصادية المعاشة.

[+]

صواريخ المقاومة الفلسطينية في غزة واللعبة الاسرائيلية

13th November 2019 13:21 (no comments)

دكتورة ميساء المصري

يبدو أن إقليم الشرق الأوسط  يشهد ما يسمى عنتريات عصابة شتيرن ، أو لوغامي إيروت يسرائيل , بالعبرية وتعني  “المقاتلون من أجل حرية إسرائيل”  ،مغلفة بطابع سياسي حربي حزبي ولوبي عالمي متصهين وصمت شعبي يتكالب على غزة العزة والمقاومة بإغتيالات مقصودة وخلق ازمة فصائل وعواقب ستتطور لكسر قواعد الإشتباك ومعادلة الصراع في المنطقة.

مع القصف المتواصل بين غزة وتل أبيب إثر الهجومين الصاروخيين خلال إغتيالين مستهدفين في غزة ودمشق ، دخلت إسرائيل ، في حرب ضد الجهاد الإسلامي الفلسطيني,  بقتل بهاء أبو العطا ، قائد قيادة شمال غزة ، و قصف منزل أكرم العجوري في حي المتاهة بدمشق بصاروخين.  

[+]

الإعلام العبري غاضب على الأردن.. ونتنياهو يراهن على أراضي الغور والبحر الميت

4th November 2019 13:04 (no comments)

دكتورة ميساء المصري

هجمة إعلامية إسرائيلية مكثفة إستهدفت الأردن وإحتلت عناوين الصحف هذه الأيام , لتشتعل الأراء بإشتعال الأزمة بين الطرفين، ويبدو ان للجنرالات في وزارة حرب الكيان نصيب الأسد من التصريحات المتحاملة على المملكة وإتفاقية السلام وتبعاتها الزمنية والمكانية .

  رغم أنهم أقروا أن الأردن حليف إستراتيجي منذ نحو 50 سنة، وقد هرعت تل أبيب لنجدة الملك حسين الذي كان نظامه عرضة للخطر بسبب الحرب مع الفلسطينيين واجتياح الجيش السوري شمالا، كما إنه بتنسيق مع إدارة ريتشارد نيكسون ومستشار الأمن القومي هنري كيسنجر، حشدت إسرائيل القوات في مثلث الحدود الأردن ـ إسرائيل ـ سورية، وهددت بإستخدامها ضد الإجتياح السوري .إضافة إلى الوقت الحالي من أن انهيار السلطة الفلسطينية يهدد قدرة الأردن في المحافظة على إتفاقية السلام .

[+]

ما بين غزة وحزب الله.. تحذير إسرائيلي: إقليم الشرق الأوسط في معركة بين حربين

2nd November 2019 13:38 (one comments)

 

 

دكتورة ميساء المصري

    يبدو ان الأحداث تتسارع على ساحة إقليم الشرق الأوسط , فقد أعلن جيش الإحتلال الإسرائيلي، أن 10 قذائف أطلقت من قطاع غزة رغم إعتراض نظام القبة الحديدية ، ل 8 منها .وقبل ذلك بساعات على الساحة اللبنانية تمكنت الدفاعات الأرضية لحزب الله من التصدي لطائرة مسيرة تابعة لدولة الإحتلال حلقت قرب النبطية مما شكل عنصر مفاجأة للمؤسسة العسكرية الصهيونية .

    ونبقى ضمن عنصر المفاجأة في المنطقة فمنذ متاهة ضرب المنشأت النفطية السعودية لم يتم التصريح بأن باكستان حذرت السعودية وايران من وجود طرف ثالث مسؤول عن هذه العملية( بلاك سوان) يمتلك منظومات تمكنه من ضرب هدفه وهو مالا تملكه ايران بهذه الدقة ..

[+]

بعد إنهاء دور البغدادي… تنظيم خراسان النسخة الداعشية الجديدة الأكثر توحشا

28th October 2019 12:12 (6 comments)

دكتورة ميساء المصري

 رغم مسرحة مقتل البغدادي، وصندقة العملية لخلط الأوراق على الأرض , إلا ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلنها , ان البغددي كلب ميت , وهي كلمات تصف تماما مكانته لصاحبه. وقبل سبعة أشهر أعلنها ترامب أيضا، بأن الإنتصار على تنظيم “داعش” قد تم ، ليطرح السؤال حول مدى قناعة ترامب بالمكتسبات التي ستنتج في مرحلة ما بعد البغدادي.؟؟؟ وما مدى خطورتها ؟ وما مدى تفاعلها؟.

قبل الخوض في غمار التوقعات نعتبرعملية مقتل البغدادي ورقة تم إحراقها , فهو أداة خاسرة مكشوفة , وان إحراق أوراق القيادات وأسماءهم أو تصفيتهم لا يعني أبدا ان الإرهاب يقف حائراً في المنتصف , اللافت في الأمر , المكان الذي أُعلن فيه عن مقتل البغدادي ، وهو محافظة إدلب والذي لا يخفى على المتابع أن النفوذ الأكبر هناك، لا يعود إلى داعش وإنما إلى جبهة النصرة ونحن نعلم مدى التوتر في العلاقة بينهما وتحولها إلى معركة صفرية، يسعى فيها أحدهما إلى تدمير الآخر ، أما عنصر التوقيت فيرتبط بالمعطيات الجديدة التي فرضتها العملية العسكرية التركية والتفاهمات الامريكية التركية الروسية ، ويرتبط التوقيت كذلك بالإنتقادات الداخلية الأمريكية التي يتعرض لها ترامب ولعبته الإنتخابية خاصة لجهة مقارنتها بخطوات نوعية إتخذها رؤساء أمريكيون سابقون فيما يتعلق بالمواجهة مع التنظيمات الإرهابية كذلك بسبب قراره سحب جزء من القوات الأمريكية في سوريا، وإحتمالية أن يدفع ذلك تنظيم داعش إلى محاولة ملء الفراغ جغرافيا.

[+]

الأردن: الملك يراهن على عنصر الوقت.. والشعب لم يعد يحتمل خديعة السلام وصفقة الغاز

16th October 2019 12:24 (11 comments)

دكتورة ميساء المصري

أثارت سفيرة ألمانيا في الأردن بيرغيتا زيفكرعاصفة من الجدل النخبوي وسط مراكز صنع القرار في المملكة عندما ربطت أضخم مساعدات تقدمها بلادها لدولة عربية وإنتقادات حادة لأداء حكومة الرزاز وغياب العدالة الإجتماعية لشرائح المجتمع الإردني المغيب عن عملية صنع القرار في بلاده .

وربما الجدل الرافض ليس في مكانه .لأن النعامة لا تدفن رأسها في الرمال عبثا . كما أن الامر أعمق من الظاهرالمعلن عنه , وأعود بهذا الى رأيكم ما الذي يهم دول عظمى كألمانيا من الدولة الأردنية؟؟ وما هي المكاسب الإقتصادية أوالجيوسياسية المرجوة من هذه المنح والعطايا.

[+]

أردوغان.. ترامب: عزل السلام .. ونبع مؤمرات

14th October 2019 12:08 (no comments)

دكتورة ميساء المصري

يقال السياسة تجمع الأعداء.. كذلك يقال في علم السياسة القذرة الشعوب تمحى ضمن تصفية الأحقاد السياسية . وعلى أرض الواقع دعكم من المزايدات والتصريحات الرنانة والمتناقضة والمتنافرة و المنددة من دول حليفة او عدوة او حتى من جامعة عربنا التي فقدت معنى أسمها .

نعود الى لب الحكاية عملية نبع السلام التركية على الأراضي السورية ومالها وما عليها , فلا أحد ينكر ان وجود دولة كردية سواء أكانت بحكم ذاتي او غيره , تشكل خطرا في الوقت الحالي على دول إقليم الشرق الأوسط والمنطقة ككل , رغم ان لا أحد ينكر الرعاية الصهيونية بدعم دول البترودولارالنفطية والذي أصبح مكشوفا خدمة للكيان الصهيوني في مقاربة لما حصل في أثيوبيا او بتوظيف بعض القبائل الامازيغية في االولايات الجزائرية بتمويل صهيوفرنسي من أجل تغيير ديمغرافي .

[+]

الرمثا…. وكروز دخان.. بين التهريب والعصيان

24th August 2019 11:00 (11 comments)

 دكتورة ميساء المصري 

  

   تابعت مساء أمس صور وفيديوهات عدة لأعمال شغب في لواء الرمثا التابع إدارياً إلى محافظة إربد شمال الأردن قرب الحدود السورية , إحتجاجا على قرارات الحكومة حول “كروزات الدخان”، و”التضييق على المسافرين” عبر مركز حدود جابر. حيث تم التعميم بموجب قرار من مجلس الوزراء على المراكز الحدودية التقيد بقرارعدم السماح للمسافرين القادمين الى المملكة عبر حدود جابر وبقية المراكز الحدودية بإدخال أكثر من كروز دخان واحد و بأن “أيّ شخص مسافر يدخل معه أكثر من كروز دخان، يعتبر مهرباً، وتطبق عليه الإجراءات القانونية بما فيها حجز السيارة”.؟؟؟؟

    كما طالب الرمثاويون برحيل حكومة الرزاز , فيما حمل أخرون مسؤولية ما يجري لوزير الداخلية سلامة حماد , وأغلق المحتجون الطريق العام بالإطارات المشتعلة والحجارة والحاويات، مطالبين الحكومة بالتراجع عن قراراتها، فيما حاولت القوات الأمنية تفريقهم بإستخدام الغاز المسيل للدموع.

[+]

سياقات أردنية مجهولة.. وحل اللاحل للدولة

22nd August 2019 12:10 (5 comments)

دكتورة ميساء المصري

مازلت أؤكد أن العمل الصعب هو تغيير الشعوب, أما تغيير الحكومات فإنه يقع تلقائيا عندما تريد الشعوب ذلك , ومن هنا أنطلق بمقالتي بعيدا عن أي عاطفة لنضع أصبعنا على الجرح لعلنا نجد العلاج . سأتحدث عن سياقات تحيط بالأردن وتضعه في زاوية حادة لا يبارحها لدرجة فقدان المعادلة لتفاعلها الواقعي بصورة وصلت للخمول بكل أشكاله .

 أولى السياقات هي السياق الجيوسياسي، الذي يتجاوز بكثير حدود الأردن , إن العالم منقسم اليوم إلى كتلتين متصارعتين, من جهة الكتلة المتوافقة مع نظام المجتمع الدولي، بعد نهاية الحرب العالمية الثانية , كصندوق النقد الدولي، البنك الدولي، الدولار، وهيمنة الولايات المتحدة المطلقة منذ 1990.

[+]
مضيق هرمز يعود كميدان تصعيد.. وسيناريو حرب السويس يَقفِز إلى الواجهة بزعامة فرنسيّة أيضًا.. وكيف تتكرّس مدرسة ترامب بإلغاء “مجانيّة” الحِماية وتنويع مصادر الحلب؟ وكيف سيكون الرّد الإيراني؟
تقاربٌ سوريّ سعوديّ مُفاجئ والهدف المحور التركيّ القطريّ.. لماذا تحتفي الدبلوماسيّة السعوديّة بـ”الصّقر” الجعفري وتَفرِش له السجّاد الأحمر بالأُمم المتحدة؟ وما هي الخطوة القادمة.. لقاءٌ في الرّياض أم دِمشق؟
ما أعذب اللغة العربيّة على لسان خامنئي.. لماذا كرّر هنية سليماني شهيد القدس ثلاث مرّات؟ وهل هدّد ترامب بقصف إيران بالنووي فِعلًا؟ ومن حمَل التّهديد؟ وكيف تراجع عن أكاذيبه واعترف بجرحاه في ضربة “عين الأسد”؟
بعد وصوله إلى كندا.. المحامون يحذرون وسائل الإعلام من مضايقة الأمير هاري
ليلة ولادة الحكومة اللبنانية المرتقبة برئاسة حسان دياب والأخير يؤكّد أنّها ستُواجه التحديات الاقتصاديّة وتلبّي مطالب الحراك وتنفتح على المحيط العربي.. متظاهرون يرفضون طريقة تشكيلها ويعتبرونها قائمةً على المُحاصصة
ايليا ج. مغناير: كيف تتأثّر إيران و”محور المقاومة” باغتيال سليماني؟
صحف مصرية: 9 سنوات من الانتفاضات العربية.. ربيع أم خريف؟ الدبلوماسي الذي هز إسلامه أرجاء أوروبا وهذه هي نبوءته لأمريكا! خيارات إسرائيل الصعبة بعد اغتيال سليماني! الإعلان عن صفقة القرن خلال أيام معدودات ولا يعلم تفاصيلها إلا ثلاثة أشخاص.. من هم؟
الإندبندنت أونلاين: كيف تعمل آلية النزاع في الاتفاق النووي مع إيران؟
كوميرسانت: إدلب: وقف إطلاق النار لم يصمد
الغارديان: خليفة البغدادي هو أحد مؤسّسي تنظيم الدولة الإسلامية
رميز نظمي: انتفاضتا تشرين 1956/2019 و توجه العراق الوطني و العروبي
الدكتور ميثاق بيات الضيفي: احلام متهرئة!
عبدالحميد الهمشري: الصراع  الصهيو أمريكي إيراني تركي للهيمنة على الشرق الأوسط الجديد المثخن فيه العرب بالجراح
المتابعة: ابعاد الشيخ صبري جزء من مخططات تهويد القدس والأقصى وإبعاد علماء المسجد الأقصى تجاوز للخطوط الحمراء
فؤاد بلحسن: خرائط التحليل الجيواستراتيجي في مسألتي المقاومة وإيران
محمد عياش: لماذا جاهرت واشنطن بقتل قاسم سليماني؟
عماد عفانة: “اسرائيل” وقمة التعميد قبل الوفاة
سارة السهيل: حريق استراليا استمرار لكوراث الخلل البييئ العالمي
مزهر جبر الساعدي: للشعوب الحية.. قوتها في تغيير دورة الاحداث في جميع مراحلها الانتقالية
د. كاظم ناصر: إيران عدوة لإسرائيل وأمريكا إذا فهي صديقتنا وفي خندق شعبنا العربي!
فوزي بن يونس بن حديد: هل تسعى إيران إلى امتلاك قنبلة نوية بعد تهديدها بالانسحاب من معاهدة نشر الأسلحة النووية؟
محمد عدنان المرداوي: صدقي المقت صداقة وطنية بنكهة انسانية
عيسى محمد المساوى: بعد اغتيال سليماني.. استفزاز أمريكي يضع إيران في المحك