24th May 2019

خالد الجيوسي - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

هل سيُشارك الأردن في مُؤتمر “بيع” فِلسطين في البحرين؟.. وهل من أسبابٍ مُقنعةٍ لمُشاركته؟

Today 10 hours ago (5 comments)

خالد الجيوسي

الأردن، بلا شك، في موقفٍ لا يُحسد عليه، فقيادته تُقر أنّها تتعرّض لضُغوطٍ هائلةٍ، لقُبول وتمرير صفقة القرن، لكنّها في الوقت ذاته تقول إنّها لن تتنازل عن ثوابتها فيما يتعلّق بالقضيّة الفِلسطينيّة، من رفض التوطين، والتجنيس، والتخلّي عن الوصاية الهاشميّة، لكن ثمّة مُنتقدين يقولون إنّ الخطوات العمليّة لا تُوحي بالمُواجهة، ويبدو أنّ التسليم بواقع الحال سيكون نِتاج تحصيل حاصل، وحُلفاء واشنطن يقول المُنتقدون لا يستطيعون إغضابها.

بعض الشخصيّات التي جاءت أو عادت إلى وزارات بعينها، بعد التعديل الوزاري الأخير، يتردّد أنها مع قرار التجنيس، وضم أراضي إلى الأردن، هذا عدا عن السّماح لأبناء قطاع غزّة بالتملّك، وهذه كلها مُصادفات، يقول المُراقبون لها إنها ليست بريئة التّوقيت.

[+]

غادة الفضل السعوديّة التي طلبت اللّجوء في اليونان.. من هي وما قصّتها؟ وهل ستُعيدها السلطات اليونانيّة إلى بلادها قسراً بعد رفض الأمم المتحدة منحها اللجوء؟.. المغردون السعوديون بين من يدعوها للعودة وبين من يخشى على سلامتها

Yesterday 12:37 (11 comments)

 

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

“أنا غادة عبدالله الفضل من المملكة العربية السعودية حياتي وحياة أطفالي في خطر، الأمم المتحدة لم ترد علينا بقبول طلب لجوئنا حتى الأن أناشد جميع منظمات حقوق الأنسان إنقاذ حياتي وحياة أطفالي”، بهذه الكلمات غرّدت أو عرّفت غادة الفضل عن نفسها، وهي كما تقول تُريد فقط عدم التّفريق بينها، وبين زوجها وإعادتها للسعوديّة.

سبب الهجرة بحسب المذكورة، يعود إلى تهجّم هيئة الأمر بالمعروف والمنكر عليها في محلها العام 2010، وتوجيه تُهمة الاحتفال بالعيد النبوي، ومن ثم إغلاق المحل، الذي وكما تقول هو مصدر رزقها.

[+]

“اقتِحام الحرم المكّي” بعُيونٍ سعوديّة: مُصادرة البيعة ومُبايعة المهدي وتطرّف السلفيّة وغياب المُساندة الفرنسيّة الأردنيّة.. “العاصوف” يُعيد “جهيمان العتيبي” إلى الواجهة ويُذكّر بفترة السبعينات “الغزليّة”.. كيف تُطوّع المملكة الدراما والإعلام في حربها على الإسلام السياسي وإيران وخدمة مشروعها الانفتاحيّ؟

3 days ago 16:57 (33 comments)

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

تبدو الدراما السعوديّة، أكثر انفِتاحاً هي الأُخرى، على شاكِلة مسيرة الانفتاح والتّغيير التي يقودها الأمير الشاب محمد بن سلمان وليّ العهد في البِلاد، بالأمس القريب كانت المحظورات السياسيّة والدينيّة مفروضةً على الإعلام، وإنتاجه المحلّي، وكان “النّقد” في السياق المُتاح المُباح، لا يتعدّى مشهداً “كوميديّاً” من دراما المملكة الأشهر “طاش ما طاش” لرجل دين يُطيل لحيته بشكلٍ ساخر، ويرفع ثوبه في إطار فُكاهي، ويتبع لهيئة الأمر بالمعروف، والنّهي عن المُنكر.

[+]

“الجزيرة” ترتكب “أسوأ أنواع الشّر” وتُشكّك بالمحرقة اليهوديّة: اتّهامات بمُعاداة الساميّة والقناة التي تستضيف إسرائيليين تحذف الفيديو.. ما معاييرها “المهنيّة” الحقيقيّة؟ وهل تخضع تغطياتها للإشراف التّحريري اللّازم؟.. “الرأي والرأي الآخر” هل يُمكن إخضاعه للوعي بحساسيّة “بعض” القضايا؟

4 days ago 12:57 (18 comments)

عمان – “رأي اليوم” – خالد الجيوسي:

فيما تواصل قناة “الجزيرة” القطريّة معركتها ضد أنظمة الاستبداد العربيّة على حد وصفها، والوقوف إلى جانب الشّعوب المظلومة، واتّهامات دول عربيّة لها في المُساهمة في إسقاط أنظمتها أو التّحريض عليها، لا تُظهر القناة أي اكتراثٍ بهذه الاتّهامات، بل تتواصل تغطياتها بحسب أجنداتها، والثّابت في صحّة تلك الاتّهامات يقول مُنتقدون للقناة، أنّ وتيرة التّصعيد الإعلامي، أو خفضه، يخضع لمعايير الخِلاف للدولة المُموّلة للقناة المذكورة، ولعلّ تعدّل المزاج العام من ناحية النظام السوري مثلاً، وازدياد وتيرة مُهاجمة العربيّة السعوديّة، بعد أزمة المُقاطعة، لهو الدّليل على الانحياز الواضح في تغطيات القناة.

[+]

إيران ليست جاهزةً للتّفاوض حتى لو “وقفت قِوى العالم” أمامها والسعوديّة تدعو لقمّتين “طارئتين” في مكّة: كيف يُمكن أن يكون شكل انعقادهما “للتّشاور” بظِل الخلافات العربيّة وهل تشهدان مُصالحات وتحالفات؟.. وكيف تورّط ترامب الذي ينتظر هاتف الإيرانيين؟

5 days ago 11:30 (10 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

تُجَدِّد إيران السبت، وعلى لسان الرئيس حسن روحاني، عدم جاهزيّتها للتّفاوض، وهو ما نقله التلفزيون الإيراني عن الرئيس خلال لقائه مع مجموعةٍ من المُثقّفين، حيث قال: نحن أهل التّفاوض والمنطق، لكن ادّعاء الطرف الآخر (أمريكا) أنه يُريد دفعنا لطاولة المُفاوضات واهية، نحن لسنا جاهزين لمِثل هذه المُفاوضات، حتى لو وقفت كُل قوى العالم أمامنا.

إيران إذاً، وبحسب رئيسها فيما يبدو، لن تذهب إلى التّفاوض، فيما إذا كانت حملة التّصعيد بشن الحرب عليها، و”تصفير” صادراتها النفطيّة، ومن ثمّ اتّهامها لاحقاً بالإضرار بناقلات نفط الخليج، كان مُرادها الأوّل جلبها إلى التّفاوض بشُروط لا تخدم مصالحها، بل يبدو أنّ الرئيس دونالد ترامب، سينتظر أمام هاتفه طويلاً، بانتظار رد إيراني بشأن إجراء مُفاوضات، وفق ما كان أعلن مسؤول أمريكي.

[+]

هل خرَجَت إيران المُستَفيد الأكبر من حملة التّصعيد عليها؟: لماذا تباين الموقف السعوديّ – الإماراتيّ في التّعامل مع هُجومها “المُفتَرض” على ناقلات النّفط؟ وماذا عن أسباب ترامب الذي “لا يرغب” بمُواجهاتٍ معها؟.. القوّات الأمريكيّة أعادت انتشارها في مياه الخليج فهل يستغل “الطّرف الثّالث” المُستفيد عودتها لجر واشنطن للمعركة؟

6 days ago 11:28 (20 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

في المَشهدِ العام، سواء وقعت الحرب معها، أو لم تقع، تبدو الأمور في غاية الإيجابيّة بالنّسبة لإيران، أو في صُورة “الهيبة” المُتعلّقة بسيادتها، وحُضورها العسكريّ، والصاروخي، الرداع، من شن حربٍ واسعةٍ عليها، أو إعادة الحِسابات المُتعلّقة بكيفيّة انتهائها، فالنّهاية لا يبدو أنها تضمن إسقاط نظامها، والداعم بطبيعة الأحوال لأذرعها الضّاربة، في العِراق، لبنان، سورية، وفِلسطين، وهي الأذرع التي تُشكّل لإسرائيل قلقاً على وجه التّحديد.

[+]

جسر السيسي العظيم ومنتقدوه

1 week ago 12:17 (3 comments)

خالد الجيوسي

يبدو المشهد مُتألّقاً ها هو في جمهوريّة مِصر، الرئيس المِصري عبد الفتاح السيسي، “يُسابق” الزمان، لكي يُدخل بلاده في مصاف الدول الكُبرى، التي فيها ما فيها من مشاريع عملاقة، تقول صحف مصريّة محليّة إنها تهدف إلى تحسين البُنية التّحتيّة، كما وتوفير الوظائف.

آخر تِلك الإنجازات، كان افتتاح الرئيس السيسي، “أعرض” جسر مُعلّق في العالم، والذي يمر جسمه فوق نهر النيل بالقاهرة، وهو حلقة وصل يقع في شمال العاصمة القاهرة، ويمتد من البحر الأحمر وحتى ساحل البحر الأبيض المتوسط، ويهدف تحديداً إلى تقليل الاختناق المُروري في العاصمة، وسيدخل الجسر الذي في اتّجاهين لكُل منها ست مسارات مروريّة موسوعة “غينيس” للأرقام القياسيّة كأعرض جسر مُعلّق في العالم، حيث كان الرّقم السّابق مُسجّلاً في كندا.

[+]

العميد سهيل الحسن يستعد لاستعادة مدينة “الباب” الاستراتيجيّة: مقطع فيديو مُتداول يُظهر الحسن وضابط روسي مُنحنياً بحضرة جنود سوريين بعد شُكرهم لروسيا والأخير للجُنود: قدّموا المدينة هديّةً للرئيس بشار الأسد.. المُوالون فَرِحون مُتفائلون والمُعارضون مُحبطون يستعدّون للنّهاية

2 weeks ago 14:10 (5 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

تداولت صفَحات سُوريّة على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، يُظهر العميد سهيل الحسن، إلى جانب ضابط روسي، وذلك ضمن الاستعدادات الأخيرة لاستعادة مدن شمال البِلاد، وخوض المعارك النهائيّة العنيفة ضِد فصائل المُعارضة.

وعبّر نُشطاء سوريّون، عن إعجابهم بالمقطع، الذي يظهر مدى التّوافق بين رجال الجيش السوري، والضبّاط الروس، وينفي أيّ خلافات كانت قد حاولت المُعارضة التّرويج لها، وبالفِعل يظهر العميد الحسن، وهو يُوجّه شكره مع جنود الجيش العربي السوري إلى روسيا، قائلاً: “شكراً روسيا، سوريا، وروسيا شعب واحد”.

[+]

الجِنرال حفتر بلباس الإحرام يطوف حول الكعبة.. فيديو مُتداول أظهر “اللواء المُتقاعد” وسط حراسات مُشدّدة فهل أكّد تبعيّته للسعوديّة ولماذا تعامله الأخيرة كما الزّعماء؟.. وهل عليه أن يعتمر في “قطر” ليُؤكّد استقلاليّته يتجادل مُغرّدون ويتساءل آخرون!

2 weeks ago 14:05 (2 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

بالنّسبة للبعض، يُؤكّد الجِنرال الليبي خليفة حفتر، تبعيّته للمحور السعودي- الإماراتي، وبالنسبة للبعض الآخر، وهو ليس إلا مُحارباً للمشروع الإخواني الإسلامي، الذي تدعمه تركيا، ومن خلفها قطر، وإن كان مُمثّلاً بحكومةٍ شرعيّةٍ تُسمّى الوفاق الوطني، ومُعترفة بها من قبل الأمم المتحدة.

في الجديد الليبي، يظهر الجنرال حفتر، في العربيّة السعوديّة هذه المرّة، وتحديداً في مكّة المكرّمة، مُؤدّياً مناسك العمرة، ومُحاطاً برجال الأمن، مُرتدياً ملابس الإحرام، الحراسة تبدو مُشدّدةً قليلاً وفق نشطاء، والفيديو مُتداول على صفحاتهم وعلى نطاقٍ واسع.

[+]

حربٌ على الأبواب؟: ماذا يعني أن يطلُب أمير الكويت من “الحرس الوطني” اتّخاذ أقصى درجات “الحيطة والحذر” وحماية المُؤسّسات؟ وماذا تعني الإشارة الأمريكيّة إلى “التورّط” الإيراني الأوّلي بالهُجوم على ناقلات نفط خليجيّة؟.. وهل ينجح “الطّرف الثّالث” في جر واشنطن للحرب؟

2 weeks ago 13:18 (9 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

حتّى الآن، تبدو الأمور مُتّجهةً للتّصعيد العسكريّ، فطُبول الحرب تُقرع في صُحف الخليج، والاتّهامات مُصوّبةٌ نحو إيران مع عدم صُدور نتائج التّحقيقات النهائيّة التي يُساعد فيها الجيش الأمريكي بحسب “رويترز” وبناءً على طلب حكومة الإمارات، ومسؤوليّة إيران التي تبدو حتميّةً عن الإضرار بناقلات نفط إماراتيّة، سعوديّة، وبالرغم أنّ الأخيرة تنفي مسؤوليتها، وتدعو لتحقيقٍ مُحايدٍ في خلفيّات الحادثة.

الجديد، أنّ الولايات المتحدة الأمريكيّة، بدأت بإرسال حُشود عسكريّة، ووفقاً لآخر الأنباء، فهي باتت تساوي عدد القُوّات التي غزت العراق، بل إنّ التّقييم الأوّلي بحسب مسؤول أمريكي، يقول أو يُشير بحسبه إلى التورّط الإيراني في الهُجوم الذي استهدف ناقلات النفط قُبالة سواحل إمارة الفجيرة الإماراتيّة.

[+]

عماد فرّاجين يعزف على وتر الوطن بلهجة فلسطينيّة: “كوميديا هادفة” أعجبت الملايين أم “قائمة شتائم” باتت تُثير حفيظة الأردنيين؟.. الغاضبون يقولون إنه يُشوّه الواقع بإيحاءاته الجنسيّة أمّا جُمهوره فيرون أن لا اختلاف في “إسفافه” عن الآخرين.. لماذا تُطالب أصوات بوقف البرنامج وهل المقصود فِعلاً مُحاربة النّجوميّة الفِلسطينيّة العابِرة للأردن؟

2 weeks ago 17:12 (20 comments)

 

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

يُثير الفنّان الفلسطيني عماد فرّاجين، ببرنامجه السياسي الكوميدي، “وطن على وتر” رمضان هذا العام، والمُنتقل من العرض من الشّاشات المحليّة الفلسطينيّة، إلى المحليّة الأردنيّة، والمعروض أخيراً على شاشة “رؤيا” في موسمه الحالي، الجدل بين الكتّاب والنُشطاء، سواءً في مقالات يوميّة نقديّة، أو منشورات بعينها على مواقع التواصل الاجتماعي.

فرّاجين، العام الماضي كان قد أثار جدلاً رياضيّاً حادّاً، حينما تعرّض لجمهور أحد الأندية الرياضيّة الأردنيّة، وأُدخلت سُخريته السّياق العُنصري، بين الأردني والفِلسطيني، واضطر الفنان إلى الاعتذار في حينها، وهو كما هو معروف، يُحقّق الملايين من المُشاهدات، وقد سارعت قناة “رؤيا” هذا العام للتّعاقد معه، بعد ظُهوره العام الماضي عبر شاشة “الأردن اليوم” المحليّة، حيث يستطيع المذكور جذب المُشاهدين، وتحديداً إلى موقع القناة المذكورة، حيث العرض الحصري للحلقات.

[+]

بدور “سودانيّة مخمورة” وببشرة سوداء داكنة.. مُمثّلة مصريّة تُغضب السودانيين ببرنامج كوميدي.. شيماء سيف نفت صلتها بالاعتذار المنسوب إليها فأثارت حفيظة النّشطاء.. العُنصريّة وتنميط صورة أصحاب البشرة الدّاكنة إلى الواجهة.. واستحضار لإهانة “البلاك فيس” والتّفرقة ضد “السّود” في أمريكا واتّهامات للإعلام المِصري

2 weeks ago 13:40 (one comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

أغضبت مُمثّلة مِصريّة كوميديّة تُدعى شيماء سيف، الشعب السوداني، على إثر تقديمها شخصيّة إفريقيّة سودانيّة، بل و”مخمورة” في برنامج “الشقلباظ”، والمعروض على شاشة (MBC)، وهو برنامج رمضاني يُقدّم مقالب كوميديّة داخل حافلة صغيرة، تقوم بأدائها الفنانة ذات البشرة السوداء، وانتهت أخيراً بالمقلب الذي أغضب السودانيين.

وفي المقلب الذي أثار الجدل، والاستياء بين نشطاء التواصل الاجتماعي في السودان، تظهر أو تنكّرت الفنانة سيف بزي إمرأة سودانيّة مخمورة تُصِر على تناول الخمر في الحافلة، ومُضايقة الركّاب، وهو ما أحدث لغطاً، وأثار غضباً.

[+]

الرقابة الكويتيّة “تحذف” مشهد زيارة مقابر سنيّة شيعيّة من مسلسل رمضاني: “فخ طائفي” أو “مشهد درامي”؟.. يد الرقيب طالت أيضاً مشهد زيارة “الجارة المسيحيّة”.. المشهد تداوله الآلاف وعرضته قنوات خاصّة فما الغاية من الحذف؟.. وكيف برّرت الرقابة حذفها؟.. جدل.. استياء.. وتساؤلات بين النشطاء على المنصّات

2 weeks ago 15:47 (one comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

وقعت الفنانة الكويتيّة سعاد عبد الله في فخ “طائفي” درامي، كان يُراد منه بث روح التّسامح بين أبناء شعب الكويت خاصّة، والخليج بصفة عامّة، لكن الأمر تعدّى ما كان يُراد منه، وكان الاستياء واضحاً، ومُتمثّلاً في وزارة إعلام الكويت، حيث حذفت الرقابة كما الوزارة المذكورة مشهداً، على اعتبار أنه يخوض كما أوضح البيان الصادر عنها، فيما يُمكن أن تُثيره هذه المشاهد من مفاهيم خاطئة، فقد تم حذف المشاهد المُتعلّقة بأحكام المقابر، والتي رأى الرقيب أنها لا تُؤثّر على مضمون العمل وسياقه الفنّي.

[+]

رئيس الوزراء البحريني يزور عبد الله الغريفي أكبر مرجعيّة شيعيّة والسّلطات تتّهم الأخير “بعد الزيارة” بالتّعاطف مع “الأعمال الإرهابيّة”: هل باتت “مُبادراته وخطواته” محل انتقاد سُلطات بلاده وانزعاجها؟.. وهل بات لا يُمثّل التوجّه الرسمي بعد التبرّؤ العلني الأوّل من اتّصاله مع الأمير تميم “الرمضاني” وإعادة اصطفاف وزير الخارجيّة في مواقف السعوديّة والإمارات؟

2 weeks ago 10:46 (7 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

يبدو أنّ كُل الخطوات التي يخطوها، رئيس الوزراء البحريني الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة هذه الأيّام، وهو الذي يشغل منصبه منذ العام 1971، باتت محل انتقاد السلطات البحرينيّة بحسب واقع ردودها العَلنيّة اللّافِتة، فاتّصاله أخيراً بالأمير القطري تميم بن حمد، للتهنئة الرمضانيّة، قُوبِل بالتّبرؤ الرسمي، كما وإعادة الاصطفاف على لسان تغريدة وزير الخارجيّة خالد بن أحمد آل خليفة، والتّأكيد على أنّ البحرين ما قبله، لا تزال تُطالب قطر، بذات مطالب دول المُقاطَعة، والتي على رأسها العربيّة السعوديّة، أو حسب الأدبيّات الخليجيّة، كما تُعرف بالشّقيقة الكُبرى.

[+]

مُخطّط “خليجي” لغزو إيران بالقوارب و”حماس” إعلامي لشن الحرب عليها.. و”كوميديا السّياسة” في تهديدات ترامب ضِدّها!

2 weeks ago 11:16 (6 comments)

خالد الجيوسي

تبدو التّهديدات الأمريكيّة، كتلك الإسرائيليّة، مُتعاظمة، بخُصوص شن الحرب على إيران، أو ذِراعها العسكريّ المُقاوم في لبنان “حزب الله”، أمريكا تُوحي بتحريك بوارجها، وحاملات طائراتها إلى الخليج، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب ذاته يصف إيران بأنها أظهرت تهديداً كبيراً أو هي مصدر هذا التّهديد، لكنّه يعود ويدعو قادة الجمهوريّة الإسلاميّة إلى الحِوار.

الرئيس الأمريكي بدون أدنى شك، يُحاول الظّهور مظهر المُتمكّن، بل ويتحدّث عن معلومات للصحافيين، لا يُمكن تصوّرها عن “تهديد” إيران، ولكن من دون الكشف عنها، وعن اندلاع مُواجهة عسكريّة، فهو لا يُريد قول “كلا”، لكنني آمل بألا يحصل ذلك.

[+]

هل أعادَ وزير الخارجيّة البحريني الاصطِفاف في مواقف السعوديّة والإمارات وخيّب “الآمال” بالتّصالح مع قطر؟ فماذا عن مُبادرة رئيس الوزراء بالتّهنئة الرمضانيّة للأمير تميم؟.. وماذا عن “الوِد” السعوديّ تُجاه المُعتمرين القطريين؟ وهل كشفت مُقابلة الشيخ القرني عن سِياسات بلاده “السنيّة” تُجاه الزّعامة “الفارسيّة” و”العُثمانيّة”؟

3 weeks ago 11:46 (6 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

يَزداد المشهد تعقيداً، بل وقتامةً، وذهاباً إلى البعيد في الخُصومة، مشهد الخلاف: السعوديّة، الإمارات، البحرين، مصر، من ناحيةٍ، وقطر إلى جانب حليفها تركيا، ولعلّ إيران لا تبدو بعيدةً هي الأخرى عن ذلك المحور، وإن بمصالح مُختلفة، يُقال أنّها تصُب في سِياق محور المُقاومة، الآن، أو لاحِقاً.

كان مُؤشّر الآمال قد ارتفع، في بعض التّحليلات، وذهب بعيداً في رصد المشهد الواقع، بين الدول المُقاطِعة، والمُقاطَعة قطر، بأنّ ثمّة تصالحٌ قد يُنهِي مشهد الخُصومة في البيت الخليجيّ، فرئيس وزراء البحرين خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس وزراء المملكة مُنذ العام 1971، قد أجرى اتّصالاً هاتفيّاً، مع الأمير القطري تميم بن حمد، لا بل ومن سُوء حظ الموقف كما يصفه نُشطاء بحرينيّون، رئيس الوزراء كان هو المُبادر للاتّصال مع الأمير القطري، أمّا في التّوضيح الرسميّ البحريني رئيس الوزراء لا يُمثّل موقف البلاد “الرسمي”، والبحرين مُلتزمةٌ بما يطلبه حلف المُقاطَعة من قطر.

[+]

“التلفزيون الأردني” يستبدل خارطة عُمان بالإمارات.. خطأ استبدل سورية بالعِراق أيضاً على الخريطة.. مُغرّدون عُمانيون يُشيدون بحِياد الإعلام الأردني ويتساءلون عن سِر الخطأ المطبعيّ هذا.. كاتب عُماني يُخاطب المُؤسّسة الإعلاميّة المحليّة ويُشير إلى حساب العاهل الأردني في تغريدته.. القناة الرسميّة تعتذر عن الخطأ الفني غير المقصود

3 weeks ago 10:22 (10 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

وقع “التلفزيون الأردني” بخطأ، أثار استياء المُغرّدين العُمانيين، حيث وضع تلفزيون المملكة الهاشميّة الرسميّ، خريطةً للدول العربيّة، ولكنّه أشار إلى عُمان باسم الإمارات، وهو ما دفع بالمُغرّدين العُمانيين، إلى التّعليق، والتّساؤل حول الغاية من هذا الخطأ، وفيما إذا كان مُتعمّداً بالفِعل.

بالنّظر إلى الخارطة، وبتمعُّنٍ أكبر، يُلاحظ أنّ تلفزيون الأردن لم يُخطئ فقط باسم عُمان، ووضع الإمارات كبديل، بل أيضاً وقع في خطأ آخر، حينما ألغى سورية، ووضع العراق مكانها، لكنّ سُرعة بديهة العُمانيين، كانت أسرع في التقاط الخطأ غير المقصود على حد وصف مُغرّدين أردنيين.

[+]

“باب الحارة” يعود بخطأ تاريخي يُثير الجدل والسّخرية.. طائرة “أمريكيّة” الصّنع تقصِف “حارة الضّبع” دخلت الخدمة بعد عشرة أعوام من خُروج الاستعمار الفرنسي من سورية.. “نجوم” العمل بأجزائه التّسعة بين مقتولين أو مُختفيين.. هل يفشل الجزء العاشر؟ وهل يُراهن على جماهيريّته السابقة للنّجاح هذا العام؟.. وماذا عن احترام عقل المشاهد وعدم استغفاله؟

3 weeks ago 09:08 (16 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

بعد الوعود الكبيرة التي قدّمها نجوم المسلسل الأشهر على الشاشات “باب الحارة”، أو بالأحرى نجوم العمل الجُدد للجزء العاشر الذي يُعرض حاليّاً على الشاشات في رمضان، يبدو أنها باتت مهب الرّيح، وبعد خلافٍ بين شركتيّ الإنتاج ميسلون، وقبنض، وفوز الأخيرة بحُكم قضائي، أنهى نزاع درامي على الحُقوق، وهي حُقوق باتت تعود للنائب في مجلس الشعب السوري، المنتج محمد قبنض، بعد خلاف مع المخرج بسام الملا، مُخرج الأجزاء التّسعة السابقة.

الجزء العاشر، ألغى كامل نجوم العمل في أجزائه التسعة تقريباً، وجلب نجوماً من الصف الثاني، ليكونوا نجوم العمل، ويبدو أن قبنض راهن على نجوميّة العمل السابقة، لكن الرياح لا تجري كما يشتهي المنتج المُنفرد بالعمل بحُكم قضائي، وبدأ عمله بخطأ تاريخي، حيث تُقصف “حارة الضبع” من قبل الفرنسيين، وينتقل بعض من تبقّى من سكّانها إلى الحارة الجديدة، لتكون نتيجة هذا القصف اختفاء النجوم القُدامى للعمل، وموت الآخرين، وفي مُحاولةٍ دراميّةٍ تبريريّةٍ، لتبرير اختفاء نجوم العمل الأصلي، وعدم توقيع العُقود معهم، حيث يقول نقّاد أنها في غير محلها، وتستغفل المُشاهد، أو لا تحترم ذكاؤه، في تقديم حلقات مُتسلسلة، ذات نسق مُقنع، فالأموات في هذا العمل يعودون للحياة، والعكس صحيح.

[+]

مُسلسل كُويتي يُغضِب بعض العُمانيين بعد تقديمه مشهداً يُصوّر “العُماني” كخادم.. “لا موسيقى في الأحمدي” عمل درامي يُعرض على شاشة (MBC) السعوديّة…. مُغرّدون يبدون إعجابهم بالتّواضع العُماني وآخرون يُحذّرون من فِتنةٍ سِياسيّة

3 weeks ago 09:57 (9 comments)

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

دخَل شهرُ رمضان، وحملت الشّاشات العربيّة على اختلاف مواقعها، وخلفيّاتها، عدداً من الأعمال الدراميّة، حيث شَهِد هذا الشّهر عودةً قويّةً للمُسلسلات السوريّة البحتة غير المختلطة، كما سجّلت بعض نُجوم الدراما المِصريّة غياباً ملحوظاً عن دراما مصر، بل وتردّد أنّ الطّابع الأمني والسّياسي، هو من بات يحكم الحال الدّرامي في “المحروسة”، أمّا على الصّعيد الخليجي، فتتصدّر الدارما الكويتيّة، في إطار يقول النقّاد إنّه لا يخرج عن المُعتاد، في القصّة، والحبكة، كما التّمثيل والإخراج، في تحريك حفيظة المُشاهد، أو خياله الواسع، فالأحداث تكون شِبه مُتوقّعة.

[+]

هل بدأت الكويت حرباً علنيّةً ضِد الوافدين؟: قصر منح إقامات التحاق للعوائل والإقامة بشُروط وجولة جديدة من رفع رسوم الخدمات الصحيّة وإنهاء فُجائي لخدمات “المُعلّمين”.. ما هي سياسة “التّكويت” و”الإحلال” وما أسبابها الحقيقيّة؟.. ماذا عن “تطفيش” العمالة “الماهرة” وهُروبها وهل تنجح استراتيجيّة 2030 في جعل الكويت للكويتيين فقط؟

3 weeks ago 13:04 (39 comments)

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

تختلف وجهات النّظر في الكويت، لكن الأمر كلّه بدا أنه بدأ يحمل نوعاً من العنصريّة الصّارخة ضد الوافدين وباعتراف بعض الكتّاب المحليين “المُتعاطفين”، فهؤلاء هم الذين ساهموا بشكلٍ أو بآخر في نهضة البلاد، لكن هذه البلاد التي يُسمّيها أهلها بالديرة، أصبحت ضيّقةً على غير أهلها هذه الأيّام، فنسبة الوافدين العاملين على الأراضي الكويتيّة تصل إلى ما يقارب السبعين بالمئة، وذلك بحسب ما تنقل صحيفة “الراي” المحليّة عن مصدرٍ مسؤول.

[+]
أجمل هديّة يُرسلها ترامب لخُصومه الإيرانيين إرسال مِئات الآلاف من الجُنود إلى الخليج.. لماذا؟ وما هِي الأسباب التي دفعت حاملة الطائرات “لينكولن” إلى الانسحاب والوقوف على بُعد 700 كم من الحُدود الإيرانيّة؟ وما هو تفسير صمت نِتنياهو هذه الأيّام؟
تعاون بعض قادة فصائل في المُعارضة السوريّة مع جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في عمليّة اغتيال الشهيد سمير القنطار “وصمة عار” و”خطيئة كبرى”.. هل بدأت عمليّة كشف المستور وفَضح دولة الاحتِلال لعُملائها؟
انتظروا تصفية قضية فلسطين في مزاد امريكي إسرائيلي خليجي في البحرين الشهر المقبل والدلال كوشنر.. هل فهمتم أسباب عمليات التكريه بالفلسطينيين و”حزب الله” وايران وكل مقاوم؟ وهل عرفتم لماذا تتصاعد وتيرة الحصارات التجويعية وحشد حاملات الطائرات؟ انها صفقة القرن يا اذكياء
قناة ليبية تعلن الإفراج عن صحفييْها “المختطفيْن”
تجاذبات واستقطاب حاد بين أعيان “الأصالة والمعاصرة” ثاني قوة سياسية في المغرب.. وعريضة لـ80 برلماني عن الحزب ضد قرارات أمينه العام وتطالبه بدعم مرشحها “المنتخب ديمقراطيا”
لوفيغارو: “حزب الله” يتخذ إجراءات تاريخية ويتحضر للمرحلة المقبلة
صحف مصرية: لماذا تخلت روسيا عن حليفتها إيران وهل بدأ صراع الذئاب ؟ مصر: الجو نار والضحايا ثلاث وانخفاض الحرارة 10 درجات غدا.. غضب طلاب ثانوي والحلول الأمنية.. سوزان نجم الدين: بعد الحرب على سورية كل الأقنعة سقطت!
فايننشال تايمز: هل تستعين السعودية بترسانة باكستان النووية في مواجهة إيران؟
نيويورك تايمز: إدارة ترامب تريد بيع أسلحة للرياض عبر تجاوز الكونغرس
كوريير: لماذا لا يجرؤون على مهاجمة إيران؟
د.محمد عباس صاحب مقال “من يبايعني على الموت “الذي زلزل العالم الإسلامي و جمد حزب العمل وأغلق صحيفة “الشعب”: لو عاد بي الزمن ألف مرة لكتبته!
رئيسة مجلس النواب البحريني: لا أحد يرغب في تصعيد التوترات بالمنطقة.. ولكننا متيقظون لدعاة التخريب
تيريزا ماي خيار خاطئ لتنفيذ “مهمة مستحيلة”
إحصائياتٌ رسميّةٌ: ارتفاع بنسبة 30 بالمائة ممَّن يُعانون من الصدمات النفسيّة نتيجة صواريخ المُقاومة والكيان يؤكّد أنّ المُستوطنات لن تصمد عامًا إضافيًا
إسرائيل تدفع لمواجهة بين واشنطن وطهران لا تكون طرفا فيها
أبوبكر زمال: الجزائر: ثلاثاء العسكر وحراك الجمعة.. جدل ملغم
مهند إبراهيم أبو لطيفة: هل يبدأ موسم الحجيج إلى تل أبيب؟
د. نزيه خطاطبه: مؤتمر البحرين الاقتصادي: المال للفلسطينيين مقابل الارض لاسرائيل
خالد صادق: الاسبوع القادم اختبار جديد للاحتلال.. هل نحن امام عدوان جديد في غزة؟
يوسف رشيد الزهيري: الاستراتيجية الأميركية والحرب القادمة
احمد محمود سعيد: التغيير.. اداة للتطوير أم تبرير للتقصير
م. سليمان حاتم: “التَدَيّن” بين العوْلَمَة والعلْمَنَة!!
عباس علي مراد: أستراليا.. موريسن والإنتصار المعجزة
رأي اليوم