14th May 2021

حسن مليحات (الكعابنة) - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

ما بعد الانتخابات التشريعية.. والقفز نحو المجهول!

13th April 2021 11:05 (no comments)

حسن مليحات “الكعابنة”

يظهر جليا أن الشعب الفلسطيني – شعب عنقاء خضراء- قد لجأ إلى خيار الانتخابات بعد استنفاذ الخيارات في المصالحة والحوار الوطني الذي كان شبيها بحوار الطرشان، فكانت الانتخابات هي الملاذ الأخير، فجاءت في ظروف استثنائية ولم تأتي ضمن السياق الطبيعي الذي يفترض توفير أرضية ملائمة للانتخابات من خلال معالجة آثار الانقسام والاتفاق على رؤية وطنية جامعة، ومن ثم الانطلاق نحو سباق الانتخابات المحموم، لذلك فالكثير من المتابعين والمراقبين يصفونها بأنها كمن يضع العربة أمام الحصان، ويشككون في قدرتها على معالجة القضايا الشائكة التي تراكمت عبر سنوات الانقسام العجاف.

[+]

ما بعد الانتخابات التشريعية.. والقفز نحو المجهول!

3rd April 2021 10:38 (no comments)

حسن مليحات “الكعابنة”

يظهر جليا أن الشعب الفلسطيني – شعب عنقاء خضراء- قد لجأ إلى خيار الانتخابات بعد استنفاذ الخيارات في المصالحة والحوار الوطني الذي كان شبيها بحوار الطرشان، فكانت الانتخابات هي الملاذ الأخير، فجاءت في ظروف استثنائية ولم تأتي ضمن السياق الطبيعي الذي يفترض توفير أرضية ملائمة للانتخابات من خلال معالجة آثار الانقسام والاتفاق على رؤية وطنية جامعة، ومن ثم الانطلاق نحو سباق الانتخابات المحموم، لذلك فالكثير من المتابعين والمراقبين يصفونها بأنها كمن يضع العربة أمام الحصان، ويشككون في قدرتها على معالجة القضايا الشائكة التي تراكمت عبر سنوات الانقسام العجاف.

[+]

حكومة فلسطينية في المنفى… والله أنك خير أرض الله،ولولا أني أخرجت من ما خرجت!

27th August 2020 11:52 (one comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

رغم أن التطبيع مع أسرائيل جملة قذرة ضمن مفردات اللغة العربية الجميلة،فأن ذلك لم يمنع دولة الأمارات العربية المتحدة والتي يحكمها مجموعة من الغوغاء في السياسية والذين ما فتئوا يدمرون الوطن العربي من محيطه الى خليجه،سعيا لأرضاء دول الأستعمار ولتحقيق مكاسب شخصيهم لبقائهم خالدين في كراسي الحكم الواهنة،وقد تم اعلان بيان التطبيع،ولم يكن التطبيع الأماراتي مفاجئا لأنه جاء نتيجة منطقية لمسار تطبيعي منه ما هو خفي ومنه ما هو معلن منذ سنوات قد خلت،غير أن اللافت تقديمه في سياق الزعم بأن الامارات تحقق مكاسب للقضية الفلسطينية من خلال ألزام اسرائيل بتعليق عملية ضم أجزاء من الضفة الغربية،وذلك أقل ما يمكن أن يقال عنه بأنه استخفاف بالعقل الفلسطيني،فالبيان المشؤوم عن أعلان التطبيع نفسه ذكر بأن تعليق الضم جاء بناء على رغبة امريكية تهدف لخدمة الموقف الأسرائيلي من خلال الشعي لأحداث أخترق تطبيعي أكبر في المنطقة العربية،فالأمارات العربية بوضعها الحالي ليست في وضع جيو-استراتيجي يؤهلها من أحداث اي اختراق نوعي في الشأن الفلسطيني،وبالتالي فأن تعليق الضم تم بيعه وهما للأمارات لمحاولة مواراة عورات جريمتها في التطبيع مع الأحتلال .                                                                                              

[+]

الأردن حامل لواء جبهة الرفض العالمية ضد الضم.. فلترفع رايات النصر في عمان وفي القدس!

13th July 2020 12:01 (4 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

الهتاف الذي يدوي في شوارع العاصمة الأردنية عمان يسمع صداه في زقاق وشوارع وحواري مدينة القدس،لذلك لم تكن العلاقات الأردنية الفلسطينية يوما مجرد علاقة بين شعبين شقيقين،لا بل هي علاقة بين نصفين جميلين يكمل كل منهما الأخر احدهما غربي النهر والأخر شرقيه،وهي علاقة مصير مشترك وثقافة واحدة وموروث اجتماعي واحد وعادات وتقاليد واحدة،وايضا هي علاقة معمدة بدماء الشهداء وقائمة على أسس ومبادىء رسمها الأجداد لتمتد الى الأجيال،لتشكل نموذجا سياسيا لصياغة مستقبل واعد بين الأثنين،فالأردن الحبيب هو نصفنا الأخر والرئة التي نتنفس بها هواء الحرية وبوابة فلسطين وعمقها التاريخي وقلب العروبة النابض،وقد كانت وما زالت رسالة الأردن مواقفه تجاه القضية الفلسطينية هي التأكيد على حقوق الشعب الفلسطيني،والسعي لأنجاز تلك الحقوق من خلال أقامة دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشريف،وتقديم كل أشكال الدعم لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ،وقد رفض الأردن اي مساومة او مشروع يكون بديلا عن الحل السياسي .

[+]

الأنتفاضة الثالثة.. وسلاح يوم الحساب!

7th July 2020 11:44 (2 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

لا يزال الغموض يكتنف مشروع عملية الضم، وهناك خلافات بين أقطاب حكومة الاحتلال على ألية وحجم وتوقيت الضم،وأن كانوا من حيث المبدأ متفقين تماما على فكرة الضم ولا خلاف بينهما في ذلك،فمنذ بدء المسيرة السلمية المشوهة كانت تهدف الى تصفية القضية الفلسطينية تحت يافطة حلها،وقد رافق تعثرها المتعمد عجاج تضليلي لا ينقطع ساهم في أثارته كافة اطرافها كلا من موقعه،وسيل أخاديع مفضوحة لكنها مستحبة لدى معشر الأنهزاميين العرب،بيد ان المسيرة الكارثية وبعد أن قطعت في معارجها ومدارجها قرابة ربع قرن،وبعد أن حققت للمحتل ما حققته،وما رافق ذلك من أنحطاط في الواقع الفلسطيني من جميع النواحي،فما كان منها الأ أن سهلت لرعاتها الأمريكان الأنتقال من طور الحليف المنحاز الى طور الشراكة كاملة الأوصاف مع الأحتلال،وقد حاولت فرضها على الشعب الفلسطيني مستعينة ببعض مقاولي الخيانة من الأعراب المخدرين بأفيون التطبيع على حساب القضية الفلسطينية التي كانت دائما كبش فداء في المحرقة السياسية بين الدول،للضغط على الفلسطينين لقبول ما لا يمكن قبوله،هذا الأنتقال بدأ بدفع العملية التصفوية الى نهايتها المنشودة عبر ربطها بغموض صفقة القرن .                                                                                              

[+]

البدو تهميش بلا حدود وصمود بلا غروب

10th May 2020 10:46 (4 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

يعتبر البدو في الضفة الغربية بأنهم شبه رحل، حيث أنه وبسبب حصار الاحتلال الإسرائيلي لهم أصبحوا غير قادرين على ممارسة حرية التنقل كما يرغبون، علما بأن حرية التنقل واختيار طريقة العيش هي من الحقوق المنصوص عليها في الاتفاقيات الدولية وكذلك منصوص عليها ضمن قواعد القانون الدولي الإنساني،  وأصل البدو من جنوب فلسطين وخاصة من صحراء النقب التي لا تزال موطن القبائل البدوية الأخرى التي لم تنزح أبان نكبة عام ١٩٤٨ وأبان نكسة حزيران في العام ١٩٦٧ .

فنكبة العام ١٩٤٨ أصابت البدو في فلسطين، فمزقت قبائل البدو وشتت شملهم بين الأردن والدولة العبرية والضفة الغربية، ويتوزع البدو الذين يعيشون في الضفة الغربية ووسطها بالذات الى ثلاثة قبائل رئيسية :وهم الكعابنة والجهالين والرشايدة، وجميعهم نزحوا بعد النكبة من صحراء النقب، وقد رفض البدو المهجرون العيش في المخيمات، وأثروا أعادة أنتشارهم في الأماكن التي تلائم حياتهم البدوية، ويبلغ عدد البدو في الضفة الغربية حوالي (40000)نسمة، وقد مارس البدو حياة التنقل الموسمية بطريقة مماثلة للحياة التي ألفوها في أراضيهم المحتلة في صحراء النقب .

[+]

الحرب العالمية الثالثة وسيناريو  الرعب 

29th March 2020 11:05 (3 comments)

 

 

حسن مليحات (الكعابنة)

الحرب العالمية الثالثة هو الاسم  الذي يطلق على نزاع عسكري افتراضي على مستوى العالم بعد الحرب العالمية الأولى والثانية، وقد بدأ استخدام هذا المصطلح منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وبسبب تطوير واستخدام الأسلحة النووية والبيولوجية وأسلحة الجن فضائي وهي أسلحة تفوق الخيال البشري ،فإن الخطر المحتمل في حالة حدوث مثل كهذا سيناريو مرعب هو تدمير للحضارة والحياة البشرية على كوكب الأرض، وقد تتسبب الحرب البيولوجية في إعداد ضخمة من الضحايا يصعب حصرها ،سواء نشبت الحرب بحادث عرضي او بشكل مقصود  ومبرمج،فالعالم مضطرب منذ ما يقارب عشر سنوات ويقف على شفير الهاوية ،وتتصاعد الاحداث بشكل رهيب ومرعب وتشير الأرقام على توتير بأن هاشتاج الحرب العالمية الثالثة تصدر بشكل غير مسبوق عقب انتشار جائحة كورونا ،ومن المؤكد بأن المنطقة العربية ستكون الملعب الرئيسي للحرب العالمية الثالثة أن وقعت ،فهو أضعف المعطيات في معادلة صراع الكبار والجبابرة.

[+]

 حسن مليحات (الكعابنة): صفقة القرن.. ماذا أعددنا لليوم العظيم ؟!

3rd February 2020 12:30 (one comments)

 حسن مليحات (الكعابنة)

صفقة القرن وما بعدها الدولة اليهودية القومية هي تتويج لمنجزات الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية منذ حرب حزيران العام 1967 ،وهما أيضا متضمنان استراتيجية الحركة الصهيونية منذ انشائها التي لم تعدل يوما عن هدفها الاسراتيجي ،وعندما حدث انفجار حزيران 1967 في الفضاء العربي المأزوم على المستوى الرسمي كان الهدف اعادة ترتيب المنطقة طبقا لتطلعات التحالف الصهيو امريكي وجوهره ابتلاع فلسطين والسيطرة على المنطقة ،وقد ادت حرب حزيران 1967 الى رفع مكانة اسرائيل لدى امريكا وتعاظم نفوذ المحافظين الجدد الصهاينة المسحيين وبالتالي تعاظم الدعم الامريكي لنهج أسرائيل وممارساتها،مع صمت مريب ومشين للأنظمة العربية ،وفي هذه الاثناء نشطت عمليات اغتصاب الاراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وتوسيع الاستيطان لتخلق أمرا واقعا يصعب الرجوع عنه ،ولم تدعم الانظمة العربية الشعب الفلسطيني ليكون قادرا على الصمود في مواجهة التوسع الصهيوني الاستيطاني  .                                                                                              

[+]

حسن مليحات (الكعابنة): مشهور حديثه الجازي وتباشير النصر القادمة!

15th November 2019 13:15 (4 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

تصادف بتاريخ 6/تشرين ثاني/2019 الذكرى الثامنة عشرة لوفاة المغفور له بأذن الله الفريق الركن مشهور حديثه الجازي قائد معركة الكرامة الخالدة وصانع النصر الكبير والتي سطر فيها الجيش العربي الاردني اسمى واروع صور الفداء والتضحية ،وشهيدنا الكبير مشهور حديثه الجازي هو من قبيلة الحويطات التي تسكن في جنوب المملكة الاردنية الهاشمية وهو من مواليد عام1928 والتحق بقوات البادية بتاريخ 28/6/1943 وكان يحمل الرقم العسكري(505)والتحق بكتيبة المشاة الثانية بتاريخ 22/3/1956 وتولى قيادة كتيبة المدرعات الملكية الثانية وهو أول قائد عربي لها ،وفي العام 1962 اصبح اول قائد للواء المدرع 40 وهو من قام بتشكليه  وتولى قيادة الجبهة الشرقية عام 1965 وبعد نكسة حزيران 1967 تولى قيادة الفرقة الأولى التي كان لها شرف مواجهة العدو الصهيوني في معركة الكرامة ورده على اعقابه ، حيث كتب له ولرفاقه في الجيش الاردني النصر الكبير في يوم من ايام العرب الخالدة .

[+]

حسن مليحات (الكعابنة): الانتخابات الفلسطينية وصراع الكواليس والحمولة الزائدة.. وحرد الطيراوي

12th November 2019 12:42 (no comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

الانتخابات هي شكل من أشكال  ممارسة الحرية وضرورية ،ولكن يجب ضمان حريتها ونزاهتها واحترام نتائجها،وهذا يقتضي تحديد وظيفتها بشكل صريح وهل ستكرس الوضع القائم بقيوده والتزاماته المجحفة أم ستكون في أطار مقاربة جديدة تهدف الى تغيير المسار وبالتالي السير في طريق قادر على تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني في الحرية والعودة والأنعتاق والتحرير والأستقلال الوطني ،وقد أعلن الرئيس محمود عباس ومن على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة في خطابة بتاريخ 26/ايلول/2019 بأنه سيدعو الى أنتخابات عامة في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة وقد لاقى هذا الأعلان ترحيبا في الأوساط السياسية والشعبية.

[+]

حسن مليحات (الكعابنة): هل يفتح السيد نصر الله خزائن النصر في القدس!

19th August 2019 12:33 (6 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

هناك في الأفق القريب والى الشمال من فلسطين في مدينة بنت جبيل اللبنانية عاصمة المقاومة أطل علينا سيد المقاومة ورجل الأنتصارات والمفأجات سماحة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أطلالته المعهودة وتظهر على محياه تباشير العزة والنصر   لا خائفا ولا وجلا وذلك في مهرجان الانتصار الكبير تحت عنوان (نصر وكرامة) والذي أقيم عصر يوم الجمعة في مربع المواجهة والصمود (بنت جبيل، عيناتا، مارون الراس، عيترون)  وخاطب الجماهير المحتشدة والمشرئبة له وبارك مناسبة الانتصار على العدو الأسرائيلي عام 2006 موضحا ان جماليتها هذا العام كونها تصادف ايام عيد الاضحى المبارك  وان حضور الجماهير في الجنوب يعبر عن ثقة الناس بالقدرة على ردع اسرائيل  وان حالة الامن والامان لم تأتي بالمجان وانما كانت نتيجة عمل وجهد على مدار الساعة وهي نعمة تستحق الشكر والثناء والمحافظة عليها مردفا بان اللبنانيين هم من صنعوا امنهم في الجنوب عبر المعادلة الذهبية (جيش وشعب ومقاومة )بعد عمل خلال 13 عام مضت وهم بنعم بالامن من موقع القوي وليس منة من احد   .                                                                                                                     

[+]

أسقاط الطائرة الأمريكية وأستراتيجية المواجهة الجديدة!  

23rd June 2019 12:34 (one comments)

 حسن مليحات (الكعابنة)

في خطوة من شأنها تصعيد حدة التوتر في المنطقة أعلنت قوات الحرس الثوري الايرانية فجر يوم الخميس أسقاط طائرة تجسس أمريكية مسيرة بعد اختراقها المجال الجوي الأيراني ،وأصدرت العلاقات العامة في الحرس الثوري بيانا رسميا ذكرت فيه  بأن الطائرة الامريكية المسيرة هي من طراز غوبال هوك دخلت المجال الجوي الايراني  وتم أسقاطها بصاروخ ارض- جو أطلقته القوة الجو فضائية التابعة لقوات الحرس الثوري الايراني في محافظة هرمز كان في جنوب ايران في تمام الساعة 4:05دقائق صباحا ، يأتي ذلك في سياق المواجهة المحتدمة بين طهران وواشنطن التي حذر المراقبون من احتمالية تدحرجها الى حرب شاملة ومدمرة مع مرور الوقت   .                                                                                                                     

[+]

حسن مليحات (الكعابنة): أعمال مؤتمر المنامة كرماد أشتدت به الريح في يوم عاصف!

31st May 2019 11:58 (2 comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

تتجه الأنظار في الأونة الأخيرة الى المنامة عاصمة مملكة البحرين التي كانت سباقة في ممارسة االخيانة والشذوذ السياسي والبغاء الامني مع دولة اسرائيل منذ مطلع تسعينات القرن المنصرم ، حيث انه من المزمع ان ينعقد المؤتمر الاقتصادي الدولي هناك في شهر حزيران ينويو المقبل لدعم الفلسطينين ضمن خطة السلام الامريكية والمعروفة بصفقة القرن  تحت شعار السلام من اجل الازدهار وهدفه المعلن تشجيع الاستثمار في الاراضي الفلسطينية  وسيحضر المؤتمر الولايات المتحدة الامريكية  واسرائيل ودول الرجعيات العربية في الخليج وبعض الدول التي لم تعلن بعد مشاركتها فيه بشكل رسمي ، ومن الملاحظ انه   ولاول مرة ومنذ احتلال فلسطين يعقد مؤتمر رسمي في دولة عربية لفرض الحل الأسرائيلي للأجهاز على القصية الفلسطينية وهنا مكمن الخطر على القضية الفلسطينية ليس من الإسرائيليين والأمريكيين وحدهم، وإنما من بعض الرؤساء والملوك العرب الذين خانوا فلسطين، وانقلبوا على كل الثوابت وأصبحوا من مكونات الشبكة الصهيونية التي تعمل على تنفيذ أجندة تل أبيب، ويجاهرون بمواقفهم المعادية لكل قضايا العرب والمسلمين ، هذه الشبكة التي يحركها ترمب لا مانع لديها من تجويع شعوبنا، وبيع شرفنا وكرامتنا، من أجل أن تحيا “إسرائيل”، وهم يضخون المليارات من الدولارات في جيب ترامب ويتجهزون الآن لدفع فاتورة صفقة القرن لشراء الذمم، والتهيئة لتهويد ما تبقى من أرض فلسطين في الضفة وغزة، في المنامة كأولى خطوات صفقة القرن التي تهدر كل القرارات الدولية وتتجاهل الشعب الفلسطيني صاحب الأرض.

[+]

حسن مليحات (الكعابنة): ضم الضفة الغربية وشتاء الغضب الفلسطيني!        

10th April 2019 12:06 (one comments)

حسن مليحات (الكعابنة)

في اعقاب الحديث الأسرائيلي المتواتر عن ضم الضفة الغربية او ضم المستوطنات الأسرائيلية في الضفة الغربية الى اسرائيل وتطبيق القانون الأسرائيلي عليها فأن ذلك لا يعكس مستوى التطرف وسيطرته على مركز الحياة السياسية في اسرائيل فحسب بل يشير بوضوح الى الأعتقاد السائد في اسرائيل كون الضفة الغربية هي جزء من اسرائيل التوراتية ، بموازة ذلك جاء تصريحات رئيس حكومة الأحتلال بنيامين نتنياهو للقناة العبرية حول شروطه الثلاثة لتمرير صفقة القرن والتي ابلغها للرئيس الامريكي دونالد ترامب وفي مقدمة هذه الشروط هو عدم تقسيم مدينة القدس المحتلة وهذا شرط يتوافق مع القرار الامريكي بالاعتراف بالسيادة الاسرائيلية على مدينة القدس ،وبذلك ينسف نتنياهو بموافقة ترامب الأساس لأي تسوية سياسية وفقا للمبادرة العربية القائمة على رؤية حل الدولتين ويغدو تمسك السلطة الفلسطينية وأنظمة العار العربية بالمبادرة العربية للسلام ما هي الا تعبير عن حالة الأنهزام والتقهقر والخضوع امام دولة الاحتلال التي رفضت المبادرة العربية للسلام حين اعلانها في قمة بيروت في العام 2002  .                                  

[+]
أُكذوبَتان إسرائيليّتان.. وأربعة تطوّرات تُلَخِّص مرحلة ما بعد الحرب الحاليّة المُشتَعِلَة أوارها في كُل الأراضي الفِلسطينيّة المُحتلّة.. كيف وقع صاروخ “عيّاش 250” وقوع الصّاعقة على القِيادتين العسكريّة والأمنيّة الإسرائيليّة؟ وما هِي المُفاجآت العسكريّة المُقبلة التي قد تُشَكِّل الضّربة القاضية للمشروع الصّهيوني برمّته؟
الانفتاح التركي على السعوديّة وزيارة جاويش أوغلو للرياض.. مَنْ تنازل لِمَن؟ وما هي العقبات التي تَقِف في طريق التّقارب؟ وكيف سيتم تذليلها؟
لماذا تراجع نتنياهو عن تهديداته بالاجتياح البري للقطاع فجأة؟ وكيف خدع الغزاويون القبب الحديدية؟ وما الذي اغضب الوسيط المصري وجعله يرفض الرد على مكالمات الإسرائيليين؟ وماذا يعني انفجار الانتفاضة في الضفة بعد مدن الخط الأخضر؟ وعن مفاجأة صاروخ “العياش” احدثكم
محاولات “إختراق” لحدود الاردن مع فلسطين في “الكرامة” والأمن استعمل الغاز
تفاعلات الشارع الأردني وصلت “أكتاف أريحا”.. حراك دبلوماسي أردني بعنوان “تجزئة المواجهة” والتركيز على “حي الشيخ جراح” حتى تستفيد “الوصاية”.. “آلو تنسيقية” مع قطر وتركيا ولافروف وإجماع برلماني لأول مرة على “طرد السفير”
صحف بريطانية: أحداث القدس: العالم لا يتذكر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني إلا بعد اندلاع أزمة
كوميرسانت: القبة الحديدية لا تحمي
“واشنطن بوست”: اتفاقات أبراهام لم تجلب السلام إلى الشرق الأوسط
“ميلتري واتش”: الولايات المتحدة تخشى ظهور مقاتلات روسية في العراق
زافترا: كيف نلبي نداء القدس؟
د. محمد بريك: هل تُعيد (سيف القدس) المبادرة الاستراتيجية لحركات المقاومة الفلسطينية؟
التجاني بولعوالي: الخوف المتبادل بين الإسلام والغرب
ياسين فرحاتي: الداروينية (الاجتماعية) وعلاقتها بإبادة الشعوب، قراءة نقدية : كيف يتباكى الغرب على ما يسمى بجريمة إبادة الأرمن و يتجاهل جرائم إبادة الشعب الفلسطيني و معركة بدر جديدة في إنتظار المحتل الاسرائيلي
الدكتور أوس نزار درويش: كيف السبيل للقضاء على الكيان الصهيوني المجرم وإنهاء وجوده  
د. محمد خليل الموسى: ملاحظات حول بعض المسائل المتعلقة بقرار المحكمة الدستورية الأردنية رقم 2 لسنة 2019 الخاص باتفاقية استيراد الغاز من كيان الاحتلال
سفيان الجنيدي: الكيان الصهيوني يتداعى وينهار والحل الهروب إلى أصقاع الكون المختلفة
ناصر قويدر: إسرائيل والنظام الرسمي العربي المتخاذل وسلطة “عباس” في خندق واحد
الدكتور خيام الزعبي: إسرائيل تلفظ أنفاسها الأخيرة
عـادل أبو هـاشـم: “غــزة هـاشـم” معقل الوطنية الفلسطينية!
باهر يعيش: ألغزازوه محسودون.. فقراء مالًا… ألأغنياء في كلّ شيء
نواف الزرو: مفاجآت من الوزن الثفيل-تحطيم تابوهات ومحرمات صهيونية؟! 
عدنان علامه: الإرباك والتخبط والضياع يسيطرون على نتنياهو والقيادة العسكرية
د. مصطفى يوسف اللداوي: صورٌ ومشاهدٌ من معركة سيف القدس “4” العدوانُ على غزةَ بين القصفِ الجوي والتهديدِ البري
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!