20th Oct 2019

الدكتورة ميساء المصري - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

الاقتصاد الاردني الى أين؟ يقول أينشتاين: “الجنون هو أن تفعل نفس الشيء مرة بعد أخرى وتتوقع نتائج مختلفة!” وآخرون قالوا “الغباء هو فعل نفس الشيء مع انتظار نتائج مختلفة”!

3rd September 2019 12:32 (30 comments)

د. عبد الحي زلوم

أبدأ بالموجز :

لو صدقت هاتان المقولتان فإننا نعيش بين حالتين احلاهما غباء ، وتغيير الوزارة والوزراء على نفس النهج الاقتصادي وتوقع نتائج مختلفة هو الجنون. وحيث أن الجميع يعرف ذكاء الاردنيين وانهم لا أغبياء ولا مجانين فالمطلوب  نهج اقتصادي مختلف . وحيث أن الاقتصاد والسياسة وجهان لعملة واحدة فهذا يقتضي اعادة النظر في فرضياتنا وثوابتنا السياسية . ثوابت نظامنا الاقتصادي قد أوصلتنا الى طريق مسدود والى مديونية افقدتنا سيادتنا الاقتصادية وبالتالي السياسية،  وسياسة القديم يبقى على قدمه في عالم يتسمُ بالتغيير السريع هي افضل وصفة للإنتحار والخروج من التاريخ.

[+]

خطاب نصر الله والصيف الساخن

23rd April 2019 14:24 (one comments)

 

الدكتورة ميساء المصري

في (علم الحيل ) وفقا للماوردي او علم السياسة , النفي هو التأكيد , ومن هنا أنطلق بنفي السيد حسن نصر الله لأي بوادر للحرب مع “إسرائيل” رغم تأكيده على إنتهاء الزمن الذي كانت فيه إسرائيل تحسم الحرب من الجو . وبذلك كل الإحتمالات تبقى قائمة .

وبعيدا عن نفي نصر الله , كل المؤشرات تدل أن الأقليم بات على حافة الحرب، مع كل هذه التعقيدات بالمواقف السياسية المحيطة  !!مع ان المعادلة السياسية الواقعية تقول ان إسرائيل لم تستطع هزيمة فصيل إيراني في لبنان (حزب الله ) و السعودية لم تستطع هزيمة فصيل إيراني في اليمن و أمريكا لم تستطع هزيمة فصيل إيراني ثالث هو الحشد الشعبي في العراق ناهيك عن وجود فصيل رابع هو الحرس الثوري و فيلق القدس وفصيل خامس هو حماس وحركة الصابرين في غزة وفصيل سابع في سوريا مدعوم من موسكو وفصائل أكبر وأضخم يتحركون بالوكالة من أطراف متحالفة المصالح منها تركيا وقطر وغيرها .ورغم كل هذا منذ عام 1979 ونحن نتابع التشاحن الإيراني الإسرائيلي دون أي طلقة واحدة فما الذي يؤجج هذه الحرب الآن؟؟ خاصة مع وجود الناتو العربي السني .

[+]

بين الشك والتأجيل… صفقة القرن

11th April 2019 11:22 (3 comments)

الدكتورة ميساء المصري

   سأنتمي في مقالتي هذه الى معسكر نظرية المؤامرة لعلي أكون صائبة , رغم نوايا التشكيك من الكثيرين ممن لا يعتقدون بتلك النظرية من مبدأ الوهم بأننا هدف والرامي واحد حتى لو تعددت الأطراف , ولن أخوض في المتاهات النفسية فيكفينا عمق المتاهات السياسية .

    الملاحظة الأهم هي التصرف المنفرد والتأجيل ليس بسبب غياب الشريك الدولي المحتمل كما هو معلن وإنما خدمة لمصالح تل أبيب أولا , فهل ستعمل أمريكا على التخلص من العوائق والحيلولة دون وجودها , فكانت لعبتها في تصنيف الحرس الثوري بالمنظمة الإرهابية لتديردفة الصراع , وتعيد ترتيب إقليم الشرق الأوسط والعمل على إستمرار الفوضى الخلاقة لتستخدمها سلاحا على الحكام والشعوب .

[+]

فلسطين….. نحن الخونة!

9th April 2019 11:46 (4 comments)

الدكتورة ميساء المصري

 

 كمواطنة عربية ذات جذور فلسطينية يباغتني إستئصالها من تاريخنا.. كما تنتظر نساء العرب سرطان الثدي لإستئصال ثديهن او سرطان الرحم لإستئصال رحمهن في إشكالية إرتباط المعنى بين الموت وقابلية الحياة … وإشكالية المعنى بين الأمومة والوطن لعل ذلك أهم ما يميز واقعنا الإجتماعي , ولعل أهم ما يميز واقعنا السياسي ايضا سرعة عربة التطبيع بين الكيان الصهيوني وغالبية الدول العربية من جهة، وسرعة القرارات الأمريكية الصهيونية من جهة أخرى وهما أمران متوازيان ويتركان أثراً بالغاً على مستقبل الصراع وعلى ما ستؤول إليه الأمور في منطقتنا والعالم. 

[+]

هل الإعتراف بالجولان عديم الأهمية؟

4th April 2019 11:13 (one comments)

الدكتورة ميساء المصري

    يقال دائما لا تأخذوا بمسلمات السياسية ففي دهاليزها عمقا مختلفا , ووفقا لدراسة إسرائيلية تحمل عنوان (عدم أهمية اعتراف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بـ”سيادة” الاحتلال الإسرائيلي على هضبة الجولان السورية)، إلى جانب عدم شرعيته وقانونيته.

  الدراسة صدرت عن “معهد أبحاث الأمن القومي” في جامعة تل أبيب، لتؤكد ان الحكومة الإسرائيلية المقبلة لن يمنعها اي سبب من إجراء مفاوضات مع سورية حول هضبة الجولان، كما أن إدارة أميركية أخرى قد تغيرهذا القرار اذا تم الرهان على الديمقراطيين .

[+]

الأردن … وحالة الحرب

2nd April 2019 13:23 (3 comments)

 

الدكتورة ميساء المصري

ما أسخفها تلكَ الجّملةُ .. “الصّبرُ جميلْ”      

ولدتْ جملاً أخرى تُشبهها…الذّلُّ جميلْ 

الموتُ جميلْ ….الهربُ من الأقدارِ جميلْ

وجميلٌ أن يُقتلَ منّا فى غزّة يوماً مئةُ قتيلْ

وجميلٌ أن ننسى فى اليومِ التّالى

ـ فالنّسيانُ جميل وجميلٌ ـ 

أن تأتينا أمريكا بجيوشٍ وأساطيلْ 

وجميلٌ أنْ تتهاوى كلُّ عواصمنا كى تبقى دولةُ إسرائيلْ …هذا الوهمُ الملتفُّ على الأعناقِ

إذا قررنا يوماً …..سوفَ يزولْ 

يا ربِّ كفرتُ بإسرائيلْ……الموتُ الموتُ ..

[+]
لماذا يتعاطى ترامب بفَوقيّةٍ وتعالٍ مع مُعظم القادة العرب والمُسلمين ويتَلذّذ بإهانتهم؟ وكيف سيكون رد أردوغان مع تطاوله الفَج في رسالته الأخيرة؟ ولماذا نترحّم على الزّمن الجميل الذي كانت “تتحجّب” فيه المرأة الحديديّة تاتشر عِندما تزور الرياض؟
عندما يضرب المتظاهرون اللبنانيون مثلا بسورية واوضاعها الأفضل رغم الحرب.. فهذا يعني ان الحقن التحذيرية لن توقف انتفاضتهم المشروعة.. هل يكفي الانتصار الأول بإلغاء الضرائب في امتصاص الغضب؟ وكيف نرى خطوة استقالة وزراء جعجع؟ وما هي الدروس المستخلصة حتى الآن؟
اردوغان ينقذ ترامب المأزوم بقبوله باتفاق “لفظي” لوقف اطلاق النار.. قمة سوتشي بين الرئيسين الروسي والتركي الثلاثاء قد تمهد للقاءات “علنية” سورية تركية وشيكة.. قوات إيرانية الى جانب الجيش السوري في شرق الفرات لماذا؟ والانسحاب الأمريكي اعتراف بالهزيمة
الولايات المتحدة ابلغت الاردن : طاقم سيراقب كيفية “إنفاق المساعدات”
“أم الحسين” أم “رانيا العبد الله”؟.. “رأي اليوم” تقرأ مخاطرة ملكة الأردن برسالة غادرت تقاليد العائلة الحاكمة: زوجة الحجايا تسأل القصر عن اجراءاته بعد إهانة المعلمين.. وانكشاف ضعف أداء طاقم وفريق ومؤسسات الملكة والمستفيدين منهم.. وعدمية الشارع يقابلها عبثية السلطة..
صحف مصرية: في ذكرى ميلاد فريد الأطرش: قصة إحساسه بعقدة اضطهاد من أم كلثوم وعبد الحليم و لقائه العاصف مع الإذاعة السورية وقوله عن “الست” صراحة وعلى الملأ :هي بتكرهنا ما بتحبناش! رئيس جامعة القاهرة يقارن بين سياسة عبد الناصر والسادات في مواجهة إسرائيل وينتقد مقولة “الزعيم” “سنرمي إسرائيل في البحر”! الاختبار الأصعب لبوتين! فساد التعليم الأخطر على المجتمع.. مدرسة تغلق الأبواب على طالبة بالخطأ!
صحيفة افريقية تكشف للمرة الأولى المتورط في قتل معمر القذافي في رسائل سرية
الإندبندنت: لا ألوم المتظاهرين اللبنانيين على إشعال بيروت فهم فقراء وغاضبون وجوعى
الأوبزرفر: تزايد الانتقادات لترامب بسبب سوريا وتحقيقات العزل تتسارع
صانداي تليغراف: الناتو على المحك ومخاطر صراع محتمل مع روسيا بسبب سلوك تركيا
الدكتور حسين عمر توقه: البيروقراطية والمشاكل الإدارية في الأردن
غزة.. فلسطيني يجمع “ثروة” من الحجارة
تحقيق بعد نفاد صبرهن: خادمات الفنادق بإسبانيا يقلن “كفى” لضغوط العمل
أي “منطقة آمنة” تريدها تركيا في سوريا؟
 زيد يحيى المحبشي: التداعيات الكارثية لاحتجاز التحالف العربي سفن الوقود والغذاء اليمنية
سعادة الحشار: لبنان يتحد في وجه الفساد
محمد النوباني: لماذا يجب الذهاب بثورة الشعب اللبنانيحتى النهاية الفاصلة؟! 
حسن مرهج: روسيا والدور الإقليمي .. السيطرة على الشرق الأوسط
هشام الهبيشان: احتجاجات لبنان… هل حزب الله هو المستهدف ولماذا!؟
الصادق بنعلال: لَيْسَ دفَاعاً عَنْ عُمْدَةِ .. طَنْجَةَ !
عماد عفانة: ثورة في رام الله
ادهم ابراهيم: المشهد العراقي ما بعد الانتفاضة
د. محمد عمر غرس الله: قيس سعيد رئيساً لتونس.. ماذا بعد؟
رأي اليوم