6th Jul 2020

أ. د. مكرم خُوري – مَخُّول - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

ضرورة ان يُعْلِنَ الرئيس عباس عن إقامة الدولة الفلسطينية فوراً!

3 days ago 10:36 (10 comments)

أ. د. مكرم خُوري – مَخُّول

لا “يسيطر” احتلال نتنياهو على فرض الاجندة وصنع القرار في فلسطين لكونه شيطان الاحتلال ببطشه المسلح فقط، وإنما لأنه يدير الاحتلال (الصراع) أيضا بواسطة آليات وأفكار وأدوات تعتمد على أسس علمية حديثة (ليست بالضرورة أخلاقية)؛ وبالتالي فيبقى هو من يدير الأفكار إعلاميا ويراوغ بالمبادرات معتمدا على أبحاث علمية واستراتيجيات مدروسة من قبل علماء في مجالات علمية متعددة ومتقاطعة الحقول. فقد وصل الأول من تموز ٢٠٢٠ ونتنياهو (المراوغ) لم يعلن عن ديمغرافية وجغرافية النهب المسلح لشرق فلسطين (الضفة الغربية المحتلة) الذي احتل عام ١٩٦٧ تاركا الطرف الفلسطيني يسبح في مساراته التقليدية وجالسا “على أعصابه” يتكهن وذلك على أسلوب: “فكرك راح يعمل هيك”….

[+]

يرجى من القيادة الفلسطينية نشر مستند “المقترح المضاد”!!

6 days ago 11:35 (5 comments)

أ. د. مكرم خُوري – مَخُّول

أصدر وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 28 يناير 2020، ما يسمى بـ ‘صفقة القرن’ الواردة بوثيقة تحت عنوان “رؤية السلام للازدهار”. تم وضع هذه الوثيقة في ساندويتش الدعاية الانتخابية لنتنياهو (ما بين انتخابات أيلول 2019 وأذار 2020) إذ قام نتنياهو بالترويج لمخطط النهب المسلح (المعروف زورا بـ “الضم”).

بعد اعلان رفض القيادة الفلسطينية لـ ‘صفقة القرن’ ومرور اكثر من أربعة شهور (وعندما تم وضع تاريخ معين للإعلان عن مخطط النهب في 1 تموز 2020) قامت القيادة الفلسطينية يوم 9 حزيران 2020 بالإعلان انها قدمت “للرباعية الدولية” (أي: الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا الاتحادية والولايات المتحدة الامريكية) “مقترحا” مضادا لـ ‘صفقة القرن’ مكونا من اربع صفحات لم يكشف عن تفاصيلها لا من طرف القيادة الفلسطينية ولا من “الرباعية”.

[+]

أ. د. مكرم خُوري – مَخُّول: هل سيتم تنفيذ النهب المسلح الثالث في فلسطين وماذا سيتبقى؟ ­­­

2 weeks ago 22:51 (11 comments)

بقلم: أ. د. مكرم خُوري – مَخُّول

توطئة

في هذه المرحلة الدقيقة التي تمر فيها فلسطين، قد يكون الحصول على أجوبة للأسئلة السياسية الملحة والمقلقة بالنسبة لآخر مكائد نتنياهو وترامب ضد فلسطين وشعبها هي الطنطنة العالقة في اذهاننا وقد تكون على سبيل المثال: هل سيعلن نتنياهو فعلا عن “مخطط النهب” (“الضم”)  في الضفة الغربية المحتلة عام ١٩٦٧؟ متى سيعلن عن هذا النهب؟  ما هي الاجزاء التي سيشملها هذا النهب حاليا؟ وكيف ستأتي ردود الفعل الرسمية منها والشعبية؛ فلسطينيا، عربيا، اسلاميا، اوروبيا، آسيويا، افريقيا، وأيضا أمريكيا؟

ورغم انني سأتطرق جزئيا في معرض مداخلتي الى هذه الأسئلة، الا انني سأستميحكم عذرا لرغبتي القيام بالتمييز وذلك لغرض هذه المداخلة ما بين: “فكرة (رؤية) المخطط” و”اعداد المخطط” و”توقيت الإعلان عنه” و”واتخاذ القرار والعمل به”.

[+]
ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. اتّهامات “غير مُباشرة” لأمريكا وإسرائيل.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟
الكورونا والقوّة العسكريّة الصينيّة الصّاعدة تُفسِد الاحتِفالات الأمريكيّة بيوم الاستِقلال.. هل الحِوار الأمريكيّ الصينيّ الحاليّ بالمُناورات العسكريّة وحامِلات الطّائرات سيتطوّر إلى مُواجهة؟ ولماذا يتحوّل حُلفاء أمريكا الأربعة في الشّرق الأوسط إلى عبءٍ استراتيجيٍّ ثقيل؟
إثيوبيا حسمت أمرها وقرّرت مَلء خزّان سدّ النهضة دون اتّفاقٍ مع مِصر والسودان والجُوع في انتِظار 4 ملايين أسرة مِصريّة.. مشروع أمريكي إسرائيلي لتدمير مِصر على طريقة سورية وليبيا والرّد قد يكون حرب استِنزاف كمُقدّمة للحرب الشّاملة
شو دخل الأردن بالضّم؟..حزب الإسلاميين يستنكر السّؤال والسّائل ويُدين “منع التظاهر أمام سفارة أمريكا”
“حتى لا ينتحر الأردن سياسياً”.. المعشّر يطالب بتفعيل الأوراق النقاشية لمواجهة خطط الضم.. ويؤكد “تهجير الفلسطينيين أسهل بعد السوريين” ولنقلب الطاولة ونطالب بـ”حقوق متساوية”.. والمومني يتحدث عن 5 صدامات قادمة بين الأردن وإسرائيل.. وتصريحات فايز الطراونة تكرر الصفدي وتساؤلات عن تشظي النخب
صحف مصرية: ما هو الطيران المجهول الذي دمّر أنظمة الدفاع الجوي التركية في “الوطية”؟ ترقب لنتائج لقاء السيسي – أفورقي! خريف البطريرك! هدف إثيوبيا الخبيث ودور عمرو موسى! انتصار السيسي تنعى رجاء الجداوي
“فاينانشال تايمز”: بريطانيا تعتزم فرض عقوبات “صارمة” على روس وسعوديين لتورطهم في انتهاكات لحقوق الإنسان
واشنطن بوست: الأمير محمد بن سلمان يستعد لتوجيه الاتّهام للأمير محمد بن نايف باختلاس 15 مليار دولار
الغارديان: فيسبوك والديمقراطية: خطر حقيقي وداهم
سفوبودنايا بريسا: الأتراك يستعدون للانتقام قبالة سواحل ليبيا
بسام ابو شريف: بطل من بلادي شريف خالد الحسيني
فتحي كليب: كي لا يتحول التمييز ضد فلسطينيي لبنان الى ثقافة !
بادية شكاط: في ذكرى استقلال الجزائر… الشهداء يعودون.. والجزائريون لجرائم فرنسا يتذكرون
مروان سمور: سيناريوهات الصراع بين امريكا والصين
تحقيق: ناشونال انتريست الأمريكية: هل سيبقى بوتين حقا في الكرملين بعد عام 2024؟
محمد النوباني: لكي لا نضع  تحرير المرأه في تعارض مع تحرير فلسطين؟!
يزيد بوعنان: المشهـد السياسـي في الجزائر: حراك غير مؤطر.. ديمقراطيــة عرجاء.. أحـزاب مشتتـة وواقع سياسي بائس
عبير المجمر (سويكت): قراءة ما وراء السطور حول إهتمام دول المحاور و إعلامهم بالوضع الصحي فى السودان
محمد خير شويات: الاردن: معذرة يا دولة الرئيس.. ولكن!!
عصام الياسري: في كتابه.. جون بولتون بين هوس الحروب ومواجهة ترامب!
ياسمين الشيباني: ليبيا فبراير من شكراً لأردوغان 2011 في بنغازي لتشكرات السرايا طرابلس 2020
م. زيد عيسى العتوم: المؤامرةُ عشقٌ عربيّ
د. نور أبي صالح: أي سلامة يحتاج لبنان
raialyoum
Raialyoum رأي اليوم

FREE
VIEW