21st May 2019

أ. د محسن االقزويني - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

هل سيتم نزع سلاح الحشد الشعبي في العراق؟

4 weeks ago 11:15 (9 comments)

أ. د محسن االقزويني

حديث اليوم في العراق يدور حول سلاح الحشد الشعبي ، هل يبقى او يزول بعد زوال داعش ؟ ولكل رأيه ومبرراته .

للاجابة نقول اولاً وقبل كل شيء لا بد ان لا ننخدع بأنّ داعش انتهى وتم ازالته من على الخارطة العراقية .

داعش لا زال موجوداً في السهول والجبال والصحاري وبين الناس يتحين الفرص لينقض على فريسته ، صحيح انه فقد القدرة على المبادرة لكن لا زال حياً يجري مجرى المكروب في بدن العراق سرعان ما يعود الى ممارسة التفجيرات وزهق الارواح البريئة .

فداعش صنيعة مخابراتية تم اعداده اعداداً جيداً لتمزيق الصف العراقي ولتأجيج الفتن الطائفية والعرقية والقومية لبلد طالما كان هدفاً للتقسيم الى كيانات قومية وطائفية .

[+]
كيف كسِب داوود الإيراني الصّغير الجوَلات التمهيديّة للحرب ضِد جالوت الأمريكيّ العِملاق؟ وما هو الحجر القاتل؟ ولماذا سارعت السعوديّة إلى عقد القِمم الثّلاث في مكّة فجأةً؟ وما هي الأسلحة الجديدة التي زوّدت بها إيران حُلفاءها استِعدادًا للمُواجهة؟ ولماذا جرى استهداف ناقِلات فارغة وليس مُحمّلة بالنّفط في الفُجيرة؟
كيف طوّر الحوثيّون الطّائرات “المُسيّرة” التي وصلت إلى الرياض وجاءت البديل الأكثر خُطورةً للصّواريخ الباليستيّة؟ وأين ستكون أهدافها المُقبلة في السعوديّة أم الإمارات؟ وما هي انعِكاساتها على موازين القِوى في حرب اليمن والمِنطقةِ بأسرِها؟
ما هي قصة الزوارق الخشبية التي نصب عليها الإيرانيون صواريخ ارعبت ترامب؟ وهل يقدم السويسريون السلم له للنزول عن شجرة الازمة؟ وما هو الخطأ الأكبر الذي ارتكبه وسيندم عليه؟ ولماذا يجب ان يدفع الامريكيون للعراقيين ثمن حماية قواتهم؟ وما هو تفسير صمت نصر الله؟
أمير الكويت: نعيش ظروفًا خطيرة وتصعيد متسارع
“اقتِحام الحرم المكّي” بعُيونٍ سعوديّة: مُصادرة البيعة ومُبايعة المهدي وتطرّف السلفيّة وغياب المُساندة الفرنسيّة الأردنيّة.. “العاصوف” يُعيد “جهيمان العتيبي” إلى الواجهة ويُذكّر بفترة السبعينات “الغزليّة”.. كيف تُطوّع المملكة الدراما والإعلام في حربها على الإسلام السياسي وإيران وخدمة مشروعها الانفتاحيّ؟
صحيفة جزائرية: رئيس الحكومة السابق أمام القضاء
موقع ديبكا الاسرائيلي: ممثلون أمريكيون وإيرانيون موجودون في قطر او العراق
صحف مصرية: كتاب جديد يثبت بالأدلة “أكذوبة” أن الغزو الأمريكى للعراق كان بغرض البحث عن أسلحة الدمار الشامل أو تحقيق الديمقراطية ولكنه كشف الحقيقة الصادمة: الغزو «كانت له صبغته الدينية المسيحية- الصهيونية الأكثر عنفاً وتطرفاً.. فلسطين تقاطع مؤتمر البحرين و”نيوتن “يدعوها صراحة للقبول بصفقة القرن.. عبد الرحمن يوسف: القرضاوي ينفي خبر صحة خبر الإفراج عن أخته “علا “
الإندبندنت: 40 عاما من العداء الأمريكي الإيراني فما الجديد هذه المرة؟
موقع أمريكي: الصاروخ الذي سقط في محيط السفارة الأمريكية بالمنطقة الخضراء في بغداد من نفس الطراز الذي تروجه إيران
بعد أسابيع من حالة الانسداد في مناقشات قانون التعليم الجديد في المغرب.. العثماني يقر بحدة الإشكالات التي يعرفها هذا القطاع ويعتبر حلها حاليا غير ممكن.
هل الإعلام الأوروبي متواطئ في سطوع نجم اليمين المتطرف في القارة العجوز كما حدث في اسبانيا؟
بعد دعوة رئيس الأركان إلى تأسيس هيئة للإشراف عليها… هل تتجه الجزائر نحو تأجيل الانتخابات الرئاسية؟
 دكتور حسن زيد بن عقيل: النزاع الامريكي – الايراني ودور التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن
مهند إبراهيم أبو لطيفة: العرب بين التنين الصيني والفيل الهندي
د. فضل الصباحي: الذكرى (29) للوحدة اليمنيـــة.. والحنين لعهد صالح
الدكتور عارف بني حمد: مآلات التصعيد الأمريكي – الإيراني …. تسخين وتبريد وجعجعة بلا طحن … والخاسر الأكبر السعودية
بسام الياسين: الشعوب المقهورة تسوء اخلاقها!
 د. محمد خليل مصلح: حماس والتحديات الاستراتيجية الضاغطة
فهد محمد الطاهر: سورية: لهذا السبب نحتفظ بحق الرد! وهذا هو الوقت المناسب؟
المحامي سفيان الشوا: الرئيس ترمب جعل دول الخليج شركاء في الحرب على ايران..؟
محمد حسن الساعدي: سفراء العراق… شبكة عنكبوتيه معقدة؟!
 الصادق بنعلال: الحرب الأمريكية الإيرانية لن تقع .. و العرب يلعبون بالنار !
رأي اليوم