الأمن الأردني يحبط محاولة لتهريب كمية كبيرة من المواد المخدرة إلى السعودية

8888888888888888888888

عمان  (د ب أ)- أحبطت إدارة مكافحة المخدرات الأردنية محاولة تهريب كمية كبيرة من المواد المخدرة إلى السعودية عبر معبر “الدرة” الحدودي.

وأعلنت إدارة العلاقات العامة والإعلام في مديرية الأمن العام اليوم الثلاثاء أن العاملين في إدارة مكافحة المخدرات تابعوا منذ أسابيع معلومات وردت إليهم حول قيام أشخاص بتجهيز كميات كبيرة من الحبوب المخدرة تمهيدا لتهريبها إلى إحدى دول الجوار.

وأوضحت في بيان، نقلته وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن التحقيق أسفر عن تحديد هوية شخصين مشتبه بهما في القضية، وبعد مراقبتهما ورصد تحركاتهما تمكن رجال الأمن من تحديد موعد توجه أحدهما بواسطة تلك المركبة إلى معبر الدرة الحدودي من أجل اجتياز الحدود بما يحمله من مواد مخدرة.

وأضاف البيان أنه تم ضبط المركبة والمشتبه الرئيسي بداخلها، وبتفتيشها بشكل دقيق عثر على أكثر من ستة ملايين حبة مخدرة توزعت بمخابئ سرية مخفية في مختلف أجزاء المركبة. وما زال التحقيق والبحث عن الشريك الذي توارى عن الأنظار جاريا.

تجدر الإشارة إلى أن معبر الدرة هو أحد ثلاثة معابر حدودية بين الأردن والسعودية.

مشاركة

2 تعليقات

  1. يفترض أن تقوم السعودية وكيان الإحتلال الصهيوني”إسرائيل”بدفع المستحقات المترتبة عليهم للأردن ويكونوا أكثر سخاء جراء حمايتهم من أعمال التهريب والتخريب التي تقوم بها المافيا والجماعات المسلحة على الحدود .

  2. يجب اعلان اسماء مخططي التهريب في الاعلام وليس فقط المهربين الادوات ليكونوا درسا للاخرين . لو يعلمون عقاب الله القهار المهول يوم يجثون على الركب رعبا من الله . ان جريمتهم انهم يريدون تخريب العائلات بمن فيهم الاباء و الابناء و تفكيك الاسر بالفقر و الضياع و الذنوب وتشريدهم ومن ثم اصابتهم بالامراض والموت وهل هذا امر بسيط .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here