لماذا “بارَكتْ” روسيا وحُلفاؤها التدخّل العَسكريّ التركيّ في عفرين؟ وما طَبيعة “الصّفقة” التي عَقدها أردوغان مع نَظيره الروسيّ بوتين؟ وهل سَتكون إدلب من نَصيب الأسد؟ ومَتى يتعلّم الأشقاء الأكراد من دُورس الخُذلان الأمريكي؟

 

atwan ok

عبد الباري عطوان

دعوة قوّات سورية الديمقراطيّة التحالف الدولي بقِيادة واشنطن أبرز داعميها إلى “الاضطلاع” بمَسؤوليّاته بعد الهُجوم التّركي على مِنطقة عفرين، ذات الغالبيّة الكُرديّة في شِمال غرب سورية، وعدم تَلقّيها أي تَجاوب، يُلخّص الخُطوط العَريضة للمَشهدين السِّياسي والعَسكري في هذهِ المِنطقة.

حتى كتابة هذهِ السطور يبدو أن الرئيس رجب طيب أردوغان حَقّق مُعظم أهدافِه، إن لم يكن كلها، من تَغلغُلِه العَسكريّ في هذهِ المدينة، وقَصفِه الجويّ لمَواقِع وَحدات الحِماية الكُرديّة طِوال الأيّام الثلاثة الماضية، ولا نَستبعد أن يكون في طَور الإعداد والاستعداد للمَرحلة التالية لهذا التدخّل، أي إقامة مِنطقة آمنة مَنزوعة من سِلاح القُوّات الكُرديّة المَدعومة أمريكيًّا، تُؤمّن حُدود تركيا، وتَستوعب مِئات الآلاف من اللاجئين السوريين فيها.

الرئيس أردوغان لم يُجافِ الحقيقة عندما أعلن اليَوْمْ الإثنين أنّه حَصل على مُباركةٍ روسيّةٍ لهذا التدخّل العَسكري في عفرين، بدليل سَحب الرّوس لمُستشاريهم من المدينة إلى تل رفعت، ولا نستبعد حُدوث ما هو أكثر من ذلك، أي “عَدم مُمانعة” سوريّة إيرانيّة أيضًا، في إطارِ “صَفقةٍ” كُبرى جَرى التوصّل إليها، والضحيّة فيها هُم الأكراد، مِثلما جَرتْ العادة في مُعظَم الصّفقات في المِنطقة طِوال العُقود الماضية.

الصّمت الإيراني يبدو واضِحًا، وتأكيد السيد مولود جاويش أوغلو، وزير خارجيّة تركيا إرساله رِسالةً رسميّةً إلى دِمشق قبل بِدءْ العمليّة العَسكريّة في عفرين، ربّما يُفسّر عدم تنفيذ القِيادة السوريّة لتَهديداتها بالتصدّي لأي طائراتٍ حربيّةٍ تركيّة تَخترق أجواءها، باعتبار هذا الاختراق في حال حُدوثِه “عُدوانًا على الأرض السوريّة”.

***

السؤال الآن ليس حول تفاصيل التوغّل التركي في عفرين ومنبج، المَدينتين الواقِعتين تحت سَيطرة القُوّات الكُرديّة، فهذه باتت من الماضي، وإنّما حول طبيعة “الصّفقة” التي تَوصّل إليها الرئيس أردوغان مع كل من القِيادة الروسيّة من ثم القيادتين السوريّة والإيرانيّة، من خِلالها، وحَصل بمُقتضاها على الضّوء الأخضر للمُضي قُدمًا في هذا التوغّل.

ديمتري بيسكوف، المُتحدّث باسم الكرملين أكّد اليوم الإثنين أن المَسؤولين الرّوس على اتصال بالقِيادة التركيّة فيما يَتعلّق بالعَمليّة العَسكريّة التي تُنفذها قوّاتها في عفرين ضِد وحدات حِماية الشعب الكُرديّة، وأكّد أن روسيا ما زالت تُؤمّن بوِحدة أراضي سوريّة، أمّا وزير الخارجيّة الروسي سيرغي لافروف فوَضع اللّوم كُلّه على الولايات المتحدة بِقَوله “أن التصرّفات الأمريكيّة في سورية أمّا استفزاز مُتعمّد أو دليل على عَدم فَهم واشنطن للوَضع هُناك”، وَحثّ تركيا على “ضَبط النّفس”.

الولايات المتحدة الأمريكيّة هي التي أشعلت فَتيل حَربْ عفرين، الأزمة الأحدث في المَشهد السوري، عندما أعلن العقيد ريان دالون، المُتحدّث باسم التّحالف الأمريكي للقَضاء على “الدولة الإسلاميّة” أن بِلاده بِصَدد تَشكيل جيش قَوامه 30 ألف جُندي نِصفه من قُوّات سورية الديمقراطيّة، التي تُشكّل وحدات حِماية الشّعب الكُرديّة عَموده الفَقري والنِّصف الآخر من أكراد وبَعض العَرب.

هذا القرار الأمريكي، الذي حاوَل وزير الخارجيّة ريكس تيلرسون تَخفيف حِدّته، وأن لم يُنكره، هو الذي استفزّ الرئيس أردوغان، ووَفّر له الغِطاء لشَنْ هذا الهُجوم على عفرين، وحَشد غالبيّة أحزاب المُعارضة قَبل المُوالاة إلى جانِبه.

لا نَعرف تَفاصيل “الصّفقة” التي تَكمُن خَلف هذا الصّمت على هذا التدخّل العَسكري التركي من قِبل القُوّتين العُظمَيين، أمريكا وروسيا، وبَعض الدُّول الإقليميّة، مِثل سورية وإيران، وتَأييد عَلني لدُول أوروبيّة كُبرى مِثل بريطانيا وألمانيا، ولكن ما يُمكِن التكهّن بِه أن الثّمن الذي حَصلتْ عليه سورية ربّما يكون استعادة السّيطرة على مِنطقة إدلب، وما دُخول قوّاتها إلى مطار “أبو الضهور” العَسكري إلا أحد “الدّفعات” الأولى أو “العَربون”.

تَهرّب بيسكوف، المُتحدّث الروسي، عن الإجابة عن سُؤال حول ما إذا كان الكرملين على عِلم مُسبق بالعمليّة التركيّة، وتَأكيده على “أن روسيا ما زالت تُؤمِن بأهميّة سَلامة أراضي سورية ووِحدَتِها”، ربّما يُفسّر مَضمون الرّسالة التي كَشف السيد جاويش أوغلو عن إرسالها إلى القِيادة السوريّة في دِمشق.

هُناك مَصلحة سوريّة إيرانيّة تُركيّة في مُواجهة المُخطّط الأمريكي الذي يُريد إقامة دَولة كُرديّة على طُول الحُدود السوريّة التركيّة تتوسّع بعد ذلك لتَشمل شمال العِراق وشَمال غَرب إيران، ويبدو أن القِيادة الروسيّة حَسمتْ أمرها وقَرّرت تَخفيف دَعمها للأكراد وطُموحاتِهم في هذا الإطار بَعد تَبنّي الإدارة الأمريكيّة له.

***

على الجميع، والقِوى المُتصارعة على الأراضي السوريّة أيضًا تحديدًا، الاعتراف بحُدوث تَغيير جَذري على المَشهد السوري، والتّسليم بأن “الثّورة” السوريّة بالشَّكل المُتعارف عليه طِوال سَنواتِها الأولى قد انتهتْ، ومَعها كل التسميات السابقة مِثل “حرب أهليّة”، أو “حرب طائِفيّة”، أو حَرب من أجل الديمقراطيّة والحُريّات، وإطاحة نِظام ديكتاتوري، لقد سَقطت “التسميات” و”التّوصيفات” السّابقة، وباتت التسمية الجديدة والأكثر وضوحًا أنّنا أمام صِراع إقليمي دولي على سورية، فكيف يُمكن أن نُفسّر قِتال الجيش السوري الحُر وفصائله، وبعضها إسلامي سُنّي مُتشدّد، إلى جانب القوّات التركيّة في عفرين السوريّة، وقَبلها في جرابلس والباب مثلاً، وضِد الأكراد السنة، والمُعارضين للنّظام أيضًا، ويَرفعون الشِّعارات نَفسها في الحُريّة والديمقراطيّة وإطاحة النّظام الديكتاتوري، وإقامة كَيانِهم المُستَقِل؟

مُوافقة الرئيس أردوغان على المُشاركة إلى جانب حُلفائه في مُؤتمر حِوار سوتشي، وإسقاطه “الفيتو” على مُشاركة الأكراد فيه، قد يَكون أحد أبرز بُنود “الصّفقة”، لأن اجتياحه لعفرين وتَدمير مواقِع وحدات الحِماية الشعبيّة أزال خَطرهم العَسكري الذي يُهدّد تركيا، ولو مُؤقّتًا.

الرئيس أردوغان اختار حَربًا سَهلة ضِد عَدوٍّ ضعيف يعتمد على أمريكا في حِمايته ودَعمِه، بعد أن تيقّن بأنّ أمريكا لن تتدخّل خَوفًا أو لأسبابٍ أُخرى، ولذلك حَقّق حتى الآن انتصارًا بخسائِر مَحدودة جِدًّا إن لم تَكنْ مَعدومة، ولو في المُستقبل المَنظور كحَدْ أدنى، يُوفّر له ذَخيرة لتَقديم تَنازلات في أماكنٍ أُخرى.

لا نَستبعِد انفراجًا في العلاقات السوريّة التركيّة في الأسابيع المُقبلة، فإرسال أنقرة لرسالة “طَمأنة” إلى دمشق، وعَدم وقوف الأخيرة ضِد التدخّل العَسكري في عفرين، مُؤشّرات تَصُبْ في هذهِ النتيجة.

هذهِ هي المرّة الرّابعة، أو العاشِرة، التي يُلدَغ فيها الأشقّاء الأكراد من الجُحر الأمريكي الإسرائيلي، ونَأمل أن يَستوعبوا دُروس الخُذلان هذهِ جيّدًا، وإن يتخلّوا عن أوهام الدّعم الأمريكي لهم لإقامة دولتهم، أمريكا تستخدمهم كوَرقة في صِراعها مع الرّوس والقِوى الإقليميّة، وسُرعان ما تتخلّى عنهم وتَخذلهم، وربّما يُفيد التّذكير بخَيبات الأمل التي عانَى مِنها السيد مسعود البرازاني ووالده من قَبلِه في شمال العراق، والآن السيد صالح مسلم وزملاؤه في عفرين ومنبج كأحد الأمثلة.

لا بَديل عن التّعايش في المِنطقة على أساس الحُريّات والديمقراطيّة واحترام حُقوق الإنسان، بعيدًا عن العِرقيّة والطائفيّة والمَذهبيّة.. هذا هو النِّضال الحقيقي الذي يُغلِق جميع الأبواب في وجه التدخّلات الخارجيّة، سِياسيّة كانت أو عَسكريّة.

مشاركة

42 تعليقات

  1. قلنا مرارا ان الحل لن يكون سوى سوريا بمجموعه ، وان على كل الملل والنحل ان تغادر ارضها ، والمهم هو ان تعمل كل من تركيا وروسيا مع ايران لابطال وافشال مشروع امريكا بالمنطقة ، وعلى الاخرين ان يعلموا جيدا بانهم اقل من الفلسطينيين الما وظلما ولا يزالون يعانون من نفاق الغرب امريكا تستعمل الكل ضد الكل، وها قد نجت تركيا من خداعها لولا تفطنها لذلك وقررت التشمير والتعويل على ذاتها لاحباط خططها اللامتناهية على طول رقعة هذا الوطن العربي الطويل العريض ، المهم في الامر هو تقطيعها بما يخدم الصهايينة والمتصهينين العرب ، الم تلاحظوا بانهم لم ولن يحركوا ساكنا على كل هذه الاحداث المتتالية لان اجسادهم محنطة ولم يعد يؤثر فيها لا الامواس ولا حتى الرصاص فقد فقظوا الاثارة…..

  2. ان ندب هذه القلة من الصحف المرتزقة و المدفوعة الاجر لا تمثل شيئ في الهجوم على روسيا و الرئيس الوطني السوري … انه كلام فارغ

  3. الصفقة السورية التركية الروسية الايرانية في الاخير تهدف الى عرقلة قيام دولة كردية على طُول الحُدود السوريّة التركيّة تتوسّع بعد ذلك لتَشمل شمال العِراق وشَمال غَرب إيران،
    هي مربط الفرس استطيع ان اجزم للمره الاولى ان القوات السورية في الاخير هي من ستدخل المناطق الكردية باستمرار الضغوطات التركية على تلك المناطق

  4. المهم ان يتوافق الاخوة السوريون نظام ومعارضة ويحدث توافق بين ايران وتركيا لصالح وحدة سوريا والعراق كذلك من اجل تفويت الفرصة على اعداء امة التوحيد كفانا طاءفية .

  5. من داره من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة
    من يطعن اَي إنسان في الظهر فهو خائن خائن خائن

  6. تاوناتي:

    تقول لتبرر انشقاق الاكراد عن العرب و انا اعلم انك في نفس بقولك هدا تبرر تحركات الامازيغ في شمال افريقيا بحكم انك امازيغي، تقول “الاكراد ارتموا في احضان الشيطان لان العرب والاتراك والفرس خدلوهم وكانوا السباقين الى طعنهم في الظهر” و انا اقول لك ” بل عقلهم هو من خدلهم و عرقيتهم و حقدهم على العرب هو من يقتلهم و طمعهم الذي يحركه فيهم الشيطان بالاستحواد على المنطقة الغنية بالنفط لأنفسهم فقط. فليذهبوا اذن الى الشيطان الذي وسوس لهم و وعدهم الغنيمة كما وعد آدم بالخلد فوجد نفسه محروما حتى مما كان فيه من نعمة و أشقاه الله في الدنيا حتى يعرف بحق النعمة التي كان و فيها لكنه طمع (بفعل الشيطان ) في اكثر منها . طبعا اكيد ان هدا مجرد تبسيط للفكرة و نعلم علم اليقين ان خروج آدم من الجنة و توريثه الارض لم يكن رد فعل من الله الخالق على فعل الشيطان المخلوق و ان الله اصلا هو الدي سلطه على آدم حتى يخرج من الجنة، و لكن هناك ايضا فكرة في هدا الموضوع تظهر في لوم الله لآدم من حيث عدم الامتثال و طاعة أوامرة و ضرورة التقيد بها و ضبط النفس عن المغريات و الطمع في اشياء لنفسه. الاكراد انكروا فضل العرب عليهم و اصبحوا يتهموهم بظلمهم و غزوهم ( تماما كقول الامازيغ بخصوص شمال افريقيا) و لم يفقهوا امر الله لرسوله العربي الكريم بالهجرة و توحد الشعوب و القبائل تحت كلمة واحدة من الله والتفكير في نبذ القبلية و التشردم قبل التفكير في الاكل و الشرب و العيش الرغد. فهل من متفكر؟؟؟؟ و ختاما، من يختار الشيطان وليا فليذهب الى الشيطان و العاقبة للمتقين

  7. جميل جدا التوافق التركي مع روسيا ومحور المقاومه واجمل مافيه اخراج امريكا من المعادله وتحطيم مخططاتها حتى وان كان هذا التوافق مؤقت
    فيكفي انه اضعف الدور الامريكي ونفوذها في المنطقه لصالح المحور الروسي وتركيا ويكفي ايضا انه اظهر امريكا كحليف نذل جبان لا يمكن الوثوق به.روسيا ومعها محور المقاومه تتجه خطوه بخطوه لتعزيز وجودها وتكسب جوله تلو الاخرى امام المحور الامريكي الصهيوني الاعرابي وقريبا جدا ستعلن روسيا ومحورها النصر بإذن الله ودحض المخطط الامريكي كاملا.انششر لو سمحت

  8. على مر الازمنة،فالعملاء موجودون للذي يدفع،فمنهم تجاوزه الزمن،ومنهم من ينتضر الى حين.

  9. /____ لنفترض أن المسلمين في العالم ” أقلية في طريق الإنقراض ” .. هل تتدخل القوة العظمى لإنقاذها ؟؟ ، أم هي ” بضاعة ” .. وخلصنا منها !!

  10. “لا بَديل عن التّعايش في المِنطقة على أساس الحُريّات والديمقراطيّة واحترام حُقوق الإنسان، بعيدًا عن العِرقيّة والطائفيّة والمَذهبيّة.. هذا هو النِّضال الحقيقي الذي يُغلِق جميع الأبواب في وجه التدخّلات الخارجيّة، سِياسيّة كانت أو عَسكريّة”

    هذا هو الكلام الصح العقلاني، فهل من يسمع نداء العقل و الرشد، ام “اللي فالراس ما يغسلو الماء السخون” كما يقال في المغرب ، و اللي في الراس في الراس ما يغيرو شي : ” و لو طارت معزة”

  11. يا استاد عبد الباري العرب لا يتعلمون و لن يتعلمون لانهم لا يريدون ان يتعلموا الخيانة انطبعت على قلوبهم
    اما شرفاء العرب انك تعلم حالهم مهوشون لا قيمة لهم في تسيير الامور منهم اللي في السجون و منهم من هرموا و منهم محاصرين حتى يأذن الله تعالى و ياتي بحكام جدد شرفاء ليس لهم ضغينة و لا حسد و لا الطعن في الظهر و اشداء على الكفار رحماء بينهم انشاء الله رب العالمين

  12. اخ عبد الباري لكل زمان بيادقه ينفذون ويأتمرون ،فمنهم من انتهت صلاحيته ومنهم من لا زالت.

  13. سيد غازي الردادي
    على صفحات هذه الصحيفه الغراء هناك خبر يقول ( واقتبس ) قلق حيال مصير ايرانية خلعت الحجاب علنا في احدى جادات طهران الكبيرة . انتهى الاقتباس ، فهذه الاخبار تشبع ضالتك ، فهيا سارع بالردح قبل ان تنتهي مدة وجود هذا الخبر الرائع على هذه الصفحه ، هذا الخبر اكثر مصداقية من الصحف والقنوات الصفراء التي تنقل منها !

  14. صراحه فجه والمعلق تحت اسم ” التعليق ”
    محاولاتكم هزيله لدرجة انهمار الدموع من شدة الضحك ، ونفهم جيدا ادواركم الرخيصه المموله باموال النفط ، ومن المؤكد انكما ستتفاجئون عن حقائق عكس ما تتمناه نفوسكم ، فالسياسه والحرب لها رجالها ولا تقاس باليوم او الشهر ، فكيف تريد من الجيش السوري ان يتحرك في عفرين لانقاذ جماعة متمرده على الدوله .. جماعات مسلحه تعارض وتقاتل الدوله السوريه ، ثم جاءتها الفرصة لكي تتناحر هذه الجماعات فيما بينها ، افلا يريح هذا التقاتل فيما بين تلك الجماعات الوضع السوري .. اما حكاية تركيا وامريكا فهم سيخرجون من الارض السوريه ، فلا روسيا ولا ايران في وارد التآمر على سوريا .
    غازي الردادي
    نحن لسنا من المتابعين لمحطات التلفزة كقناة اورينت المعروفه بنهجها التخريبي في البلاد العربيه والذي نقل هذا الكذب هي ” اورينت برس ” وهذه القناة وصفحتها معروفه سلفا في نسج الاكاذيب والافتراءات ولا تعرف للصدق مكانا .
    ثم دعونا نصدق بما خرج من اورينت برس _ افتراضا _لعلك فرح جدا بمقال ضعيف في صحيفه ايرانيه ” قانون ” عمرها بالسنوات لا يزيد عن اصابع اليد الواحده وهي
    تابعه للجناح الاصلاحي وهي صحيفه غير مقرؤه لدى معظم الايرانيين ن لو قلت صحيفة كيهان او الوفاق لصدقنا . لعلك كنت تنتظر ان تقوم السلطات الايرانيه باقفال صدورها واعتقال العاملين فيها ، لا يا ردادي هذا يحدث عندكم وليس في دوله ديمقراطيه كايران .. على الاقل فيها انتخابات حرة ونزيهه . احلموا كيف تشاؤؤن وحالما تريدون . هزائمكم بالجملة لن يعوضها مقال في جريدة مغموره .وكان آخر رهاناتكم على ” الربيع الايراني ” وفشلتم فشلا مدويا ومعكم السيد الامريكي ، ها أنتم تراهنون مرة أخرى على مجرد مقال في صحيفة لم يسمع بها كثير من الايرانيين . لمعلوماتكم فان هذه الجريده قبل يومين ( قبل يومين وليس قبل سنوات “هاجمت حركة حماس لان السيد هنيه كان قد رفع علم المعارضه السوريه في غزة في بداية ما يسمى الثورة السوريه . رغم ان حماس وايران حليفين ولو تابعت تلك العلاقه المتجدده لادركت ان مقال في صحيفه لدوله ما لا يعني انها تمثل سياسة الدوله ،اخشى ان يصيبكم احباط شديد آخر كما حصل لكم في غير مكان .

  15. يا سعدون العراقي
    لطالما قلتم هذا واقع في فخ، وذاك في مستنقع، وهؤلاء صعدوا شجرة لا يعرفون طريق النزول.
    والواقع يقول ان حكومات ايران وحلفاؤها (لا نريد القول اتباعها) هم من وقع في الفخ المنصوب فوق شجرة نبتت في منتصف مستنقع.

    يا رجل حاربتم في سوريا ٦ سنوات وخسرتم واليوم انتم Side kick لبوتن لا اكثر ولا اقل… والعراق انت ادرى بحاله

  16. من الصحراء الغربية نحترم الاخ والمناضل الثوري عبدالباري في كل تحليل اوتفسير من ما يحدث في بلاد العرب والمسلمين حيك الله الاخ ونشكر جزاء الشكر عنا

  17. معركة عفرين أو ( غصن الزيتون ) هي بداية معركة طاحنة على منطقة مهمة تنافس بلدان الخليج مجتمعا على حجم البترول الموجود فيها بالمستقبل القريب …. أمريكا وحلفائها وكذلك روسيا يريدون استدراج اردوغان للفخ الذي نصبوه له مسبقا نحن امام لعبة شطرنج أمريكا سوف تضحي بالأكراد مؤقتا وهذا ما عهدناه طيلة العقود الماضية من المسالة الكردية لكنها سوف تستنزف مقدرات تركيا بحرب لا يوجد فيها منتصر نحن بانتظار انتصار سهل يحققه اردوغان لكن سرعان ما يتحول إلي كابوس ينتهي بانهيار تركيا الدولة الحالية

  18. الأكراد والأتراك سيخرجون من المولد بدون حمص!!
    على أعداء سوريا أن يفهموا (إذا كان ذلك ممكناً بعد سنوات من الضياع) أن الشعب السوري لن يتركهم يتمددون على هواهم. كل من عادى سوريا خسر حربه ضدها والسلام على من عرف حده ووقف عنده.

  19. حقائق عن الثورة السورية المجيدة :
    – قامت الثورة السورية على الديكتاورية وعلى نظلمم مخابرات جبار هو عدو الشعب بامتياز … ولم تثر على طائفة ما بعينها …
    – كان جهاز المخابرات يسرق وينهب ويعتقل ويغتصب ويقتل الآلاف قبل الثورة ومئات الألوف وبعدها …وهو الآن يعتقل أكثر من 200 ألف سوري ربعهم من النساء والأطفال يخضعون للتعذيب والموت البطيء .
    – بلغ الفساد أوجه وكانت الدولة تقوم على الرشاوي وشراء الذمم والسمسرة فتعطلت الحياة في سورية وضاع الوطن والمواطن بين أيدي اللصوص والحرامية .
    – بلغت منهوبات اللصوص أكثر من 200 مليار دولار بشكل فردي و200 مليار بسكلف جماعي …كان يكفي منها عشرة مليارات للاصلاح وتهدشة الشعب وتوفير فرص العمل للشباب …
    – حارب النظام رجال الفكر من السياسيين والمفكرين والكتاب والصحافيين والمحامين وشل العدالة في المحاكم …
    – لم تقم الثورة على أكتاف التيارات الاسلامية بل اشتركت فيها كافة أطياف الشعب قبل أن تنقلب إلى حرب دينية لا علاقة للشعب بها …

  20. /____ ” دفاع شرعي ” بعنوان ( غصن الزيتون ) قد لا يتعارض و القانون الدولي إذا كان متوفر على قبول الطرف صاحب الأرض .. و لأن الأعمال بالنية و الخواتيم ، فإننا ننتظر ساعة الكشف و التقييم .

  21. والله علقت على كلمة رئيس التحرير قبل اقل من اسبوع، وكتبت واصفا تصريح المقداد بانه كلام زبده سيذوب مع طلوع الشمس.

    لكن يا سيد عطوان انت وقبل ايام كتبت ان تصريحات المقداد جدية وبضوء اخضر ايراني.
    فاذا كان كلامكم يومها لم يكن دقيق فلماذا تريدنا الاقتناع انه دقيق اليوم؟

    تركيا قضمت قضمة اخرى الى جانب ادلب والباب وجرابلس… وانتم تقولون صفقه؟؟

    اميركا شرق الفرات… تركيا شمال سوريا… الاردن جنوب سوريا… واسرائيل في الجولان وعينها على السويداء.

    لا احد يريد تقسيم سوريا, ولكنه امر واقع … ولكن الحديث عن نظام قوي وروسيا مسيطرة فيه مبالغة حد الخديعة

  22. مع الاسف لا تعامل سلمی و لا تعایش مع اللذین لایحترمون حقوق الانساک، حتی انفسهم.

  23. استاذ عبدالباري ، شنت صحف ايرانيه هجوما عنيفا على روسيا ووصفت روسيا بالخائنه ،
    وايضا شنت هجوما على بشار لدرجة وصفه بقاتل الاطفال وناكر الجميل وبأنه بلا مبادئ ،
    وتمنت عودة الأمور الى ما قبل عام 2011 عندما كانت العلاقه التجارية مع سوريا تبلغ
    اكثر من نصف مليار دولار ، والان حسب ما جاء في الهجوم ، فان روسيا استحوذت على كل
    عقود الإعمار في سوريا ولم يكن نصيب ايران من اعادة الإعمار في سوريا الا مئة مليون دولار فقط،
    استاذ عبدالباري ، ايران التي خسرت المليارات على النظام السوري والمليارات على المليشيات
    الايرانيه التي قاتلت دفاعا عن الأسد وخسرت الالاف من جنودها ،
    بعد كل هذا تخرج بمئة مليون دولار فقط من اعادة الإعمار في سوريا ،
    مثل المبلغ الذي حصلت عليه ايفانكا ، ههههه
    اعتقد ان ايران فشلت فشلا ذريعا في تحقيق أهدافها في سوريا بعد كل خسائرها ،
    ولا اعتقد ان الهجوم في الصحف الايرانيه على بشار سببه اقتصادي فقط ،
    قد يكون هناك اتفاق امريكي روسي تركي ، على اخراج ايران من سوريا بعد انتهاء
    العمليه العسكرية التركيه في عفرين ،
    ولكن ما المقابل لروسيا (وليس لبشار لانه ……. )، لإخراج ايران من سوريا ،
    هل المساهمه في اعادة الإعمار في سوريا ومشاركة ومساهمة دول الخليج
    خصوصا ان تكلفة اعادة الإعمار ضخمه جدا ، وان الشركات الروسيه لها الحصه الاكبر
    في عقود الإعمار مع بعض الحصص للشركات الامريكيه والتركيه ، هل يكون هذا سبب
    لطرد الروس من ايران ، ، وهذا سبب الهجوم الايراني على روسيا وبشار ،

  24. اولا:
    اميركا وقواتها الكردية تقع شرق الفرات
    ثانيا:
    الاكراد غرب الفرات تسليحهم روسي، ويوجد نقاط روسية داخل عفرين، يوجد مؤسسات مدنية للنظام داخل عفرين.
    ثالثا:
    النظام السوري هدد وبقوة بقصف واسقاط طائرات تركيا اذا دخلوا عفرين، ايران عبرت عن قلقها وعدم رضاها، وروسيا كذلك
    ————————
    ما تم ذكره اعلاه اخبار وحقائق وليس وجهة نظر، اذا نستشف الاتي:
    اولا: الهجوم التركي الكاسح ليس موجه ضد جيش سوريا الجديد، ولم يقترب من مناطق نفوذ اميركا، ولم يعطل المشروع الامريكي.
    ثانيا: تركيا طردت الروس والوحدات الكردية ومؤسسات النظام السوري من غرب الفرات في الشمال السوري
    ثالثا: تهديدات النظام السوري فارغة
    —————————–
    لا يوجد صفقات ولا يحزنون، يوجد فرض تركي لأمر واقع قبل مؤتمرات اميركا في فيينا ومؤتمرات روسيا في سوتشي
    مطار الضهور سمعنا عن سقوطه قبل ١٠ ايام واتضح ان المعارك لا زالت قائمة، ثم ان العملية الطموحة لروسيا هدفها ادلب وليس مطار الضهور… فهل اقتربوا من ادلب؟؟ لا ….!!!!!
    الجيش التركي والاوراق التركية والسياسة التركية اثبتت انها عامل لا يمكن تجاوزه، والحديث اليوم عن صفقات وتقارب ما هو الا تبييض لوجه لروسيا اللتي وقفت عاجزة امام غضبة سلطان القسطنطينية العثماني ا
    الى الامام يا تركيا فالنصر يبقى نصر حتى لو حاول الخاسرون الايحاء انه صفقة…. موعدنا معركة ادلب اللتي قد لا تحصل بعد ان اعلنوا ان المطار كان الهدف
    ارى فيما ارى سقوط طائرات روسية في ادلب ومزيد من الهجمات على حميميم

  25. انا مواطن من الشعوب العربية يا أكراد نحن نعلم لكم حقوق مثلنا مثلكم و الوقت غير مناسب من يفكر امريكا سوف تجلب له حقوقه فهو غلطان

  26. الفرق بين داعش والأكراد
    دعمت الولايات المتحدة سرا داعش
    الولايات المتحدة تدعم الأكراد علنا.

  27. اولا,هنااك من يريد ان يوهمنا بان النظام السوري قادر على رفض التدخل التركي والتصدي له. وبانه يملك سيادة نفسه وارضه.الحقيقة هي ان روسيا وحدها من تتحكم في مايحلو للبعض تسميته التحالف الروسي الايراني السوري.
    ثانيا, لو ان النظام السوري ضمن لشعبه شيءا من الديموقراطية والحرية وحقوق الانسان لما كانت سوريا الان على هذه الحال.ولما تكالبت على شعبها كل المليشيات والجماعات الطاءفية .
    ثالثا,الاكراد ارتموا في احضان الشيطان لان العرب والتراك والفرس خدلوهم وكانوا السباقين الى طعنهم في الظهر.

  28. (المصيدة):1)من المعروف لكل الاطراف أن تركيا كانت العامل الاساسي لتدمير سوريا: بتمرير المقاتلين وعتادهم الحربي الى الاراضي السورية؛ والحلم الاردوغاني للصلاة في المسجد الاموي.2)لا أعتقد ان روسيا نسيت الاهانات التركية سواء اسقاط الطائرة الروسية أو التغاضي والسكوت على هجمات الطائرات المسيرة.3) اظهار الرفض لما تقوم به امريكا لبناء قوة للاكراد ومن بعد ذلك دولة.4)كل هذه الامور مجتمعة مهدت لايقاع تركيا في الفخ المنصوب لها من امركا وروسيا مجتمعتين؛ لاستنزاف تركيا اولا وتمهيدا لتقسيمها, الثعالب أكثر ذكاء من الدببة. والسؤال المطروح هل ستبقى القسطنطينية بايدي المسلمين؟ ام ستلحق باختها القدس؟ وكما تقول : ( الايام بيننا)

  29. لاتنس ان النظام السوري نفي تصريحات اوغلو حول الرسالة التركية فلماذا لم يسقط الطائرات التركية ….من نصدق إذن بشار قال أنهم لم يعلموه وهو عدوان وأنت تتحدث عن صفقة …لا أحد يتحدث عن النظام الا أنتم سيدي هناك الروس الإيرانيون فقط فلاداعي لنشره واظهاره كلاعب

  30. الحمد لله المنظور الحضاري وحده كفيل بتقريب وجهات الاخوة السوريين نظاما ومعارضة ان سوريا تسعكم جميعا ولا تتسع شبرا واحدا لاعداء امة التوحيد اؤكد ان تركيا حريصة على وحدة السوريين جميعا وليست لها اطماع في شبر واحد من سوريا اطمانوا عدوكم هو امريكا واسراءيل وحلفاؤهما وليس ايران وتركيا بعدا للمنظور الطاىفي وشكرا

  31. على الانظمة العربية الوطنية الان توحيد الاسلام المحمدي الاصيل و العروبة بمفهومها العربي القومي

    بحسب اصرار الشعوب العربية على الانظمة العربية الوطنية الان توحيد الاسلام المحمدي الاصيل و العروبة بمفهومها العربي القومي في نظام واحد فكلاهما صنوان لا يفترقان فنبينا محمد عليه الصلاة و السلام عربي هاشمي من الجزيرة العربية و هو افتخر بهذا . اما المتأسلمين عملاء العدو الاسرائيلي امثال الدواعش و النصرة فقد تمت هزيمتهم وكسر الله شوكتهم لانحرافهم .

  32. المقال والتحليل فيهما الكثير منالمغالطات والتكهنات، فالأكراد “الكرد” اصح، لم يكونوا ضحية ابدا، وخصوصا في سوريا، بل هم معتدين على سوريا حيث ان اغلب “المقاتلين” الكرد هم اما من كرد العراق او من كرد تركيا. والكرد السوريون لا يحق لهم اخذ المنطقة شرق الفرات بالتعاون مع العدو القومي والطبقي والأنساني لهم ولسوريا كلها، واعني به العدو الأمريكي، ول يستبعد ان يكونوا قد تحالفوا مع الكيان الصهيوني، كما فعل اقرانهم في كردستان العراق. وكذلك فان كرد سوريا لا يشكلون سوى اقل من 3% من السكان، والمنطقة التي اختطفوها بمساعدة الأمريكان غالبية سكانها من العرب، والدليل على ذلك مدينة ومحافظة الرقة التي دمروها هم و”ومشغلينهم” المريكان.
    كما نسي الكاتب ان هناك حلف حقيقي بين سوريا وايران مع المقاومة اسمه محور المقاومة، واعتقد ان السيد عبدالباري يعرف ماذا يني ان تكون في حلف حقيقي. كما ان سوريا وروسي بينهما حلف آخر اسمه حلف محاربة الأرهاب، وبالأشتراك مع محور المقاومة. فلا يجوز ان يقال ان ما تقرره روسيا تقبله سوريا او ان ما تقرره ايران تقبله سوري، وكان انتصارات الجيش العربي السوري لا قيمة لها ولا مفعول.
    ستنتصر سوريا على الأرهاب وعلى القوى التي تدخلت في سوريا بدون التنسيق مع الدولة السورية، بما في ذلك امريكيا وتركيا. ام الكرد فلا بد لهم من القبول بذلك والنضواء تحت كنف الدولة السورية مثل باقي المكونات للشعب العربي السوري…. ولا مجال على الأطلاق لدولك كردية او فدرالي او كنفدرالية او حكم ذاتي للكرد السوريون….على الأطلاق!

  33. /____ طبعا أردوغان ” إختار السهل ” لأن ” الصعب ” في إنتظاره و يتلخص في أولا / الفوز في الإنتخابات المقبلة ، و ثانيا / إصلاح سياسة خارجية جلبت له وجع الرأس ، و منها في سورية خاصة .

  34. /____ لماذا يفضل الأكراد عيشة الجبال و المناطق النائية المعزولة حضاريا و ثقافيا و تاريخيا و لغويا و تعايشيا ؟ و لماذا يفضلون الحيات البدائية من الوقت الغابر؟ ، و أخيرا ، لماذا يرفضون الذوبان في المحيط العام و هم جزء منه و هو جزء منهم ؟!!

  35. طالما تم تنبيه الكرد إلى أن الرهان على أمريكا ؛ مجرد أمل الظمآن المشرف على الهلاك ؛ على السراب ؛ بالغرم أن أمريكا حاولت أن تثبت لهم العكس عبر مختلف المحطات ؛ إلا أنهم لم يساخلصوا العديد من البراهين والدلائل القاطعة على أن أمريكا “معجونة من الغدر والدسائس والإيقاع بأوثق الحلفاء “الذين مهما قدموا لها ؛ لا بد أن تتخلى عنهم في أول انعطافة تصبح من خلالها واثقة تماما من “عدم الجدوى” أو أن باإمكانها القفز إلى نقطة الوصول بعد حرق كل السلالم من أجل التفرد.
    أمريكا كما سبقت الإشارة إلى ذلك ؛ تم إدخالها “بمتاهة” ليس لها سوى منفذ واحد ؛ يقودها إلى تقوقعها مثلما كانت قبل الحرب العالمية الأولى ؛ وهذا ما بدت مؤشراته وإرهاصاته من خلال 14/1 وكذلك 128 / 2 إذا ما ألغينا أصوات مكروسكوبية تم اعلان “عقيقتها” بنفس المناسبة كمواليد خارج الكوكبة ؛ ومع ذلك فالمنفذ الوحيد ليس سهلا بلوغه إلا بعد عناء ومشقة ؛ تكون الألوان قد أخل عليها كل الروتوشات لتتجلى اللوحة مكتملة في أبهى صورها وإن كانت مؤلمة جدا للصهيونية!!!
    وكل أمل كردي بألف نكسة!!!

  36. كما توقعت، إما أن يدخل الجيش السوري عفرين وإما أن يدخلها الجيش التركي. استراتيجية الجيش السوري يجب أن تكون الحفاظ على وحدة سوريا. سقوط سوريا يعني انهيار العرب او ما تبقى منهم.

  37. إلى متى ستدافعون عن الاجرام بحق الشعب الكردي يا سيد عبدالباري عطوان! عن أي تعايش على أساس الحريات و حقوق الانسان تتكلم. كيف يمكننا التعايش مع من ينكر وجودنا ! نعم ينكر النظام التركي وجود شعب كردي في تركيا! ثم ما هو الخطر الذي تشكله عفرين على تركيا! عفرين قبل الأزمة السورية 95% أكراد أي أنها منطقة كردية شبه خالصة فلذلك الحقد عليها أكبر لأنها شريان كبير للشعب الكردي في سوريا و بالتالي يريد أردوغان أن يجعلها منطقة آمنة لكي يرسل العرب اللاجئين عنده إليها و تضيع هوية المنطقة! نحن لا نعتمد على أمريكا أو اسرائيل كما تتهمنا باستمرار و أريد أن أقول لك أن تركيا و غيرها من الأنظمة هي صنيعة أمريكا و اسرائيل و لذلك هي مدعومة و تحظى عملية العدوان على عفرين بصمت دولي رهيب! نحن أعداؤنا هذه الأنظمة التي تحتلنا و تقتلنا بدعم أمريكي اسرائيلي كما تشاء! مالذي ألجأ الأكراد إلى التعلق حتى بوعود أي غير الظلم الذي يقع عليهم منمن يدعون الاسلام و الأخوة و لكنهم وحوش في هيئة بشر! إن كان للأتراك و العرب و الفرس الدعم الدولي و النفاق الدولي فلنا رب الدعم الدولي و لا يخذل الله أصحاب الحق و إن طال الزمن! و مهما يكن فلا بد من تحرير كردستان

  38. الرابحُ الوحيد من هذه العملية العسكرية في عفرين هم الأتراك ـ أردوغان .. لقد ناورَ هذا الأخير هذه المرّة حينما رأى الطريقَ مُيَسَّراً أمامه واستغلّ هذه الفرصة الذهبية والسّوريون ، يحاولونَ إقتحامَ مطار أبو الضهور منذ أيّام .. ولكنْ يبدو أنّ عمليةَ الأقتحام طوالَ الأيام الفائتةِ قد إستعصى عليهم نتيجةَ الدّعمِ التركي للمسلحينَ في إدلب .. ولهذا فإنّ أردوغان قد تفرّغَ لإبرامِ الصفقة مع روسيا وايران وفي طبيعة الحال تكونُ سوريا قد دخلتْ في ضمنِ هذه الصفقة عن طريق الروس والأيرانيين ، الذينَ قد غيَّروا من الموقف السوري الذي قد هدَّدَ بإسقاطِ الطائرات التركية ، إنْ هيَ قد هاجمتْ عفرين في الأراضي السورية ، ويبدو أنَّ سوريا قد إقتنعت عن طريقِ هذه الصفقة من تنظيف منطقة إدلب بكاملها في هذه المنطقة ، وإخضاعها تحتَ السيطرة السورية .. وبهذا فإنهُ قد يبدو لنا واضحاً أنّ بسط السيطرة السورية على منطقة الغوطة بعد هذه الصفقة قد أصبح سهلاً وواضحا .. لقد تنازلَ الأتراكُ أخيرا عن مخططهم في سوريا وتقسيمها والأكتفاءِ بالسيطرة على هذه المنطقة الحدوية في عفرين ومنبج .. ولكنْ يبدو أنّ هناك سؤالاً يفرضُ نفسه : من هو الأفضل بالنسبةِ لسوريا : هل هو الأحتلال الكردي أم الأحتلال التركي لهذه المنطقة الحدودية ؟ من الواضح ، أنّ المسألةَ هنا ستكونُ في صالح الدولة السورية ، حينما تُحرّرُ كل مناطقها من تحت سيطرة المسلحين في أدلب والغوطة ، الذينَ يتلقونَ الدّعم من جهاتٍ عدَّة ، منها جهات هي وراءَ الكواليس وغير الكواليس .. ألمهم هو القضاء على المشروع الأميركي ، الذي كان الأميركي يُعوِّلُ عليه ، من أجلِ أنْ يساندَ جبهة النصرة والمسلحينَ الباقين على الأراضي السورية ومن أجل أن يساندَ الأكراد ، الذينَ لن يكتفوا بما هم عليهِ من الأراضي السورية .. ألمهم هو أنّ مسمار جحا الأميركي ، قامَ التركي بنزعه من الحائطِ السوري ، وكذلك ها هم السوريونَ يقومونَ ألآن بنزع كلّ المسامير الدّخيلة من وسط أراضيهم ، سواء كانت مساميراً خليجية أو مساميراً بريطانية أو مسامير فرنسية أو مسامير عربيّة أخرى ، يدقّونَ مساميرهم كلما سنحت لهم الفرصة .. إذاً يبقى بعدَ ذلك بالنسبةِ لسوريا ، بعد كلّ ذلك : هو نزع المسمار التركي من عفرين والمنطقةِ الحدودية السورية التركية .. لا بدّ لروسيا ـ بوتين ، بعد ذلكَ من معرفة كيف يتم نزع المسمار التركي ، بعد أنْ يطمئنّ أردوغان بأنّ حائطهُ مع سوريا في عفرين ومنبج ، لن يتمكن الكردي من أنْ يدُقَّ مساميرَ لهُ هناك ..

  39. الجميع يعلم اأن النظام السوري هو فقط كومبارس في المشهد ينفذ ما تامره بيه روسيا وإيران ما يتوصلان بيه من الاتفاقات مع القوى الأخرى متصارعة في سوريا تركيا وأمريكا أيي صفقة هذه يقبل بيها النظام السوري سوف تمنح معظم شمال سوريا إلىتركيا وحلفائها الجيش الحر هم من المعارضين النظام السيطرة على عفرين يعني أن المنطقة الحدودية من اإدلب إلىمنبج اأوتسمى المنطقة الغرب الفرات سوف تصبح تحت السيطرة تركيا والمعارضة كما قال اأردوغان هدفه إقامة المنطقة العازلة آمنة بمسافة 50 كلم سوف يتجمع فيها المعارضون القوات الجيش الحر هذه ستكون ورقة السياسية كبيرة رابحة أردوغان والمعارضة في المفاوضات التسوية السياسية سوف تعوض على فقدان أي مناطق الأخرى المعارضة فمن يتحكم بالحدود والمعابر هو الذي يتحكم في الشمال سوريا مستقبلا اذا علمنا أنا الأميركان والاكراد يتوجدان في الشرق الفرات الحدود مع العراق يسيطرون على النفط والغاز والسدود والأراضي الزراعية الصالحة هذا يعني النظام يفقد السيطرة على كل حدوده مع تركيا وجزء من حدوده مع العراق في جنوب سوريا أيضا فقد حدود والمعابر مع الأردن وفلسطين المحتلة في القنيطرة النظام مازال المحاصر وفي خطر دائم السيطرة المعارضة على الغوطة الشرقية ماذا بقي النظام الاسد من مناطق يحكمها اذا فقد كل هذه مناطق الإستراتجية حتى مناطق سيطرته يتصارع الروس والايرانيين يريدون نصيبهم من كعكة الايرانين غاضبون من بشار يفضل الروس عليهم رغم أنهم ضحوا من أجله أكثرمن رروسيا ما يحصل السيد عطوان التقاسم كعكة السورية بين القوى الأربع روسيا امريكا تركيا وإيران ولا العزاء النظام أو االمعارضةاأو الاكراد أوحتى العرب الارواحهم الاموالهم تستخدم وقود الحرب

  40. كما قلت استاذنا الفاضل”لا بديل عن التعايش في المنطقة على أساس الحريات والديمقراطية واحترام حقوق الانسان، بعيدا عن العرقية والطائفية والمذهبية.. هذا هو النضال الحقيقي الذي يغلق جميع الأبواب في وجه التدخلات الخارجية، سياسية كانت او عسكرية”
    وتركيا وايران وروسيا والشعوب الحرة مع الجمهورية العربية السورية الموحدة التي لا مكان فيها لعملاء امريكا واذنابها الصغار في منطقة الخليج.
    اعتقد انه ان الاوان لتركيا الانسحاب من حلف النيتو المشؤوم

  41. مؤامرة من دول عراق وتركيا وايران على الاكراد بدا بهجوم الحشد الشعبي على كركوك واقليم كوردستان والان اكراد سوريا انها مؤامرة على راسها امريكا كما تفضلت سيد عبدالباري امريكا بعد أن استخدم الاكراد في العراق وسوريا ضد الداعش وانتهاء من الداعش تركتهم تحت رحمة تركيا وايران وعراق وخذلتهم……. لك الله يا عفرين … قدرنا أننا ولدنا وحبل المشنقة في أعناقنا ، اللهم إليك نشكو ضعف قوتنا وقلة حيلتنا ، حسبنا الله ولا حول ولا قوة الا بالله .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here