بالرغم  من عصر الانحطاط الذي نعيشه اليوم لا يساورني شك في أن دولة الكيان الصهيوني تحمل بذور فنائها وهي وحلفائها من الصهاينة العرب ذاهبون الى مزبلة التاريخ وإن غداً لناظره قريب

 

zaloum very new.jpg444

د. عبد الحي زلوم

في رحلة الى الهند حيث كانت شركتي الاستشارية لها شراكة استراتيجية مع اكبر شركات الهندسة الحكومية في الهند لمراجعة احد المشاريع المشتركة كان يجلس بجانبي في الطائرة الاردنية التي اقلعت من مطار عمان الى نيودلهي  رجلٌ لربما في السبعين. تجاذبنا الحديث كالعادة بين رفقاء السفر. سألني هل انا من الاردن؟ فأجبته نعم. فقال لي : انا اسمي عوديد عيران (Oded-Eran) وكنت سفيراً ( لاسرائيل ) في الاردن بين سنوات 1997 – 2000  .  سألته وماذا تعمل بعد التقاعد ؟ فقال : انا اصبحت مديراً لمعهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي . قلتُ مازحاً إذاً انت من الموساد فأنا أقرأ احياناً بعض الدراسات والتقارير التي يصدرها المعهد وأكثر اعضاءه من رؤساء واعضاء اجهزة المخابرات . أجابني لا انا كنت موظفاً في وزارة الخارجية لعشرات السنين وتقاعدت عند انتهاء مدتي القانونية . سألني وما رائيك في حلّ القضية الفلسطينية ؟ أجبته بأني لا ارى مستقبلاً لدولة استيطانية تقوم على ادعاءات واساطير.  فسأل وما الحل ؟ فأجبته ان طال الزمن او قصر فمصير مثل هذه الدول الاستيطانية الى زوال وهي اشبه ما تكون بدول الصليبيين في بلاد الشام وفلسطين.  ولو اردت رأي بالتفصيل ستجده في كتابي بالانجليزية ((America a Huge Israel . تغيرت ملاح وجهه وتوقف عن الكلام.  صدف أن رجعت بعد يومين من نيودلهي الى عمان وكان على نفس الطائرة حيث أكمل ترانزيت الى مطار اللد ولم ينظر احدٌ منا الى الاخر أو يتكلم بكلمة .

عند رجوعي علمت أنه كان يرأس الوفد الاسرائيلي  المفاوض مع الفلسطينيين  بين سنة 1999-2000 وكنت قد قلت له في رحلة الذهاب أن هؤلاء المفاوضين الفلسطينيين لا يمثلون حتى انفسهم.   كما تبين لي انه كان سفيراً لبلاده لدى الاتحاد الاوروبي والناتو .

إن المشروع الاستعماري الاستيطاني بأيدولوجيته العنصرية هو خارج قوانيين العصر بل وخارج التاريخ ومصيره الى زوال خاصة وأن مثل هذا الكيان لا يعتمد على قوته الذاتية اساساً بل على قوة الولايات المتحدة مادياً وسياسياً وعسكرياً واستخبارياً وهذه القوة نفسها بدأت بالتآكل .

أساس هذه العنصرية تنبع من الاعتقاد أن اليهود هم  شعب الله المختار. دعنا نورد هذه القصة . عندما أطلق 30 طالباً من مدرسة يشيفا النار على فتاة فلسطينية لا يزيد عمرها عن13 عاماً وأردوها قتيلة في شوارع إحدى البلدات الفلسطينية، وقف الحاخام اسحق غينسبيرغ أمام المحكمة الإسرائيلية مبرراً الجريمة بالقول:” ينبغي الاعتراف بأنه لا يمكن المساواة بين دم اليهود ودم غير اليهود. على شعب إسرائيل النهوض والجهر بحقيقة أن اليهودي وغير اليهودي لا يمكن أن يتساويا لا قدر الله. وعليه فإن أي محاكمة تقوم على مبدأ المساواة بين الاثنين إنما هو تزييف للعدالة”. بعد أن يأخذ شعب الله المختار غرضه من صهاينة العرب سيدوسوهم بالأقدام .

بالرغم من امتلاكهم إلى القرار  الأمريكي  وحصولهم على كل ما يأمرون إلا أنهم يعرفون زيف مشروعهم.

بينما كان إيهود أولمرت رئيساً لوزراء الكيان الصهيوني قال :

  • “إن كل من يعتقد بإمكانية الاحتفاظ بكامل مدينة القدس يجد نفسه أمام خيار وحيد هو وضع أكثر من 270 ألف عربي خلف السياج ضمن السيادة الإسرائيلية وهذا خيار غير قابل للتطبيق”. لحل هذه المشكلة تدعو (صفقة قرنهم)إلى جعل  هوية  أهل القدس من إحدى بؤر الحكم الذاتي في الضفة الغربية .

  • ” كنت أول من يرغب في بسط السيادة الإسرائيلية على كامل المدينة. وأعترف بأنني لم أكن مستعداً وقتها للتمعن في أعماق الواقع″.

  • ” الهدف هو محاولة الاتفاق ولأول مرة، على حدود دقيقة بيننا وبين الفلسطينيين، حدود يعترف بها العالم أجمع″.

  • ” تشكل إيران قوة عظيمة. والافتراض القائل بأن عجز دول مثل أمريكا وروسيا والصين وبريطانيا وألمانيا عن معالجة الملف الإيراني بينما يستطيع الإسرائيليون ذلك، وأننا سنفعل هذا الأمر، ليس سوى مثال على افتقار البعض لسائر درجات الوعي والإدراك.” ولكن يا ويل إيران من جنرالات الخليج وجيوشها الجرارة .

بعد أن قبلت المنظمة الصهيونية بقيادة حاييم وايزمن بقرار بريطانيا بفصل شرق الاردن عن الانتداب البريطاني في فلسطين في بداية العشرينات من القرن الماضي عارض فلاديمير جابوتنسكي ذلك بشدة وانشأ المنظمة الصهيونية المتجددة التي تطالب بكلا الضفتين بل ورفع السلاح ضد بعض القادة الصهاينة بفلسطين.  وتطور حزب جابتونسكي ليصبح حزب الليكود لاحقاً والذي ازداد تطرفاً سنة بعد سنة وازداد نفوذاً وشعبيةً.  ومنذ  استلامه الحكم سنة 1977 وهو الاكثر مشاركة في حكم الكيان الصهيوني ونتنياهو من تلاميذ فكر جابوتنسكي، وكذلك اكثر الصهاينة المحافظون الجدد في الولايات المتحدة لان جابوتنسكي تم نفيه الى نيويورك وتوفي بها. كما  أن جابوتنسكي تصادم مع بن غورين الذي وصف جابوتنسكي مرة بالنازي ومرة اخرى بالفاشي وهكذا يمكن القول بان احزاب اليمين كالليكود هي فاشية ونازية في نزعتها وعنصريتها حتى حسب وصف المنظمة الصهيونية ايام بن غورين.

دعا جابوتنسكي لبناء حاجز نفسي سماه الحائط الحديدي مع الفلسطنيين والعرب وذلك ليتم ردعهم واخافتهم الى الابد.  الا أنّ هذا الحاجز قد انهار عندما استطاع صبية فلسطين بحجارتهم أن يتحدوا كافة الاجهزة الامنية الى أن جاء دايناصورات اوسلو وخطفوا تلك الانتفاضة .  الا أنّ حكام العرب ما زالوا مرعوبين من حائط جابوتنسكي بينما وقف طفل في السابعة من عمره متحديا الاحتلال بعد قفزه على دبابة مركافا.

نحن  في عصر العجائب ولكنه لن يدوم.  اصبحت الكثير من دولنا دولاً فاشلة . واصبحت شعوبها في واد وقياداتها في واد آخر وفقدت شرعيتها التي تحافظ عليها اليوم بقوة الحديد والنار . واصبح التحالف مع الاعداء جهاراً نهاراً. لم يستحي من نصبوا انفسهم ممثلين وحيدين عن الشعب الفلسطيني أن يكونوا حراساً على أمن المستوطنيين والاحتلال . وتحالفت أنظمة بعض الدول العربية سراً وعلانية مع الاعداء في الوقت الذي تآمروا على اشقاءهم حتى في مجلس تعاونهم . لم يجدوا حرجاً أن يتحالفوا مع الاعداء مع ان قرآننا الكريم يقول ( وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ).” هذا الحال  لن يدوم خاصة في عالم يعاد تشكيله بسرعة هذه الايام.

في فترة غسيل الدماغ اثناء مرحلة الانتداب والاستعمار بل و أتناء حكم عملائه  علمونا أن صلاح الدين الايوبي محرر القدس بأنه بطلٌ عربي مع أنه كردي مسلم . علمونا أن قطز وشجرة  الدر وبيبرس  وهم من هزموا المغول والصليبيين أنهم عرباً مع أنهم  كانوا اتراكاً او شراكسة او قفقازيين.

ما يُهمنا القول أن الحضارة العربية الاسلامية قد اصبحت حضارة منتسبيها عرباً كانو أم أعاجم  وأن تفكيك الامة وتثبيت الفرقة يتم باستبعاد هذه الحضارة عن الواقع عبر غسيل الدماغ كما اوضحنا في مقال سابق ..

كان الاستعمار الصليبي الاستيطاني اشبه بالاستعمار الصهيوني الاستيطاني شكلاً وموضوعاً  وبدليل أن المسيحيين في فلسطين وبلاد الشام حاربوا الصليبيين مع جيوش المسلمين . وكانت بلاد الشام التي احتلها الصليبيون محكومةً من امارات ما اشبهها بإمارات ودويلات ومشيخات اليوم .  تحالفت كثيرٌ من الامارات مع الصليبيين كما يتحالف امراء اليوم مع الصهاينة .

وجد صلاح الدين الايوبي ان المشكلة هي من الداخل الذي يتوجب اعادة تشكيله قبل محاربة الاعداء. بدأ بتوحيد مصر مع بلاد الشام ثمّ بدأ بتنظيف المتعاونيين مع الاعداء في الداخل . استمرت حربه ضد هؤلاء 33 شهراً بينما كانت حربه ضد الصليبيين 13 شهراً فقط .     لو كان صلاح الدين المسلم الكردي  حيا اليوم لقاتل من يدعوا الى الفرقة والانفصال كردياً كان أم عربيا، سنياً كان أم شيعياً.

لعل قوة الحضارة العربية الاسلامية بأنها  هي لمن ينتسب إليها  يتبين وضوحه كثيراً في حالة المغول . بعد ان هزم المغول الخليفة العباسي وعملوا من جماجم اهل بغداد جبلاً وجعلوا من حبر مكتباتها لوناً للنهر الذي رميت فيه الكتب ، كتب المغول الى قطز في مصر طالبين منهم الاستسلام والا سيلحقه بما لحق الخليفة العباسي . جهز قطز جيشاً وقال للمغول نراكم بالمعركة وهزم المغول في عين جالوت بفلسطين.

مغسولو الدماغ أو العملاء يقولون اليوم  ما لنا ومال فلسطين . فلسطين هي خط الدفاع الاول عن مصر  . هكذا كانت في التاريخ وستبقى كذلك للابد.

المطلوب اليوم صهيونياً  تصفية القضية الفلسطينية في صفقة قرن أعدها نتنياهو وغُلاة الصهاينة وتبناها بعد ذلك الصهاينة العرب كشهود زور ممن فقدوا شرعيتهم داخل أوطانهم  فقبلوا بالعمالة عسى أن تمد في عمر حكمهم  يوما أو بعض يوم.

الذين حرروا القدس مرتين لم يكونوا عرباً والذي رفض مقايضة بناء مستوطنات يهودية في فلسطين مقابل شطب ديون دولته بالكامل لم يكن عربياً. فهل من سيحررها سيكون من  العرب ام غير العرب الذين إنتسبو إلى الحضارة العربية الاسلامية ؟

حقيقة الأمر أن قوة أعدائنا هي في فرقتنا وتخلينا عن حضارتنا فأصبحنا كالغراب الذي اراد ان يمشي كالحمامة فلا حمامة اصبح ولا غراباً.

     مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

25 تعليقات

  1. من سيحرر فلسطين والقدس والأقصى جميعاً: “رجال أولي بأس شديد” قد يكونوا رسل الله وجنوده من الأرض أو من السماء … ولن يرد بأس ربنا عن القوم المجرمين!

  2. أستاذي الدكتور عبد الحي :
    لا فض فوك!..
    أنا رجل لا أدعي الثقافة .. لكن هذه هي قناعتي..
    لن يستمر هؤلاء السفلة في البقاء على أرضنا ولو ساعدهم الشرق والغرب والبعض من أبناء جلدتنا ..
    ما يثلج صدري ( في هذه الأوقات الحالكة السواد)..
    أن أقرأ لمفكر مثلكم يكتب قناعتي !!!!
    وأجزم أن الغالبية الساحقة من أبناء هذه الحضارة العربية
    التي تضم عربا وعجما لهم هذه القناعة..
    تحية لكل من قاوم حقيقة لا نفاقا..

  3. شكرا للكاتب المحترم على هذا المقال. و انا معه مؤمن بحتمية زوال هذا الكيان الاسرائيلي لانه مصطنع ضد المنطق و ضد التاريخ و الجغرافية و مناف للحق و العدل و اجرامي مبني اساسا على القوة. و دلائل هذا الزوال كثيرة منها استمرار القضية الفلسطينية على الرغم من مرور 135 سنة على اول هجرة يهودية الى فلسطين في سنة 1883 . و هي فترة طويلة زالت فيها امبراطوريات و نشأت فيها دول و تغيرت حدود معظم دول العالم، و بقي هذا الشعب الصغير الفقير و المتخلف نسبيا يقاوم حتى الان وزاد تعداده من نحو نصف مليون الى 13 مليون بينما نقص عدد اليهود من 18 مليون الى 14 في العالم كله
    و الاهم ان هذا الكيان بطبيعته معاد للشرق كله عربا و مسلمين. فحتى لو يكن هناك مقدسات و لا شعب فلسطيني فان هذا الكيان سيكون في مواجهة حتمية مع هذا المحيط الهائل حوله.
    ما سبق يوصلني الى ما ذكر الكاتب المحترم عن صلاح الدين الايوبي. فان توحيد سوريا و مصر مكنه من مواجهة العدو الصليبي المتغطرس. و لا اعتقد انه وحد سوريا و مصر حتى يتمكن من تحرير فلسطين. و لكن وجود الصليبيين ذاته، كما هو وجود اسرائيل اليوم، كان يعني الخطر و المواجهة. و لا ننس ارهاصات الحرب و تحرش و اعتداءات الصليبيين على جوارهم و اضطرار صلاح الدين للحرب و هو قادر عليها . و لا ننس ان صلاح الدين لم يكن في وارد طرد كل الصليبيين من بلاد الشام الامر الذي حدث بعده بالضرورة لان كيانات الصليبيين الباقية كانت غير طبيعية معتمدة على امتداداتها الاوروبية و متناقضة مع ما حولها.

  4. شكرا لكتاباتك الرائعه يادكتور . جزاك الله خيرا . المفروض تدريس كتاباتك في حصص الوطنيه في مدارسنا .بارك الله بقلمك .

  5. أشكرك على مقالاتك القيمة .
    مثل هذه التجربة حصلت معي مرارا .
    يحزنني ان أسمع الجهلة يقولون مصر اولا او لبنان اولا او ألاردن اولا أو …… اسرائيل باقية ما دامت الامة في سبات اصطناعي عميق . أعيد ما كتبته في موضوع آخر.
    هل هزمت النخب العربية ؟ من يدير هذه الامة المفتتة ؟ لماذا تدار امتنا من أجهل الناس فيها ؟ هل لدى امة يحكمها صناع قرار فاسدين ليس لديهم القدرة على ادارتها أي مستقبل ؟ ليس لدى الامة الا الوحدة والتماسك وهذا هو قانون الحياة . نحتاج الى من يقود حركة وحدوية ويعيد الكرامة والأمل لتحريك شبابنا العربي التائه . لماذا لا تكون انت وانا الذي يبدأ ؟ هل سينزل غيرنا من السماء؟

  6. OUR IGNORANCE BROUGHT US THIS MEGA CATASTROPHE ……….هل نستطيع ان نغيير ولا نتغير ؟..فقط عند الجهلاء …
    كيف نغيير من انظمتنا المتمسكة بالكرسي الي حتي الممات ..وبعد الوفاه ينتقل الحكم الي الابن اي حتي النظام يورث ..فهل هذا هو الشرع ..أم الجهل والعنصريه والغباء الذي منتشر في كل الدول العربيه …انظمه فاشله في جميع مناحي الحياه ..اجتماعيا واقتصاديا ..وعلميا ..ودينيا ..فالي اين المصير ؟..مصيرنا سنبقي ساحه استثمار للدول الاستعماريه الصهيوامركانبيريطنوفرنسيروسي بدون ادنيً شك في ذلك …
    النشاشيبي
    نعم للتغيير الجذري لهذه الانظمه العقيمه المريضه التي تحصر الحكم في اسره ما او في سلاله قبيله او عشيره ..وهذا دلاله علي الجهل ..وقمه الحماقه العنصريه ..
    نعم للتغيير بطرق سلميه علميه حكيمه يقودها العلماء والحكماء من ابناء هذا الوطن ..لان العمل العلمي الحكيم يؤتي بمردود إجابي جميل للمجتمع ..بينما العمل الهمجي البربري يؤتي بسلبيات علي المجتمع …
    وحتي يكون لنا مجتمع متقدم علينا الاهتمام بالتنميه الانسانيه الوطنيه في جميع مناحي الحياه حتي نتخلص من الحاجه العلميه من الدول الاستعماريه ونبني أوطاننا من خلال ادمغه أبناءنا العلميه والفنية في جميع العلوم نعم للاستقلال .الفعلي الذي يحتفظ علي كرامتنا جميعا ..
    فلنعامل شعوبنا كما نعامل أبناءنا بدون اي عنصريه اًتميبز كلنا ابناء الوطن ..لنا نفس الحقوق وعلينا نفس الواجبات ..فلا داعي اعتبار الشعوب قطيع من الأغنام ليس لها الحق في اختيار من يخدمها او المشاركه في أداء الواجب في خدمه الوطن ..
    نعم قوه الحكومه من قوه ووعي الشعب فلنعلم شعوبنا ونرتقي بها لانها مستقبل الوطن ومستقبلنا معا ..في منافسه المجتمعات المتقدمة إنسانيا وعلميا واجتماعيا ..
    نعم اقراء ثم اقراء ثم اقراء ..واطلب العلم ولو في المريخ وزحل .. يخشي الله من عباده العلماء ..هل تعلم ؟!
    اي اكثر الناس معرفه في خشيه الخالق هم العلماء …لماذا ؟؟؟
    وهل يستوي الذين يدركون او يعلمون والذين لا يدركون او لا يعلمون ؟؟؟..
    النازح المنكوب بسبب سياده الجهاله وانغلاق ادمغتنا في معرفه الحياه ومغزاها …AL NASHASHIBI

    GH

  7. اشكرك دكتور على هذا التحليل والمقال الرائع كنت اتمنى ان يسهب الدكتور في الحديث عن بذور الفناء في المشروع الصهيوني وذلك للاسف من القضايا المهمة التي يهملها الباحثون العرب ، المشروع الصهيوني يحمل بذور فنائه فهو قائم على الاوهام والاكاذيب الموجهة لليهود انفسهم من اجل بناء او اكذوبة احياء اسرائيل التاريخية هناك الكثير من الادبيات الفكرية والسياسية داخل كيان الثكنة العسكرية يشير بوضوح الى المأزق الوجودي الذي تعيشه الجاليات اليهودية التي جلبت من كافة اقطار العالم لبناء هذا الكيان المصطنع .
    النقطة الثانية لاشك ان ان الجدار الحديدي لجوبوتنسكي يؤتي اكله على المستوى الرسمي العربي الذي اصبح مهزوم بشكل كامل امام هذا الكيان ، ولكن ذلك لايعني نهاية المواجهة مع هذا المشروع رغم نجاحاته الموهومة في اختراق المستوى الرسمي العربي وارضاخه الا ان المواجهة الحقيقية هي مع الشعوب العربية بشكل عام ومع الشعب الفلسطيني داخل فلسطين بشكل خاص وهذه المواجهة هي التي عطلت المشروع الصهيوني لغاية الان الجدار الحديدي انهار ببفضل صمود وكفاح الشعب الفلسطيني والمواجهة مستمرة على مستويات مختلفة

  8. تحياتي للدكتور عبد الحي اطال الله في عمره
    ربما اخالفك الراي قليلا هذه المره فانا من وجهة نظري اعتبر ان مايجري الان هو نتاج فريقين لا ثالث لهم الفريق الأول هو أنور السادات الذي خدع العرب جميعا وقام بتحركاته الهوليوديه وابرم اتفاق منفرد مع الكيان الصهيوني وهو الذي تامر علي الأرض الفلسطينيه حين طلب منه ذلك هنري كيسنجر بمؤتمر الرباط عام 1974 باعطاء المنظمه حصريا حق تمثيل الشعب الفلسطيني وبهذا القرار ضاعت الضفه الغربيه لانها فقدت الصفه الاصليه لكونها ارض تم احتلالها من دوله ذات سياده وتم حق تمثيلها لفريق غير معترف به دوليا
    اما الفريق الثاني فهو ديناصورات أوسلو وهذه تسميه تنطبق علي هؤلاء البشر فهي السبب الرئيسي لما تعانيه القضيه من تراجع وانتكاسات لان من يسمون انفسهم رجال السلطه جميعهم فاسدون وهم المحلل للتطبيع مع الكيان الصهيوني سواء لدول عربيه او لدول عدم الانحياز التي كانت مؤيده بقوه لحقنا في فلسطين واخص من هذه الدول الصين والهند لا نستطيع ان نلومهم وهم يشاهدون السلطه العباسيه تسهر علي راحة وامن المستوطنين فهل نتوقع منهم او من أي دوله عربيه ان يكونوا فلسطينيين اكثر من زعماء فلسطين كما يسمون انفسهم زورا وبهتانا !!!!! حتي الامس في بروكسل لا زال مصرا علي نهجه الفاشل وهو ان التفاوض وحده هو السبيل الوحيد للتحرر وانه يبحث عن رعاه جدد لعملية السلام المزعومه !!!! ليس من حقنا لوم احد لما وصلنا اليه مادام شعبنا يسكت عن كل هذا التضليل الذي مارسته علينا سلطة أوسلو الفاسده !!!! رؤيتي لامتنا هي كما حدث لامارات الاندلس بايامهم الاخيره كانوا 22 اماره وكل منهم يستعين بالفونصو ضد شقيق له او ابن عمه حتي انتهي امرهم بآخر اماراتهم غرناطه وبكاء الأمير علي ماجري !!!! فهل نصحو قبل فوات الأوان !!!!!!!!!!

  9. (الذین حررواالقدس مرتین لم یکونواعربا……الخ) الذین یحررون
    القدس فی زمن المتامرین المتصهینین هم محور المقاومه من
    ایران مرورابلعراق وسوریه الی لبنان ومعهم المجاهدین من کل بقاع الارض وهم رجال اشداء لایخافون فی الحق لومة لائم سیهبون لنصرة اخوتهم الفلسطینیین ولکن قبلهایجب التخلص
    من خونة الامه حتی لایطعنواالمجاهدین بخناجرهم فی الظهرو
    الخاصره وغدالناظره قریب

  10. “”الذين حرروا القدس مرتين لم يكونوا عرباً””!!!!!
    لم اكن اعرف ان عمر بن الخطاب ليس عربيا
    ولم اكن اعرف ان صلاح الدين كان يقود جيشا اعجميا وليس عربيا.
    ———
    اذا فلننتقم من المكسيك لان قائد الجيش الاميركي الذي دمر العراق من اصول مكسيكية.

  11. مقال جيد وأشكرك جديا الشكر واطلب من العلي القدير التسريع بالفرج لامتننا والسلام عليكم ورحمة الله و بركاته

  12. القدس بما ترمز اليه في قلوب وعقول المؤمنيين لا يمكن ان تتحرر إلا على ايدي رجال صادقين قد باعوا الدنيا واشتروا رضى ربهم
    (

  13. الف الف شكر مقال من التاريخ يبعث الأمل في النفوس بعد يأس, تشكر على هذه الروح المعنوية العالية.
    فلسطين ستتحرر حتما بسواعد الرجال الشرفاء من العرب والمسلمين, لكن لي سؤال للدكتور عبد الحي المحترم وهو: من يستطيع أن يحكم على أصله في هذه الأيام ومن أي جهة كان لمئات السنين التي خلت؟ صلاح الدين كان مسلما عربيا من اصل كردي اي انه نشأ بين العرب وتربى بينهم لكن الجنود الذين قاتلوا الصليبيين والمغول وانتصروا عليهم الم يكونوا عربا مصريين ومن بلاد الشام , ثم للنظر إلى معظم العلماء والكثير من الشعراء والكتاب والفلاسفة في العصر العباسي معظمهم من اصل فارسي او رومي لكنهم ولدوا ونشأوا وترعرعوا في بلاد العرب أي انهم اصبحوا عربا بالنشأة والثقافة,
    لست هتا داعية تفرقة, انما هم وغيرهم يعتبروا مسلمين وهو التعبير الآشمل والأعم بغض النظر عن القومية.
    طيب هنا لماذا لا نذكر اخرين مثل ابو عبيدة عامر بن الجراح وخالد بن الوليد وعمرو بن العاص وشرحبيل بن حسنة ووالحجاج وقتيبة بن مسلم وعقبة بن نافع وموسى بن نصير وصقر قريش وغيرهم الكثير ألم يكن هؤلاء عربا؟ لكنهم لم يقاتلوا كعرب انما قاتلوا كمسلمين, مع هذا فإذا ذل العرب ذل المسلمين جميعا وشكرا.

  14. ما أشرت إليه يادكتور من أحداث وانتصارات تاريخية والتي كان قادتها من المسلمين غير العرب وكأنك تقول أن تلك الانتصارات كانت اسلامية وحسب وهذا لا يجافي الواقع والظروف التاريخية التي كانت سائدة آنذاك فقد كان التماهي كبيرا مابين الدين والعرق , أما في يومنا هذا شئنا ـم أبينا لم يعد هذا الاندماج والتماهي موجودا ولا حتى بحده الأدنى فالعربي عربي بغض النظر عن دينه والاعجمي أعجمي وبغض النظر عن دينه أيضا , ولا مصلحة لنا بغير ذلك فما حكّ جلدك مثل ظفرك وفهمكم كفاية .

  15. شكرا للكاتب المحترم على هذا المقال. و انا معه مؤمن بحتمية زوال هذا الكيان الاسرائيلي لانه مصطنع ضد المنطق و ضد التاريخ و الجغرافية و مناف للحق و العدل و اجرامي مبني اساسا على القوة. و دلائل هذا الزوال كثيرة منها استمرار القضية الفلسطينية على الرغم من مرور 135 سنة على اول هجرة يهودية الى فلسطين في سنة 1883 . و هي فترة طويلة زالت فيها امبراطوريات و نشأت فيها دول و تغيرت حدود معظم دول العالم، و بقي هذا الشعب الصغير الفقير و المتخلف نسبيا يقاوم حتى الان وزاد تعداده من نحو نصف مليون الى 13 مليون بينما نقص عدد اليهود من 18 مليون الى 14 في العالم كله
    و الاهم ان هذا الكيان بطبيعته معاد للشرق كله عربا و مسلمين. فحتى لو يكن هناك مقدسات و لا شعب فلسطيني فان هذا الكيان سيكون في مواجهة حتمية مع هذا المحيط الهائل حوله.
    ما سبق يوصلني الى ما ذكر الكاتب المحترم عن صلاح الدين الايوبي. فان توحيد سوريا و مصر مكنه من مواجهة العدو الصليبي المتغطرس. و لا اعتقد انه وحد سوريا و مصر حتى يتمكن من تحرير فلسطين. و لكن وجودهم ذاته كان يعني الخطر و المواجهة و لا ننس ارهاصات الحرب و تحرش و اعتداءات الصليبيين على جوارهم و اضطرار صلاح الدين للحرب و هو قادر عليها . و لا ننس انه لم يكن في وارد طرد كل الصليبيين من بلاد الشام الامر الذي حدث بعده بالضرورة لان كيانات الصليبيين الباقية كانت غير طبيعية معتمدة على امتداداتها الاوروبية و متناقضة مع ما حولها.

  16. شكرا استاذ، نحن بحاجة لكتاب مثلك في هذا الوقت من السقوط العربي الحر

  17. أود أن أقتبس من مقالك بعضا منه حيث أن “راي اليوم” غالبا ما تحجب رأيي ”
    “وكنت قد قلت له في رحلة الذهاب أن هؤلاء المفاوضين الفلسطينيين لا يمثلون حتى انفسهم. كما تبين لي انه كان سفيراً لبلاده لدى الاتحاد الاوروبي والناتو” .

    “واصبح التحالف مع الاعداء جهاراً نهاراً. لم يستحي من نصبوا انفسهم ممثلين وحيدين عن الشعب الفلسطيني أن يكونوا حراساً على أمن المستوطنيين والاحتلال . وتحالفت أنظمة بعض الدول العربية سراً وعلانية مع الاعداء في الوقت الذي تآمروا على اشقاءهم حتى في مجلس تعاونهم . لم يجدوا حرجاً أن يتحالفوا مع الاعداء مع ان قرآننا الكريم يقول ( وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ).” هذا الحال لن يدوم خاصة في عالم يعاد تشكيله بسرعة هذه الايام”.

  18. السلام عليكم
    بعد كل الشكر على كتاباتك ،
    عليكم عتب يا كتابنا ومثقفينا
    نحن نريد منكم المزيد

  19. مقال يقول كل شئ. الدكتور عبد الحي زلوم احد افضل الكتاب العرب و اثرهم اخلاصاً. ان كتاباته المركزة و المفيدة جداً لتصلح أن تكون مرجعا من مراجع السياسة العربية ذات القيمة العالية. الحقيقة التي يعلمها أو على الاقل يشعر بها الصهاينة كافة في مختلف تخصصاتهم سواء كانوا سياسيين أو صحفيين أو حتى من العامة هي أن (اسرائيل) كيان باطل و زائل. هذا لا علاقة له بالوجود اليهودي سواء اعتبرناه وجودا قوميا او دينيا فإنه باقٍ شأنه شأن الامم الاخرى. الصهيونية تعلم ان فلسطين ستعود لشعبها الفلسطيني و مع هذا فهم يداورون و يناورون. لقد حاولت فرنسا أن تلحق الجزائر بها كجزء من فرنسا و ليس كبلد محتل و استمرت لأكثر من مائة و ثلاثين عاما ثم فشلت و عادت الجزائر للجزائريين. ايضا الاستعمار الاستيطاني في جنوب افريقيا مثال واضح لما سيؤول اليه الاستعمار الاستيطاني الصهيوني لفلسطين فبعد دولة البيض التي امتلكت القنابل النووية و التي كانت ذات قوة لا تقهر سقطت في ليلة وضحاها و عادت للافارقة. ان العملاء العرب سواء كانوا فلسطينيين او سعوديين لن يغيروا من الحقيقة شيئاً.

  20. 1- واضح أن مطار عمان يستخدم ممرا للصهاينة سواء الامنيين أوغيرهم الى مشارق الارض وبلاد العرب وهذا يفسر وجود رحلات يومية من تل أبيب وحيفا الى مطار عمان.
    2- ألا يدل حال العرب على سوء خاتمتهم وأن الله قد نظر اليهم فمقتهم وسلط عليهم أراذلهم؟ بل وسلط عليهم أذل أهل الارض ليذيقهم سوء العذاب لعلهم يرجعون.
    3- يا سيدي لن ولن ولن يحرر العرب فلسطين ، فهؤلاء لا يستحقوا هذا الشرف وسيعطي الله هذا الشرف قوما يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم. فهل ترى من العرب من يحمل هذه الصفات؟ بل ان مشايخهم يحرضون على المسلمين في اليمن والعراق وسوريا ويمتدحون ترامب والناتو.

  21. لا فض فوك ووفقك الله لمزيد من العطاء لكنس الظلام الذي يحاول صهاينة الاعراب حبسنا فيه

  22. /____ مشكور الدكتور عبد الحي زلوم على هذه الورقة المهمة من دفتر مذكراته .. فعلا فالوجود الصهيوني الإسرائيلي على أرض فلسطين ، لم يكن وجودا طبيعيا ن بل صناعية إستعمارية غربية بتواطئ عربي مع الأسف ، فترة الإنحطاط هذه وقتية مهما طالت و ستكون منطلق لعودة الحق كاملا غير مبتور للفلسطينيين .. هذه حتمية تطور التاريخ ، و الأرض تعرف أولادها و ترفض أي جسم دخيل غريب .. كنبتة بلا جذور .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here