آبل ستمكن مستخدميها من إيقاف خاصية تباطؤ أجهزة أيفون

download

رينو (أمريكا) (د ب أ)-قالت شركة آبل للهواتف الذكية واللوحية إنها تعتزم تمكين أصحاب أجهزة أيفون من إيقاف الخاصية الموجودة ضمن برنامج التشغيل وتؤدي إلى تباطؤ أداء الأجهزة ذات البطاريات القديمة، وهي الخاصية التي أثارت جدلا واسعا منذ إعلان أيفون عنها بشكل واضح قبل نحو ثلاثة أسابيع.

غير أن رئيس الشركة تيم كوك أكد في الوقت ذاته في مقابلة تلفزيونية مع قناة ABC الأمريكية: أن الشركة “لا توصي بذلك.. لأنه يمكن أن يؤدي إلى إعادة تشغيل الأجهزة بشكل مفاجئ”.

وأوضح كوك أن شركته حرصت منذ إتاحة هذه الإمكانية قبل نحو عام على تيسير استخدام أجهزة أيفون بشكل سلس حتى وإن كانت هذه الأجهزة ذات بطاريات ضعيفة “ولكن إذا لم تريدوا ذلك فيمكنكم إيقاف هذه الوظيفة”.

وكانت آبل قد اكتفت حتى الآن بالإعلان عن أنه سيكون هناك في الإصدار المقبل لنظام تشغيل أيفون المزيد من المعلومات عن مدى سلامة البطارية.

كما خفضت الشركة سعر تبديل بطاريات أيفون في أوروبا من 89 إلى 29 يورو.

وتعرضت آبل لانتقادات واسعة لأنها أخفت عن مستخدميها على مدى عدة أشهر حقيقة أنها تتعمد أحيانا خفض أداء أجهزة أيفون ذات البطاريات المتهالكة لمنع هذه الأجهزة من التوقف فجأة في ذروة الاستخدام خوفا من أن يتسبب هذا التوقف في الإضرار بنظام التشغيل.

وتقدمت العديد من الجهات المعنية بحماية المستهلك في الولايات المتحدة بدعاوى قضائية ضد آبل.

ويبرر أصحاب هذه الدعاوى شكواهم بأن الشركة غررت بهم من أجل شراء أجهزة جديدة رغم أنه كان باستطاعتهم الاستغناء عن هذه الأجهزة الجديدة بشراء بطاريات جديدة والحفاظ بذلك على مستوى أداء أجهزتهم القديمة.

وقال كوك ردا على ذلك إن شركته أعلنت عن هذه الوظيفة وقت إتاحتها للتشغيل “..ولكن لم يكترث الكثيرون لذلك.. وربما كان علينا أن نكون أكثر وضوحا”

مشاركة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here