موريتانيا.. ائتلاف أحزاب المعارضة الرئيسية يختار قيادة جديدة‎

 moritamia flag

نواكشوط / محمد البكاي / الأناضول: أعلن “المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة” (أكبر ائتلاف لأحزاب المعارضة بموريتانيا) اختياره قيادة جديدة له.

وقال في بيان له الأربعاء اطلعت عليه الأناضول، إن اختيار قيادته الجديدة جاء خلال اجتماع عقد مساء أمس الثلاثاء.

وحسب البيان فقد تم اختيار رئيس حزب “اتحاد قوى التقدم” محمد ولد مولد رئيسا دوريا للمنتدى، فيما تم اختيار القيادي النقابي “الساموري ولد بي” نائبا للرئيس.

واختير رئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية محمد محمود ولد سيدي، رئيسا للجنة التناوب الديمقراطي (تعنى بتنسيق التحالفات بين أحزاب المعارضة)، ورئيس حزب (عادل) يحي ولد الوقف رئيسا للجنة العلاقات الخارجية، ورئيس حزب “الاتحاد والتغيير” صالح ولد حننا رئيسا للجنة التحسيس (التوعية) والعمل الجماهيري.

ويضم منتدى المعارضة حوالي 14 حزبا سياسيا معارضا، بالإضافة لعدد من المنظمات النقابية والشخصيات المستقلة.

والاثنين الماضي حذر منتدى المعارضة، الحكومة من تنظيم انتخابات غير توافقية، والاستمرار فيما سمته “اختطاف البلد”.

واتهم في بيان له الحكومة بالإصرار على “نهج أحادي بتمرير قوانين تتعلق بتنظيم الانتخابات والهيئات المشرفة عليها، منبثقة من حوار صوري”.

ومن المقرر أن تشهد موريتانيا نهاية العام الجاري انتخابات نيابية ومحلية، فيما تنظم الانتخابات الرئاسية منتصف العام 2019

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here