الشارع الاردني ينتظر  استقبال الطيار الشهير صاحب عبارة” نحلق فوق القدس الشريف عاصمة فلسطين المحتلة”..الجمهور يترقب رحلة العودة من نيويورك وتحذيرات “للملكية” في حال المساس ب”البطل”

rrrrrrrrrrrrrrrrrrrrr

رأي اليوم- عمان- جهاد حسني

يترصد عشرات الاردنيين عودة الطيار ذائع الصيت الذي اثار ضجة عالمية وعربية عندما خاطب ركاب طائرته قائلا انه يحلق فوق “فلسطين المحتلة وعاصمتها القدس”.

 وعلمت راي اليوم ان شخصيات من الوزن الشعبي الثقيل في الاردن تترقب عودة الطيار يوسف الهملان الدعجة من رحلة العودة من نيويورك لإستقباله  وتكريمه .

 وحقق الطيار الاردني شهرة واسعة النطاق زادت باضعاف عندما نقلت تقارير القول  بان عقوبة إدارية تنتظر الطيار الدعجة من إدارة شركة الملكية للطيران بسبب مخالفته بروتوكول الإقلاع المتفق عليه.

وأعل عضو البرلمان البارز خليل عطية بانه وكل الشرفاء في الاردن سيتصدون لأي محاولة للمساس بالطيار “البطل”.

 وكان الطيار الدعجة قد الهب مشاعر الاردنيين والفلسطينيين والعرب  عندما ابلغ ركابا يهود وأمريكيون على طائرته بانهم يطيرون فوق القدس الشريف عاصمة  فلسطين المحتلة.

 وتابع ملايين الاردنيين والعرب تصريحات الطيار على محطة فلسطين الفضائية وحقق شهرة كبيرة بموقفه الذي قال انه يمثل عشيرته وبلده والقيادة الهاشمية.

 وحذر مئات النشطاء الأردنيين سلطات الملكية الاردنية من اي محاولة للمساس بالطيار بعد تصريح منقول عنه قال فيه بان إدارة العمليات في شكرته ابلغته بعقوبة “التنبية”، الأمر الذي يوحي بان عقوبة ادارية في طريقها بحقه بسبب إطلاقه عبارات خلال اقلاع الرحلة تختلف عن تلك الموجودة في النصوص البروتوكولية.

وابلغ النائب عطية راي اليوم بأن ما قاله الطيار الشريف يمثل موقف الشارع الاردني والدولة الاردنية مشيرا لإن موقف الطيار مشرف كموقف كل الاردنيين واي محاولة للتنكر الأمر ستواجه معتبرا ان تكريم الطيار واجب كل الشرفاء.

 

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

5 تعليقات

  1. في حال تمّ معاقبة الطيار البطل واي محاولة للمساس به لإرضاء اميركا وربيبتها “اسرائيل” على المواطنين مقاطعة الشركة المذكورة ومعاقبتها شعبيا.

  2. سوال لو ما في ترخيص
    هل استطاع التحليق فوق القدس
    قتلتنا الترهات و السطحية

  3. ان التصرف الذي قام به ما هو الا عاطفة مكبوتا لا يدعي الى تحذيره لماذا نحن نراعي مشاعر الغير والغير لايراعو مشاعرنا

  4. نتسائل هل القدس فعلا عاصمة فلسطين أم لا؟؟؟
    وما هو الغريب والشكوك في قول الكابتن يوسف ؟؟؟
    “متجهين ألى الأراضي الفلسطينيه أنشاء الله … فوق فلسطين … ثم الشمالي من القدس الشريف عاصمة الدوله الفلسطسينيه ثم السواحل الغربيه ….”
    هل هناك أبتكار أو تغيير بواقع ما قاله الكابتن “القدس الشريف عاصمة الدولة الفلسطينيه ” أم لا ؟؟؟؟
    نريد الجواب بارك الله فيكم …

  5. زمن العجايب !!!!!!
    ما قاله الكابتن يوسف هو شئ نابع من الفطره حاله حال أي أنسان شريف مؤمن بقضية عادله وكذلك الحال بالنسبه للأعلاميه علا فارس ، أذا لماذا حكوماتنا تبين لنا شئ مختلف عن ماهم عليه لماذا هذاه الأزدواجيه في القول والتعامل

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here