المغرب: توقيف 93 مسؤولًا بوزارة الداخلية عن العمل بتهمة “التقصير”

 

morocco-kink.jpg66

الرباط ـ الاناضول:  قرّرت وزراة الداخلية المغربية، توقيف 93 مسؤولاً، بينهم والي و6 محافظين، على خلفية “التقصير في القيام بالمسؤولية”.

جاء ذلك في بيان صادر عن الديوان الملكي، اليوم الإثنين.

وقال البيان، إن “العاهل المغربي الملك محمد السادس، استقبل اليوم، في القصر الملكي بالدار البيضاء، كلا من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووزير الداخلية عبد الوافي الفتيت، وإدريس جطو رئيس المجلس الأعلى للحسابات (محكمة مالية تهتم بمراقبة المال العام)، وبحضور المستشار الملكي فؤاد عالي الهمة”.

وأوضح البيان، أن “هذا الاستقبال جاء تبعًا للأوامر التي أصدرها الملك محمد السادس، في 24 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، والمتعلقة بقيام وزارة الداخلية بالتحريات اللازمة حول المسؤولين التابعين لها، بمختلف درجاتهم”.

وأضاف أن “وزير الداخلية رفع نتائج التحريات التي قامت بها الوزارة، معتمدة في ذلك على الأبحاث والتقارير الميدانية المتعلقة بالتتبع المستمر لعمل رجال السلطة (ممثلي وزارة الداخلية في المدن والقرى)”.

وكشف بيان الديوان الملكي، أن “تحريات وزارة الداخلية رصدت حالات تقصير في القيام بالمسؤولية لدى عدد من المسؤولين”.

وبناء عليه تم “توقيف والي واحد (يوجد بالمغرب 12 واليًا) و6 عمّال (محافظين)، وإحالتهم إلى المجالس التأديبية، كما تم توقيف 86 رجل سلطة (ممثلي الوزارة في المدن والقرى) عن ممارسة مهامهم،

تمهيدًا لعرضهم على المجالس التأديبية المختصة، لتوقيع الجزاءات المناسبة. كما تم توجيه توبيخ لـ87 رجل سلطة”، حسب البيان.

ونهاية أكتوبر الماضي، أعفى العاهل المغربي، 4 وزراء على خلفية اختلالات (التقصير) في برنامج إنمائي لصالح منطقة الريف، التي تشهد احتجاجات منذ أكتوبر 2016.

وتشهد مدينة الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف (شمال)، منذ العام الماضي، احتجاجات للمطالبة بتنمية المنطقة وإنهاء التهميش ومحاربة الفساد، وفق المحتجين.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

2 تعليقات

  1. هذا جيد جدا ان كان هذا بمثابة بدء طريق اجتثاث الفساد المترسب منذ مطلع الاستقلال ان كان هذا حدث فعلا، لان خروج فرنسا تزامن مع دخول الفساد اثر سيطرت الدولة العميقة ،واغلب عملاء فرنسا على الحكم حتى الان ،هل سيقدم هؤلاء اللصوص الى المحاكم ؟ ام لذر الرماد في العيون وتهدئة الرأي العام فقط ! هل نستمر في انتظار التدخلات الملكية؟ ام نؤسس قضاء مستقل وقوي يعفينا ويعفي الملك أيضا يحمينا ويحمي الملكية أيضا ، هل ستقوم الدولة باسترجاع المسروقات من أموال واراضي من المذنبين وزوجاتهم ، وابناءهم ؟ ام التهمة هي التقصير فقط !والحكم بعفى الله عن ما سلف ،مع الاحتفاظ بالأموال المنهوبة و المعاش الغليظ ورخص الصيد بحرا وبرا وجوًا وتوريث ابناءهم و ذويهم بالمناصب عليا ……في انتظار تأسيس حقيقي لدولة الحق والقانون ودولة الموءسسات لن تكون تكون هناك أية نتايج ملموسة لجبر ضرر هذا الوطن المسلوب وهذا المواطن الذي لا زال يعامل وكأنه قاااااااااصر

  2. 60 سنة فساد ينخر النظام المغر بي لدرجة بقاء مسؤول أمني لخمسين سنة في منصبه و لم تتم المحاسبة و لم تتحرك الدولة الا بعد قيام المملكة العربية السعودية بمحاسبة أمرائها ؟؟؟؟؟ فمن يسير هذه الدول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here