من اغتال اللواء عصام زهر الدين ولماذا؟

 

nobani newwwww

محمد النوباني

قد يكون من المبكر الحديث عن الجهة التي تقف وراء اغتيال القائد العسكري السوري الكبير عصام زهر الدين يوم الاربعاء الماضي في انفجار عبوة ناسفة جانبية في الآلية العسكرية التي كان يستقلها الا ان هنالك الكثير من المبررات التي تدفعنا للاعتقاد بان عملية اغتياله نفذتها جهة ما لديها امكانيات ومقدرة لوجستية واستخبارية متطورة اكبر من داعش انتقاما من هذا القائد على الدور الذي لعبه في افشال مخططاتهم .

وما يدفعنا لهذا الاعتقاد ان زهر الدين ساهم مساهمة فعالة في كل الانتصارات ، التي حققها الجيش العربي السوري على العصابات التكفيرية ، على امتداد الجغرافيا السورية وآخرها انتصار دير الزور الاستراتيجي الذي شكل انعطافة استراتيجية في مسار الحرب الكونية التي شنت على سوريا منذ العام 2011 ، لمصلحة سوريا ومحور المقاومة .

فتحرير هذه المحافظة شكل ضربة موجعة لداعمي ومشغلي العصابات التكفيرية لانه قضى على احلامهم بتقسيم سوريا اولا ولانه فوت عليهم الفرصة للسيطرة على منطقة في البادية السورية تحتوي على قرابة 83%من احتياطي النفط والغاز في الجمهورية العربية السورية ،ثانيا ولانه ضمن عملية التواصل البري بين طهران وبغداد ودمشق وبيروت ثالثا

فدير الزور تحتوي على اهم حقول النفط والغاز الطبيعي في سوريا بينها حقل العمر ، وحقل الورد ، كما توجد فيها محطات لتجميع وصخ النفط ، حيث تشير بعض المصادر الى انه لو تم استخراج هذا الغاز فان سوريا سوف تصبح ثالث بلد مصدر للغاز في العالم ، وتحتل موقع قطر ، بعد روسيا وايران .

ويقدر مركز فيريل للدراسات احتياطي الغاز السوري ب 28,5 تريليون متر مكعب ، وهذا يعني ان حجم الغاز المكتشف في اسرائيل يوازي 11% منه في سوريا ، وفي لبنان 8%وفي مصر 31%  .

واذا ما عرفنا بان الولايات المتحدة الامريكية كانت معنية بمنع الجيش السوري وحلفائه في معسكر المقاومة من الوصول الى دير الزور باي ثمن وتمكين العصابات التكفيرية المدعومة من قبلها من الاحتفاظ بتلك المنطقة الى حين تسليمها لقوات سوريا الديمقراطية الكردية الانفصالية لتكون اكبر حقول الغاز والنفط في سوريا تحت السيطرة الامريكية ، فاننا سوف نعرف لماذا كان العميد عصام زهر الدين مستهدفا ؟

ولكن وبصرف النظر عن هذه الجزئية المهمة ، فان استشهاد العميد عصام زهر الدين وقبله عشرات القادة في الجيش العربي  السوري ، ومن قادة معسكر المقاومة العسكريين ، هو وسام  على صدر هذا الجيش العقائدي ، وهذه التشكيلات العقائدية ، التي قدمت وتقدم عقيدة قتالية جديدة ، غير مألوفة في ، جيوش المنطقة ، عنوانها ان القائد يتقدم الصفوف ، قبل الجندي ، ويقول له اتبعني وليس تقدم فيما يبقى هو في الخلف او في مقر قيادة محصن  بعيدا عن الاخطار .

ان جيشا يتقدمه هكذا قادة اشاوس من نوعية عصام زهر الدين لا محالة منتصر ، تماما كما انتصر الجيش الاحمر السوفييتي في الحرب العالمية الثانية ، وكما انتصر الفيتناميون وغيرهم من الجيوش والحركات الثورية على اعداء الشعوب .

نم قرير العين ابا يعرب وتعازينا الحارة للشعب السوري العظيم ولجيش سوريا البطل ، ولاهالي محافظة السويداء بشكل عام ولاهالي قريتك “التربة ” بشكل خاص. ولعائلتك الكريمة ، ولكل ابناء بني معروف الشرفاء احفاد سلطان باشا الاطرش .

 واكبر وسام سوف يمنح لك بعد استشهادك هو الخلود الابدي في وجدان وضمير الشعب السوري وشعوب الامة العربية وكل احرار العالم  بصفتك احد القادة الذين حموا بلدهم من الانهيار ، وساهموا في تغيير وجه المنطقة والعالم .

كاتب وصحافي فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

16 تعليقات

  1. الى غازي الردادي : السعودي
    عصام زهر الدين قائيد سوري عربي بطل استشهد في ميدان البطولة واشرف الي سيخلد اسمه مع القادة الاشاوس في التارريخ بانا ذاد عن وطنه وامته وقضى شهيدا في سعيدا بعد ان حقق ما كان يصبو اليه من مج،مجد وسؤدد لامته العربية المجيدة فلعمري انها ميتة يتمناها كل مواطن عربي مخلص للوطنه وامته خلا ف لاعرابي مثلك ومثل اولياء امرك الذين سوف تقضون في حسرة ولوعة ويأس لااحد يرتي او يقطر دمعة واحدة على من باعوا انفسهم للاعداء الميركان والصهاينة اذلاء يتلبسهم الذل والهوان !
    وتذكر اولياء امرك لم يستطيعوا ارسال مبعوثهم السبهان الى الرقة في الشمالالشرقي السوري إلبعد اغتيا ل الشهيد البطل عصام زهر الدين لكن دماءه لنن تذهب هدرا فسوف تسمع بام اذنك ان المجرمين الذين اختالووه وقد وقعوا في فخ المصيدة عند ذللك سف تعلم ان المجرمين نالو القصاص بدل الصاع صاعين وحينئذ قل ماشئت من اكاذيب اصبحت صفتك عند معظم زوار الصحيفة الذين لميعودوا يصغون الى نباح الكلاب اوعواء الذئاب ب
    ليرحمك الله ياعصام زهر الدين نم قرير العين فقد ابيت ان ترحل الى جنة الخلود قبل ان تسجل اسمك في
    سجل الخالدين !

  2. إن جيشا يوجه بنادقه إلى شعبه لا يستحق كل هذا المديح لوكان جيش الاسد جيشا وطنيا لحرر الجولان ولما قتل ما يقارب نصف مليون مواطن سوري بسبب كتابة طفل على الجدران …نحن لاننسي خيانة حافظ الاسد وتسليمه الجولان دون مقاومة …..كل الشعارات بعد ذلك (الممانعة المقاومة ..القومية …الخ) هي هراء ولا يصدق على حافظ الاسد وبشار ونظامه إلا قول الشاعر :أسد علي وفي الحروب نعامة…..

  3. ان كانت جهة تخطط لاغتياله فالاحتمال الاكثر هم الصهاينة كما اغتالت سمير القنطار لسبب كبير جدا انها اكثر ما تخشى الصهاينة نوعية مقاومة من مناطق محاذية للجولان كالسويداء , لان الصهاينة يفكرون لو سنحت لهم ظروف بتحويل تلك المناطق بمثابة شبيه سياج امني وسكانها يوالوا الصهاينة ,, ثم العميد رحمه الله منذ مدة اعلن تصريحا للاعلام قوي بجمعه العلني والقوي للجيش السوري والمقاومة والايرانيون انهم سوية حرروا دير الزور كقوات ارضية لدحر داعش .. ولم تمض سوى فترة قصيرة حتى سمعنا خبر اسشهاده .. وربما هناك شركاء من رصد جوي اميركي وفلوس من السبهان وقد تكون تلك من اسباب زيارته لدفع اللازم من المال ,, والذين قد يكونوا زرعوا عبوة نظن قد يكونوا من جماعات الاكراد أو الجيش الحر او ممن مقربين من الصهاينة وربما عملاء موساد متخفين .

  4. الى غازي الردادي
    عندما تتكلم عن هكذا أشخاص ضع يدك على رأسك
    فهذا الشهيد زهر الدين
    اما الشوك فهو في عيون الأذلاء الجبناء الذين باعوا الأرض والشرف
    هل عينك آل محامياً عنهم ؟
    لا تترك شاردة وواردة الا وحشرت أنفك فيها عيب عليك ، يأ شيخ قرفتنا تستميت في الوقوف بوجه كل قضية تمس بآل وتسيء لشرفاء الامة وقادتها

  5. الى جنات الخلد ايها البطل المغوار لقد دخل اسمك في سجل الخالدين وستبقى رمزا للكرامة والشرف والشجاعة والفداء تتناقل حكايات بطولاتك الاجيال القادمة الى حيث ماشاء الله دافعت عن سوريه وعن العالم اجمع في وجه قطعاان المجرمين الدواعش وباقي صنوف التكفيريين الممولين من المهلكة الوهابية وحلف الشر الامريكي الصهيوني وانتصرت عليهم في كل المواقع من الغوطة الى باب عمرو الى دير الزور حيث ثلاثة سنين من الحصار ومع ثلة من المجاهدين بقيتم صامدين صمودا اسطوريا اذهل العالم وانت من طلبت الشهادة ونلتها فهنيئا لك وموقعك الابدي مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا .
    موتو ا بغيظكم يارعاة الارهاب ويااحباب نتنياهو لقد انتصرت سوريه وشعبها وجيشها ولن تنفع بعد اليوم تخاريفكم ولا هرطقاتكم ولا فتاوى دجاليكم ولا زياراتكم السريه والعلنيه وحتى لوركعتم جميعكم عند اقدام نتنياهو لن تحصدوا الا العار والشنار الذي سيلاحقكم الى ان يرث الله الارض وما عليها وشهدائنا الى جنان الخلد وقتلاكم في نار جهنم وبئس المصير.

  6. يرحم الله الشهيد البطل وكل شهداء الوطن العربي الذين سقوا بدماءهم ارضه لحفظ كرامة وشرف الامة ،،،وعاشت جيوش العروبة في العراق وسوريا واليمن وليبريا ومصر ولبنان والجزاير التي لها شرف الدفاع عن الامة مع اخوانهم المقاومة العربية في فلسطين ولبنان .

  7. شكراً للكاتب وبغض النظر عمن اغتال الشهيد البطل فقد كان مثالاً الكمية والذود عن الحياض وقد آمن بالعروبة انتماءً وبفلسطين حقاً مغتصباً سيعود.
    شكراً لك أبا يعرب – شكراً للجيش العربي السوري مصنع الرجال – شكراً لكل من وقف معنا في حربنا وساندنا ولو بكلمة، والخزي والعار للمتآمرين ولأعداء أمتنا.
    حماة الديار عليكم سلام ….. أبت أن تذل النفوس الكرام
    عرين العروبة بيت حرام ….. وعرش الشموس حمى لا يضام

  8. منذ إعلان هذا الخبر علقت عليه بأن ما جرى هو اغتيال لأحد قادة الجيش السوري من قبل العدو االصهيوني.

  9. بفضل هؤلاء الابطال امثال ابا يعرب تتخلص سوريا من مخططات التقسيم والموامرات الصهيو اميركية المنفذه بايدي عربية واموال عربية ،سترجعون على الجمال كما ولدتم وستولد سوريا الجديدة وابطال جدد احفاد عصام زهر الدين رحمه الله

  10. سيخلد إسم عصام زهر الدين إلى اﻷبد كجندي أولا ثم كقائد ميداني لقن اﻷعداء دروشا في الفداء فستشهد في ساحد الوغاء دفاعا عن الحبيبة سورية أولا ثم عن اﻷمة العربية ثانية وكم قال شاعر الخظراء أبو القاسم الشابي ( إذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر ) رحم الله عصام زهر الدين عاشت سورية حرة أبية

  11. شاهدنا شوك الدين وهو يعلق جثث القتلى مثله مثل ارهابي داعش والحشد ، وفي الأخير تخلص منه أسياده واغتالوه ، خان شعبه وخانه نظامه ،

  12. لن اسكت، و لن اترك هكذا فرصة تمر دون وضع هذه الشموع و الزغاريد و الورود و كل الكلمات الطيبة لتصطحب هذا المعلم الكبير الى مثواه الاخير.
    كنت و ستبقى عنوانا و ثورة و تاريخا لكل الاجيال…
    هكذا انتصر الجيش السوري.. و هكذا انهزمت جيوش الذل و التضليل و الكارطون.
    لهم الدعم من جهات الكون سلاحا و مالا، و انهزموا..
    و لم تكن لك غير الارادة و حب الوطن.. و انتصرت، فشتان ما بين عالم الملاك و عالم الشيطان.
    نم مطمئنا يا زهر الدين ياعصام، فقد تركت البديل المنتظر.

  13. شكرا لك على هذه المقاله فقد انصفت الشهيد رحمه الله وعزاؤنا أن هذه الامه ولادة وخصوصا شامنا العزيزة,إلى جنات الخلد أيها القائد وجيشك المقدام إلى نصر مؤزر يإذن الله

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here