الصوت “اللبناني” قلب مُعادلة انتخابات اليونسكو.. وقطر “تقبّلت” ومُرتاحة للنتائج

77776

رأي اليوم- لندن

كشفت أوساط دبلوماسية أن وزير الثقافة القطري السابق الذي خسر بطريقة مثيرة معركة إنتخابات رئاسة اليونسكو حمد الكواري، عانى وفي اللحظات الأخيرة من انتقال وانقلاب الصوت اللبناني تحديدًا، الأمر الذي  شكل المفاجآة الأكبر بالنسبة للجانب القطري في كواليس هذه الانتخابات المثيرة.

ويبدو أنه تم الترتيب مع ممثل لبنان في اليونسكو والحصول على مُوافقة بلاده قبل انقلابه في اللحظات الأخيرة، ممّا قدّم مساهمة كبيرة في خسارة المرشح القطري لهذه الانتخابات، وإن كان خسر المواجهة بشرف لصالح المرشحة الفرنسية وبفارق صوتين.

وذكرت المصادر بأن الجانب القطري على قناعة بأن انقلاب موقف التصويت لجمهورية لبنان، كان العامل الأكثر حسمًا في تسريب صوت إضافي لصالح المرشحة الفرنسية، وبالتالي مغادرة القطري للمعادلة.

واعتبرت المصادر المعنية بأن الدوحة بدت مرتاحة ومتقبلة للنتيجة، لأن إقصاء مرشحها تطلّب عملاً مُجهدًا وعنيفًا خلف الكواليس، وبالرغم من الجهد الكبير من جانب دول عربية من بينها مصر إلا أن الخسارة بصوتين فقط تُؤشّر على استمرار وجود وحضور قطر الدبلوماسي.

مشاركة

18 تعليقات

  1. للأسف . . ستقوم رئيسة اليونسكو . . بقلب المعادلة، وسوف تلغي كل القرارات التي اتخذت لصالح فلسطين والقدس .. مبروك يا امة العرب ارضاءً لصهيونتها .

  2. اقول للمتابع و لماذا لم تصوت قطر المرشحة المصرية و صوتت للصهيونية لتهزم الاثنين .كفى من قلب الحقائق للقطر الدور الكبير لما أصاب العرب من تردي على جميع المستويات و بالأخص الجانب الأخلاقي .لا تنسوا ما فعلت غي سوريا على الخصوص .

  3. انا بس عاوز اقول لكل المخدوعين في قطر بالأخص الأخ متابع اللي واضح انه لا متابع ولا حاجه وانه جاهل ومايعرفش تاريخ قطر الاسود في التصويت ضد العرب بدايه من تصويتها في الفيفا ضد المرشح الأردني مرتين وايضا صوتت قطر ضد ملف المغرب لمونديال 2010 لصالح جنوب أفريقيا، وصوت محمد بن همام ضد البحرينى سلمان بن آل خليفة فى انتخابات الاتحاد الآسيوى 2013، كما صوتت ضد دبى لصالح تركيا فى استضافة معرض إكسبو 2020.وفى 2007 امتنعت قطر عن التصويت على قرار مجلس الأمن 1757 الذى يقضى بإنشاء محكمة خاصة تحقق فى عملية اغتيال رفيق الحريرى.وصوتت قطر فى 2006 ضد قرار مجلس الأمن رقم 1696 الذى يطالب فيه إيران بوقف تخصيب اليورانيوم، وفى نفس العام صوت مندوب قطر فى مجلس الأمن ضد مرشح الإجماع العربى الأمير الأردنى زيد بن رعد لخلافة الأمين العام للأمم المتحدة كوفى عنان، وحشد التأييد لمنافسه الكورى الجنوبى بان كى مون فى 2006.بس طبعا مصر لازم تطلع هي الوحشه وخزي وعار وكلام جهله حاقدين

  4. الأخ متابع بصراحه انا مستغربك جيدا واانا شايف انك قاريء جيد للتاريخ وتعلم من هو عبد الناصر ووحده وقوه العرب التي كان يسعى لبناءها بتحريرهم من الاستعمار وتوحيدهم و الاستفاده من ثرواتهم لخدمه الامه العربيه وليكون لها قوه وصوت مسموع.فمن الذي كان يقف بوجه مشروعه الوحدوي من كان يحاربه بكل قوه ويتآمر عليه وأراد اغتياله واستخدم امواله لإفشال تجربته الوحدويه مع سوريا اليس العرب ؟؟انا متأكد من انك تعلم ذلك كله ولكنك ولإرضاء شيء في نفسك تقتطع من التاريخ ما يدين مصر ويوصمها بالعار.ولكن اسمحلي لن ينقص قدرها او يزيده شهاده امثالك

  5. من المخزي ومن العار على مصر ان تقف ضد المرشح القطري وتصوت لصالح مرشحة الحركة الصهيونية العالمية اليهودية اودري ازولاي…كان المرشح القطري سيكون اول عربي يدخل رئاسة هذه المنظمة الأممية فلا ندري ما إذا كان سبق لمنظمة اليونسكو ان ترأسها عربي. لكن المعركة التي قادتها مصر ضد مرشح قطر وانقلاب الصوت اللبناني في آخر لحظة اهدرا فرصة ثمينة أمام العرب. الزعيم خالد الذكر جمال عبد الناصر الذي مات وفي قلبه غصة من حال العرب كان اخر زعيم مصري يرفع راية العروبة ويعلي من شأنها ويدافع عنها ويموت وهو يعاني من سوء حال العرب.

  6. ابو احمد لو كنت مكانهم لصوت لابليس و لا اصوت لقطر، ما قطر صوتت لفرنسا لضرب ليبيا و ترجت أمريكا لتضرب سورية و لمعت جرائم تحالف العار في اليمن و غيره، يعني جات على اليونيسكو و رجعت العروبة

  7. ان كل من صوت لصالح المرشحة الفرنسية من الدول العربية يفهم تماما أين تكمن مصلحة العرب وخدمة مصالحهم الفعلية ، وهم بذلك برهنوا على إعمال العقل والمنطق ولم تخدعهم نخوة عربية زائفة .
    اعيد هنا ما كنت علّقتت به على نبأ فوز المرشحة الفرنسية :
    (السادة المدافعون عن المرشح العربي القطري نقول :
    من البديهي أن مناهضة المواقف والسياسات الخاطئة لليونسكو المنحازة للكيان الاسرائيلي في ظل رئاسة امرأة فرنسية من اصول عربية يهودية ، أسهل بمليون ألف مرة من مناهضة سياسات وأخطاء اليونسكو في ظل قيادة اسلامية قطرية تهيمن عليها أمريكا واسرائيل و يساعدهما سلاح افتاء ” قرضاوي ” ذو مفعول تدميري هائل .
    نرجوا اعمال العقل وليس تأجيج نخوة عربية زائفة .واسمحوا لي أن اؤكد -من منطلق عملي -أن أمريكا واسرائيل لو كانتا لم تزالا عضوين في المنظمة لكانت أصواتهما ذهبت الى العربي القطري فهو أقدر على تنفيذ خططهم.)

  8. لم تفشل قطر ولم يسقط مرشحها وانما سقطت الانظمة العربية البائسة وتكشفت عوراتها وما على الدول العربية الشريفة انظمتها الا العمل بجد لاغلاق الجامعة العربية ومجلس التعاون الخليجي والاتحاد المغاربي ومن ثم التاسيس لتجمع جديد اصدق وانقى وان يكون نظامه شافيا وافيا يمنع مثل هذه المهاترات والسخافات ولايسمح لتكرار الاستيلاء لجهة دون غيرها كما حدث في العقدين الاخيرين على يد دول الخليج التي قضت على ما تبقى من هيبة الجامعة ودورها وهو ما حصدت قطر نتائجه التي ساهمت بها

  9. دول عربية حاقدة . خبيثة . حسودة . لاتريد صوتاً عربياً يرتفع وشخصية مرموقة في مجال العلم تنهض . إنه السواد الذي يلف افكار ووجوه بعض ممثلي الدول العربية الخائنة لعروبتها وقوميتها وانتسابها لجامعة ( الهمل) بقيادة أحمد.

  10. المندوب المصري لم يتمالك نفسه عندسماعه نتيجة فوز المرشحة الفرنسية حتى كاد رجال الامن أن يتدخلوا متعجبين من هذا المستوى المزري للعرب….ما أشد بأسنا على بعضنا حقا لقداتفق العرب على شيء واحد وهو(( أن لا يتفقوا ابدا)) هنيئا لأعدائناعلى هذه الخدمات المجانية التي لم ولن يجدوها عند غيرنا في أي زمان أو مكان.

  11. على حسن.
    هذا على اساس ان العلاقات اللبنانية القطرية افضل من العلاقات اللبنانية الفرنسية، لبنان دولة مستقلة وصوتت لفرنسا، وليس ذلك وحسب بل غدرت بقطر حيث اوهمتها ان صوتها ذاهب لها

  12. هذا الصوت اللبناني خيانة بحق العرب .. برغم اننا نفضل وصول المرشحة المصرية بدلا عن المرشح القطري ,, لكن عندما يكون منافس عربي وحيد وأخرى غير عربية مع احترامنا للجميع فالاجدى ان الصوت الفصل هو للعربي من صوت عربي ,, فبرغم اخطاء قطر الكبيرة بالسنين القليلة الماضية فانها كانت مساهم فعال لاعادة اعمار للبنان بعدما دمره الصهاينة في ٢٠٠٦ ,, لسنا سعداء من لبنان ,, فهل ينسى لبنان من مد له يد العون ,,

  13. انقلاب الصوت اللبناني كان لصالح العدو الصهيوني خصوصا وأن ال سعود وراء ما يسمى شيخ السنة في لبنان وهو لا شيخ ولا متدين أصلا. التخريب الذي يقوده ال سعود لصالح العدو لم يعد يحتمل ولا بد من الرد.

  14. شو يعني لبنان وبقيه الدول العربيه صوتو للفرنسسيه حدا من المعلقين اللذين يعرفون يشرحولنا اكثر لوسمحتو

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here