الحكم بالحبس ثلاثة اشهر للمحامي المصري خالد علي المعارض للتنازل عن “تيران وصنافير” للسعودية بتهمة فعل خادش للحياء العام

khalid ali

القاهرة ـ (أ ف ب) – اصدرت محكمة مصرية الاثنين حكما غيابيا قضى بحبس المحامي الحقوقي المعارض خالد علي ثلاثة اشهر وبدفع كفالة قدرها الف جنيه، بعد ادانته بتهمة ارتكاب فعل خادش للحياء العام، حسب ما افاد مصدر قضائي.

وكان علي، وهو مرشح رئاسي سابق شارك في انتخابات العام 2012، قد واجه بلاغا يتهمه بالقيام باشارة بذيئة باصبعه امام قوات الامن التي كانت تحرس مقر مجلس الدولة في الجيزة (بغرب القاهرة) في 16 كانون الثاني/يناير الماضي عقب صدور حكم من المحكمة الادارية العليا ببطلان اتفاقية تيران وصنافير.

وكانت المحكمة الإدارية العليا ثبتت في ذلك اليوم قرارا قضائيا ببطلان توقيع الحكومة على اتفاقية تمنح بموجبها مصر السعودية السيادة على جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر.

وعلَق علي الاثنين على الحكم في صفحته الرسمية على فيسبوك قائلا إنه صدر “دون أي مرافعات من جانب المحامين” مضيفا “نحن مستمرون في طرق التقاضي القانونية، وسنطعن على الحكم، ليس خوفا من حبس فنحن لسنا افضل من الشباب الذين دفعوا الثمن من أعمارهم داخل السجون”.

وقد شهدت مصر بعض الاحتجاجات من قبل النشطاء عقب قيام الحكومة بتوقيع الاتفاقية في نيسان/ابريل 2016 وقامت الشرطة بقمع هذه التظاهرات والقبض على العشرات من المحتجين.

إلا أن الاتفاقية دخلت بعد ذلك في متاهة قانونية بعد ان أصدرت محكمة الامور المستعجلة في الثاني من نيسان/ابريل 2017 حكما يؤكد سريانها ويوقف حكم الادارية العليا.

وصادق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على الاتفاقية في 24 حزيران/يونيو بعد موافقة مجلس النواب المصري وسط جدال ساخن بين أعضائه.

مشاركة

3 تعليقات

  1. بما انه اعتذر عن فعله ادن فهو قام بفعل فاحش و لا تريدون ان يعاقب كباقي المواطنين والله هكذا يكون الدفاع عن العرض!!!!!!!! اما المرحوم فقد مات في المستشفى خمسة نجوم في جناح خاص و في مستشفى فرنسا وي ومليونين من الجنيهات كمصاريف و لمدة سنة تقريبا وأخد منه المرض و توفى كباقي البشر .

  2. ماذا نتوقع. من الذي سمح بحفلات المختلين ورفع علمهم على ارض الازهر .في الوقت الذي ارسل جنودا لحصارجنازة شيخ قضى نحبه في السجون
    للك الله يارض يوسف

  3. فرج الله على مصر التي. تعيش. سنوات حالكة
    ماذا. بقي بعد السماح للمثليين برفع علمهم في بلاد الازهر وارسال غي نفس التوقيت جيوش من الجنود لمنع جنازة شيخ فضى نحبه في السجن
    تتوقع كل شيء من بائع الارض والعرض

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here