وزير الدفاع الأمريكي يغادر القاهرة متجهاً إلى تل أبيب

matis2.jpg6662

القاهرة/حمزة الحسيني/الأناضول: غادر وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، مطار القاهرة الدولي، مساء اليوم الخميس، متجها إلى تل أبيب بعد زيارة لمصر استغرقت عدة ساعات التقى خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره المصري الفريق أول صدقي صبحي، وفق مصدر أمني.
وقال المصدر بمطار القاهرة الدولي للأناضول، مفضلاً عدم ذكر اسمه كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، إن “ماتيس غادر القاهرة بصحبة وفد مرافق له، متجهاً إلى تل أبيب، بطائرة عسكرية خاصة”.
وفي وقت سابق اليوم أجرى السيسي ووزير دفاعه مع ماتيس، مباحثات اتفقوا خلالها على تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، وفق بيان للرئاسة المصرية.
وبدأ ماتيس أمس أول الثلاثاء جولة عربية إفريقية من السعودية التي غادرها اليوم إلى مصر التي توجه منها لإسرائيل على أن تقوده لاحقا إلى قطر وجيبوتي، حسب ما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان.
وبحسب البيان تهدف الجولة إلى “تأكيد التحالفات الرئيسية للولايات المتحدة والتباحث مع الشركاء الاستراتيجيين في الشرق الأوسط وإفريقيا حول التعاون في مكافحة النشاطات المزعزعة للاستقرار وهزم المنظمات الإرهابية المتطرفة”، بحسب بيان صادر قبل أيام عن البنتاغون.
يشار إلى أن الدول التي تشملها الجولة توصف بأنها من الحلفاء الأساسيين لواشنطن بالمنطقة، وتربطها بالولايات المتحدة علاقات قوية على أصعدة مختلفة.
وتتلقى مصر ثاني أكبر مساعدات عسكرية من الولايات المتحدة الأمريكية بعد إسرائيل، إذ تبلغ قيمة هذه المساعدات 1.3 مليار دولار، إضافة إلى مساعدات أخرى بقيمة 150 مليون دولار دعما للاقتصاد المصري.

 

مشاركة

2 تعليقات

  1. جيمس ما تيس يتجول في المنطقة ولديه برنامج تخريبي إرهابي خاصة وإن رمضان على الأبواب موسم الإرهاب الأمريكي الصهيوني فاليمن وسوريا والعراق وليبيا تلفظ انفاسهال الأخيرة فأين تتجه بوصلة بناديق العالم في أمريكا للتدمير وممارسة دورهم المعهود الذي بنوا دولتهم عليه والذي يتباهون به بأفلامهم وهو قتل وحرق الهنود الحمر السكان الأصليين ؟
    لا دين لهم ولا أخلاق فماذا تتوقع منهم ؟

  2. جولة عربية إفريقية من السعودية التي غادرها اليوم إلى مصر التي توجه منها لإسرائيل على أن تقوده لاحقا إلى قطر وجيبوتي،
    ==================
    لو قدر لك أخي القارئ أن تفتح حقيبة هذا الصهيوني لوجدت فيها نوعين من القوائم . النوع الأول قوائم باسلحة لا تصنع في دولة الإرهاب الصهيوني…أما الثانية و الأهم فإنها قوائم طلبيات شراء أسلحة من صنع هذا الكيان. بعضهم ما زال يتوسل بعدم كتابة MADE IS IN IS..L على هذه لأسلحة………..لا يزال بعضهم يحاول أن يستر عورتة بورقة زيتون فلسطين….فرحلتك كانت موفقة يا سيد جيمس مااااااا….تيس نرجو ان تتوسط لزعماء الأعراب عند سيدك الترامباوي بالرضى ..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here