اطفال سورية يتجمدون حتى الموت.. ونظراؤهم في غزة يموتون غرقا.. والمليارات العربية “عوراء”

 atwan-555.jpg44

 

 

عبد الباري عطوان

اطفال سورية يموتون من البرد والثلوج في مخيمات اللاجئين في الاردن وتركيا، ونظراؤهم في قطاع غزة من الغرق بسبب الفيضانات، والدول العربية، والثرية منها على وجه الخصوص، تدير وجهها الى الناحية الاخرى ولا تريد ان تعرف.

قطاع غزة بلا كهرباء منذ بضعة اشهر، والحياة فيه مشلولة تماما بسبب الحصار العربي الاسرائيلي الخانق، وجاءت الفيضانات لتزيد الوضع سوءا، فسلطة حماس التي تدير القطاع لا تملك الخبرة ولا المال ولا الامكانيات اللازمة للتعاطي مع هذه الازمة، واضطرت الى اللجوء لقوارب صيد قديمة متهالكة لانقاذ ما يمكن انقاذه من المواطنين الذين باتوا في العراء على سطوح منازلهم يستغيثون ولا من مغيث.

عدد الدول الاعضاء في منظومة اصدقاء الشعب السوري يزيد عن 150 دولة، معظمها من الدول الاوروبية والعربية الثرية، ومع ذلك يعاني اكثر من اربعة ملايين لاجيء سوري، داخل البلاد وخارجها، من الجوع والمرض والرعب وانعدام اي حل بمستقبل مطمئن.

***

مليارات الدولارات العربية يتم انفاقها في “صناعة الموت” في سورية لتمويل الفصائل المقاتلة لاسقاط النظام الديكتاتوري السوري، ومليارات اخرى تنفق لشراء احدث المعدات العسكرية لتسليحها، ولكن عندما يصرخ الاطفال في مخيمات اللجوء، ويتجمدون حتى الموت بفعل الصقيع، تتوارى المليارات واصحابها وحكوماتها، فهي مرصودة من اجل القتل وليس من اجل الحياة.

المنطق يقول ان الذين يستطيعون ايصال الاسلحة الى المقاتلين، لا يعجزون مطلقا عن ايصال المساعدات الطبية والغذائية والبطاطين الى اطفال حلب وحمص والرستن والرقة وادلب وكل المدن السورية الاخرى المنكوبة، واذا كانت هذه المهمة الانسانية متعذرة عليهم، ونحن لا نعتقد ذلك، فان بامكانهم ايصال المواد الضرورية والاغاثية اللازمة واجهزة التدفئة الى السوريين في مخيمات اللجوء في الاردن وتركيا على الاقل حيث لا توجد مواجهات عسكرية، ولا براميل النظام المتفجرة.

الائتلاف الوطني السوري المعارض وجه بالامس نداء الى العالم “لرفع مستوى المساعدات العاجلة والسريعة والاساسية للسوريين المحتاجين سواء داخل سورية او خارجها وذلك لتجنب الاطفال والشيوخ الموت بردا”، وبث ناشطون على الانترنت جثة طفل بدت ذراعاه مرفوعتين في الهواء “مجلدتين” على الارجح، ولم نسمع اي استجابة تستحق الاصغاء.

الشعب السوري يتعرض للذبح والقتل من كل الجهات في داخل سورية، وللاهانات والمعاملة المذلة على ايدي اشقائه العرب خارجها، الامر الذي يؤكد مجددا ان تدمير هذا الشعب وبلاده وكسر شموخه وعزة نفسه وكرامته، هو الهدف والاولوية.

منظمة العفو الدولية انتقدت في بيان اصدرته اليوم اخفاق الاتحاد الاوروبي في لعب دوره في ايواء اللاجئين السوريين، مثلما انتقدت الحواجز التي وضعتها دوله للحد من العدد الذي تستضيفه معتبرة انه امر مخجل.

***

جميل موقف منظمة العفو الدولية هذا في انتقاد الدول الغربية “الكافرة” ولكن ماذا عن الدول العربية “المسلمة”، وخاصة تلك التي تريد تصدير الديمقراطية وحقوق الانسان الى سورية، ونسأل كم عدد اللاجئين السوريين استوعبتهم، ثم كيف تتعاطى حدودها مع السوريين الهاربين من الموت للنجاة بأرواحهم، وهي دول تستوعب ملايين العمال الاجانب من اكثر من 180 جنسية غير عربية؟

مليارات الدولارات تُقدم الى مصر الشقيقة كمنح نفطية من الدول الخليجية الشقيقة ايضا، لحل ازمة الوقود فيها، وهذا تصرف انساني مشرف لا نملك الا ان نشيد به على رؤوس الاشهاد، ولكن لماذا لا تطالب هذه الدول السلطات المصرية، ومن منطلق انساني بحت، ان تسمح بمرور بعض الكميات المحدودة الكافية لتشغيل محطة كهرباء غزة “اليتيمة” بحيث تعيد النور والبهجة الى مليوني انسان عربي مسلم “وسني”؟

غرق قطاع غزة في الظلام والفيضانات، وموت اطفال سورية وشيوخها من الصقيع والثلوج، وصمة عار في تاريخ هذه الامة، تضاف الى وصمات اخرى عديدة، فمن لا يغيث المحرومين المحاصرين المجوعين، وهو القادر، لا يمكن ان يحرر اوطانا، او يحترم الحد الادنى من حقوق الانسان في بلاده او غيرها.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

96 تعليقات

  1. أسمعت لو ناديت حيا هؤلاء أموات هم وأموالهم. تتسال عن ميليا رأت الاموال العربية أنا أجيب لك الاموال تذهب فى العربدة والفجور الذي صار مباحا وأما أعين العالم مسابقات غنايئة وفضائيات مدعومة بمال عربي تمارس ثقافات مستوردة لجعل الشباب قافل عن اي شى هؤلاء هم الأعراب الذين يدعون الدمقراطية ولا يطبقونها على شعوبهم . تدمير سورية وجعل شعبها يهان هذا ما وحد الخليجين لكسر شوكة وكبرياء الانسان السورى من لم يبكي علي طفل مات متجمدا لا يبكي علي حرية شعب. هذا شعب كان امننا فى بلدة حتي اتو هم وبعثرو وحدتة وآمنه والأن يهربون من ألمواجهة حتي لو كانت دعم او مساعدات (

  2. شكرا لاستاذنا القدير عبد الباري عطوان
    اللسان يعجز عن الوصف كل ما نقدر عليه في الوقت الحالي هو الدعاء لاخواننا السوريين والفلسطينين ان الله يفرج كربهم وهموهم ومشاكلهم
    اما عن طلب المساعدة من الدول البتروليه فلا حياة لمن تنادي هولاء الدول اموالهم تذهب في الوطن العربي للقتل والتدمير وفي اوروبا للحفلات الصاخبه وللانديه والفساد وانه من المخجل عندما نسمع ان لاعب كرة قدم كبير (كافر) يتبرع بمليون ونصف لاطفال غزة نشعر بالخجل من حالنا ووضعنا الذي وصلنا اليه…….
    وبالنسبه ل بو عبدالله الذي طالب ان ايران تدعم بالمال اخواننا في فلسطين بسالك الا تخجل من نفسك عندما تاتي بمثل هذا الكلام وكانك تتشمت بالفلسطينين
    اسمع يا بو عبدالله هولاء اللي معاهم المال ويستخدمون في التدمير سياتي يوما ولن ينفع الندم منهم او من من يؤيدهم من شعوبهم وكما تدين تدان والله يمهل ولا يهمل واخواننا السوريين والفلسطينين لهم ربنا بيعينهم وبيصبرهم …..
    اللهم اعن اخواننا في سوريا وفلسطين فانه لا معين لهم غيرك يا رب العالمين

  3. شكرا لاستاذنا القدير عبد الباري عطوان
    اللسان يعجز عن الوصف كل ما نقدر عليه في الوقت الحالي هو الدعاء لاخواننا السوريين والفلسطينين ان الله يفرج كربهم وهموهم ومشاكلهم
    اما عن طلب المساعدة من الدول البتروليه فلا حياة لمن تنادي هولاء الدول اموالهم تذهب في الوطن العربي للقتل والتدمير وفي اوروبا للحفلات وللانديه والفساد وانه من المخجل عندما نسمع ان لاعب كرة قدم كبير (كافر) يتبرع بمليون ونصف لاطفال غزة نشعر بالخجل من حالنا ووضعنا الذي وصلنا اليه…….
    وبالنسبه ل بو عبدالله الذي طالب ان ايران تدعم بالمال اخواننا في فلسطين بسالك الا تخجل من نفسك عندما تاتي بمثل هذا الكلام وكانك تتشمت بالفلسطينين
    اسمع يا بو عبدالله هولاء اللي معاهم المال ويستخدمون في التدمير سياتي يوما ولن ينفع الندم منهم او من من يؤيدهم من شعوبهم وكما تدين تدان والله يمهل ولا يهمل واخواننا ا

  4. تقدير واحترامي لك اخ عبد الباري عطوان على مواقفك القومية والحيادية

  5. سينتقم الشعب السوري حتما من كل من تحالف مع استعمار سايكس بيكو2 خلال الثلاث سنوات ضد سورية العروبة اما التنظير الفارغ لخلق مبررات فهو تحت اقدام الشعب .

  6. منذ يومين استمعت لبرنامج على محطة ال بي سي 97.3 ناقش مواضيع عدة ومن بينها ان كانت بريطانيا عملت ما عليها بموضوع المعاناة السورية ولا سيما في هذه الأحوال الجوية وشدة البرد: فاجأني رد المتصلين الثلاث وتعليقاتهم: الأول اسمه اندرو قال ولماذا سوريا من بين كل هذه الكوارث حول العالم في غزة وأفريقيا وغيرها ولاسيما أنها حرب أهلية من أجل الحكم..فلم الاهتمام الزائد بهذه الكارثة (يعني فخار يكسر بعضو)/ الثاني اسمه غاري قال لايمكن لبريطانيا عمل المزيد فنحن دائما نستقبل لاجئين من كل العالم وندعم قضايا انسانية كثيرة ولكن طفح الكيل وفكرة استقدام لاجئين الى بريطانيا لن تحل المشكلة لأنها ستزيد الضغط على المردارس والمشافي والسكن وسنضطر نحن البريطانيون للعيش بخيام ..كرمال الله لم نعد نستطيع تقديم المزيد لماذا لا تساعدهم دول الخليج؟..الثالث اسمه مارك قال يجب على بريطانيا ان تمنع قدوم اللاجئين الى بريطانيا وعلى هيئة الحدود البريطاينا تشديد القيود !! حاول المذيع تلطيف الجو بالكلام عن ان فكرة اقفال الحدود غير منطقية لان هناك حالات انسانية تستحق الوقوف عندها وان المساعدة ليست فقط استقدام اشخاص بل مساعدة الدول المجاورة او تقديم مساعدات انسانية ثم انتقل لموضوع اخر. الفكرة أن الأقربون أولى بالمعروف,,أي دول الخليح التي تبذير اموالها على سخافات حول العالم وبرامج مفسدة كاراب غت تالنت وغيرها وناطجات سحابها وهي في صدارة العالم الاسلامي والاسلام والمسلمين الذين اذا اشتكى منهم عضو تداعى سائر الجسد بالسهر والحمى!! أم ان هذا الجسد أصابه الجرب ياسيد ابو ريما وسيد محمد211 (mohd211) صاحبي أسخف تعليقين.. اين انتم من الاسلام يا متاسلمين!! تلومون ايران التي وصلت المريخ التي تداعت بكل قوتها لنصرة النظام ..ولا اريد استخدام الفاظ طائفية ..ولكن حلال عالشاطر فالحرب ليس فيها اخلاق..وهذا ليس تبرير للقتل واجرام النظام ومناصريه بحق المدنيين والآطفال ولكن لمجرد المقارنة بيننا وبينهم..العرب دمروا وعرب الخليح تحديدا دمروا العراق وفلسطين وسوريا وانسحبوا …. سلمت الأنامل يا استاذ عبد الباري ..اكتب ولا يهمك ..سوري..حلبي..مقيم في لندن..ياسر

  7. السؤال الهام هو من هو المسبب الرئيسي لكل ما يحصل في سورية منذ 3 سنوات ؟؟ من الذي اندس و بادر بتحدي و محاربة الدولة السورية و الشعب باوامر من الخارج في حين ان سورية كانت تنعم بالرخاء و الاستقرار خلال اكثر من 20 سنة قبل ان يتسلل اذناب الاستعمار و داعميهم لعنة الله عليهم الى يوم القيامة ولكن عقاب الله قريب

  8. ماهذاالحقد يا المعلق ابو ريما و mohd211 أطفال يموتون برداََ وجوعاََ وانت تجادل لماذا لا نطلب من ايران المساعدة انت أعمى بحقدك اولا من يريد المساعدة لوجه الله لاينتظر لإجابة على سؤال تافه كهذا ومن قال ان ايران لا تساعد!!هذا ليس جدال لأننا نريد إنقاذ الأرواح على عجل . للإجابة شيوخ الخليج هم من ورطو الأطفال في هذه المشاكل هم من دعموا الحرب الأهلية في سوريا وهم من يدعمون السيسي لخنق أطفال وهم من أعلنوا الجهاد في أفغانستان ضد السوفيات وحرموه ضد الغزات الأمريكان وهم من مولوا تدمير العراق ولم يعلنو الجهاد لتحرير فلسطين عرب الخليج (ولا اقصد الشعوب )هم مصدر بلاء هذه الأمة هم من يتحكم فيهم البيت الأبيض وكل أعداء آلامة .

  9. اخى واختى فى غزه فى اليمن فى سوريا وفى كل مكان منة الله ولا منة خلقه و الخير لا يزال فى هذه الامه الى يوم الدين و مكروا ويمكر الله والله خير الماكرين

  10. الشعب السوري في مأساة نسأل الله أن يفرج عنهم والمأساة الأكبر إن رجعوا تحت حكم ايران و بشار نسأل الله لهم السلامه ندعوك ياعبدالباري أن تقود حمله من لندن لإخواننا السوريين كما انتفضت جميع الشعوب الخليجية لإغاثة أهلنا في الشام ولامزايدة علينا في العمل لصالح الامه الاسلاميه كما تفعل دول الخليج وحكام العرب كل يوم وأنت تعلم أن امريكا رافعة عصاها فوق رؤس العباد من رفع راسه خفضته بضربة حتى تعود الروس بين الاقدام وليست الدول العربية استثناءاً من ذلك بل نحن اكثرهم تمرداً بحماقة وخذ من تمرد بمكر مثل إيران لم تواجه امريكا قط ولم ترد على استفزازاتها ابداً وخضعت لعقوباتها حتى انفطرت قلوبهم من الضنك واستسلمت اخيراً وبعد الاستسلام امريكا تدعسها بعقوبات من الكونغرس

  11. اتابع السيد عبد الباري بكل مايكتبه … ولكن …. انا كسوري هل تطلب مني ان اتعاطف مع اطفال غزه واباؤهم يقتلون السوريين ؟؟؟؟ لقد نسي فلسطينيوا غزه قوافل الاغاثه التي تحركت من سوريا الى غزه …. وهاهم يقاتلون ويقتلون في سصوريا على يد الجيش السوري البطل ….. اما عن اطفال سوريا …. فياسيدي لم نسمع عن طفل مات من البرد في المناطق الخاضعه لسيطرة النظام !!!!! …… شكرا لو نشرتم

  12. ايران لم تدخل في المعركة الا بعد ما تدخلت الدول الاخرى وحولوا المظاهرات السلمية الى مسلحة
    من البداية دسو عناصر مسلحة وسط المظاهرات وقتلوا الجيش ولما اشعلوا الشرارة الاولى
    استمروا بالتسليح وتشكيل المعرضة بالخارج تحت حجة تمكين الشعب من الدفاع عن نفسه؟ وهذه كلمة حق يراد منها باطل عند اذن دخلت ايران لان ليس مسألة اصلاح وحقوق
    للشعب مشروعة المطلوب تدمير سوريا كدوله
    خاصه وان هذه الدول التي تدعم المعارضة لا تعرف شيء اسمه ديمقراطية ولاتؤمن بحقوق مواطنيها

  13. هناك الاهم عند العرب متابعة برشلونه والريال والفرح لهم اذا فازو والحزن لهم اذا خسروهدا الانحسار العربي سببه طمس الهويه العربيه الجامعه لنا التي تحارب بكل قوه اكثر من اي شيء فهذا مصري وذاك فلسطيني واخر قطري وسعودي وهذا قمة الضياع مصيرنا في هذه الهويه مربوط وبدونها سنظل اذلاء للغرب سواء كنا فقراء ام منا الاغنياء

  14. الظاهر لم تعد هنالك عند العرب (المسلمين) في قاموسهم شي يسمى الغيرة والحمية والرحمة حتى أصبحنا نستجدي الرحمة من الآخرين فأنا لله وأنا أليه راجعون

  15. أناشدك الله أن تنشر يا أستاذ عطوان
    إلى متى التسول وطلب المعونات والصدقات والتبرعات؟ كيف تحول شعب الجبارين إلى شعب المتسولين؟ كيف تم ترويض هذا الشعب؟ كيف تحولت أشرف وأنبل قضية إلى قضية رواتب وإغاثة ووقود للتدفئة؟ ليست نظرية مؤامرة ولا سحر وإنما خطة متدرجة يقابلها قيادة فلسطينية تتكون من حفنة من المهرجين والدجالين الذين باعوا الوهم لشعب فلسطين، أين هى سنغافورة التي وعدنا بها من وقع أوسلو؟ أين خطة سلام فياض لإقامة مؤسسات الدولة في الضفة خلال سنتين؟ أين الوعود بتحويل حياة الضفة إلى جنة مقابل جحيم حماس في غزة؟ في المقابل ما هى إنجازات حماس في غزة؟ ماذا فعلت حماس بحلفائها في بيروت ودمشق وطهران؟ أين مكتب الإرشاد العالمي للإخوان المسلمين؟ القصة تبدأ من الإنتفاضة الأولى التي حطمت جوهر العقيدة الصهيونية التي بنيت على جيش لا يقهر، أول من تجرأ على الوقوف في وجه جيش إسرائيل كان شعب الأرض المحتلة، لأول مرة يهرب الجندي الإسرائيلي من المواجهة على الرغم من سياسة القبضة الحديدية لإسحاق رابين الذي تمت مكافأته بجائزة نوبل بدل محاكمته كمجرم حرب، أوسلو كانت حصان طروادة الذي من خلاله تم تكبيل هذا الشعب وربطه بعملية السلام، لاحظوا أن أحدا لا يتكلم عن السلام بل عملية السلام، ثم جاء الدعم المالي كجرعات مخدرات بحيث أدمن الفلسطيني على المعونات ولم يعد يفكر في الإستقلال، أكثر من 12 مليار دولار تم ضخها بعد أوسلو وكلها للإستهلاك وربط إقتصاد الأرض المحتلة بإسرائيل بحيث تتحكم في شريان حياة الأرض المحتلة، حتى المصانع المحلية الناجحة، على قلتها، تم تدميرها بإتفاقية باريس الإقتصادية، أوسلو أدت لإنشاء هياكل توظيف سميت وزارات زورا وبهتانا إستوعبت جيش من الموظفين ورغم الفساد الإداري الهائل مثل 200 شخص برتبة مدير عام في وزارة الصحة إستمر الدعم الأوروبي والأمريكي، في تلك الفترة لم يسأل أحد: من سيدفع الرواتب؟ 12 مليار ولم يتم بناء مدرسة واحدة أو جناح مستشفى أو مصنع واحد أو محطة تحلية مياه، بدأ بناء ميناء لغزة وإنهار بعد ثلاثة أيام بسبب غش الإسمنت، بنى مطار غزة في منطقة تخضع مدنيا وأمنيا لسلطة إسرائيل حسب خرائط أوسلو ثم قامت إسرائيل بتدمير المطار، المأساة التي نراها اليوم ليست الثمرة الوحيدة لأوسلو، يتسائل الكثير من الناس عن سر هدوء الضفة رغم الإستيطان ومهزلة المفاوضات، لن تقوم إنتفاضة في الضفة أبدا والسر هو ما يسمي مسيرة بعلين الأسبوعية، ولمن لا يعلم حقيقة بعض الأوروبيين الذين يأتون بحجة التضامن مع الفلسطينيين، أغلب هؤلاء هم من ضباط المخابرات البريطانية والفرنسية المتقاعدين والصهاينة من حملة الجنسية المزدوجة، هؤلاء أدخلوا وهم المعركة الإعلامية في عقول الفلسطينيين وأوهموهم أن الأوروبيون يتعاطفون مع إسرائيل لإنهم لا يعرفون الحقيقة، ولكسب تعاطف الشعوب الأوروبية يجب إظهار وحشية جيش إسرائيل ولذلك على الفلسطيني أن لا يقاوم الجيش الإسرائيلي وأن يلتزم الهدوء أمام البطش لذلك بدأنا نرى صورة الفلسطيني خاضع بخشوع تحت أقدام الجيش الإسرائيلي ولا يدافع عن نفسه بل ويعتبر ذلك إنجازا في المعركة الإعلامية، بدأ الفلسطينيون يتبارون بالذل والخضوع أمام جيش إسرائيل من أجل لقطة إعلامية فكيف تريدون من الشاب أو الطفل الفلسطيني أن يقوم بإنتفاضة وهو يرى أباه مستسلما تحت أقدام الصهاينة؟ عجائز أوربا يحرصون على القدوم أسبوعيا لضمان إستمرارية مسيرة بعلين التي نجحت في إعادة زراعة الخوف والإستسلام، هؤلاء العجائز لا يذهبون إلى النقب حيث مصادرة الأراضي وهدم البيوت أو المسجد الأقصى أو البؤر الإستيطانية، المصيبة أن اللعبة إنطلت على حماس التي تستعد لإرسال فتاة من غزة لأوربا لشرح القضية، منذ وعد بلفور الأسود ورغم الصحف والمجلات والإنترنت لم يفهم الأوروبيون القضية وهم ينتظرون فتاة حماس بلهفة وشوق لتشرح لهم ما إستعصى على فهمهم، هذا هو أحد مشاريع حماس الإستراتيجية ثم يأتي من يسأل: لماذا أوضاعنا مأساوية وتسير من سيئ لأسوأ؟
    البعض يقول نريد حلولا عملية وليس نقد وتحليل، من أجل هؤلاء نقول: قطر أعلنت أنها سترسل وقود بعشرة ملايين دولار ثم سفينة وقود بمائة مليون دولار، والسؤال هو: 110 مليون دولار لشراء وقود يكفي ثلاثة أو أربة أشهر، حسنا وبد ذلك؟ هل نصرخ من جديد طلبا للمساعدة؟ ألا يمكن إستثمار هذا شراء المبلغ لشراء ما يسمي بالحصادات الهوائية وهى تلك المراوح الضخمة التي تحول طاقة الرياح إلى طاقة كهربائية؟ ألا يمكن إستغلال بعض الأموال لإقامة خلايا شمسية حيث تتعرض غزة لأشعة الشمس أكثر من 6 شهور في السنة بحيث يتم تخفيض فاتورة الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء؟ المراوح والخلايا الشمسية هى مشاريع إنتاجية على طريق الإستقلال وحينها سنعرف إن كانت مساعدات قطر لدعم إستقلال غزة أم لتخدير غزة مؤقتا بحيث تبقى في حاجة دائمة للمعونات، السعودية تدفع أموالا طائلة لتدمير سوريا ولا تدفع قرشا واحدا للغذاء أو الكساء، فهل قطر تتبع نفس السياسة مع غزة للحفاظ على هدنة وتوفير الأمن لإسرائيل؟ على قيادة حماس أن تدرك لعبة الأمم، تحسن علاقة تركيا مع إيران ومع إسرائيل قد يكون وق نجاة لحماس، سؤال أخير: أين خالد مشعل وأبو مرزوق؟

  16. مرة أخرى
    أهل النفط كرماء ويرسلون المعونات وتلمساعدات
    وبكرم حاتمي
    ومن غير منّذة
    ولكن أهل الشفط !
    يشفطون هذه المساعدات إلى جيوبهم
    ولا يصل من المساعدات
    سوى الفُتات

    كفاية جلد الذات العربية والخليجية بالذات يا أستاذ عبد الباري
    عليك بمن يشفط هذه المساعدات

  17. سيذكر التاريخ عارهم وسيبقى العار يطاردهم

    مساعدات الدول العربية للشعب الامريكي بعد اعصار ساندي

    البحرين : 5 مليون دولار

    السعودية : 255 مليون دولار من شركة ارامكو

    الكويت : 500 مليون دولار على شكل هبات من النفط

    قطر : 100 مليون دولار

    الامارات : 100 مليون دولار

    ارتجفوا يا أطفال العرب من البرد ولتموتوا من الجوع
    ولترتجف قلوب العرب عارا وخزيا

  18. عار على العرب و المسلمون فهم يبررون توليهم يوم الزحف و عدم نصر غزه لوقوف إيران مع غزه ماديا سابقاً قبل موقف قيادتها الأخير من سوريا حليفة إيران!! و الأن إشتدت الحصار على غزه منهم و من إيران و لم يحركوا ساكناً لتقارب عمان و أمريكا و الغرب مع إيران فسقطت حجتهم اللتي كانوا يستخدمونها ضد غزه للتنصل من نصرة المظلوم بالجهاد في سبيل الله و هم مسلمون يقراءون القرآن!!؟ لا ألوم غزه عندما إستنجدت بإيران سابقاً لأنها تعلم العرب والمسلمون جيداً فهم عاجزين مثل مجلس الأمن ليس فقط بنصرتهم بالقوه بل أيضاً بالمال رغم ما يعانونه من أزمات و كوارث متلاحقة!! من أطاع أوامر أمريكا و ترك أمر الله في نصرة أخيه المسلم المظلوم فهو مشرك بالله و هو الذنب الوحيد اللذي لا يغفر الله لصاحبه و هو ظلم عظيم!!

  19. لا حول ولا قوة الا بالله العظيم , تعرف سيد عبد الباري لقد حملت على عاتقي فتح النقاش واجراء مداخلات في قضايا شتى يعرفها العالم في مقصف كلية الحقوق بمدينة وجدة بالمملكة المغربية , ودلك مند تلات سنين , وقد اخدت الثورة السورية حقها من النقاش , وانا اشاهد لجوء السوريون قد وصل الى هده النقطة البعيدة من سورية حيث رايت بعض السوريون يتجولون في المدينة مستجديين المارة ” ساعدون يااخوة ” , وقبل يومين قمت بمداخلة كالمعتاد في المقصف فضربت ضربا مبرحا من قبل فصيل في الجامعة طالبته بالنقاش في الافكار والمبادء التي يؤمن بها , وضربت امام اعين الطلبة ولم يتحرك احد لحسم الموقف الى ان ثم رمي خارج الجامعة , الامة هاد حالها ياسيد عطوان لا اعرف مالدي جرى لها . تخاف من المجرم ولاتخاف من الله

  20. أستغرب كيف يطالب هؤلاء من ايران بأن تدعم اللاجئين بدلاً عنهم ، وهم في نفس الوقت يدعون ان ايران هي دولة حاقدة على العرب ويكفرونها ايضاً مع العلم ان ايران لاتمتلك من الثروات الهائلة كما يمتلكون ولا تصرف على التسليح والمجموعات المسلحة كما يصرفون فبأي منطق هؤلاء يتكلمون !!

  21. ياخي هلكتوا دول الخليج وضربتوها عين خلها تأكل اولادها اولي
    وخل ايران الممانعه بدل ماتصرف علي الننوي تصرف علي الممانعيين وفكونا

  22. الاستاذ عبد الباري يا ترى من المسؤل عن معاناة هذا الشعب السوري العربي من قتل وتشرد وذبح. أليس الغرب الامريكي هو المسؤل مع بعض من العرب كما كان مسؤلا عن معاناة الشعب الفلسطيني من تشريد وقتل وذبح منذ ١٩٤٨. أليس الغرب الامريكي هو أيضاً المسؤل عن خراب البصرة وخراب طرابلس وخراب صنعاء وخراب الدار البيضاء والآن يحاولون خراب القاهرة. انهم يذبحوننا بأيدينا وهؤلاء الأبرياء الذين قتلوا او تشردوا او تجمدوا هم في رقاب من كان وراء هذه المآسي وهم من صبوا الزيت على النار عربا كانوا ام عجما.

  23. يعني و الله شء مخجل و مقزز تصرفات هذه الانظمة الخليجية و لكن المخجل اكثر هي تصرفات بعض شبيحتها هؤلاء الذين يحملون نفس الخصال من شبيحة الثورة و النظام في سورية لدينا لا بل اسوء …الاطفال تموت و تتجمد من البرد و يعلق احدهم لماذا لا تساعدهم ايران لا و يتضمن تعليقهم ضحكة استهزاء بشهداء سورية… لقد انصعقت بهكذا تعليقات …. هذه التعليقات تمثل الوجه الحقيقي لأنظنة الخليج و السعودية تحديدا فهي لم يكفيها انها لا تساعد النازحين فقط و لا تقدم دولار واحد لتطوير دولة عربية واحدة لكن تصرف مليار دولار اثناء تجمد الاطفال من البرد لكن لشراء صواريخ لحفنة من ارهابييها المأجورين ليقاتلو الجيش الحر المعتدل و النظام في آن واحد و يرتكبوا مجازر طائفية لا تمحى من اذهان الشعب السوري لإيقاعه في حرب طائفية تعبر عن اخلاق هكذا انظمة و يزيدوا عدد المناطق المنكوبة و بالتالي اعداد النازحين و بالتالي الشهداء …. دم هؤلاء برقبتكم انتم نعم انتم فقط ….اتركونا بشأننا ادعوا الله ان يحاسبكم في الدنيا و الاآخرة …انشروا تعليقي

  24. السوريين هم من هدموا بيوتهم في ايديهم فالعالم ليس مستعداً ان يحيي من يقتل نفسه

  25. قلناها سابقا ولا مشكل في التكرار ان المال والعقل ينتج عنهما العلم والتقدم والازدهار والرقي وغيرهم مما يؤدي بالبلدان الى الامام كما يحدث في الكيان الصهيوني والولايات المحدة واوربا واليابان والصين وغيرهم اما المال والجهل فينتج عنهما التخلف والانحراف والفساد والكبرياء وما الى دلك من الموبقات التي تشهد على الانحطاط الرهيب كما يجري في عالمنا العربي الجريح بفعل انظمة متخلفة وفاسدة وقاسية على شعوبها وبعضها البعض وتابعة للقوى الكبرى وعلى راسها الولايات المتحدة الامريكية فالمال العربي ان كان كدلك اصلا نقمة وليس نعمة
    فبسببه وسوء انفاقه وفساد الانظمة تكالبت علينا امم الارض فاصبحنا اضحوكة العالم باسره وبتنا عرضة لكل الضربات المؤلمة التي تنهال علينا دات اليمين ودات الشمال وباموالنا وايدينا . اني سارفع صوتي عاليا واقولها بكل صراحة اننا نحن العرب لا نستحق الغنى لاننا بكل بساطة لا نرحم ولا نشفق ولا نحسن التصرف في نعم الله سبحانه مع العلم اننا ندعي الانتماء للاسلام دين الرحمة والمحبة والتعاون والتازروالتكافل فقبل ان تتحدثوا استادنا الفاضل عبد الباري عطوان عن المعاناة الشديدة والاليمة للسوريين واهلنا العزل في قطاع غزة يجب ان ننظر فيمن كان السبب وراء المهم ومعاناتهم اليس الاعراب يا سيدي؟ اليست السعودية وقطر من اغرق سوريا بالسلاح والمال والارهابيين؟ اليست مصر من تشدد الحصار على قطاع غزة؟ اليس المال العربي النفطي من مول تدمير العراق وحرب النيتو على ليبيا؟ ان ما يسمى باصدقاء الشعب السوري ما هم الا بشر لا يعرفون من الصداقة الا الاسم فكيف تكون امريكا مثلا صديقة للشعب السوري وهي المعروفة بعدائها ومقتها الشديدين لكل عربي ومسلم وتدعم بكل قوتها كيان الارهاب والاجرام الصهيوني لقتل الفلسطينيين واستباحة اراضيهم واعراضهم واموالهم وتدعي علانية ان العدوان على غزة هو دفاع عن النفس فمع اننا نعرف شعوركم واحاسيسكم نحو هده الاوضاع المؤلمة التي يعيشها السوريون وسكان غزة فارجوكم الا تعتمدوا على هؤلاء ومن ضمنهم البلدان العربية الغنية فهده تابعة للارادة الامريكية لا تملك من قراراتها وسيادتها اي شيء فما على العبد الا الطاعة وما خروجه ولو قيد انملة على الطريق المرسوم الا خراب ودمار له.

  26. ماذا كان موقف الشعب السوري وحكومته باتجاه اللاجئين العراقيين واللبنانيين والفلسطينيين ؟
    الم سوريا الحضن الامن لهم ايام الصعاب ؟!!
    وعندما احتاج الشعب السوري للمساعدة والايواء خذلهم الجميع !!

  27. رد على تعليق ابو عبدالله الأول المأساة أخي الكريم هو الذي يغرر بشعب ما ويدفعه ليقاتل حكومته وتنتج عن ذالك تلك الفظائع التي نراها اليوم بينما في دولهم يحرم الخروج على ولي الأمر وبالرغم من وجود مظالم في هذه الدول وبالتالي أخي أن الظلم هو ظلم اين ما حدث ولو لم يكن هناك ما يغذي تلك الثورات لما وصل حال الشعوب الى ما آلت اليه من قتل وتدمير وبل هذه المليارات التي أنفقت على القتل والتدمير لو أنفقت من الا صل على البناء والتعمير لما كان هناك ثورات من أساسه ولكن هكذا نحن العرب تبخل على البناء وما يرضي الله ورسوله ونكرم بسخاء الى درجة السفه في القتل والتدمير الى درجة أننا لا نعلم لماذا نفعل ذالك اللهم فقط قد طلب منا ذالك

  28. هي الغيره من إيران.و نحن أهل السنة علينا أن نمد يدنا لكل من نطق بالشهاده.حتى مساعده الحيوان واعطاوه الماء تدخل الجنه.
    ولا تنسوا ان ايران بلد حاضره حتى قبل اليونان حيث لم يكن هناك حتى عرب
    ذهب اليونان والروم وبقي الفرس

  29. الموت افضل عن مساعدات الدول االعربيه .لانه في يوم من الايام بيعايروهم عل ما أنفقوه عليهم إذا لم ينفذوا لهم ما يريدون ويمشو خلفهم كالقطعان.

  30. مازلت استغرب وجود عقول عربيه تهاجم إيران.وهم نسوا ان سبب البلا هم أمريكا واليهود وحكام الخليج

  31. هداك الله يا يعقوب ويا سامي الاسلام دين وسياسة ولا تستطيع ان تفصل البعض عن البعض النبي ص وخلفاوه والذين جاءوا بعدهم كلهم كانو قاده في الدين والدوله وماحكم في الاسلام احد دون دين او دون سياسه اما هذه القتال والدمار فلا يتعلق بالاسلام ثم الاخوان ما فعلوا هل قَتَلوا ام قُتلوا لا تري فض اعتصام الرابعه و…. انصفوا يا اخوان ا خوانكم المسلمين انصفوا انصفوا.

  32. دول الخليج أرسلت مساعدات وإعانات وخاصة المملكة ولكن المشكلة فيمن يستلمها ولايوصلها للمستحقين . . والرجاء عدم النظر بعين واحدة. أو الكيل بمكيالين

  33. عن اي امه تتحدث استاذ عبد الباري رحم الله نزار قباني في قصيدته متى تعلنون وفاة العرب لقد اصبحنا أمة ميتت الشعور والإنسانية ولا نعرف غير لغة الدم وعندما يصبح الذبح على الهويه هل تجد بين هذه السطور إنسانية ليمت من يموت وتحترق الأرض ومن عليها المهم ان يسقط نظام الأسد ويذهب علويين سوريا الى الجحيم هذا ماتريده السعوديه ودول الخليج وعندما تضيق مساحة الدين الى هذا الحد تضيق معها العقول ويصبح الإنسان وحش كاسر وبعيد كل البعد عن الإنسانية ولكننا مع الأسف في هذه الأجواء العاصفه بالثلج والبرد القارص نشعر بالدفء في بيوتنا ولكن لانتذكر من هم تحت الثلج والمطر يعيشون في العراء وكلنا تخرج من مدرسة الأنانية وحب الذات. لاتزعج نفسك كثيرا استاذ عبد الباري نحن شعوب مات
    فيها الضمير

  34. في هذا القرن انكشفت الوجوه ان ليس هناك من في قلبه رحمه ولا شفقه من يشاهد هذا ويسكت والاسلام منهم بري اقسم بالله ان الاسلام منهم بري حسبنا الله ونعم الوكيل

  35. يعني لنفرض انه السعودية بتدعم ما يسمى بالمجاهدين بالأسلحة . لو المجاهدين بخافوا الله ببيعوا اسلحتهم وبيوفروا الغذاء والدواء للاجئين ولكن الشعوب أعطل من حكامها.

  36. مليارات الدول النفطيه. خصصت لأجل القتل وتمزيق الدول العربيه بحسب المخطط الصهيوني. لأ لأجل المساغدات الأنسانيه . لشعوب المنطقه.

  37. لا نستطيع أن نلقي اللوم على الحكومات فقط . فنحن كشعوب عربية أسواء من حكامنا . فشهيتنا مفتوحه للقتل والدمار والطائفية.

  38. الدين الاسلامي باق لا تشوبه شائبه الى يوم الدين هذا شىء ضمنه الله واخبر به نبيه محمد صلا الله عليه وسلم اما اهواء البشرفهذا ما سيسالون عنه فى الاخره والاسلام دين و دنيا

  39. يا ابن عطوان ما حلك تفهم : في الخليج العربي يقال : نفط العرب للأمريكيين… و في العراق نفط العرب للفرس وسلامتك و تعيش

  40. اضم صوتي الى ابو ريما، لماذا لا تطلب المساعدة من الجمهورية اللاسلامية؟ ام ان الاموال العربية هي فقط ما يشغلك ؟عرب حاقدون وناكرون للمعروف، اذا اعطيناهم وسرقوهم قادتهم قالوا من اجل هذا وذاك واذا منعناهم ملئوا الدنيا صراخا وعويلا. انكاركم لن يغير من الحقيقة شيئا وان شاء الله ستكون بلاد الحرمين دوما رائدة وسباقة في دعم المسلمين في كل مكان وبالاخص اخوتنا في سوريا الذين تامر عليهم وعلى ثورتهم المباركة جيرانهم العرب قبل الاخرين ومن ذبحهم هم الممانعون المقاومون و الفرس الذين لم يطلقوا وصاصة واحدة صوب اسرائيل، وليست اموالنا والكل يعلم ذلك ولكن الاحقاد هي التي تتحدث . ًما اضحكني تعليق احدهم يقول اموال بترولنا ليس لنا واعيدوا مكة والمدينة!! لن تستطيع يا هذا ان تمنع ما تفضل به الله علينا من خير ورزق وبركة وهو تعالى اعلم بمن هو اقدر من خلقه على ان يؤدي الامانة على الوجه الذي يرضاه فالحمد والشكر لرب العالمين على نعمة الاسلام ونعمة التوحيد الخالص وغير ذلك من نعم ظاهرة وباطنة.

  41. السيد عطوان لقد زهقنا من التعليق لانه بدون جدوا مادا نقول لمن تقرأ مزاميرك يا داوود لم يعد هناك لزوم ان تقرع اجراس الانذار مادام التاقلم مع الصم اصبح المكيف يالله توت توت يابني لوط كما قالت لينا لا يسمع الا برامج الواط وحليمه وبس زهقنا ليت الزمان يعود لسنة 1970
    قد لا يجد الغلابه اطفال سوريا وفلسطين سوي البحر اليم والتلج قد لا نجد من نستجير به سوى عنتره بن شداد الفارس الاخير في سجل البطوله العربيه شكرا لك وكمان لينا ابوبكر صاحبة الظل الخفيف كفايه هم

  42. يا إخوان انه الصراع بين الخير والشر ، الخير ممثلا بغالبية العظمى من الشعوب العربية والإسلامية ، والشر ممثلا بالحكام واسيادهم من قوى الاستعمار ، والطحالب المنتفعة من هؤلاء الحكام ، وبعض التيارات
    والفصائل التكفيرية التي قامت اجهزة المخابرات بغسل دماغهم ، وقلب الحقائق في نظرهم رأساً على عقب ، فاختلت الموازين واصبح قتل المسلم للمسلم جهاداً ، وجهاد العدو الذي يحتل الارض ويغتصب العرض ارهاباً .
    لهذه الأسباب يجب التوقف عن مناشدة هؤلاء الحكام وكأن أمرهم بيدهم ، لانهم متآمرين على هذه آلامه ،
    وكل هذه المعاناة والفقر والجوع الذي تعاني منه الشعوب العربيه والإسلامية ،هي ضريبة يسددها الحكام
    لاسيادهم المستعمرين والصهاينة ، من اجل بقائهم في السلطه .
    إذن هي مصلحة الحكام التقت مع مصالح الدول الاستعمارية والحركة الصهيونية .
    اتمنى على رأي اليوم ان تنشر هذا التعليق .

  43. بداية أشكركم على نشر التعليق كما هو ولو كان ينتقدكم. لم أجد ذلك عند من يتبنون الرأي الآخر ولا من يريدك أن تعرف أكثر!
    مقالك في الصميم مع ملاحظات:
    – هناك الكثير من الجمعيات الخيرية وخصوصا من الخليج التي تدعم السوريين في المخيمات، وهناك دعم حكومي أيضا، ولكن موجة البرد كانت أكبر من التوقعات. وهذا لا يعفي الجميع من المسئولية! ولكن الدعم المطلوب هو دعم حكومي كبير ومنظم لتغطية حاجة السوريين كاملة وهذا ما يتحدث عنه مقالك وأصاب الهدف!
    – هناك خطر من توطين السوريين في غير بلادهم كما حصل مع البوسنيين (ولا أقول الفلسطينيين فقط) وكثير منهم لم يعد الى بلده وإستقر في بلاد المهجر! الحل هنا هو الدعم القوي والفعال للمعارضة لتسقط النظام ويعود السوريون الى مدنهم، ثم مساعدتهم في تعميرها. وهنا يأتي الدور الحقيقي للمليارات!
    – أهم سلبية في الموضوع هي مساواتك للجميع في المسئولية ظالم وغير منصف. عندما كتبت (الشعب السوري يتعرض للذبح والقتل من كل الجهات في داخل سورية) فأنت ساويت بين القاتل والمقتول، وساويت بين الذي يلقي القنابل على المدن ويدمر المنازل بالبراميل المتفجرة وبين من يموت تحت ركامها! أيضا، من الظلم مساواة القاتل الذي يستخدم الصواريخ والقاذفات للقصف العشوائي بمن يدافع عن نفسه بالسلاح الخفيف ويتحمل الأذى في سبيل حريته وتخلصه من عبودية النظام الطائفي الأمني المجرم.
    – أين دور روسيا وإيران في مساعدة الشعب السوري على الحياة مقابل دورهما في مساعدة النظام السوري على القتل! أرجو أن لا تغفل هذا الجانب في كتاباتك القادمة كما لم تظهر بوضوح في كتاباتك السابقة!
    ولك الشكر والتحية.

  44. اللهم اعن اخوانا السوريين في كل مكان واعن احواننا في فلسطين وفي كل مكان اللهم عليك بالظالمين في كل مكان

  45. في القرن واحد وعشرون كشف القناع عن الاسلام السياسي والوهابية والإخوان المسلمين والدور القذر الذين يقومون به من الذبح والقتل والتشريد باسم لله ولله بري منهم

  46. مليارات العرب هي لتدمير البلدان العربية
    لكم الله ياأهلنا في غزة المحاصرة
    لكم الله يااشقائنا السوريين

  47. حقا انه لعار على الانسانية جمعاء وخصوصا على الانظمة المتخمة بالثروة وتستطيع مد يد العون وتتقاعس ولكن العار الاكبر على من تسبب في هذه الماساة المروعة اقصد النظام في سوريا وقيادة حزب البعث التي اما انها قد فقدت السيطرة او انها هكذا تريد وفي كلتا الحالتين هي مدانة وسيذكرها التاريخ كمجرمة حرب وعلى من ؟ على شعبها التي ادعت انها موجودة لخدمته وحمايته

  48. اتفق مع المعلقين الوطنيين وأزيد انه كان الأجدر ان تأتي جامعة الدول الحرميه في بداية أزمة ليبيا وسوريا وتفتح حوار جدي ويجب ان تبذل كل البذل لأجل الحوار وعدم السماح للمتظاهرين اللجوء للسلاح سواء اتفقنا مع الدول ام لا هل يعقل جامعه تدعوا لتشريع ضرب وتدمير مقتدرات دول كيف يعقل هذا هنا يلعب دوره المال إذا فماذا تفعل هذه الجامعه غير الإجتماع على تعبأة الكروش

  49. مليارات الخليج وتحديدا السعودية تستخدم للفتن والقتل والتدمير لسوريا وفلسطين, من ورط الارهابيين وجلبهم الى سوريا قطر وتركيا والسعودية, وعندما يخرج الأهالي من ذبح الارهابيين الوهابيين ومناطق القتال لا أحد يعرفهم بل بالعكس يتم استغلالهم جنسيا من السعوديين والقطريين في مخيمات الأردن, كما يتم استغلال اللاجئين السوريين في تركيا ببيع أعضائهم مثلتسرق الأطفال من الكليى وقرنية العين وهناك عصابات تسرق الأطفل السوريين, وتستغلهم , هذا قدر سوريا التي حضنت أكثر من مليوني عربي ومازالت تحتضن أكثر من مليون فلسطيني في مخيم اليرموك وكان وضعهم المعيشي أفضل بكثيير من مخيماتهم في لبنان والأردن, والآن ينكل باللاجئين السوريين بعدما ضحكت عليهم السعودية وأمريكا وقطر وتركيا فكانوا ضحايا لهذه الحرب القذرة لعن الله من أشعلها وأثار الفتن, أما ايران فقامت بارسال مواد غذائية للاجئين السوريين وأغلبهم عوائل مايسمى بالمعارضة, وأرسلت مساعدات لأهالي غزة حسب مقدرتها بينما ترسل السعودية القتلة والسلاح للارهابيين لذبح الأبرياء والاغتصاب

  50. من ينتظر شيئا من العرب مثلال الذي يحرث البحر ويبذره وينتظر الحصاد

  51. وضعنا العربي بحاجة لقائد يقود الدفة بشكل جيد , قائد من امثال عبدالناصر ومانديلا .

  52. نعم …….. لماذا لايطلب من ايران ( الإسلامية ) ان تنقذهم من ويلات البرد والشتاء ويلتفت للأموال العربيه التي هي شغله الشاغل دائماً هههههه

  53. انا من غزة ومن خلال ساعتين فقط وربما تكون اقل وهذا نصيب منطقتنا في غزة من الكهرباء ، قرات هذا المقالة لاكثر الناس إحساسا بماساتنا الاستاذ عبد الباري وكيف لا وهو يتحدث عن اهله واقرب الناس إليه ، احدثكم وصوت الرعد وكانه صوت زلزال على الأرض يتدفق بعده مطر غزير لم ينقطع بعد عصر الجمعة اليوم حتى الان ونحن في العاشرة مساء ، ودخل ولدي ليقول شارع النفق في غزة اعرقته المياه وآخر يخبرنا عن سيارة سقطت في وادي غزة ومات من فيها وبيوت في الشمال اغرقتها المياه ، اكتب إليكم ويدي على قلبي والمطر الغزير لا ينقطع وارى سيول من اعلى السقوف في بيتي على الرغم من انه مبني من الاسمنت ، يقولون ابو العبد يبشرنا بما استعدت به قطر ، وقطر حبيبة لقلوبنا بمواقفها النبيلة معنا ولكن متى تصل يد الانقاذ والكل يشعر بالعجز عن مواجهة هذه الساعات العصيبة ، أصبح همنا كيف الخروج مما نحن فيه وخاصة ونحن نشعر بان القادرين قد اداروا ظهورهم عنا ، لا نريد ان نحدد الأشقاء بالإسم فلابد انهم يعرفون ما يحل بنا بسبب الحصار الذي منع وصول مجرد مساعدات لحل أزمة الكهرباء أو أزمة الوقود ، تعطلت المدارس والمصانع واصبح الهم معلق في هذه الساعات بالوقت الذي تنقطع فيه هذه المياه ، ألا يحسس أصحاب الملايين ان الله يبتليهم في هذه الساعات بما يحدث لنا ، ألا يخافون ربهم من فوقهم وإن ربك لبالمرصاد ، نحن في غزة نموت ونحن واقفون فهنيئا لمن رق قلبه بنا وهنيئا لمن سكب دمعه نحونا فإنه بسكبها على أبطال يفضلون الموت على الذلة أمام عدو ، ليس عدونا وحدنا بل عدو الإنسانية كلها ، وياويل من أدار ظهره عنا ‘ن الله عز وجل لن يطردنا من رحمته فالله أرحم بنا من الكون كله ولكن المنفقون ملياراتهم على ما يغضب الله – دون دخول في التفاصيل – هم الذين نخاف أن يطردهم الله من رحمته فارحموا انفسكم قبل فوات الأوان

  54. سلام الله عليكم يا استادي .
    مادا اقول لكم ، ليس لدي كلمات كافية لاعبر لك عن افتخاري بك كعربي اصيل. مقالاتك تخفف عني الم ومرارةالواقع العربي وخيانة حكامه. تابع سيدي .

  55. في اعتقادي هناك فلسفتان في الحياة: واحدة تجعل من الإنسان هو مركز كل شيء و الثانية تجعل من الإنسان لا شيء. فشيوخ الخليج و معهم كل الأنظمة العربية التي تدور في فلكهم ينتمون كلهم إلى” اللانظام” العالمي أي إلى غابة الحيوانات المفترسة و التي لا مكان فيها لا للإنسان و لا للإنسانية على الإطلاق.

    فشيوخ الخليج بالذات هم في مقدمة الحيوانات المفترسة المهتمين بالخصوص بمحو إنسانية الإنسان العربي و المسلم في كل المنطقة. و لذا لا غرابة في تصرفاتهم ، فكلما زادت “ثرواتهم” النقدية ، و هي ليست ثروات حقيقية بل ثروات فرضية قابل للتبخر في أي لحظة، كلما زاد حقدهم الحقيقي على الإنسان العربي و على الإنسان بالمطلق أكثر بكثير من الرجل الأبيض صاحب فلسفة الإنسان الذي لا يساو شيء

  56. رجاء النشر كاملا يا أستاذ عطوان فقد فاض بنا الألم ولم يعد بنا طاقة على السكوت، مات الطفل السوري ويداه مرفوعتان لله تدعو على أمة النعاج وأشباه الرجال، عندما نرى هذه الصور المرعبة نتذكر أطفال غزة الذين إحترقوا بالفوسفورالأبيض وأطفال العراق الذين إحترقوا في ملجأ العامرية والأطفال الفلسطينيين الذين ذبحوا بالسكاكين في صبرا وشاتيلا وأطفال قبية وديرياسين، عندما نرى قوارب اللاجئين السوريين والفلسطينيين تائهة في البحر نتذكر قوافل المقاتلين الفلسطينيين الذين أجبروا على الخروج بعد حصار بيروت 63 يوم حيث أغلقت في وجوههم عواصم الأعراب بإستثناء تونس والجزائر واليمن، هل تعلم يا أستاذ عطوان أن قطاع غزة قد إستوعب 400 عائلة من فلسطينيى سوريا وبعض العائلات السورية بينما لم تستوعب دول الخليج مجتمعة عائلة سورية واحدة، إسمح لنا يا أستاذ عطوان أن نقول الحقيقة بدون مجاملات إن حصار غزة ليس عربيا بل مصر الثورة والناصريين، بإسم جمال عبدالناصر يخونون الأمة ويخدمون الصهيونية جهارا نهارا وعلى الهواء مباشرة، إسمح لنا يا أستاذ عطوان فقد بلغ السيل الزبى: لن تقف الحرب في سوريا إلا عندما تهز السيارات المفخخة عواصم الفتنة والتحريض، لن يتوقف نزيف الدم السوري إلا عندما تنهمر الدماء في مدن الشحن الطائفي، لن يعرف أهل سوريا الأمن إلا عندما تستيقظ مدن الفتنة على دوي الإنفجارات ورعب الإغتيالات، لا نعرف ولا نفهم سر صمت سوريا على فجور البترودولار، إسمح لنا أن نسأل مباشرة كم دفع خادم الحرمين لإنقاذ المسجد الأقصى؟ ماذا فعل خادم الحرمين وأمير قطر ورئيس الإمارات لصد قطعان المستوطنين الصهاينة الذين يدنسون الأقصى تحت حماية جيش إسرائيل الذي تحالف معه أحفاد مسيلمة الكذاب وسجاح التميمية والأسود العنسي؟ إسمح لنا فقد إشتكت جدران الأقصى لربها من ذلك الشباب الذي يريد دخول الجنة على جثث السوريين، إسمح لنا فليس هذا وقت الدبلوماسية كيف يمكن تفسير سلوك الشباب الذي جاء من أصقاع الأرض ليحارب في سوريا بينما لم يتحرك أحد طيلة 65 لنصرة الأقصى؟ هل طريق سوريا تؤدي إلى الجنة وطريق الأقصى تؤدي إلى النار؟ لقد حاربوا إيران المسلمة بحجة تصدير الثورة، فماذا يمكن تسمية ما يقوم به بندر بن سلطان؟ إسمح لنا أن نسترجع بعض التاريخ، فكلنا يعلم أن بدو الصحراء قد إرتدوا عن الإسلام بمجرد وفاة المصطفى عليه الصلاة والسلام ولم يعودوا صاغرين للإسلام إلا وسيف خالد على رقابهم، ثم لماذا أنشأت الدولة العثمانية سكة حديد الحجاز؟ أليس لحماية قوافل الحجاج من غارات بدو الصحراء الذين إنتهكوا دماء وأعراض وأموال حجاج بيت الله الحرام، ثم يأتي عبيد البترودولار من شذاذ الآفاق ليقولوا إيران صفوية وفارسية، يا أستاذ عطوان سنقول كلمة لله أولا ثم للتاريخ ونستحلفك بالله العظيم أن تنشرها كما هى: ليس فقط الثورات العربية من تعرض للإختطاف بل الإسلام نفسه، لقد إختطف أحفاد مسيلمة راية الإسلام لتدمير الأمة، يجب تطهير بلاد المسلمين من أحفاد مسيلمة، إنشر رحمك الله

  57. والله ما يحدث من قتل ممنهج لاخوتنا السوريين ما هو الا وسمة عار لكل عربي يدعي انه عربي، وعلى راسهم اصحاب “العبي” لعنة الله عليهم في الدنيا والاخرة، لن تمر قطرات دم الاطفال والامهات والشيوخ عبثا، صراخ الارامل واليتامى ايضا لن يمر هكذا، فنقول لكل من وقف صامت ومكتوف الايدي سوف يكلفك صمتك غاليا ولن يرحمك التاريخ…

  58. الى طويل العمر صاحب التعليق ابو صالح
    اولا اموال البترول ليست من حق دول الخليج وحدها لانها وقف لكل المسلمين وامواله من بيت مال المسلمين
    ثانيا اذا كنت تظن انها اموال خاصة فقط بالسعودية فحلال عليكم ولكن اعيدوا مكة والمدينة للمسلمين وان تكونا تحت وصاية اسلامية عامة ومستقلة عن السعودية باعتبارهما وقف اسلامي مثل الفاتيكان ولتسموا دولتكم ما تشاؤون

  59. یا سیدی هولاء ما یعجبهم سواد عین السوریین المشکلة عند القاطبه من المتسمین باصدقاء سوریه هی بشار الاسد و حزبه و اللازم اسقاطه و لو انجر ذالک الی تدمیر سوریا بالمرة و ابادة السوریین سنییهم و علویهم و مسیحییهم و لو انجر الی تدخل اسرائیل و حلف الناتو لا بأس بل فرض فبقاء شیخ سوری او طفل رضیع لا دور له فی مستقبل النظام لا یهمهم اما تسلیح المقاتلین فله حساب آخر . المعرکة فی سوریه بالنسبه الی بعض الدول الداعمه للمعارضه و علی رأسها السعودیه اصبحت معرکة شرف و شخصیه فبندر بن سلطان اما ان یفوز و اما ان یموت اسفا. و انی لاخشی علی عمان ان ینتهی خروجه من سرب الخلیج الی ما انتهی الیه العراق و سوریا ولا اعتقد الاباء الروحیون یترکوا المشاکسین لا سیما اذا اقتربوا الی المنافسین!

  60. إذا كان شيوخ الأمة وفقائها قد بخلوا حتى بطلب الرحمة على مانديلا فكيف لهم أن يوعظوا سلاطينهم بالكرم المادي مع أطفال سوريا وهم من مذاهب وعقائد مختلفة ؟؟؟

  61. لا عروبة لا شيئ لم أقرأ مقالك من العنوان مفهوم ضاع العرب للأسف نقول فقط حسبنا الله و نعما الوكيل في كل من دمر الشعوب خاصة البترودولار ينقضوا نوادي أروبية و الأطفال يتجمدون ألاجمدكم الله يا قارون هذا الزمان و غدا لناظره لا عروبة لا شيئ لم أقرأ مقالك من العنوان مفهوم ضاع العرب للأسف نقول فقط حسبنا الله و نعما الوكيل في كل من دمر الشعوب خاصة البترودولار ينقضوا نوادي أروبية و الأطفال يتجمدون ألاجمدكم الله يا قارون هذا الزمان و غدا لناظره لا عروبة لا شيئ لم أقرأ مقالك من العنوان مفهوم ضاع العرب للأسف نقول فقط حسبنا الله و نعما الوكيل في كل من دمر الشعوب خاصة البترودولار ينقضوا نوادي أروبية و الأطفال يتجمدون ألاجمدكم الله يا قارون هذا الزمان و غدا لناظره لا عروبة لا شيئ لم أقرأ مقالك من العنوان مفهوم ضاع العرب للأسف نقول فقط حسبنا الله و نعما الوكيل في كل من دمر الشعوب خاصة البترودولار ينقضوا نوادي أروبية و الأطفال يتجمدون ألاجمدكم الله يا قارون هذا الزمان و غدا لناظره قريب؛

  62. لذا لن تجد اذان صاغيه الى الشرفاء والمناضليين امثالك …ان دول الجليج يا سيدي .هم ابتلا من الله لنا جميعآ ..فنحن فى اليمن ابتلانا الله بالسعوديه ..وكل ما تعنيه اليمن من مشاكل وقتال هي بسبب السعوديه … الف تحيه اليك سيدي ..ولا نامت اعيين الجبناء

  63. استاذنا القدير ..كغادتك انسان رائع تهتم بما يعنيه سعبنا العربي ..الف تحيه اليك ..دول الخليج يهمها بالدرجه الاولى تصدير الموت الى كل العرب الذين لا يمنون بالديمقراطيه الامريكيه

  64. ياسيدي لقد نسيت شئ مهم ان انوادى الاروبيه حين اوشكت على الافلاس هرع العرب مهرولين وزجو بالمليارات كى ينقذوهم من الافلاس بحجة انهم اشترو تلك النوادى
    لو اردنا ان نذكر المواقف التى زج العرب المليارات بها لاتحصى اما عن اطفال سوريا وفلسطين فليس لهم سوى الله، الذي ندعوه كى يساعد المنكوبين من اهالينا

  65. ابو عبد الله اين هو هو المانح قل لي وكم من المبالغ وصلت خلال هذا العام الى رامالله عليك عندما تتحدث تكون منطقي هولاء من تتحدث انت عنهم هم من اغرق اصحاب المومرات بامولهم لقتل الشعب العربي فقط لا غير والتجارب انت وغيرك تعرفها يقول لك عبد الباري تصرفون على القتل في سوريه لماذا لا تصرفون على اغاثة غزه ؟؟؟؟ واذا اعطيتم السلطه فهو فقط من اجل تنازلات معينه بشان فلسطين طلبتها منكم امريكيا واسرئيل اما من باب الاشقاء والاخوه لم ولن تعملوها !!!!

  66. يقول ع الباري عطوان في هذه الافتتاحية الرائعة الصادرة من نياط القلب: (( ان تدمير هذا الشعب وبلاده وكسر شموخه وعزة نفسه وكرامته، هو الهدف والاولوية)). تماما كما فعلوا مع الشعب العراقي والفلسطيني ويسعون مع اللبناني لولا وجود حزب الله. وظيفة هؤلاء هي سحق هذه الأمة وجعلها نهبا للقوى الإمبريالية. ممنوع أن تكون فيها قوة أو عزة أو كرامة.

  67. عفوا الأستاذ عبد الباري، إنهم مشغولون كثيرا. إنهم يقتلون، إنهم يرتكبون فينا المجازر البشعة، فكيف تريد منهم الالتفات إلى الأطفال؟ بل كيف تجرؤ على انتظار أن يصدر مثل هذا التصرف عنهم؟

  68. عندما يكون الامر مفاضلة بين السياسي والانساني فالسياسي هو الغالب ولان هدف الدول الشقيقة والصديقة هو تدمير سوريا فلا باس من التضحية بالالاف من السوريين يموتوا بردا و يضافوا الى مئات الالاف ممن قتلوا ذبحا وقصفا وتفجيرا والمليارات التي تدفع لشراء الاسلحة لترسل للمعارضة فهي تؤدي الى الهدف المطلوب اما البطانية وصوبة التدفة فلربما تبقي على حياة من يفترض ان كل الاطراف حكموا عليه بالموت اما ما يخص اهلنا في غزة فان من يعمل المستحيل لمنع المصالحة كيف بك تطلب منه انقاذهم ان غضبة السماء هدية لهؤلاء الذين يخططون الى ذبح اهلنا وايصالهم الى مرحلة القبول باي شيء للخروج من محنتهم وبهذا سيتم لهم مايسعون اليه وهو دفن موضوع الدولة التي ناضل اهلنا من اجلها اجيال واجيال فكيف بنا ان نتوقع عونهم وهم ينتظرون موت الضحية ليعجلوا بدفنه

  69. اخي عبد الباري ان الذين يدعون الديمقراطيه والحرص على المظلومين ليس لهم علاقه بذلك لقد سقطت جميع الاقنعه واصبح اللعب على المكشوف ان القتلى والجرحى والمشردين والمجوعين والمجمدين في جميع الدول الاسلاميه ما هي الا ارقام الا تعنيهم من قريب او بعيد ان لديهم اجندات دوليه يقومون بتنفبذها بالحرف ومن يقرأ برتوكلات حكماء صهيون يعلم الى اين نحن ذاهبون

  70. متفق معك ٥٠٪: أطفال سوريا وغزة هدف حربي لأنهم خطر على الأمن الإقليمي بعد عقدين؛ ونرى الآن أن المجتمع الدولي وبمباركة إسرائيلية يمهد لتسخين سوريا حربياً بعد إعلان أصدقاء سوريا أفضلية النظام الأسدي وآخرهم إسرائيل أمس؛ سينضب عما قريب الصنبور العربي للمعارضة بعد الغربي مباشرة ولن تعرف الرقعة السورية البرد الشتوي لأنه سيتم الإحتفاء بالمجاهدين من طرف العالم أجمع حتى آخرهم وسيعدل فقط إتجاه السقي العربي، أما غزة فيمكنها تسخين القطاع لأن إسرائيل جاهزة للتلبية ويكفي رشق واحد من كتائب فتح عليها لتلهب غزة: أما الغاز والنفط فلربما يمكن تصديره إلى الموانئ الإسرائيلية وتتكلف هي بإيصاله إلى غزة( فحالياً الأجواء سلمية حكيمة وتنسيقها مع الخليج سيكون سريعاً) المشكل هو السلطة الفلسطينية ستقبل إنقاد غزة دونما مقابل؟؟

  71. إنهم يدعون الإسلام …. والإسلام منهم براء …. ” أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ (6) إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ (7) الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلادِ (8) وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ (9) وَفِرْعَوْنَ ذِي الأَوْتَادِ (10) الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلادِ (11) فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ (12) فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ (13) إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ (14) فَأَمَّا الإِنسَانُ إِذَا مَا ابْتَلاهُ رَبُّهُ فَأَكْرَمَهُ وَنَعَّمَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَكْرَمَنِ (15) وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ (16) كَلاَّ بَل لّا تُكْرِمُونَ الْيَتِيمَ (17) وَلا تَحَاضُّونَ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ (18) وَتَأْكُلُونَ التُّرَاثَ أَكْلا لَّمًّا (19) وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا (20) كَلاَّ إِذَا دُكَّتِ الأَرْضُ دَكًّا دَكًّا (21) وَجَاءَ رَبُّكَ وَالْمَلَكُ صَفًّا صَفًّا (22) وَجِيءَ يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الإِنسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى (23) يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي (24) فَيَوْمَئِذٍ لّا يُعَذِّبُ عَذَابَهُ أَحَدٌ (25) وَلا يُوثِقُ وَثَاقَهُ أَحَدٌ (26)”

  72. كلام رائع ومنطقي جدا ان الذين صرف المليارات للحريه الزعومه التي لا تتمتع بادنى درجتها بلادهم وتدخل في شان سوريه الداخلي وسببة كل هذه الماسي ومنها الماساة الحاليه ان الله شهيد على ما يعملون وان لاعقباه شديد على معانات اهل غزه وحرمانهم من ابسط مقومات الحياة هل من المعقول والمنطقي ان تقفل حدودك ياسيسي مع غزه بسب عقيدة حماس واذا كنت منصف غزه بها مليون واكثر ليس كلهم حماس ولا يشكلون الا جزئا من هذا الشعب المظلوم التاريخ لا يرحم لا السيسي ولا مصر باكملها لسكوتهم عن هذه الجريمه التي يشارك فيها كل العرب بتقصيرهم من غزه وحصارها الخانق العربي قبل الاسرائيلي كما ذكرت

  73. ان هؤلاء الذي استغيذهم لانقاذ اطفال سوريا وغزة، لا يملكون الارادة لضخ الاموال لمساعدة منكوبي الامة، لانهم شركاء بالمؤامرة والدمار، وايديهم ملطخة بدماء اهل سوريا وابناءها.
    ارجو ان لا توجه اليهم النداء ولا من باب الاحراج،!

  74. المكارم
    ما كانَ ذَنبُ بَغيضٍ لا أَبا لَكُمُ ** في بائِسٍ جاءَ يَحدو آخِرَ الناسِ

    لَقَد مَرَيتُكُمُ لَو أَنَّ دِرَّتَكُم ** يَوماً يَجيءُ بِها مَسحي وَإِبساسي

    وَقَد مَدَحتُكُمُ عَمداً لِأُرشِدَكُم ** كَيما يَكونَ لَكُم مَتحي وَإِمراسي

    فَما مَلَكتُ بِأَن كانَت نُفوسُكُمُ ** كَفارِكٍ كَرِهَت ثَوبي وَإِلباسي

    لَمّا بَدا لِيَ مِنكُم غَيبُ أَنفُسِكُم ** وَلَم يَكُن لِجِراحي مِنكُمُ آسي

    أَزمَعتُ يَأساً مُبيناً مِن نَوالِكُمُ ** وَلَن تَرى طارِداً لِلحُرِّ كَالياسِ

    جارٌ لِقَومٍ أَطالوا هونَ مَنزِلِهِ ** وَغادَروهُ مُقيماً بَينَ أَرماسِ

    مَلّوا قِراهُ وَهَرَّتهُ كِلابُهُمُ ** وَجَرَّحوهُ بِأَنيابٍ وَأَضراسِ

    دَعِ المَكارِمَ لا تَرحَل لِبُغيَتِها ** وَاِقعُد فَإِنَّكَ أَنتَ الطاعِمُ الكاسي

  75. الله يرحم الحال اين صوت شريف ينطق بالحق اين علماء المسلمين وما اجندتهم لا نسمع لهم صوت نحن لا ننتظر احد من الزعماء فنحن غسلنا ايدينا منهم نحن علينا بالحكماء وعلماء المسلمين ما عندهم برنامج موحد ولا عندهم مشروع يخدم المسلمين الي الله المشتكاه

  76. حسبنا الله ونعم الوكيل…. سلمت يداك استاذ ابو خالد…لو ان المليارات دفعت لمكافحة الفقر والبطالة لانعدمت الجريمة والتطرف والانحلال الاخلاقي من مجتماعاتنا العربية

  77. الشعب السوري يتعرض للذبح والقتل من كل الجهات في داخل سورية، وللاهانات والمعاملة المذلة على ايدي اشقائه العرب خارجها، الامر الذي يؤكد مجددا ان تدمير هذا الشعب وبلاده وكسر شموخه وعزة نفسه وكرامته، هو الهدف والاولوية.
    سواء اتفقنا معك في كل شئ أو اختلفنا معك في بعض الشئ فإنك اختزلت الأمر برمته في جملة واحده أصابت كبد الحقيقه .

  78. الأستاذ الكريم عبد الباري، القراء الكرام
    لا أريد التعليق ولكن نسيت السوريين في لبنان، أعتقد أن وضعهم مأساوي كذلك.
    أقص عليكم ما حدث معي شخصيا.
    لي أخ يملك شركة صغيرة في الخليج، سألته إن كان بإمكانه توظيف أخ (ليس أخ بالدم) لي سوري، كان جوابه لا يمكن الحصول على فيزا وإقامة عمل للسوريين. يا للعار.
    حللت هذا الموقف الخليجي فلم أجد إلا أنهم يريدون من السوريين أن يصبحوا أولا ديمقراطيين، ثم يمكنهم المجيئ إلى الخليج “جنة الديمقراطية”. والسلام

  79. لقد ماتت فينا كل تلك الصفات الحميدة التي كانت قبل الاسلام وبعده …كان يقال دائما أن العربي عنده مروؤة وعزة نفس وشهامة وانفة ، جميعها قد ماتت . فعندما تصرخ الثكالى وتئن اليتامى ويشكو العجوز فلا يجد من مجيب ولو بكلمة ………..لا نقول ما يغضب ربنا إنما نقول ” حسبنا الله ونعم الوكيل ” على كل من عنده المال والقدرة والاستطاعة ويقف كالمتفرج ولا يحرك ساكناً عليه من الله ما يستحق

  80. استاذ عبدالباري …. لقد طفح الكيل و يجب أن تغسل يديك من هذه الدول المارقه العنصرية اللتي تسمي نفسها عربية مسلمه و يجب على كتابنا الأجلاء الدعوة بكل صراحه إلى محاسبتها و فضحها…. هؤلاء العنصريون هم سبب تشيوه عروبتنا و اسلامنا و فرقتنا.. و هم منذ زمن في حماية أعدائنا من بريطانيا و أمريكا و الاسرائيليين…..هم سبب الطائفية الدنيئة اللتي تعم في أوطاننا سواء في الدين أو القومية أو غيرها… هذه أموالهم أصبحت أداة قتل لحضارتنا في العراق و سوريا و فلسطين و غيرهم ….صدقني الكبر قد تغلغل في صدور الكثير من مواطنيهم قبل أمرائهم و ملوكهم و العنصرية البغيضه أصبحت قوانين في بلدهم… و بالأخير يخدروننا بادعاء أنهم اخواننا في الدين و العروبه… لقد انتزعت الانسانيه من صدورهم …لا تبحث عن المنطق في تصرفهم بل ابحث عن السبب… هل تستطيع نشر هذا الكلام؟

  81. لا يمكنني ان اعلق الا بما يقوله فنان فلسطيني يعيش ظلام غزه وهو يسخر من الوضع العربي باغنية هزي خصرك هزي الوضع العربي بخزي

  82. المليارات العربية اغرقت سلطتك الفلسطينية (بفتح السين) واذا كان لديكم عور في اعينكم او بالاصح في اخلاقكم لا تستطيعون معه من ايصال الاموال والمساعدات الى مكانها الصحيح فهذا مرده اليكم وليس الى عور المانح الذي لم يسلم لا من عور اعينكم ولا سواد قلوبكم ولا طول السنتكم.

  83. اولا احيك على هذه المقالة لكن لاحياة لمن تنادي وثانيا اسمح لي ان اقول لك ان كانت سلطة حماس لاتملك لاالخبرة ولاالقدرة ولا الامكانية لمواجهة ا لمشاكل فلماذا تتمسك بالحكم وتتبث به ؟ لماذا لاتسلم الحكم الى اناس قادرين على مواجه المشاكل وحلها ؟ اما من ناحية العرب الخليجين الاغنياء وتصرفهم حيال الشعب السوري وقطاع غزة فلا جديد تحت الشمس فكما حاصروا العراق لمدة 13 سنة واهانوا اهله وجوعوهم مع الامريكان وجلبواهم لضرب واحتلال العراق وكذلك فعلوا مع الليبيين فلاتستغرب ان يفعلوا ذلك مع الشعب السوري فهم يجلبون له الموت والدمار والجوع والاهانة وحتى النساء السوريات الصغيرات لم يسلموا من بطشهم فلا تستغرب ياستاذ عبد الباري غدر وبرودة هؤلاء مثل الجو البارد تجاه اخوة لهم بالقومية والدين .

  84. أخ عبد الباري ألا توافقني أن الأمة العربية أمة متخلفة وكافرة ولاتستحق العيش يبررون شقاء شعوبهم للإستعمار أليس الإستعمار أرحم منهم ؟؟؟؟؟؟

  85. ولكن لماذا لا تطلب من ايران التي اغرقتهم بكل هذه المشاكل بمساعدتهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here