23rd Feb 2018

تلفزيونات

عادل العوفي: تلفزيون “فلسطين” يفتح ذراعيه ويرحب “بالاحضان” باعداء الوطن.. والفيضانات عرت الواقع المغربي واسقطت “ورقة التوت”.. وقليل من العتاب على “امير الالعاب”.. في “القصرين” التونسية ثورة تاكل ابناءها فاين “اهل الانتخابات” منها؟

adel-alofi-new-.jpg55

 

 

 

عادل العوفي

ثارت ثائرة الفلسطينيين وهم يتابعون من “تفنن ” في كيل التهم والسباب لهم كل يوم من قناته الفضائية التي صارت متخصصة في تأليب الرأي العام المصري ضد القضية المركزية للعرب.

صحف ومواقع الكترونية وصخب على “الاعلام الجديد” بل ومطالبات باعتذار علني وصريح للشعب على الذنب المقترف بحقه حين تمت استضافة الاعلامي “توفيق عكاشة” على تلفزيون “يفترض” انه يمثل فلسطين ويحمل اسمها، لن اتوقف كثيرا عند هذه النقطة لعدة اسباب، لكن الهالة التي احدثتها تلك الحلقة جعلتني اضم صوتي للكثيرين ممن تساءلوا حول المسؤول عن “الدعوة” ولا داعي لشرح الكثير من موقف الرجل، ولعل دماء اهالي “غزة” لم تجف بعد ولعلها الشاهد الاكبر على “الجريمة” التي ارتكبت بحق القضية وشهداءها حين تم “التهليل” لصاحب “قناة الفراعين” وظهوره الفضائي “المخجل”.

[+]

دانة زيدان: أحلال على معارضي “مرسي” وحرام على معارضي “السيسي”؟… في البرد تذكروا شعب الخيام.. “ساعات ساعات أحب عمري وأعشق الحاجات”

dana-zeidan-new.jpg555

 

 

 

دانة زيدان

 

أستغرب قيام بعض القنوات المصرية بتسليم الشاشة لبعض “الإعلاميين” للتحريض على الآخر وكأن معارضي النظام الحالي من كوكب ثان ولا يشكلوا جزء من النسيج المصري, في حديث عشوائي, إقصائي, خال من أي منطق.

الأمثلة كثيرة خاصة في الأسبوع الماضي بعد إعلان جزء من المعارضة تنظيم مظاهرة سلمية, فكلما حولت بين قناة وأخرى وجدت أحد المذيعين المصريين يحرض ضد المتظاهرين ومن فرط الحديث في هذا الموضوع في الإعلام المصري لم أعد أميز من قال ماذا فأحدهم يدعوا لإطلاق الأعيرة النارية الحية ضدهم ليكونوا “عبرة ودرس″ وآخر يقول” لازم يرجعوا المتظاهرين بكفن” .

[+]

ضيف حمزة ضيف: متعة التاريخ وسحر الصحراء في برنامج “على خطى العرب” على قناة العربية.. ومحطة المستقبل تعيد حوار مع الراحلة صباح.. هل فقدت الدراما السورية خصوصيتها بعد أن سقطت في مصيدة تقليد الأتراك؟

deif-hamzah-seif-very-new

ضيف حمزة ضيف

حين تجتمع المعلومة التاريخيّة و”الشو” الإعلامي يجد المشّاهد متعةً كبيرة، لأن التلفزيون عموماً هووسيلة تجلب المتعة وتزجي الوقت بالدرجة الأولى ثم تأت الفائدة والمعلومة والتربويّة في سياق العرض، هذا المبتغى غالباً ما آل إلى النفاذ في تلفزيوناتنا العربيّة لأسباب عديدة، أهمها: سيطرة الإعلانات على نطاق واسع، بحيث أصبحت هذه الأداة حكراً على تجميع المال وبذله فيما يخاطب الجيب والاستهلاك فقط.

[+]

هبة جوهر : استراحة لأسبوع بعيدا عن فضائيات الأخبار: رحلت “الشحرورة” لكن أسطورتها “مسيناكم مسونا” ستبقى ورحل ممثل سوري لتذكيرنا بـ” حمام القيشاني” دراما الشام كاملة الدسم

999999999999

رحلت  الشحرورة، بعد  أن أصبحت مادة  لـ”استهزاء”  من  يعتبر نفسه  خفيف  ظل،  فيحترف انتقاد  كل شيء ويسخر من أي شي، رحلت  عن عمر يناهز  الحب والحياة والعناد، إلا  أن  من لا يعرف  قيمة  ذلك يبحث عن ما إن كانت  تجاوزت  التسعين  أما أن ما يتداوله  الإعلام  عن عمرها حقيقي، وكأنها  أخذت من أعمارهم.

[+]

خالد الجيوسي: كيف يستقل لبنان بلا رئيس “سعودي إيراني”؟.. لماذا لم يفرح الرئيس الأسد: ولم يلتقط “سلفي”؟! .. و”الخباز” الصحافي يسأل: لماذا تبكون منتخباتكم في كأس الخليج “22”: ولا تهبون لنجدة أوطانكم؟!

khalid-jayyousi.jpg555

 

 

خالد الجيوسي

يقولون أن التفرقة بين البشر أصحاب البشرة البيضاء والسوداء موجودة فقط على أراضي الولايات المتحدة الأمريكية التي عانى منها “السود” كما كان يطلق عليهم أو لا يزال في بلاد “الكولا والبرغر” التي لا يزال بعض العرب يطبلون ويزمرون ويهللون إعجاباً وانبهاراً بنموذجها الديمقراطي، واعتباره الأسلوب المعاصر والأنسب !

[+]

فرح مرقه : فضل شاكر”شلال الحنان” يختطف عين الحلوة..وتهمة تعكير صفو العلاقات للساخر اللبناني عادل كرم بعد الإساءة لأحلام وبوتين يلعب كاراتيه ولا “يجري مع الكلاب”

7777777777777777777 

عادل كرم أو زكي بني ارشيد

الحمد لله أن الساخر عادل كرم لم يكن يوما أردنيا، وإلا لوجد نفسه يتأبط ذراع الشيخ زكي بني ارشيد ويتنقّل مع الاخوان المعتقلين بين السجون، بعد نقده للفنانة الجدليّة “أحلام” نجمة برنامج أراب آيدول.

الكوميدي اللبناني صاحب برنامج “هيدا حكي” على شاشة MTV اللبنانية، كما السياسي الإخواني الأردني بني ارشيد، رأيا أمرا أثارهما فعقّبا عليه، إلا أن الناس من حول كرم ضحكت، بينما الآخر لم يعد بين الناس من الأساس.

[+]

لطيفة اغبارية: شعبولا يهدّد أبو بكر البغدادي.. ابن حلب حازم شريف.. بصوته يصنع العَجب.. عندما يُشبّه عكاشة نفسه بسعد زغلول والعُرابي.. عميل لبناني أخذوه لحمًا ورموه عظمًا!

latifa-egbaryanew55 

لطيفة اغبارية

سنبدأ الكتابة بعكس العناوين التي ذكرت أنّ تنظيم داعش أهدر دم الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم، لنقول إنّ “شعبولا” هو الذي  نجح هذه المرّة في تهديد البغدادي. وكيف ذلك؟. نعتقد أنّ أغنية شعبولا انتشرت كالنار في الهشيم قد أثارت حفيظة التنظيم الذي نادرا ما يرّد على “الإعلام” الذي يتهمه بالإرهاب وكما  أنّه لا يردّ على حقيقة الفيديوهات المنسوبة إليه.

[+]

عادل العوفي: عن “الشيخ معاذ الخطيب” والشمس التي ستشرق من موسكو.. وفي السعودية “الغزل” للابل والغنم والدجاج وكفى “حلال عليهم حرام علينا”.. دوريات “ابو جودت” تخنق الدراما السورية

adel-alofi-new-.jpg55

عادل العوفي

عاد الشيخ “معاذ الخطيب” الى الاضواء مجددا مدافعا عن قناعات لطالما امن بها وناضل ضدها، زيارته الى العاصمة الروسية “موسكو” شكلت الحدث الابرز بين من اعتبرها “بارقة امل” تلوح في الافق للملف السوري المضرج بالدماء، في حين اسهب اخرون في كيل التهم الدائمة “للشيخ” ومن “معه” بدعوى الخيانة ووضع اليد مع النظام ومن يدعمونه، في لقاء “الخطيب” في برنامج “المنبر السوري” على شاشة “الغد العربي” حاول بشتى الطرق دحض كل تلك الاقاويل واظهار “حسن النية” اولا وشجب كل “التهم” ضده “كفانا تخوينا وشتما وانقذوا البلد”، هكذا صرخ مدافعا عن “خياره” وسعيه لنفض الغبار عن قضيته، فهل هو محق في طرحه ومسعاه؟

يقول المثل “الغريق يتعلق بقشة” وهذا هو حال المواطن السوري المسكين الذي مل وسئم من “المناقصات” وبيع الذمم، ولهذا وجد الكثيرون في “مباردة الشيخ معاذ” ملاذا وفرصة للحلم والامل من جديد، رغم ان ما يلام على “رئيس الائتلاف السابق” احيانا اهتمامه بالزائد بالاصوات التي تشجب تصرفاته ولاحظنا ان كل خرجاته الاعلامية باتت مخصصة للرد على المنتقدين والحملات التي تستهدفه اكثر من شرح الزيارة وابعادها وتقريب وجهات النظر ويجب هنا الا ننسى ان فئات اخرى من الشعب السوري لم تسمع “بمشروع الخطيب” بعد وكل ما وصلها انه “خائن وضع يده في يد الروس″، فلماذا لا يتجاهل اصوات النقد ويوصل رسالته بالشكل الامثل واللائق؟ ولان الجميع ايضا بانتظار اشراقة  “شمس موسكو” التي تحدث عنها، رغم انني تمنيت من مذيع البرنامج طرح سؤال يشغل بال الكثير من السوريين ويتعلق “بنفوذ” الوفد على الارض حاليا اذ ان هذا المعطى يشكل “هاجسا”، فكيف سيلتزم الاخرون باي اتفاقيات يجري توقيعها لاحقا وانت لست وصيا عليهم؟

كما ان رد “الشيخ” على سؤال يهم استعداده لزيارة العاصمة “دمشق” حيث قال بالحرف” سوريا ودمشق بلدي واذا كان هناك حل حقيقي ليس تحايلا من قبل النظام واعوانه، فأنا مستعد أن احترق فيزيائيا لانقاذ البلد، ولكن النظام لم يصدق مرة واحدة معنا وهذه هي المشكلة”، لعل هذا الجواب كفيل بردع بعض المخاوف الاخرى، وبالتالي فالكرة ايضا في ملعب “النظام” مع “الحكم الروسي”..

[+]

دانة زيدان: مسلسل “شماعة الإخوان”.. بين الجنة والنار.. صبايا الياسمين.. “غادة عويس” مثال الإلتزام الإعلامي

dana-zeidan-new.jpg555

دانة زيدان

“زينب مهدي” شابة مصرية كانت تحلم بوطن أكثر إنسانية, ذاك الحلم هو ما دفعها لخوض الحراك السياسي في عمر الزهور, فمن الواضح أن زينب كانت تسكنها الرغبة بالتغيير وتحقيق العدالة, ربما لم تدرك بعد في -ذلك العمر المبكر- الخط الفكري الذي تريد الإلتزام به, كان جلياً التخبط الذي يسكن هذه الشابة, ورغبتها بالتغيير وعدم إيجادها السبيل لذلك, ربما هذا ما جعل “مهدي” تلتحق بحزب الإخوان المسلمين – قبل أن يضاف على لائحة الإرهاب من قبل دول النفط التي إستثنت الكيان الصهيوني الغاصب من تلك القائمة –, من ثم تركها الحزب والإنضمام للحملة الرئاسية للمرشح “عبد المنعم أبو الفتوح”, وخلعها للحجاب رغم كل الإنتقادات التي تعرضت لها خاصة أنها تأتي من خلفية أزهرية.

[+]

ضيف حمزة ضيف: الشقيقتان “فايا وريحان يونان” يطلان من بيت القصيد.. ومذيعة العربية تمارس “حقها” في الامتعاض من مراسل المحطة من دير الزور، هل يعني ذلك قناعة مختلفة عن خط القناة؟.. اسخروا من أحلام كما شئتم ولكن قدّروا ما تجنيه من ذلك

deif-hamzah-seif-very-new

 

 

ضيف حمزة ضيف

ينبغي أن يتخلّص الإعلام من التركيز على الأسماء البارزة، ويمنح فسحةً للأسماء الجديدة التي لم يسعفها الحظّ في حجز مكاناً لائقاً لها، أمام حشد فضائيّ يجمع بين الغثّ والسمين.. الأمر يتعلّق بضرورة خلق متنفس جديد لا يخلومن المنفعة، ذلك أن إبراز المواهب الحديثة قد يدّر على هذا الإعلام فضيلة السبق وصناعة القادم، هذا إذا حيّدنا كل شيء وافترضنا برغماتيّة تفيد هذه القناة أوتلك في القادم المنظور .

[+]
المُواجهة القادِمة مع الإسرائيليين قد تَكون شَرارَتْها “بَحريَّةً” أكثر مِنها “بَريَّةً” و”حزب الله” هو رأس الحِربة.. ضُغوط على نتنياهو داخِليًّا وخارِجيًّا للتوصُّل إلى تَسويةّ سَريعةٍ مع لبنان لتَجنّبها.. واحتفالاتِه بـ”صَفقة غاز القَرن” مع مِصر ربّما سابِقة لأوانِها
التحرُّش بالخادِمات الآسيَويّات وقَتْلهنَّ يُوَتِّر العلاقات.. ويُسيء للصُّورة العَربيّة السَّيّئة أصلاً.. الرئيس الفِلبيني يُقدِّم دَرسًا لنُظرائِه العَرب في الحِفاظ على كرامَة مُواطِنيه.. أوْقِفوا هذهِ الاعتداءات فَورًا
كيف أذلَّ اللُّبنانيون تيلرسون وأجْبَروه على الانتظار؟ ولماذا تَراجع وأعادَ اتّهام “حزب الله” بالإرهاب؟ وكيف خَرَجَ مَصدومًا بعد لقائِه المُغْلَق مع أردوغان؟ وهل يَنجَح مُخطّط بِلاده بِسَلخْ آبار النِّفط والغاز عن الدَّولة السوريّة؟ وهل وَصلت صواريخ “سام 5” إلى اليمن؟
خالد الجيوسي: صُراخ أطفال الغُوطة الشرقيّة “أجمل” من أصوات برنامج “ذا فويس”: هل يُعبّر هؤلاء عن المُوالين للأسد؟.. مُذيع أُردني يَقرأ عُنوان مَوقِع إلكتروني بالعَكس: لماذا يَسْتَحِق بنظرنا “عُقوبَة” نقله من التلفزيون؟.. وحين يُبلغنا الدكتور صائب عريقات أن قادِة بِلادنا “طراطير” للاحتلال: ألم يَجِد شاشة عربيّة تستضيفه غير القناة الإسرائيليّة؟
الأسد ينهي خدمات محافظي القنيطرة ودير الزور
عبارة تمجد صدام حسين على سور مدرسة ثانوية تتسبب في استنفار أجهزة الأمن الكويتية!
دبي تتهم حكومة جيبوتي بالاستيلاء على ميناء “دوراليه” بشكل غير قانوني
وزير فلسطيني ينفي تدهور صحة الرئيس عباس
روسيا تختبر أكثر من 200 سلاح جديد في سوريا
الإعلان عن إنشاء دار أوبرا ومشاريع أُخرى في السعوديّة بِكُلفة 64 مليار دولار: إعلانٌ تاريخيّ قُوبِل باستياءٍ شعبيّ دينيّ واقتصاديّ.. تَشكيك بحَل البطالة ومُطالبات بالالتفات للسَّكن والتعليم.....
تسريبات التحاق مُدير مكتب الملك تُثير الجَدل وتَخلِط أوراق “التَّعديل الوزاري” في الأردن.. الإجراء “تأجّل” قليلاً والضَّجيج يَرتفِع وبورصة الأسماء تتّسع.. واتصالات الملقي شملت...
الوزير بينيت خلال المناورات في المدارس الإسرائيليّة لمُحاكاة قصفٍ صاروخيٍّ: الحرب القادمة ستؤدّي لأضرارٍ لم نشهدها سابقًا وعلى المُواطنين التحمّل
المُحامي العِراقي بديع عارف: يُداهِمني المَوت.. ولا بُد من كَشْفْ السِّر الأهم.. سألت صدام حسين: لماذا لم تُقاوِم عندما اعْتقلك الأمريكيّون؟.. وفيما يلي “جَواب الرئيس الشَّهيد”
ابراهيم كالن: أجهزة استخبارتنا تتواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع دمشق.. ولا يوجد هناك اتفاق بين الجيش السوري والوحدات الشعبية في عفرين
الاخبار اللبنانية: واشنطن لحلفائها: فلنقسّم سوريا
ناشيونال إنترست: لا تتوقعوا من ترامب حلاً عسكرياً مع إيران
موقع بريطاني: باكستان ترسل 1000 جندي إلى السعودية لحماية أفراد العائلة المالكة
كوميرسانت: بعد تسليمه عفرين هل ينفذ أردوغان وعده في منبج؟
حرييت: أمين عام الناتو: حصول تركيا على صواريخ إس400- “قضية صعبة” للحلف
الغاء مادة الفلسفة في المغرب وتعويضها بالتربية الاسلامية يغضب...
زعيم المعارضة السورية يحث الاتحاد الأوروبي على عدم إضفاء الشرعية على...
استقالة ام انتخابات مبكرة: السيناريوهات المحتملة للازمة السياسية...
خمسة أيام من الضربات الدامية على الغوطة الشرقية قرب دمشق
النجيفي: عدم توحد السنّة انتخابيا جزء من واقع عام بالعراق…وبلادنا...
بوشعيب حمراوي: مجرمون لكن .. كرماء.. والساخر محمد امهيول يروي تجربته معهم
إبراهيم عبدالله صرصور: مستقبل الثورات العربية في عيدها ميلادها السابع
عمر سعلي: قراءة وتحليل في المسلسل التركي الشهير ” وادي الذئاب”
معتز محمد المسلوخي: الأونروا وحق العودة في ظل القانون الدولي
ياسر رافع: شرق المتوسط .. والزمن العربى الردئ
شوقية عروق منصور: ماذا سنقدم لمرغريت وفيكتور وفانيسيا وغيرهم من أصدقاء...
رابح بركويش: الى الذين لم يفهموا شيئا عن الإرهاب.. اليكم ما قاله د. عزام...
الدكتور فضل الصباحي: مطالبات شعبة واسعة في اليمن برفع العقوبات عن احمد...
رأي اليوم