23rd Feb 2018

عبد الباري عطوان

استيلاء “الدولة الاسلامية” على “عين العرب” سيورط تركيا في حرب شرسة وطويلة في سورية والعراق.. فهل خطط البغدادي لهذه “المصيدة”؟ وكيف سيكون “الشرق الاوسط” الجديد؟ وهل سيخرج اردوغان فائزا؟

 atwan ok

 

عبد الباري عطوان

نجاح قوات “الدولة الاسلامية” في اقتحام مدينة “عين العرب” والسيطرة على مواقع استراتيجية فيها، بعد حصار استمر اكثر من اسبوعين، ووسط مقاومة شرسة من المقاتلين الاكراد المدافعين عنها، يشكل نقطة تحول استراتيجية في الصراع الدائر حاليا في المنطقة، ومستقبل خطط التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة (50 دولة) لتصفية هذه “الدولة” والقضاء على قواتها باعتباره هدفا يحتل قمة اولوياته.

[+]

اردوغان يقدم على المغامرة الاخطر في تاريخه وتركيا بالانضمام الى “التحالف الامريكي” للقضاء على “الدولة الاسلامية”.. فهل يكون رأس الاسد هو الثمن. وماذا لو اخطأ في الحساب وما هي الانعكاسات على جبهته الداخلية؟

atwan ok

عبد الباري عطوان

يقف الرئيس التركي رجب طيب اردوغان امام واحد من اخطر التحديات التي تواجهها بلاده في تاريخها الحديث، بتقدم حكومته (الثلاثاء) مشروع قرار للبرلمان يجيز استخدام القوة، بشقيها البري والجوي، في سورية وانضمامها الى التحالف الامريكي الذي شكله الرئيس باراك اوباما لاضعاف تنظيم “الدولة الاسلامية” تمهيدا لتصفيته نهائيا.

[+]

شكرا “لكريستينا” رئيسة الارجنتين التي تفوقت انوثتها على”رجولة” الكثير من زعماء العرب.. وفضحت النفاق الامريكي حول الارهاب.. وانتصرت لشهداء غزة والعراق وافغانستان

atwan ok

 

عبد الباري عطوان

كنت وما زلت، اتمنى لو ان السيدة كريستينا فيرنانديز دي كريشنر، واحفظوا هذا الاسم جيدا، زعيمة للامة العربية كلها دون استثناء، فبينما ينشغل قادة ووزراء خارجية دول عربية بتقبيل ايادي السيدة تسبي ليفني وزيرة “العدل” الاسرائيلية، احد ابرز مجرمي الحرب الثانية والثالثة على قطاع غزة، ويتمسحون بها تبركا، ويتنافسون على اظهار “اعتدالهم” وحرصهم على السلام والتطبيع، وربما تقديم التهاني لها ولجيشها على المجازر في قطاع غزة، تقف هذه المرأة الشجاعة على منصة مجلس الامن الدولي لتتحدث عن تناقضات السياسة الامريكية وتفضح اكاذيبها، وتكشف وجهها العدواني القبيح وانيابها المتعطشة لسفك الدماء، دماء العرب والمسلمين على وجه الخصوص.

[+]

بعد قصف الطائرات الامريكية لحمص هل سيأتي الدور على دمشق قريبا ام بعيدا.. ثم تجفيف منابع التمويل لـ”الدولة الاسلامية” هل سيكون مقدمة لتجريف مئات المليارات الخليجية؟

 atwan new

 

 

عبد الباري عطوان

التحالف الامريكي الذي يقاتل “الدولة الاسلامية” وباقي الفصائل المتشددة على الارض السورية يتوسع، وطلعاته الجوية تتضاعف يوما بعد يوم، وتستهدف مواقع في مدن جديدة، ولكن لا احد يقول لنا اين ستنتهي هذه الحرب وكيف، ومن اجل من كل هذا الحشد الدولي، العسكري والسياسي والمالي، من اجل القضاء على تنظيم تقول وكالة الاستخبارات الامريكية ان تعداد مقاتليه لا يزيد عن ثلاثين الفا.

[+]

مشاركة الطيارين العرب غير المسبوقة في الحرب على “الدولة الاسلامية” واخواتها.. ما هي الدوافع والاخطار.. ومن اين اخترع اوباما تنظيم “خراسان” الارهابي؟ وما هو الهدف القادم؟

atwan ok

 

عبد الباري عطوان

بعد ان شاهدت بعض صور الطيارين من خمس دول عربية (السعودية، الامارات، قطر، البحرين، الاردن) يلوحون من نوافذ طائراتهم الامريكية الحديثة من طراز “اف 16” باشارة النصر، والابتسامة مرسومة على وجوههم او وجوههن السمراء (قائدة طائرة اماراتية شاركت في القصف)، بعد عودتهم وانجازهم لمهامهم في تدمير مواقع واهداف لتنظيمات جهادية متشددة (الدولة الاسلامية، جبهة النصرة، احرار الشام) وقتل اكبر قدر ممكن من هؤلاء ومعهم العديد من المدنيين وربما الاطفال ايضا، اقول بعد هذه المشاهدة، اغمضت عيني وسرحت في حلم يقظة طويل (لم امر بهذه التجربة منذ سن المراهقة لكثرة الكوابيس العربية ولعدم وجود وقت لمثل هذه الاحلام) وتخيلت ان هؤلاء الطيارين والطيارات عائدون لتوهم الى قواعدهم، من مهمة في فلسطين المحتلة، تصدوا خلالها للطائرات الاسرائيلية التي تقصف الجوعى المحاصرين العزل في قطاع غزة.

[+]

القصف الجوي الامريكي استهدف الاراضي السورية.. والنظام والمعارضة يتسابقان للترحيب به.. ماذا يحدث في المنطقة.. وكيف يتوحد عرب “الممانعة” و”الاعتدال” خلف هذا التدخل العسكري الذي سيقتل الآلاف وربما مئات الآلاف من السوريين ايضا؟ وماذا عن السيادة؟ وهل سيحقق اهدافه

atwan ok

عبد الباري عطوان

لم تحتج الطائرات الحربية الامريكية وصواريخ “التوماهوك” اذنا من السلطات السورية لضرب مواقع لتنظيم “الدولة الاسلامية” وجبهة “النصرة” جناحي تنظيم “القاعدة” الى جانب “احرار الشام” داخل الاراضي السورية، لان امريكا باتت الحاكم الناهي المسيطر على المنطقة، ولذلك لا تعترف بسيادة اي دولة عربية على اراضيها او اجوائها، فالسيادة لها فقط، وما على الآخرين غير تقديم “البيعة” لساكن البيت الابيض الذي لم يبق له غير تنصيب نفسه”خليفة” للمسلمين، والعرب منهم خاصة، سنة او شيعة.

[+]

الدولة اليمنية انهارت للأسف.. والبلد على ابواب التفتت.. وهناك ثلاثة سيناريوهات متوقعة في الاشهر المقبلة من بينها عودة الملكية.. والسعودية انتظرت الخطر من الشمال فجاءها من الجنوب

atwan ok

 

 

عبد الباري عطوان

نجحت قوات “انصار الله” الحوثية في الاستيلاء على جميع مؤسسات الدولة في العاصمة اليمنية صنعاء، ابتداء من وزارة الدفاع ومرورا بالمستشفيات وانتهاء بالمصرف المركزي، ودون اي مقاومة تذكر، حتى ان وزير الداخلية ناشد اجهزته الامنية بعدم المقاومة والتعاون مع “الفاتحين” الجدد.

[+]

خطة اوباما تقسّم المعارضة السورية.. وانباء عن مصالحة وشيكة بين “داعش” و”النصرة” يرعاها الشيخ المقدسي.. وهل تفجير قيادة “احرار الشام” نفذته مخابرات عربية ولماذا؟

 atwan ok

 

عبد الباري عطوان

صادق مجلس الشيوخ الامريكي الخميس على خطة الدعم للمعارضة السورية التي عرضها الرئيس الامريكي باراك اوباما بهدف تجنيدها لمواجهة قوات “الدولة الاسلامية” (داعش) واخراجها من المناطق التي تسيطر عليها في الرقة ودير الزور وشمال حلب ومناطق كردية اخرى.

[+]

استبعاد تجاوب اوباما مع عرض الاسد للتعاون ضد “الدولة الاسلامية”.. ولكن ما هي اسباب هذا التحول في الموقف السوري من “الصقورية” الى “الليونة” والتهدئة؟

atwan ok

 

 

عبد الباري عطوان

الجميع يعيش “محنة” اسمها “الدولة الاسلامية” في منطقة الشرق الاوسط، ولكن الامور تبدو نسبية، فهناك من يعتقد انه اكثر تحصينا ازاء الاخطار التي تشكلها، ولكن البعض الآخر الذي يرى انه على رأس قائمة المستهدفين، ولذلك يستعجل التدخل العسكري الامريكي ويصلي من اجله ليل نهار.

[+]

مؤتمرات “المرعوبين” تتناسل.. كلهم يريدون تصفية “دولة البغدادي” ولكنهم يخشون انتقامها.. وكيف يمكن ان ينجح تحالف عسكري بدون مشاركه تركيا وايران؟ وكم مرة سيعاد تأهيل الجيش العراقي والمعارضة السورية؟!

 atwan ok

 

عبد الباري عطوان

تكاثر الاجتماعات، وتناسلها، حول كيفية حشد تحالف دولي لشن حرب لاضعاف “الدولة الاسلامية” تمهيدا للقضاء عليها يذكرنا بمنظومة “اصدقاء سورية” وشقيقتها الكبرى منظومة “اصدقاء ليبيا” حيث حولت المنظومتان الدوليتن الى حالة من الفوضى المسلحة، والتفتيت الديمغرافي والجغرافي والحروب الاهلية، ولا نعرف ما اذا كان حظ هذه المنظومة “العراقية السورية” الجديدة سيكون افضل.

[+]
المُواجهة القادِمة مع الإسرائيليين قد تَكون شَرارَتْها “بَحريَّةً” أكثر مِنها “بَريَّةً” و”حزب الله” هو رأس الحِربة.. ضُغوط على نتنياهو داخِليًّا وخارِجيًّا للتوصُّل إلى تَسويةّ سَريعةٍ مع لبنان لتَجنّبها.. واحتفالاتِه بـ”صَفقة غاز القَرن” مع مِصر ربّما سابِقة لأوانِها
التحرُّش بالخادِمات الآسيَويّات وقَتْلهنَّ يُوَتِّر العلاقات.. ويُسيء للصُّورة العَربيّة السَّيّئة أصلاً.. الرئيس الفِلبيني يُقدِّم دَرسًا لنُظرائِه العَرب في الحِفاظ على كرامَة مُواطِنيه.. أوْقِفوا هذهِ الاعتداءات فَورًا
كيف أذلَّ اللُّبنانيون تيلرسون وأجْبَروه على الانتظار؟ ولماذا تَراجع وأعادَ اتّهام “حزب الله” بالإرهاب؟ وكيف خَرَجَ مَصدومًا بعد لقائِه المُغْلَق مع أردوغان؟ وهل يَنجَح مُخطّط بِلاده بِسَلخْ آبار النِّفط والغاز عن الدَّولة السوريّة؟ وهل وَصلت صواريخ “سام 5” إلى اليمن؟
خالد الجيوسي: صُراخ أطفال الغُوطة الشرقيّة “أجمل” من أصوات برنامج “ذا فويس”: هل يُعبّر هؤلاء عن المُوالين للأسد؟.. مُذيع أُردني يَقرأ عُنوان مَوقِع إلكتروني بالعَكس: لماذا يَسْتَحِق بنظرنا “عُقوبَة” نقله من التلفزيون؟.. وحين يُبلغنا الدكتور صائب عريقات أن قادِة بِلادنا “طراطير” للاحتلال: ألم يَجِد شاشة عربيّة تستضيفه غير القناة الإسرائيليّة؟
الأسد ينهي خدمات محافظي القنيطرة ودير الزور
عبارة تمجد صدام حسين على سور مدرسة ثانوية تتسبب في استنفار أجهزة الأمن الكويتية!
دبي تتهم حكومة جيبوتي بالاستيلاء على ميناء “دوراليه” بشكل غير قانوني
وزير فلسطيني ينفي تدهور صحة الرئيس عباس
روسيا تختبر أكثر من 200 سلاح جديد في سوريا
الإعلان عن إنشاء دار أوبرا ومشاريع أُخرى في السعوديّة بِكُلفة 64 مليار دولار: إعلانٌ تاريخيّ قُوبِل باستياءٍ شعبيّ دينيّ واقتصاديّ.. تَشكيك بحَل البطالة ومُطالبات بالالتفات للسَّكن والتعليم.....
تسريبات التحاق مُدير مكتب الملك تُثير الجَدل وتَخلِط أوراق “التَّعديل الوزاري” في الأردن.. الإجراء “تأجّل” قليلاً والضَّجيج يَرتفِع وبورصة الأسماء تتّسع.. واتصالات الملقي شملت...
الوزير بينيت خلال المناورات في المدارس الإسرائيليّة لمُحاكاة قصفٍ صاروخيٍّ: الحرب القادمة ستؤدّي لأضرارٍ لم نشهدها سابقًا وعلى المُواطنين التحمّل
المُحامي العِراقي بديع عارف: يُداهِمني المَوت.. ولا بُد من كَشْفْ السِّر الأهم.. سألت صدام حسين: لماذا لم تُقاوِم عندما اعْتقلك الأمريكيّون؟.. وفيما يلي “جَواب الرئيس الشَّهيد”
ابراهيم كالن: أجهزة استخبارتنا تتواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع دمشق.. ولا يوجد هناك اتفاق بين الجيش السوري والوحدات الشعبية في عفرين
الاخبار اللبنانية: واشنطن لحلفائها: فلنقسّم سوريا
ناشيونال إنترست: لا تتوقعوا من ترامب حلاً عسكرياً مع إيران
موقع بريطاني: باكستان ترسل 1000 جندي إلى السعودية لحماية أفراد العائلة المالكة
كوميرسانت: بعد تسليمه عفرين هل ينفذ أردوغان وعده في منبج؟
حرييت: أمين عام الناتو: حصول تركيا على صواريخ إس400- “قضية صعبة” للحلف
الغاء مادة الفلسفة في المغرب وتعويضها بالتربية الاسلامية يغضب...
زعيم المعارضة السورية يحث الاتحاد الأوروبي على عدم إضفاء الشرعية على...
استقالة ام انتخابات مبكرة: السيناريوهات المحتملة للازمة السياسية...
خمسة أيام من الضربات الدامية على الغوطة الشرقية قرب دمشق
النجيفي: عدم توحد السنّة انتخابيا جزء من واقع عام بالعراق…وبلادنا...
بوشعيب حمراوي: مجرمون لكن .. كرماء.. والساخر محمد امهيول يروي تجربته معهم
إبراهيم عبدالله صرصور: مستقبل الثورات العربية في عيدها ميلادها السابع
عمر سعلي: قراءة وتحليل في المسلسل التركي الشهير ” وادي الذئاب”
معتز محمد المسلوخي: الأونروا وحق العودة في ظل القانون الدولي
ياسر رافع: شرق المتوسط .. والزمن العربى الردئ
شوقية عروق منصور: ماذا سنقدم لمرغريت وفيكتور وفانيسيا وغيرهم من أصدقاء...
رابح بركويش: الى الذين لم يفهموا شيئا عن الإرهاب.. اليكم ما قاله د. عزام...
الدكتور فضل الصباحي: مطالبات شعبة واسعة في اليمن برفع العقوبات عن احمد...
رأي اليوم