حبس استرالي في سنغافورة بسبب بيع تذاكر مزيفة لحفل المغني إد شيران

2016-635895802803526602-352_main

سنغافورة  (د ب أ)- أفادت تقارير إعلامية في سنغافورة بأنه تم حبس رجل استرالي لمدة أربعة أسابيع بسبب ضلوعه في عملية احتيال تتعلق ببيع تذاكر مزيفة لحفل المغني البريطاني الشهير إد شيران الشهر الماضي في سنغافورة.

واعترف باول كوسجروف 56/ عاما/ بالتعاون مع البريطاني جوزيف كاين 60/ عاما/ لبيع بطاقات مرور “لدخول جميع الأقسام” مزيفة على أنها حقيقية . وذكرت صحيفة “ستريتس تايمز″ أن الأسترالي كان معرضا لأن تصل العقوبة إلى السجن أربع سنوات.

وتواصل كوسجروف عبر الانترنت مع كاين في تشرين أول/أكتوبر قبل أن يلتقيا في سنغافورة في إطار عملية الاحتيال ، وفقا للادعاء.

وحصل كوسجروف في 11 تشرين ثان/نوفمبر على التذاكر المزيفة ،التي استخدمها كاين لإدخال عدد من الأشخاص إلى حفل شيران في اليوم نفسه.

ودفع كل ممن حصلوا على التذاكر 250 دولارا سنغافوريا (185 دولارا أمريكيا) ، وهو أعلى سعر بيعت به التذاكر الأصلية للحفل المحجوز بالكامل.

وقال ممثلو الادعاء إن الرجلين ، ومعهما نيوزيلنديين اثنين قضيا عقوبات سجن قبل ذلك، قد حصلوا على أكثر من ألفي دولار سنغافوري (1490 دولار أمريكي) من وراء عملية الاحتيال.

وألقي القبض على كاين خلال استخدام بطاقات الدخول الشهر الماضي وتم حبسه لأربعة أسابيع ، ولكن كوسجروف بقي طليقا حتى 22 تشرين ثان/نوفمبر حيث ألقي القبض عليه في نقطة تفتيش تابعة لسلطات الهجرة.