فلسطينيون يطالبون بانتفاضة مسلحة ردا على القرار الامريكي بشأن القدس

PP

رام الله -( د ب أ) – أظهر استطلاع للرأي العام الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة أن أكثر من 90 بالمئة يرون في الاعتراف الامريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل تهديداً للمصالح الفلسطينية.

وقال الاستطلاع ، الذي أجراه المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية ونشر نتائجه اليوم الثلاثاء ، إن النسبة الأكبر من المستطلع رأيهم يطالبون برد قوي يشتمل على العودة لانتفاضة مسلحة، كما أن الغالبية الساحقة لا تثق بنوايا الرئيس الامريكي دونالد ترامب في عملية السلام، بل إن الثقة معدومة أيضاً بالدول العربية الرئيسية الحليفة لواشنطن.

وتشير نتائج الاستطلاع إلى تأثيرات سلبية للخطوة الأمريكية على شعبية الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع استمرار التراجع في مكانة الرئيس ، ووصلت نسبة المطالبة باستقالة الرئيس عباس إلى 70 بالمئة ، وهي النسبة الأعلى التي تم تسجيلها حتى الآن منذ ابتداء التراجع في شعبيته قبل ثلاث سنوات.

وطبقا للاستطلاع ، لو جرت انتخابات رئاسية وتنافس فيها الرئيس عباس مع إسماعيل هنية ، فإن الثاني يفوز عليه بسهولة.

وأظهر الاستطلاع ،رفض المستطلع رأيهم تماماً المطالبة بنزع سلاح الكتائب المسلحة في قطاع غزة، بل إن الأغلبية تطالب باستقالة حكومة الوفاق إذا لم ترفع العقوبات المفروضة اليوم على قطاع غزة.