وزير الطاقة التونسي يخضع للتحقيق بشبهة بالفساد

1280x960

تونس – (أ ف ب) – اعلن مسؤول قضائي الجمعة لوكالة فرانس برس ان وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة التونسي خالد قدور، مثل امام قاض يعنى بشؤون الفساد.

واضاف المصدر ان “خالد قدور مثل الخميس امام قاضي التحقيق بالقطب القضائي المالي، لكن محاميه طلب تأجيل (الاستتطاق) لإعداد ملف الدفاع. وسيستمع اليه القاضي في الرابع من كانون الأول/ديسمبر”.

واوضح المصدر انه متهم “بالفساد الاداري والمالي” في اطار وزارته.

وردا على اتصال وكالة فرانس برس، اكدت خدمة الاتصال في رئاسة الحكومة انها ليست على علم بهذه القضية، موضحة ان الوزير ما زال يمارس عمله.

وكان قدور (59 عاما) الذي يتولى وزارة الطاقة منذ ايلول/سبتمبر 2017، رئيس مجلس ادارة الشركة الايطالية-التونسية لاستغلال النفط من 2008 الى 2011، قبل ان يعمل في الولايات المتحدة في مجال الطاقة.

وفي آب/اغسطس، اضطر فاضل عبد الكافي للاستقالة من حكومة يوسف الشاهد بسبب حكم غيابي بالسجن ثلاث سنوات في محاكمة قال انه لم يتبلغ بها. ثم استفاد فاضل عبد الكافي وزير المالية بالنيابة ووزير الاستثمار، الذي لوحق بسبب نقل مبلغ كبير من العملات الصعبة عندما كان يرأس شركة وساطة في البورصة، من عدم ثبوت الادلة.

وتأتي هذه القضية فيما يؤكد الشاهد انه يواصل الحرب على الفساد التي بدأها في ايار/مايو 2017.

ويلاحق القضاء عددا كبيرا من رجال الاعمال وكبار المسؤولين في اطار مكافحة الفساد.

وفي خطاب ألقاه الثلاثاء في البرلمان، اكد الشاهد عزمه على الاستمرار في هذه الحرب، مشيراً إلى ان توقيفات اخرى ستحصل.