وقفة أمام معبر “رفح” جنوبي غزة للمطالبة بفتحه بشكل دائم

 

7777

غزة/ نور أبو عيشة/ الأناضول – شارك العشرات من الطلبة والمرضى الفلسطينيين في قطاع غزة، اليوم الخميس، في وقفة، للمطالبة بفتح معبر رفح البري، جنوبي قطاع غزة، بشكل دائم. ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّموها أمام معبر ;رفح ، لافتات كُتب على بعضها أنا طالب بدي (أريد) أكمل دراستي ، و افتحوا معبر رفح . وقال محمود الرقب، في كلمة له نيابة عن العالقين بغزة، على هامش الوقفة نقف هنا اليوم لنطالب الحكومة الفلسطينية، والرئيس محمود عباس بتحمّل مسؤولياتهم كاملة تجاه المواطنين بغزة . وتابع الرقب من الضروري العمل الجاد لفتح معبر رفح بشكل كامل ليتسنى للجميع السفر بدون معوقات

. وبيّن أن مطالب المشاركين في الوقفة مشروعة ، خاصة وأنهم من ذوي الحاجة الماسة للسفر، سواء كانوا حالات إنسانية، أو مرضى، أو طلبة، أو زوجات عالقات بغزة، أو من أصحاب الجنسيات والإقامات بالخارج .  وناشد الرقب السلطات المصرية فتح المعبر والسماح للعالقين بمغادرة القطاع للالتحاق بمسؤولياتهم بالخارج

. وفي السياق، طالب الرقب الفصائل الفلسطينية المتواجدة في القاهرة، منذ الثلاثاء الماضي، بوضع ملف معبر رفح، على سلم أولوياتهم. وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الهيئة العامة للشؤون المدنية (تابعة للسلطة الفلسطينية) فتح السلطات المصرية لمعبر رفح البري جنوبي قطاع غزة استثنائيًا في كلا الاتجاهين، مطلع الأسبوع المقبل لمدة 3 أيام. وكانت السلطات المصرية قد فتحت المعبر لمدة 3 أيام مطلع الأسبوع الجاري.

وتدير المعبر في الوقت الحالي حكومة الوفاق الوطني (تتبع الرئيس الفلسطيني محمود عباس)، بعد أن تسلمت معابر قطاع غزة مطلع الشهر الجاري من حركة حماس، تطبيقًا لاتفاق المصالحة الموقع في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وتغلق السلطات المصرية المعبر منذ يوليو / تموز 2013، وتفتحه على فترات متباعدة أمام الحالات الإنسانية.