إطلاق سراح ستة لاجئين سوريين في المانيا لغياب الأدلة حول عزمهم تدبير اعتداء

8ipj

برلين- (أ ف ب): افادت النيابة العامة الالمانية في فرانكفورت انه تم الاربعاء اطلاق سراح ستة طالبي لجوء سوريين لغياب الأدلة، بعد أن كانوا اعتقلوا الثلاثاء للاشتباه بعزمهم على تدبير اعتداء في المانيا.

وقال متحدث باسم النيابة العامة الالمانية لوكالة فرانس برس ان المحققين لم يجدوا “ادلة كافية” تتيح التأكد بانهم كانوا يعدون لارتكاب اعتداء أو انهم أعضاء في تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”.

وكانت النيابة العامة اعلنت الثلاثاء اعتقال الشبان الستة اثر عمليات مداهمة مكثفة جرت في ثماني شقق في أربع مدن، هي كاسيل في الوسط الغربي وهانوفر في الشمال، وآخن في الغرب، ولايبزيغ في الشرق.

وتتراوح اعمار الستة بين 20 و28 عاما ووصلوا إلى المانيا بين كانون الاول/ ديسمبر 2014 وايلول/ سبتمبر 2015 في اوج فترة تدفق اللاجئين الى المانيا.

واستقبلت المانيا نحو 1،2 مليون لاجئ منذ العام 2015.

وتعيش قوات الامن الالمانية حالة من التأهب الدائم خوفا من اعتداءات على غرار الاعتداء بشاحنة دهست في كانون الاول/ ديسمبر 2016 المارة في سوق للميلاد في برلين ما أدى إلى مقتل 12 شخصا. وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية مسؤولية الاعتداء.

وفي نهاية تموز/ يوليو قام طالب لجوء رفض طلب لجوئه وكان على وشك الطرد، بقتل شخص بالسكين داخل سوبرماركت واصاب ستة اخرين. وقالت السلطات القضائية ان الاعتداء وقع بسبب “دوافع اسلامية متشددة”.