صحف مصرية: حفيد الشعراوي: جدي يتعرض لحملة هجوم غير مبررة.. النيل واليوم الأسود! مرتضى منصور: أمتلك مستندات تفضح منافسي وسليمان: رئيس النادي مرعوب مني !نجوى كرم وراغب علامة يهنئان الحريري بالعودة للبنان وأصالة أفضل مطربة عربية

najwa-karam

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

تصدرت قمة رؤساء مصر واليونان وقبرص عناوين صحف الأربعاء، وأبرز رؤساء التحرير صورتهم وهم يتبادلون يدا بيد وابتسامة بابتسام، وإلى التفاصيل: البداية من “الأهرام” التي كتبت في عنوانها الرئيسي

“حصاد 30 ساعة للرئيس في نيقوسيا” ونشرت الصحيفة صورة الرؤساء الثلاثة وهم يتبادلون الأيادي فرحين.

“الأخبار” كتبت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر

“قمة ثلاثية ناجحة لزعماء مصر واليونان وقبرص” ونشرت الصحيفة صورة الرؤساء الثلاثة وهم يتبادلون الأيادي والابتسام.

“المصري اليوم” أبرزت في صفحتها الأولى قول السيسي من القمة الثلاثية “الإرهاب أكبر خطر يهدد المنطقة”.

النيل

الى المقالات، ومقال عباس الطرابيلي في “المصري اليوم” “النيل الأبيض في اليوم الأسود”، وجاء فيه: “لا أحد يعلم على وجه اليقين.. وحتى العلماء اختلفوا، لماذا يحمل اسم النيل الأزرق اسم «الأزرق»، ولا النيل الاستوائى اسم النيل الأبيض.. فالأول «الأزرق» يطلق عليه، باللغة الأمهرية «أباى الكبير»، وحتى هذا الأزرق ليس أكثر أنهار إثيوبيا من حيث ما يحمله من طمى وصخور ليس هو النهر الأكثر حملاً للرواسب.. بل الأكثر منه هو نهر عطبرة، أو العطبرة، ولكننا – وقد بدأنا نعانى من الفقر المائى – علينا أن نبحث عن مصادر أخرى للمياه.. وبعيداً عن تحلية مياه البحر، أو الاعتماد بنسبة كبيرة على المياه الجوفية.. إلا أنه يبقى لنا أن أهم مصدر يمكن أن يعوض فقدنا لأى كمية من مياه النيل الأزرق، هو النيل الأبيض.. وهو متعدد الفروع والمصادر من بحر الغزال، وبحر الزراف، وبحر الجبل، ونهر السوباط، وبحر العرب، فضلاً عن العديد من الفروع الأخرى التى تصب فى هذا «الخير الأبيض» مثل أنهار لول وبنجو وواو، وتونج ومريدى والنعام، وباى، وهناك أيضاً أنهار أخرى تصب فى الأبيض أهمها بيبور، وبارو، وجيلا، وأكوبو، وغيرها”.

وتساءل الطرابيلي: إذا كان صعباً – الآن – الاتفاق مع دولة واحدة هى إثيوبيا.. فهل من السهل أن نتفق مع 8 دول أخرى.. تختلف مساراتها السياسية وظروفها.. رغم أن ذلك هو الهدف الأسمى؟!

واختتم قائلا: “من هنا دعونا – غداً إن شاء الله – نتحدث بالتفاصيل حول هذه المشروعات التى يمكن أن تنقذ مصر.. ونعوض بها ما نتوقع أن نفقده من النيل الأزرق”.

مرتضى وسليمان

الى الحوارات، حيث أجرت “المصري اليوم” حوارين مع مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ومنافسه على الانتخابات القادمة أحمد سليمان، وجاء في حوار مرتضى وصفه منافسه سليمان بأنه “دوبلير” لممدوح عباس.

وقال مرتضى إنه يمتلك مستندات تفضح سليمان، مشيرا الى أنه لا يعتبره منافسا.

أما أحمد سليمان فقد أكد في الحوار أنه سيحصل على 3 أضعاف أصوات مرتضى، واصفا ما يحدث الآن بأنه مسرحية هزلية.

وقال سليمان إن ما فعله مرتضى معه يؤكد أنه مرعوب منه.

وتساءل سليمان مستنكرا: “من الذي يحاسب مرتضى على تجاوزاته؟”.

الشعراوي

الى الأزمات، حيث أبرزت “الشروق” قول محمد عبد الرحيم الشعراوي، حفيد الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، إن جده يتعرض إلى حملة هجوم، غير مبررة، متابعًا أن هناك فرق بين النقد والتجريح.

وأضاف حفيد الشيخ الشعراوي، خلال لقائه مع الإعلامية إيمان الحصري أنه لا يوجد مواطن مصري لم يسمع عن الشيخ الشعراوي، متسائلًا: «من لا يعرف أنه كان صديقًا للبابا شنودة الثالث ولعديد من الكُتاب والشعراء والفنانين؟ منذ متى أُلصق به تهمة التعصب؟ جدي كان مثال للتسامح والرحمة، وكان يقابل الهجوم بإجحاف بابتسامة بشوشة، ظاهره كان مثل باطنه”.

وعن سجود الشيخ الشعراوي عقب هزيمة 1967، تساءل : «هل يتقرب الإنسان إلى الله في السراء فقط أم في السراء والضراء أيضًا؟»، موضحًا أن «الشعراوي» أفصح عن سبب سجوده في إحدى لقاءاته التليفزيونية قبل رحيله، حيث قال: «سجدت امتنانًا لله لأننا لم ننتصر ونحن في أحضان الشيوعية، لأننا لو انتصرنا وقتها لأصبنا بفتنة في ديننا، وسجدت أيضًا عقب انتصار أكتوبر شكرًا لله على النصر” .

وفيما يتعلق بعلاقة «الشعراوي» بالزعماء المصريين القدامى، أفاد أن جده كان صديقًا للنحاس باشا، وهو الوحيد الذي حضر جنازته، وكانت علاقته وطيدة بالرئيس الراحل محمد أنور السادات، أما الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، فطالما كان حريصًا على مخاطبة ود «الشعراوي» ليستشيره.

وتابع حفيد الشعراوي، أن جده الراحل لم ينتم إلى أي جماعة دينية، مؤكدًا: «عمره ما أمر حد أنه يقوم يصلي، لم يكن يملو على أحد فعل شيء، كان هو القدوة، التي تشجع الآخرين على فعل صحيح الأمور”.

أصالة أفضل مطربة

الى الفن، حيث قالت “الأخبار” إن أصالة فازت بجائزة أفضل مطربة عربية ضمن مسابقة “ديرجست” بعد تحقيق ألبومها “مهتمة بالتفاصيل” أعلى تصويت.

وقد نشرت أصالة تغريدة على صفحتها على “تويتر” قالت فيها: “حصلت على جوائز ديرجست كأفضل مطربة عربية وأفضل اغنية فيلم لعام 2017، شكرا لتصويتكم ودعمكم الدائم”.

نجوى كرم وراغبة علامة والحريري

ونختم بتوابع عودة الحريري الى بيروت، حيث أبرزت المواقع الالكترونية ما كتبته الفنانة اللبنانية نجوى كرم عن تلك العودة، حيث أعربت عن سعادتها برجوع سعد الحريرى رئيس وزراء لبنان إلى بيروت بعد إعلان استقالته.

وكتبت نجوم كرم، عبر حسابها على موقع التغريدات القصيرة تويتر، قائلة: “حمد الله على السلامة دولة الرئيس سعد الحريرى هيك، بوجود كل رجال الدولة حول الأرزة، منحتفل بالاستقلال”.

يذكر أنه قد عاد سعد الحريرى إلى بيروت للمرة الأولى منذ إعلانه الاستقالة من منصبه كرئيس للوزراء عبر قناة تلفزيونية من المملكة العربية السعودية مما دفع البلاد إلى أزمة سياسية.

راغب علامة

 كما أعرب الفنان راغب علامة، عن سعادته برجوع سعد الحريرى رئيس وزراء لبنان المستقيل إلى بيروت بعد إعلان استقالته.

وكتب راغب علامة، عبر حسابه على موقع التغريدات القصيرة تويتر: “دولة الرئيس الحبيب سعد الحريرى، الحمد لله عالسلامة يا جاى من السفر.. وحشانى الابتسامة وجهك ولا القمر.. نورت لبنان برجوعك يا غالى”.