مقتل اثنين وإصابة أربعة عندما فتح تلميذ النار في مدرسة بالبرازيل

11ipj

ريو دي جانيرو- (د ب أ): أطلق تلميذ برازيلي (14 عاما) النار في مدرسته الواقعة بإقليم بوسط البلاد الجمعة ما أسفر عن مقتل اثنين على الأقل وإصابة أربعة من زملائه التلاميذ، حسبما ذكر موقع “جي 1″ الالكتروني.

وذكرت وسائل إعلام محلية نقلا عن مصادر بالشرطة أن المهاجم سحب مسدسا من حقيبته في ردهة المدرسة الخاصة بمدينة جويانيا.

وأبلغ أحد المدرسين رجال المطافئ عن الهجوم الذي وقع في مدينة جويانيا. وتم إلقاء القبض على المهاجم ونقل الضحايا المصابين إلى المستشفى.

ويعتقد أن المسدس يخص والد المهاجم وهو فرد في قوة الشرطة العسكرية.

ويتردد أن المهاجم الذي هو من أسرة عسكرية يعاني من التسلط. غير أنه لم يظهر أي مظاهر على اختلال عقلي وفقا لقناة “جلوبو نيوز″ التليفزيونية.

ولا يعتقد أن من بين الضحايا أطفال صغار.

ويعد الهجوم هو الثاني في مدرسة برازيلية خلال أسبوعين. ففي الخامس من الشهر الجاري، أشعل حارس سابق النار في حضانة أطفال ما أسفر عن مقتل تسعة أطفال ومدرس والحارس نفسه وذلك في مدينة جانوبا بشمالى البلاد.

وفي عام 2011، دخل مسلح بمفرده مدرسة في ريو دي جانيرو وفتح النار ما أسفر عن مقتل 11 طفلا والمسلح.

12ipj

13ipj

14ipj