محكمة إسرائيلية تدين ثلاثة فلسطينيين في عملية تل أبيب عام 2016

10ipj

القدس المحتلة- (أ ف ب): دانت محكمة إسرائيلية الاثنين ثلاثة فلسطينيين لمشاركتهم في هجوم بالرصاص أسفر عن مقتل أربعة إسرائيليين في مطعم ومركز تسوق في تل أبيب العام الماضي.

ودين أولاد العم محمد وخالد مخامرة وهما المسلحان المتهمان بارتكاب الاعتداء ويونس زين المتواطئ معهما بالقتل والشروع في قتل 45 شخصا في الاعتداء الذي وقع في حزيران/ يونيو 2016.

وذكرت محكمة تل أبيب في قرارها أن المتهمين “تنكرا كرجلي أعمال” لتنفيذ الاعتداء الذي قتل فيه ثلاثة أشخاص بالرصاص وقضى خلاله رابع نتيجة أزمة قلبية.

وتابعت المحكمة في قرارها الصادر في 34 صفحة “اصيب اربعة مدنيين آخرين بجروح خطرة نتيجة لاطلاق النار واصيب 37 مدنيا بجروح طفيفة او عانوا من الصدمة”.

وأشارت المحكمة إلى أن زين زود المتهمين بالأسلحة وساهم في التخطيط للاعتداء. ولم تحدد المحكمة موعدا لاصدار حكمها.

وتوجه المتهمان محمد وخالد المخامرة إلى مقهى مزدحم بالرواد في سوق سارونا واطلقوا النار بشكل عشوائي.

وقالت أجهزة الأمن إن المتهمين استوحيا الهجوم من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأوضح جهاز “شين بيت” الذي استجوب المتهمين أنهم أرادوا تنفيذ “اعتداء انتقامي ضد اسرائيل باسم تنظيم الدولة الاسلامية” خلال شهر رمضان.

وتشهد الأراضي الفلسطينية واسرائيل موجة عنف تسببت منذ الاول من تشرين الاول/ اكتوبر 2015 بمقتل نحو 284 فلسطينيا بينهم فلسطينيون من عرب اسرائيل و44 إسرائيليا وأمريكيين اثنين وأردني وأريتري وسوداني وفق تعداد لوكالة فرانس برس.